‘Iraab (4)

إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 107
[سورة يوسف (12) : آية 101]
رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنَ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِنْ تَأْوِيلِ الْأَحادِيثِ فاطِرَ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ أَنْتَ وَلِيِّي فِي الدُّنْيا وَالْآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ (101)
«رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب لأنه مضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة والياء المحذوفة مضاف إليه وجملة النداء ابتدائية «قَدْ» حرف تحقيق «آتَيْتَنِي» ماض وفاعله ومفعوله والنون للوقاية «مِنَ الْمُلْكِ» متعلقان بآتيتني «وَعَلَّمْتَنِي» ماض وفاعله ومفعوله والنون للوقاية والجملة معطوفة «مِنْ تَأْوِيلِ» متعلقان بعلمتني «الْأَحادِيثِ» مضاف إليه «فاطِرَ» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوفة على السموات «أَنْتَ» ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ «وَلِيِّي» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة «فِي الدُّنْيا» متعلقان بوليي أو بحال محذوفة «وَالْآخِرَةِ» معطوف على الدنيا «تَوَفَّنِي» فعل دعاء مبني على حذف حرف العلة والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به «مُسْلِماً» حال منصوبة «وَأَلْحِقْنِي» فعل دعاء وفاعله مستتر تقديره أنت والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به والجملة معطوفة «بِالصَّالِحِينَ» الصالحين مجرورة بالياء لأنها جمع مذكر سالم ومتعلقان بألحقني.
[سورة يوسف (12) : الآيات 102 الى 105]
ذلِكَ مِنْ أَنْباءِ الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيْكَ وَما كُنْتَ لَدَيْهِمْ إِذْ أَجْمَعُوا أَمْرَهُمْ وَهُمْ يَمْكُرُونَ (102) وَما أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ (103) وَما تَسْئَلُهُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرٌ لِلْعالَمِينَ (104) وَكَأَيِّنْ مِنْ آيَةٍ فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْها وَهُمْ عَنْها مُعْرِضُونَ (105)
«ذلِكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «مِنْ أَنْباءِ» متعلقان بالخبر «الْغَيْبِ» مضاف إليه والجملة ابتدائية «نُوحِيهِ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة حالية «إِلَيْكَ» متعلقان بنوحيه «وَما» الواو عاطفة وما نافية «كُنْتَ» كان واسمها «لَدَيْهِمْ» لدى ظرف مكان متعلق بمحذوف خبر كان والهاء مضاف إليه والميم للجمع والجملة معطوفة على ما سبق «إِذْ» ظرف زمان متعلق بالخبر المحذوف «أَجْمَعُوا أَمْرَهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة في محل جر مضاف إليه «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «يَمْكُرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر وجملة المبتدأ والخبر في محل نصب على الحال «وَما» الواو استئنافية وما تعمل عمل ليس «أَكْثَرُ» اسم ليس «النَّاسِ» مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَلَوْ» الواو اعتراضية ولو حرف شرط غير جازم «حَرَصْتَ» ماض وفاعله والجملة اعتراضية بين اسم ما الحجازية وخبرها «بِمُؤْمِنِينَ» الباء زائدة مؤمنين خبر مجرور لفظا منصوب محلا وجواب لو محذوف تقديره لم يؤمنوا «وَما» الواو عاطفة وما نافية «تَسْئَلُهُمْ» مضارع ومفعوله الأول وفاعله مستتر «عَلَيْهِ» متعلقان بالفعل «مِنْ» حرف جر زائد «أَجْرٍ» مفعول به ثان مجرور لفظا منصوب محلا والجملة معطوفة «إِنْ» نافية «هُوَ» مبتدأ «إِلَّا» أداة حصر «ذِكْرٌ» خبر «لِلْعالَمِينَ» متعلقان بصفة لذكر «وَكَأَيِّنْ» مبتدأ والجملة استئنافية «مِنْ آيَةٍ» من حرف جر وآية تمييز مجرور «فِي السَّماواتِ» متعلقان بمحذوف صفة لآية «وَالْأَرْضِ» معطوف على
(2/107)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 108
السموات «يَمُرُّونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر «عَلَيْها» متعلقان بيمرون «وَهُمْ عَنْها مُعْرِضُونَ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة حالية.
[سورة يوسف (12) : الآيات 106 الى 108]
وَما يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلاَّ وَهُمْ مُشْرِكُونَ (106) أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غاشِيَةٌ مِنْ عَذابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ (107) قُلْ هذِهِ سَبِيلِي أَدْعُوا إِلَى اللَّهِ عَلى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحانَ اللَّهِ وَما أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (108)
«وَما» الواو عاطفة وما نافية «يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ» مضارع وفاعله والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة على ما سبق «بِاللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بالباء متعلقان بيؤمن «إِلَّا» أداة حصر «وَهُمْ» الواو حالية ومبتدأ «مُشْرِكُونَ» خبر مرفوع بالواو والجملة حالية «أَفَأَمِنُوا» الهمزة للاستفهام الإنكاري والفاء استئنافية وماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل والجملة مستأنفة «أَنْ» ناصبة «تَأْتِيَهُمْ» مضارع منصوب والهاء مفعول به والميم للجمع «غاشِيَةٌ» فاعل «مِنْ عَذابِ» متعلقان بصفة لغاشية والمصدر المؤول في محل نصب مفعول به لأمنوا «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «أَوْ» عاطفة «تَأْتِيَهُمْ» مضارع منصوب لأنه معطوف على منصوب والهاء مفعول به «السَّاعَةُ» فاعل «بَغْتَةً» حال «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «لا» نافية «يَشْعُرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة الاسمية في محل نصب على الحال والجملة الفعلية خبر «قُلْ» أمر وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «هذِهِ» الها للتنبيه وذه اسم إشارة مبتدأ «سَبِيلِي» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والجملة مقول القول «أَدْعُوا» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل وفاعله مستتر «إِلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بإلى متعلقان بأدعو والجملة حالية «عَلى بَصِيرَةٍ» متعلقان بأدعو «أَنَا» توكيد من فاعل أدعو المستتر «وَمَنِ» الواو عاطفة ومن موصولية معطوفة على فاعل أدعو «اتَّبَعَنِي» ماض والنون للوقاية والياء مفعول به والفاعل محذوف والجملة صلة «وَسُبْحانَ» مفعول مطلق لفعل محذوف «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه والجملة معطوفة «وَما» الواو حالية وما تعمل عمل ليس «أَنَا» في محل رفع اسم ما «مِنَ الْمُشْرِكِينَ» متعلق بمحذوف خبر ما والجملة في محل
نصب على الحال.
[سورة يوسف (12) : آية 109]
وَما أَرْسَلْنا مِنْ قَبْلِكَ إِلاَّ رِجالاً نُوحِي إِلَيْهِمْ مِنْ أَهْلِ الْقُرى أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كانَ عاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَدارُ الْآخِرَةِ خَيْرٌ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا أَفَلا تَعْقِلُونَ (109)
«وَما» الواو استئنافية وما نافية «أَرْسَلْنا» ماض وفاعله «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بأرسلنا والكاف مضاف إليه والجملة استئنافية «إِلَّا» أداة حصر «رِجالًا» مفعول به «نُوحِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء وفاعله مستتر والجملة صفة رجالا «إِلَيْهِمْ» متعلقان بنوحي «مِنْ أَهْلِ» متعلقان بصفة ثانية
(2/108)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 109
لرجالا. «الْقُرى » مضاف إليه «أَفَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم حرف نفي وجزم وقلب «يَسِيرُوا» مضارع مجزوم والواو فاعل والجملة استئنافية «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بيسيروا «فَيَنْظُرُوا» الفاء عاطفة وينظروا معطوفة على يسيروا مجزوم بحذف النون والجملة معطوفة والواو فاعل «كَيْفَ» اسم استفهام في محل نصب خبر مقدم لكان «كانَ عاقِبَةُ» كان واسمها والجملة في محل نصب مفعول به لينظروا «الَّذِينَ» موصول في محل جر بالإضافة. «مِنْ قَبْلِهِمْ» متعلقان بصلة محذوفة والهاء مضاف إليه «وَلَدارُ» الواو استئنافية واللام لام الابتداء ودار مبتدأ «الْآخِرَةِ» مضاف إليه «خَيْرٌ» خبر والجملة مستأنفة «لِلَّذِينَ» اسم الموصول مجرور ومتعلقان بخير «اتَّقَوْا» ماض والواو فاعله والجملة صلة «أَفَلا» الهمزة للاستفهام ولا نافية «تَعْقِلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة استئنافية لا محل لها.
[سورة يوسف (12) : الآيات 110 الى 111]
حَتَّى إِذَا اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا جاءَهُمْ نَصْرُنا فَنُجِّيَ مَنْ نَشاءُ وَلا يُرَدُّ بَأْسُنا عَنِ الْقَوْمِ الْمُجْرِمِينَ (110) لَقَدْ كانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبابِ ما كانَ حَدِيثاً يُفْتَرى وَلكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلِّ شَيْءٍ وَهُدىً وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (111)
«حَتَّى» حرف غاية «إِذَا» ظرف يتضمن معنى الشرط «اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ» ماض وفاعله والجملة في محل جر بالإضافة «وَظَنُّوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «أَنَّهُمْ» أن واسمها والمصدر المؤول سد مسد مفعولي ظن «قَدْ» حرف تحقيق كذبوا ماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة خبر أنهم «جاءَهُمْ نَصْرُنا» ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر ونا مضاف إليه والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «فَنُجِّيَ» الفاء عاطفة ونجي ماض مبني للمجهول «مَنْ» موصول نائب فاعل «نَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يُرَدُّ بَأْسُنا» مضارع مبني للمجهول ونائب فاعله ونا مضاف إليه والجملة معطوفة «عَنِ الْقَوْمِ» متعلقان بيرد «الْمُجْرِمِينَ» صفة مجرورة بالياء «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «كانَ» ماض «فِي قَصَصِهِمْ» متعلقان بخبر مقدم والهاء مضاف إليه «عِبْرَةٌ» مبتدأ مؤخر «لِأُولِي» أولي مجرورة بالياء لأنها ملحق بجمع المذكر السالم ومتعلقان بمحذوف صفة لعبرة «الْأَلْبابِ» مضاف إليه والجملة لا محل لها من الإعراب «ما» نافية «كانَ حَدِيثاً» كان وخبرها واسمها محذوف تقديره هو أي القرآن الكريم والجملة مستأنفة «يُفْتَرى » مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف والجملة صفة لحديثا «وَلكِنْ» الواو عاطفة ولكن حرف استدراك «تَصْدِيقَ» خبر لكان المحذوفة مع اسمها «الَّذِي» موصول مضاف إليه «بَيْنَ» ظرف زمان «يَدَيْهِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى والهاء مضاف إليه «وَتَفْصِيلَ» معطوف على تصديق «كُلِّ» مضاف إليه «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «وَهُدىً» معطوف على تصديق منصوب مثله «وَرَحْمَةً» معطوف على ما قبله «لِقَوْمٍ» متعلقان برحمة «يُؤْمِنُونَ» مضارع والواو فاعل والجملة صفة لقوم.
(2/109)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 110
سورة الرعد
[سورة الرعد (13) : الآيات 1 الى 2]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
المر تِلْكَ آياتُ الْكِتابِ وَالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ وَلكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يُؤْمِنُونَ (1) اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّماواتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَها ثُمَّ اسْتَوى عَلَى الْعَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآياتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ (2)
«المر» الحروف النورانية في أوائل السور لا إعراب لها. «تِلْكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «آياتُ» خبر والجملة ابتدائية «الْكِتابِ» مضاف إليه «وَالَّذِي» الواو عاطفة ومبتدأ والجملة معطوفة «أُنْزِلَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة صلة «إِلَيْكَ» متعلقان بأنزل «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان بأنزل «الْحَقُّ» خبر الذي «وَلكِنَّ» الواو حالية ولكن حرف مشبه بالفعل «أَكْثَرَ» اسمها «النَّاسِ» مضاف إليه «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ويعلمون مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر وجملة لكن إلخ في محل نصب على الحال «اللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ «الَّذِي» خبر والجملة ابتدائية «رَفَعَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة الموصول «السَّماواتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «بِغَيْرِ» متعلقان بحال محذوفة «عَمَدٍ» مضاف إليه «تَرَوْنَها» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والهاء مفعول به والجملة في محل جر صفة لعمد «ثُمَّ» عاطفة «اسْتَوى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر وفاعله مستتر «عَلَى الْعَرْشِ» متعلقان باستوى «وَسَخَّرَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ» الشمس مفعول به والقمر معطوف عليه «كُلٌّ» مبتدأ «يَجْرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة خبر وجملة كل إلخ ابتدائية «لِأَجَلٍ» متعلقان بيجري «مُسَمًّى» صفة لأجل «يُدَبِّرُ الْأَمْرَ» مضارع فاعله مستتر والأمر مفعوله والجملة مستأنفة «يُفَصِّلُ الْآياتِ» مضارع فاعله مستتر والآيات مفعوله المنصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة مستأنفة «لَعَلَّكُمْ» لعل واسمها «بِلِقاءِ» متعلقان بتوقنون «رَبِّكُمْ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه والجملة تعليلية لا محل لها «تُوقِنُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل و
الجملة خبر لعل.
[سورة الرعد (13) : آية 3]
وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيها رَواسِيَ وَأَنْهاراً وَمِنْ كُلِّ الثَّمَراتِ جَعَلَ فِيها زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهارَ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (3)
«وَهُوَ» الواو استئنافية هو مبتدأ «الَّذِي» اسم موصول خبر «مَدَّ الْأَرْضَ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة صلة «وَجَعَلَ فِيها رَواسِيَ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر وفيها متعلقان بجعل «وَأَنْهاراً» معطوف على رواسي «وَمِنْ كُلِّ» متعلقان بجعل بعدها «جَعَلَ» ماض فاعله مستتر «فِيها» متعلقان بجعل «زَوْجَيْنِ» مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى والجملة مستأنفة «اثْنَيْنِ» صفة لزوجين منصوب
(2/110)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 111
بالياء «يُغْشِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر «اللَّيْلَ» مفعول أول و«النَّهارَ» مفعول به ثان ليغشي والجملة مستأنفة «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل جر وهما متعلقان بمحذوف خبر إن «لَآياتٍ» اللام المزحلقة وآيات اسم إن منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة مستأنفة «لِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صفة لآيات «يَتَفَكَّرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة لقوم.
[سورة الرعد (13) : الآيات 4 الى 5]
وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجاوِراتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوانٌ وَغَيْرُ صِنْوانٍ يُسْقى بِماءٍ واحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَها عَلى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (4) وَإِنْ تَعْجَبْ فَعَجَبٌ قَوْلُهُمْ أَإِذا كُنَّا تُراباً أَإِنَّا لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ أُولئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ وَأُولئِكَ الْأَغْلالُ فِي أَعْناقِهِمْ وَأُولئِكَ أَصْحابُ النَّارِ هُمْ فِيها خالِدُونَ (5)
«وَفِي الْأَرْضِ» الواو استئنافية ومتعلقان بخبر مقدم «قِطَعٌ» مبتدأ مؤخر والجملة مستأنفة «مُتَجاوِراتٌ» صفة «وَجَنَّاتٌ» معطوفة على قطع «مِنْ أَعْنابٍ» متعلقان بمحذوف صفة لجنات «وَزَرْعٌ» معطوف على أعناب «وَنَخِيلٌ» معطوف على ما سبق «صِنْوانٌ» صفة لنخيل «وَغَيْرُ» معطوف على ما سبق «صِنْوانٌ» مضاف إليه «يُسْقى » مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل ضمير مستتر «بِماءٍ» متعلقان بيسقى «واحِدٍ» صفة لماء والجملة صفة لنخيل «وَنُفَضِّلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة على ما سبق «بَعْضَها» مفعول به والهاء مضاف إليه «عَلى بَعْضٍ» متعلقان بنفضل «فِي الْأُكُلِ» متعلقان بنفضل «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل جر ومتعلقان بخبر مقدم «لَآياتٍ» اللام المزحلقة وآيات اسم إن المنصوب بالكسرة والجملة مستأنفة «لِقَوْمٍ» متعلقان بصفة لآيات «يَعْقِلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة لقوم. «وَإِنْ» الواو استئنافية وإن حرف شرط جازم «تَعْجَبْ» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وفاعله مستتر تقديره أنت «فَعَجَبٌ قَوْلُهُمْ» الفاء رابطة للجواب وعجب مبتدأ وقولهم خبر والهاء مضاف إليه والجملة في محل جزم لأنها جواب شرط جازم اقترن بالفاء «أَإِذا» الهمزة للاستفهام وإذا ظرف زمان يتضمن معنى الشرط «كُنَّا تُراباً» كان واسمها وخبرها والجملة في محل نصب مقول القول «أَإِنَّا» الهمزة للاستفهام الانكاري وإن واسمها «لَفِي خَلْقٍ» متعلقان بخبر إن واللام المزحلقة «جَدِيدٍ» صفة لخلق والجملة مؤكدة للجملة السابقة. «أُولئِكَ» أولاء اسم إشارة مبني على الكسر في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «الَّذِينَ» اسم الموصول خبر «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة وجملة أولئك إلخ ابتدائية «بِرَبِّهِمْ» متعلقان بكفروا والهاء مضاف إليه «وَأُولئِكَ» مبتدأ «الْأَغْلالُ» مبتدأ ثان «فِي أَعْناقِهِمْ» متعلقان بالخبر والجملة خبر المبتدأ الأول والجملة الأولى معطوفة على ما سبق «وَأُولئِكَ» الواو عاطفة وأولئك مبتدأ «أَصْحابُ» خبر
(2/111)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 112
و الجملة معطوفة على ما سبق «النَّارِ» مضاف إليه «هُمْ» مبتدأ «فِيها» متعلقان بخالدون «خالِدُونَ» خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة حالية.
[سورة الرعد (13) : آية 6]
وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ وَقَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِمُ الْمَثُلاتُ وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو مَغْفِرَةٍ لِلنَّاسِ عَلى ظُلْمِهِمْ وَإِنَّ رَبَّكَ لَشَدِيدُ الْعِقابِ (6)
«وَيَسْتَعْجِلُونَكَ» الواو استئنافية ومضارع وفاعله ومفعوله «بِالسَّيِّئَةِ» متعلقان بما قبلها «قَبْلَ» ظرف زمان «الْحَسَنَةِ» مضاف إليه والجملة استئنافية «وَقَدْ» الواو واو الحال وقد حرف تحقيق «خَلَتْ» ماض والتاء للتأنيث «مِنْ قَبْلِهِمُ» متعلقان بخلت والهاء مضاف إليه «الْمَثُلاتُ» فاعل والجملة حالية «وَإِنَّ رَبَّكَ» الواو استئنافية وإن واسمها والكاف مضاف إليه «لَذُو» اللام المزحلقة وذو خبر مرفوع بالواو لأنه من الأسماء الخمسة «مَغْفِرَةٍ» مضاف إليه «لِلنَّاسِ» متعلقان بمغفرة «عَلى ظُلْمِهِمْ» متعلقان بمحذوف حال «وَإِنَّ رَبَّكَ لَشَدِيدُ» إن واسمها وخبرها واللام المزحلقة «الْعِقابِ» مضاف إليه والجملة معطوفة بالواو.
[سورة الرعد (13) : الآيات 7 الى 10]
وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ لا أُنْزِلَ عَلَيْهِ آيَةٌ مِنْ رَبِّهِ إِنَّما أَنْتَ مُنْذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هادٍ (7) اللَّهُ يَعْلَمُ ما تَحْمِلُ كُلُّ أُنْثى وَما تَغِيضُ الْأَرْحامُ وَما تَزْدادُ وَكُلُّ شَيْءٍ عِنْدَهُ بِمِقْدارٍ (8) عالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعالِ (9) سَواءٌ مِنْكُمْ مَنْ أَسَرَّ الْقَوْلَ وَمَنْ جَهَرَ بِهِ وَمَنْ هُوَ مُسْتَخْفٍ بِاللَّيْلِ وَسارِبٌ بِالنَّهارِ (10)
«وَيَقُولُ» الواو استئنافية ومضارع «الَّذِينَ» فاعل والجملة استئنافية «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة لاسم الموصول «لَوْ لا» حرف تحضيض «أُنْزِلَ عَلَيْهِ آيَةٌ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله وعليه متعلقان بأنزل «مِنْ رَبِّهِ» متعلقان بمحذوف صفة لآية والجملة مقول القول «إِنَّما» كافة ومكفوفة «أَنْتَ مُنْذِرٌ» مبتدأ وخبر والجملة مستأنفة «وَلِكُلِّ» متعلقان بهاد «قَوْمٍ» مضاف إليه «هادٍ» مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة المقدرة على الحرف المحذوف والجملة مستأنفة «اللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ والجملة مستأنفة «يَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «ما» موصولية مفعول به «تَحْمِلُ كُلُّ» مضارع وفاعله والجملة صلة «أُنْثى » مضاف إليه «وَما» اسم موصول معطوف على ما السابقة «تَغِيضُ الْأَرْحامُ» مضارع وفاعله «وَما» معطوف على ما سبق «تَزْدادُ» مضارع فاعله مستتر «وَكُلُّ» الواو حالية ومبتدأ «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «عِنْدَهُ» ظرف مكان والهاء مضاف إليه «بِمِقْدارٍ» متعلقان بالخبر والجملة حالية «عالِمُ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو عالم «الْغَيْبِ» مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَالشَّهادَةِ» معطوف على الغيب «الْكَبِيرُ الْمُتَعالِ» خبران «سَواءٌ» مبتدأ «مِنْكُمْ» متعلقان بصفة محذوفة «مَنْ» اسم موصول خبر «أَسَرَّ الْقَوْلَ» ماض فاعله مستتر والقول مفعوله والجملة صلة «وَمَنْ» الواو عاطفة ومن اسم موصول معطوف على من السابقة «جَهَرَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «بِهِ» متعلقان بجهر «وَمَنْ» اسم موصول معطوف على ما سبق «هُوَ» مبتدأ «مُسْتَخْفٍ» خبر مرفوع بالضمة
(2/112)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 113
المقدرة على الياء المحذوفة «بِاللَّيْلِ» متعلقان بمستخف والجملة صلة «وَسارِبٌ» معطوف على مستخف «بِالنَّهارِ» متعلقان بسارب والسارب هو الذاهب في طريقه.
[سورة الرعد (13) : آية 11]
لَهُ مُعَقِّباتٌ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ ما بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا ما بِأَنْفُسِهِمْ وَإِذا أَرادَ اللَّهُ بِقَوْمٍ سُوْءاً فَلا مَرَدَّ لَهُ وَما لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ والٍ (11)
«لَهُ» متعلقان بالخبر المقدم «مُعَقِّباتٌ» مبتدأ مؤخر والجملة ابتدائية «مِنْ بَيْنِ» متعلقان بصفة لمعقبات «يَدَيْهِ» مضاف إليه مجرورة بالياء والهاء مضاف إليه «وَمِنْ خَلْفِهِ» معطوف على من بين يديه «يَحْفَظُونَهُ» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة استئنافية «مِنْ أَمْرِ» متعلقان بيحفظونه «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة مستأنفة «لا يُغَيِّرُ» لا نافية ومضارع مرفوع «ما» موصولية مفعول به «بِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صلة والجملة خبر إن «حَتَّى» حرف غاية وجر «يُغَيِّرُوا» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل وحتى وما بعدها في تأويل المصدر متعلقان بيغير «ما» موصولية مفعول به «بِأَنْفُسِهِمْ» متعلقان بمحذوف صلة «وَإِذا» الواو عاطفة وإذا ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه «أَرادَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة صلة «بِقَوْمٍ» متعلقان بأراد والجملة معطوفة «سُوْءاً» مفعول به «فَلا» الفاء واقعة بجواب إذا ولا نافية للجنس «مَرَدَّ» اسمها «لَهُ» متعلقان بالخبر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «وَما» الواو مستأنفة وما نافية «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بمحذوف حال والهاء مضاف إليه «مِنْ» زائدة «والٍ» مبتدأ مؤخر مرفوع محلا مجرور لفظا والجملة مستأنفة.
[سورة الرعد (13) : الآيات 12 الى 13]
هُوَ الَّذِي يُرِيكُمُ الْبَرْقَ خَوْفاً وَطَمَعاً وَيُنْشِئُ السَّحابَ الثِّقالَ (12) وَيُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ وَالْمَلائِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ وَيُرْسِلُ الصَّواعِقَ فَيُصِيبُ بِها مَنْ يَشاءُ وَهُمْ يُجادِلُونَ فِي اللَّهِ وَهُوَ شَدِيدُ الْمِحالِ (13)
«هُوَ» مبتدأ «الَّذِي» اسم موصول خبر «يُرِيكُمُ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والكاف مفعول به أول والميم للجمع «الْبَرْقَ» مفعول به ثان والجملة صلة «خَوْفاً» مفعول لأجله أو حال «وَطَمَعاً» معطوف على خوفا «وَيُنْشِئُ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع وفاعله مستتر «السَّحابَ» مفعول به والجملة معطوفة «الثِّقالَ» صفة «وَيُسَبِّحُ الرَّعْدُ» مضارع مرفوع وفاعله والجملة معطوفة بالواو «بِحَمْدِهِ» متعلقان بمحذوف حال «وَالْمَلائِكَةُ» عطف على الرعد «وَيُرْسِلُ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة معطوفة بالواو «الصَّواعِقَ» مفعول به «فَيُصِيبُ»
[سورة الرعد (13) : الآيات 14 الى 15]
لَهُ دَعْوَةُ الْحَقِّ وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ لا يَسْتَجِيبُونَ لَهُمْ بِشَيْءٍ إِلاَّ كَباسِطِ كَفَّيْهِ إِلَى الْماءِ لِيَبْلُغَ فاهُِي ضَلالٍ (14) وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ طَوْعاً وَكَرْهاً وَظِلالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآصالِ (15)
«لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «دَعْوَةُ» مبتدأ مؤخر «الْحَقِّ» مضاف إليه مجرور والجملة ابتدائية «وَالَّذِينَ» اسم موصول مبتدأ والجملة معطوفة على ما سبق لا محل لها «يَدْعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة صلة «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بحال محذوفة والهاء مضاف إليه «لا يَسْتَجِيبُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبر المبتدأ «لَهُمْ» متعلقان بيستجيبون «بِشَيْ ءٍ» متعلقان بيستجيبون «إِلَّا» أداة حصر «كَباسِطِ» متعلقان بمحذوف صفة لمصدر تقديره الا استجابة كائنة كاستجابة باسط «كَفَّيْهِ» مضاف إليه مجرور بالياء والهاء مضاف إليه «إِلَى الْماءِ» متعلقان بباسط «لِيَبْلُغَ» اللام لام التعليل ويبلغ مضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر «فاهُ» مفعول به منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة والهاء مضاف إليه والمصدر المؤول بعد حرف الجر متعلقان بباسط «وَما» الواو حالية وما نافية تعمل عمل ليس «هُوَ» اسمها «بِبالِغِهِ» الباء حرف جر زائد وبالغه خبر ما مجرور لفظا منصوب محلا والجملة في محل نصب على الحال «وَما» الواو حالية وما نافية و«دُعاءُ» مبتدأ «الْكافِرِينَ» مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «فِي ضَلالٍ» متعلقان بمحذوف خبر «وَلِلَّهِ» الواو استئنافية ولفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بيسجد «يَسْجُدُ» مضارع والجملة مستأنفة «مَنْ» موصول فاعل «فِي السَّماواتِ» متعلقان بمحذوف صلة «وَالْأَرْضِ» معطوف «طَوْعاً وَكَرْهاً» الأول حال والثاني معطوف عليه «وَظِلالُهُمْ» معطوف على من والهاء مضاف إليه «بِالْغُدُوِّ» متعلقان بيسجد «وَالْآصالِ» معطوف على بالغدو.
[سورة الرعد (13) : آية 16]
قُلْ مَنْ رَبُّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ قُلِ اللَّهُ قُلْ أَفَاتَّخَذْتُمْ مِنْ دُونِهِ أَوْلِياءَ لا يَمْلِكُونَ لِأَنْفُسِهِمْ نَفْعاً وَلا ضَرًّا قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمى وَالْبَصِيرُ أَمْ هَلْ تَسْتَوِي الظُّلُماتُ وَالنُّورُ أَمْ جَعَلُوا لِلَّهِ شُرَكاءَ خَلَقُوا كَخَلْقِهِ فَتَشابَهَ الْخَلْقُ عَلَيْهِمْ قُلِ اللَّهُ خالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ الْواحِدُ الْقَهَّارُ (16)
«قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة ابتدائية «مَنْ» اسم استفهام مبتدأ «رَبُّ» خبر والجملة مقول القول «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «قُلْ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «اللَّهُ» لفظ الجلالة خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو والجملة مقول القول «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة استئنافية «أَفَاتَّخَذْتُمْ» الهمزة للاستفهام وماض وفاعله والجملة مقول القول «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بأ فاتخذتم والهاء مضاف إليه وسد مسد مفعول اتخذ الثاني «أَوْلِياءَ» مفعول أول «لا» نافية «يَمْلِكُونَ»
(2/113)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 114
(2/114)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 115
مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة «لِأَنْفُسِهِمْ» متعلقان بيملكون والهاء مضاف إليه «نَفْعاً» مفعول به «وَلا» الواو عاطفة ولا زائدة «ضَرًّا» معطوف على نفعا «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة استئنافية «هَلْ» حرف استفهام «يَسْتَوِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للثقل «الْأَعْمى » فاعل مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مقول القول «وَالْبَصِيرُ» معطوف على الأعمى «أَمْ» حرف عطف «هَلْ» حرف استفهام «تَسْتَوِي الظُّلُماتُ» مضارع وفاعله والجملة معطوفة «وَالنُّورُ» معطوف على الظلمات «أَمْ» عاطفة «جَعَلُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «لِلَّهِ» متعلقان بمفعول به ثان «شُرَكاءَ» مفعول به أول «خَلَقُوا» ماض وفاعله والجملة صفة «كَخَلْقِهِ» متعلقان بخلقوا «فَتَشابَهَ الْخَلْقُ» ماض وفاعله والجملة معطوفة «عَلَيْهِمْ» متعلقان بتشابه «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «اللَّهُ خالِقُ» مبتدأ وخبر والجملة مقول القول «كُلِّ» مضاف إليه «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «وَهُوَ الْواحِدُ الْقَهَّارُ» مبتدأ وخبراه والجملة مستأنفة أو معطوفة.
[سورة الرعد (13) : آية 17]
أَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً فَسالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِها فَاحْتَمَلَ السَّيْلُ زَبَداً رابِياً وَمِمَّا يُوقِدُونَ عَلَيْهِ فِي النَّارِ ابْتِغاءَ حِلْيَةٍ أَوْ مَتاعٍ زَبَدٌ مِثْلُهُ كَذلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الْحَقَّ وَالْباطِلَ فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفاءً وَأَمَّا ما يَنْفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الْأَرْضِ كَذلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثالَ (17)
«أَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً» ماض وفاعله مستتر ومفعوله والجار والمجرور متعلقان بأنزل والجملة مستأنفة «فَسالَتْ أَوْدِيَةٌ» ماض وفاعله والجملة معطوفة «بِقَدَرِها» متعلقان بسالت «فَاحْتَمَلَ السَّيْلُ زَبَداً» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «رابِياً» صفة زبدا «وَمِمَّا» الواو عاطفة ومن جارة وما موصولية ومتعلقان بخبر مقدم «يُوقِدُونَ» مضارع والواو فاعله «عَلَيْهِ» متعلقان بيوقدون والجملة صلة «فِي النَّارِ» متعلقان بيوقدون «ابْتِغاءَ» مفعول لأجله «حِلْيَةٍ» مضاف إليه «أَوْ مَتاعٍ» معطوف «زَبَدٌ» مبتدأ مؤخر «مِثْلُهُ» صفة والهاء مضاف إليه «كَذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب ومتعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق «يَضْرِبُ اللَّهُ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله «الْحَقَّ» مفعول به والجملة مستأنفة «وَالْباطِلَ» معطوف على الحق «فَأَمَّا» الفاء عاطفة وأما حرف شرط وتفصيل «الزَّبَدُ» مبتدأ وجملته معطوفة «فَيَذْهَبُ» الفاء واقعة في جواب أما ومضارع فاعله محذوف «جُفاءً» حال والجملة خبر المبتدأ «وَأَمَّا» الواو عاطفة وأما حرف شرط وتفصيل «ما» موصولية مبتدأ «يَنْفَعُ النَّاسَ» مضارع فاعله مستتر والناس مفعوله والجملة صلة «فَيَمْكُثُ» الفاء رابطة ومضارع فاعله مستتر والجملة خبر ما «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بيمكث «كَذلِكَ» الكاف حرف جر وذا اسم إشارة مجرور بالكاف متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق «يَضْرِبُ اللَّهُ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله «الْأَمْثالَ» مفعول به والجملة مستأنفة.
(2/115)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 116
[سورة الرعد (13) : الآيات 18 الى 19]
لِلَّذِينَ اسْتَجابُوا لِرَبِّهِمُ الْحُسْنى وَالَّذِينَ لَمْ يَسْتَجِيبُوا لَهُ لَوْ أَنَّ لَهُمْ ما فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً وَمِثْلَهُ مَعَهُ لافْتَدَوْا بِهِ أُولئِكَ لَهُمْ سُوءُ الْحِسابِ وَمَأْواهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهادُ (18) أَفَمَنْ يَعْلَمُ أَنَّما أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ كَمَنْ هُوَ أَعْمى إِنَّما يَتَذَكَّرُ أُولُوا الْأَلْبابِ (19)
«لِلَّذِينَ» اسم موصول متعلقان بخبر مقدم والجملة مستأنفة «اسْتَجابُوا» ماض وفاعله «لِرَبِّهِمُ» متعلقان باستجابوا والهاء مضاف إليه «الْحُسْنى » مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة صلة الموصول «وَالَّذِينَ» اسم موصول معطوف على الذين قبلها «لَمْ» حرف نفي وجزم وقلب «يَسْتَجِيبُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة صلة «لَهُ» متعلقان بيستجيبوا «لَوْ» حرف شرط غير جازم «أَنَّ» حرف مشبه بالفعل «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم «ما» موصولية اسم أن وأن وما بعدها جملة ابتدائية لا محل لها «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بصلة ما «وَمِثْلَهُ» عطف على ما والهاء مضاف إليه «مَعَهُ» ظرف مكان والهاء مضاف إليه «لَافْتَدَوْا» اللام واقعة في جواب الشرط «افتدوا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «بِهِ» متعلقان بافتدوا «أُولئِكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب والجملة مستأنفة «لَهُمْ سُوءُ» لهم متعلقان بخبر مقدم وسوء مبتدأ مؤخر والجملة خبر أولئك «الْحِسابِ» مضاف إليه «وَمَأْواهُمْ» مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والهاء في محل جر بالإضافة «جَهَنَّمُ» خبر والجملة معطوفة على ما سبق «وَبِئْسَ» الواو استئنافية وبئس فعل ماض لإنشاء الذم «الْمِهادُ» فاعل مرفوع والجملة مستأنفة «أَفَمَنْ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية ومن اسم موصول مبتدأ والجملة مستأنفة «يَعْلَمُ» مضارع فاعله محذوف والجملة صلة «أَنَّما» كافة ومكفوفة «أُنْزِلَ» ماض مبني للمجهول «إِلَيْكَ» متعلقان بأنزل «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان بأنزل «الْحَقُّ» نائب فاعل وأن وما بعدها سدت مسد مفعولي يعلم «كَمَنْ» الكاف حرف جر ومن اسم موصول في محل جر مضاف إليه «هُوَ أَعْمى » مبتدأ وخبر والجملة صلة من «أَنَّما» كافة ومكفوفة «يَتَذَكَّرُ» مضارع مرفوع «أُولُوا» فاعل
مرفوع بالواو لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «الْأَلْبابِ» مضاف إليه والجملة مستأنفة.
[سورة الرعد (13) : الآيات 20 الى 21]
الَّذِينَ يُوفُونَ بِعَهْدِ اللَّهِ وَلا يَنْقُضُونَ الْمِيثاقَ (20) وَالَّذِينَ يَصِلُونَ ما أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ وَيَخافُونَ سُوءَ الْحِسابِ (21)
«الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع بدل من أولو «يُوفُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة صلة «بِعَهْدِ اللَّهِ» متعلقان بيوفون ولفظ الجلالة مضاف إليه «وَلا يَنْقُضُونَ» الواو عاطفة ولا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة معطوفة على ما سبق «الْمِيثاقَ» مفعول به «وَالَّذِينَ» اسم موصول معطوف على الذين السابقة «يَصِلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة الموصول «ما»
(2/116)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 117
اسم موصول في محل نصب مفعول به «أَمَرَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة صلة الموصول لا محل لها «بِهِ» متعلقان بأمر «أَنْ» حرف ناصب «يُوصَلَ» مضارع مبني للمجهول منصوب بأن ونائب الفاعل محذوف وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل جر بدل من الهاء في به أي بوصله. «وَيَخْشَوْنَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة على يصلون «رَبَّهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَيَخافُونَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «سُوءَ» مفعول به «الْحِسابِ» مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة في آخره.
[سورة الرعد (13) : الآيات 22 الى 23]
وَالَّذِينَ صَبَرُوا ابْتِغاءَ وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقامُوا الصَّلاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْناهُمْ سِرًّا وَعَلانِيَةً وَيَدْرَؤُنَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ أُولئِكَ لَهُمْ عُقْبَى الدَّارِ (22) جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَها وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آبائِهِمْ وَأَزْواجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَالْمَلائِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ كُلِّ بابٍ (23)
«وَالَّذِينَ» عطف على الذين السابقة «صَبَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها «ابْتِغاءَ» مفعول لأجله «وَجْهِ» مضاف إليه «رَبِّهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَأَقامُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «الصَّلاةَ» مفعول به «وَأَنْفَقُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بأنفقوا «رَزَقْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صلة «سِرًّا» منصوب بنزع الخافض «وَعَلانِيَةً» معطوف على سرا «وَيَدْرَؤُنَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «بِالْحَسَنَةِ» متعلقان بيدرؤون «السَّيِّئَةَ» مفعول به «أُولئِكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم «عُقْبَى» مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة خبر أولئك «الدَّارِ» مضاف إليه «جَنَّاتُ» مبتدأ «عَدْنٍ» مضاف إليه «يَدْخُلُونَها» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة خبر «وَمَنْ» الواو عاطفة ومن اسم موصول معطوف على أولئك «صَلَحَ» ماض فاعله مستتر «مِنْ آبائِهِمْ» متعلقان بمحذوف حال من فاعل صلح والهاء مضاف إليه والجملة صلة «وَأَزْواجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ» عطف على آبائهم «وَالْمَلائِكَةُ» الواو حالية الملائكة مبتدأ «يَدْخُلُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة خبر وجملة المبتدأ والخبر في محل نصب على الحال «عَلَيْهِمْ» متعلقان بيدخلون «مِنْ كُلِّ» متعلقان بيدخلون «بابٍ» مضاف إليه.
[سورة الرعد (13) : الآيات 24 الى 26]
سَلامٌ عَلَيْكُمْ بِما صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ (24) وَالَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثاقِهِ وَيَقْطَعُونَ ما أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ أُولئِكَ لَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ (25) اللَّهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشاءُ وَيَقْدِرُ وَفَرِحُوا بِالْحَياةِ الدُّنْيا وَمَا الْحَياةُ الدُّنْيا فِي الْآخِرَةِ إِلاَّ مَتاعٌ (26)
«سَلامٌ» مبتدأ «عَلَيْكُمْ» متعلقان بالخبر والجملة مقول قول لفعل محذوف «بِما» ما موصولية متعلقان بسلام «صَبَرْتُمْ» ماض وفاعله والجملة صلة «فَنِعْمَ» الفاء عاطفة ونعم ماض لإنشاء المدح «عُقْبَى»
(2/117)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 118
فاعل مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة معطوفة «الدَّارِ» مضاف إليه «وَالَّذِينَ» اسم موصول مبتدأ والجملة مستأنفة «يَنْقُضُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «عَهْدَ» مفعول به «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بينقضون «مِيثاقِهِ» مضاف إليه «وَيَقْطَعُونَ» مضارع وفاعله والجملة معطوفة «ما» موصولية مفعول به «أَمَرَ اللَّهُ» ماض وفاعله والجملة صلة «بِهِ» متعلقان بأمر «أَنْ يُوصَلَ» أن ناصبة ومضارع مبني للمجهول منصوب ونائب فاعل مستتر والجملة في تأويل المصدر في محل جر بدل من الهاء في به «وَيُفْسِدُونَ» مضارع وفاعله والجملة معطوفة «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بيفسدون «أُولئِكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب والجملة خبر الذين «لَهُمُ اللَّعْنَةُ» مبتدأ مؤخر ومتعلقان بخبر مقدم والجملة خبر أولئك «وَلَهُمْ سُوءُ» مبتدأ مؤخر ومتعلقان بخبر مقدم والجملة معطوفة «الدَّارِ» مضاف إليه «اللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ والجملة مستأنفة «يَبْسُطُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «الرِّزْقَ» مفعول به «لِمَنْ» موصولية ومتعلقان بيبسط «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَيَقْدِرُ» مضارع فاعله مستتر ومعطوف على يبسط «وَفَرِحُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «بِالْحَياةِ» متعلقان بفرحوا «الدُّنْيا» صفة الحياة «وَمَا» الواو حالية وما نافية «الْحَياةُ» مبتدأ «الدُّنْيا» صفة «فِي الْآخِرَةِ» متعلقان بمحذوف حال «إِلَّا» أداة حصر «مَتاعٌ» خبر والجملة حالية.
[سورة الرعد (13) : الآيات 27 الى 28]
وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ لا أُنْزِلَ عَلَيْهِ آيَةٌ مِنْ رَبِّهِ قُلْ إِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَنْ يَشاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ أَنابَ (27) الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (28)
«وَيَقُولُ» الواو استئنافية وفعل مضارع «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع فاعل والجملة استئنافية «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «لَوْ لا» حرف تحضيض «أُنْزِلَ» ماض مبني للمجهول «عَلَيْهِ» متعلقان بأنزل «آيَةٌ» نائب فاعل «مِنْ رَبِّهِ» متعلقان بمحذوف صفة والهاء مضاف إليه والجملة في محل نصب مقول القول «قُلْ» أمر وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة مقول القول «يُضِلُّ» مضارع مرفوع فاعله مستتر «مِنْ» موصول في محل نصب مفعول به والجملة خبر إن «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها «وَيَهْدِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة معطوفة «إِلَيْهِ» متعلقان بيهدي «مِنْ» اسم موصول مفعول به «مِنْ» موصول في محل نصب مفعول به «أَنابَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها «الَّذِينَ» موصول بدل من من في من أناب «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَتَطْمَئِنُّ» مضارع مرفوع «قُلُوبُهُمْ» فاعل والهاء مضاف إليه «بِذِكْرِ» متعلقان بتطمئن «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه والجملة معطوفة «أَلا» حرف تنبيه واستفتاح «بِذِكْرِ» متعلقان بتطمئن «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ» مضارع مرفوع وفاعله والجملة مستأنفة.
(2/118)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 119
[سورة الرعد (13) : الآيات 29 الى 30]
الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ طُوبى لَهُمْ وَحُسْنُ مَآبٍ (29) كَذلِكَ أَرْسَلْناكَ فِي أُمَّةٍ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِها أُمَمٌ لِتَتْلُوَا عَلَيْهِمُ الَّذِي أَوْحَيْنا إِلَيْكَ وَهُمْ يَكْفُرُونَ بِالرَّحْمنِ قُلْ هُوَ رَبِّي لا إِلهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ مَتابِ (30)
«الَّذِينَ» اسم موصول مبتدأ والجملة ابتدائية «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَعَمِلُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «طُوبى » مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «لَهُمْ» متعلقان بمحذوف خبر وجملة طوبى إلخ خبر الذين «وَحُسْنُ» معطوف على طوبى «مَآبٍ» مضاف إليه «كَذلِكَ» الكاف حرف جر وذا اسم إشارة متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق محذوف والجملة مستأنفة «أَرْسَلْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة «فِي أُمَّةٍ» متعلقان بأرسلناك «قَدْ» حرف تحقيق «خَلَتْ» ماض والتاء للتأنيث والجملة صفة أمة «مِنْ قَبْلِها» متعلقان بخلت «أُمَمٌ» فاعل مرفوع «لِتَتْلُوَا» اللام للتعليل وتتلو مضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر واللام وما بعدها متعلقان بأرسلنا «عَلَيْهِمُ» متعلقان بتتلو «الَّذِي» موصول في محل نصب مفعول به «أَوْحَيْنا» ماض وفاعله والجملة صلة موصول لا محل لها «إِلَيْكَ» متعلقان بأوحينا «وَهُمْ» الواو حالية ومبتدأ والجملة حالية «يَكْفُرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر «بِالرَّحْمنِ» متعلقان بيكفرون «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة استئنافية «هُوَ رَبِّي» مبتدأ وخبر والياء مضاف إليه والجملة مقول القول «لا» نافية للجنس «إِلهَ» اسمها مبني على الفتح في محل نصب والخبر محذوف «إِلَّا» أداة حصر «هُوَ» بدل من الضمير المستكن في الخبر المحذوف والجملة في محل رفع خبر ثان «عَلَيْهِ» متعلقان بتوكلت «تَوَكَّلْتُ» ماض وفاعله والجملة استئنافية «وَإِلَيْهِ مَتابِ» مبتدأ مؤخر والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم والجملة معطوفة.
[سورة الرعد (13) : آية 31]
وَلَوْ أَنَّ قُرْآناً سُيِّرَتْ بِهِ الْجِبالُ أَوْ قُطِّعَتْ بِهِ الْأَرْضُ أَوْ كُلِّمَ بِهِ الْمَوْتى بَلْ لِلَّهِ الْأَمْرُ جَمِيعاً أَفَلَمْ يَيْأَسِ الَّذِينَ آمَنُوا أَنْ لَوْ يَشاءُ اللَّهُ لَهَدَى النَّاسَ جَمِيعاً وَلا يَزالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُمْ بِما صَنَعُوا قارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيباً مِنْ دارِهِمْ حَتَّى يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لا يُخْلِفُ الْمِيعادَ (31)
«وَلَوْ» الواو استئنافية ولو حرف شرط غير جازم «أَنَّ قُرْآناً» أن واسمها والجملة استئنافية «سُيِّرَتْ» ماض مبني للمجهول والتاء للتأنيث «بِهِ» متعلقان بسيرت «الْجِبالُ» نائب فاعل والجملة خبر «أَوْ» عاطفة «قُطِّعَتْ بِهِ الْأَرْضُ» ماض مبني للمجهول والتاء للتأنيث وبه متعلقان بقطعت والأرض نائب فاعل «أَوْ» عاطفة «كُلِّمَ بِهِ الْمَوْتى » ماض مبني للمجهول ونائب فاعله ومتعلقان بكلم والجملتان معطوفتان وجواب لو محذوف «بَلْ» حرف إضراب «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالخبر المقدم «الْأَمْرُ» مبتدأ مؤخر والجملة مستأنفة «جَمِيعاً» حال «أَفَلَمْ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية ولم حرف نفي وجزم وقلب «يَيْأَسِ» مضارع مجزوم وحرك بالكسرة لالتقاء الساكنين والجملة مستأنفة «الَّذِينَ» موصول فاعل «آمَنُوا» ماض
(2/119)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 120
وفاعله والجملة صلة «أَنَّ» مخففة من أن الثقيلة واسمها ضمير الشأن «لَوْ» أداة شرط غير جازمة «يَشاءُ اللَّهُ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله والجملة فعل الشرط «لَهَدَى النَّاسَ» اللام واقعة بجواب الشرط وماض ومفعوله وفاعله مستتر وجملتا الشرط خبر أن «جَمِيعاً» حال «وَ لا يَزالُ» فعل ماض ناقص والجملة مستأنفة «الَّذِينَ»
موصول اسم لا يزال «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «تُصِيبُهُمْ» مضارع ومفعوله والجملة خبر لا يزال «بِما» موصول ومتعلقان بتصيبهم «صَنَعُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «قارِعَةٌ» فاعل «أَوْ تَحُلُّ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «قَرِيباً» ظرف مكان منصوب «مِنْ دارِهِمْ» متعلقان بقريبا والهاء مضاف إليه «حَتَّى» حرف غاية وجر «يَأْتِيَ وَعْدُ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى وفاعله «اللَّهُ» لفظ الجلالة مضاف إليه وحتى وما بعدها من مصدر مؤول متعلقان بتحل «إِنَّ اللَّهَ» إن واسمها والجملة مستأنفة «لا يُخْلِفُ» لا نافية ومضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة خبر «الْمِيعادَ» مفعول به.
[سورة الرعد (13) : الآيات 32 الى 33]
وَ لَقَدِ اسْتُهْزِئَ بِرُسُلٍ مِنْ قَبْلِكَ فَأَمْلَيْتُ لِلَّذِينَ كَفَرُوا ثُمَّ أَخَذْتُهُمْ فَكَيْفَ كانَ عِقابِ (32) أَ فَمَنْ هُوَ قائِمٌ عَلى كُلِّ نَفْسٍ بِما كَسَبَتْ وَجَعَلُوا لِلَّهِ شُرَكاءَ قُلْ سَمُّوهُمْ أَمْ تُنَبِّئُونَهُ بِما لا يَعْلَمُ فِي الْأَرْضِ أَمْ بِظاهِرٍ مِنَ الْقَوْلِ بَلْ زُيِّنَ لِلَّذِينَ كَفَرُوا مَكْرُهُمْ وَصُدُّوا عَنِ السَّبِيلِ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَما لَهُ مِنْ هادٍ (33)
«وَ لَقَدِ» الواو حرف قسم واللام واقعة في جواب قسم وقد حرف تحقيق وجملة القسم مستأنفة «اسْتُهْزِئَ» ماض مبني للمجهول «بِرُسُلٍ» سد مسد نائب الفاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بصفة لرسل «فَأَمْلَيْتُ» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «لِلَّذِينَ» موصولة متعلقان بأمليت «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «ثُمَّ أَخَذْتُهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة بثم «فَكَيْفَ» الفاء حرف عطف وكيف خبر مقدم لكان «كانَ عِقابِ» كان واسمها والجملة معطوفة «أَ فَمَنْ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية ومن موصولية مبتدأ والجملة مستأنفة «هُوَ قائِمٌ» مبتدأ وخبر والجملة خبر «عَلى كُلِّ» متعلقان بقائم «نَفْسٍ» مضاف إليه «بِما كَسَبَتْ» ما موصولية ومتعلقان بكسبت «وَ جَعَلُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة أو معطوفة «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بجعلوا «شُرَكاءَ» مفعول به «قُلْ» أمر وفاعله والجملة مستأنفة «سَمُّوهُمْ» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والهاء مفعول به والميم للجمع والجملة مقول القول «أَمْ» حرف عطف «تُنَبِّئُونَهُ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والهاء مفعوله والجملة معطوفة «بِما» ما موصولية ومتعلقان يتنبؤونه «لا يَعْلَمُ» لا نافية ومضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة صلة «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بيعلم «أَمْ» عاطفة «بِظاهِرٍ» متعلقان بتنبئونه «مِنَ الْقَوْلِ» متعلقان بظاهر «بَلْ» حرف إضراب «زُيِّنَ» ماض مبني للمجهول «لِلَّذِينَ» موصول متعلقان بزين «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «مَكْرُهُمْ» نائب فاعل والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَ صُدُّوا» الواو عاطفة وماض مبني للمجهول ونائب فاعله «عَنِ السَّبِيلِ» متعلقان بصدوا والجملة معطوفة «وَ مَنْ» الواو استئنافية ومن شرطية مبتدأ «يُضْلِلِ
اللَّهُ»
(2/120)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 121
مضارع ولفظ الجلالة فاعله وهو فعل الشرط وجملتا الشرط وجوابه في محل رفع خبر المبتدأ «فَما» الفاء رابطة وما تعمل عمل ليس «لَهُ» متعلقان بالخبر المقدم «مِنَ» حرف جر زائد «هادٍ» اسم ما مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة في محل جزم جواب الشرط.
[سورة الرعد (13) : الآيات 34 الى 35]
لَهُمْ عَذابٌ فِي الْحَياةِ الدُّنْيا وَلَعَذابُ الْآخِرَةِ أَشَقُّ وَما لَهُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ واقٍ (34) مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهارُ أُكُلُها دائِمٌ وَظِلُّها تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا وَعُقْبَى الْكافِرِينَ النَّارُ (35)
«لَهُمْ»
متعلقان بخبر مقدم «عَذابٌ»
مبتدأ مؤخر والجملة مستأنفة «فِي الْحَياةِ»
متعلقان بصفة لعذاب «الدُّنْيا»
صفة مجرورة بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر «وَ لَعَذابُ»
الواو عاطفة واللام للابتداء وعذاب مبتدأ «الْآخِرَةِ»
مضاف إليه «أَشَقُّ»
خبر والجملة معطوفة «وَ ما»
الواو عاطفة وما نافية ولهم متعلقان بخبر محذوف مقدم «مِنَ اللَّهِ»
لفظ الجلالة مجرور بمن متعلقان بالخبر المحذوف «مِنَ»
حرف جر زائد «واقٍ»
مبتدأ مؤخر مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة معطوفة «مَثَلُ» مبتدأ «الْجَنَّةِ» مضاف إليه «الَّتِي» موصول صفة للجنة «وُعِدَ الْمُتَّقُونَ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله المرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة صلة «تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهارُ» مضارع وفاعله ومتعلقان بتجري والجملة خبر مثل «أُكُلُها دائِمٌ» مبتدأ وخبر والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَ ظِلُّها» مبتدأ خبره محذوف والجملة معطوفة «تِلْكَ» اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «عُقْبَى» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مستأنفة «الَّذِينَ» موصول مضاف إليه «اتَّقَوْا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَ عُقْبَى» الواو عاطفة عقبى مبتدأ «الْكافِرِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «النَّارُ» خبر والجملة معطوفة.
[سورة الرعد (13) : الآيات 36 الى 37]
وَ الَّذِينَ آتَيْناهُمُ الْكِتابَ يَفْرَحُونَ بِما أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمِنَ الْأَحْزابِ مَنْ يُنْكِرُ بَعْضَهُ قُلْ إِنَّما أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ وَلا أُشْرِكَ بِهِ إِلَيْهِ أَدْعُوا وَإِلَيْهِ مَآبِ (36) وَكَذلِكَ أَنْزَلْناهُ حُكْماً عَرَبِيًّا وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْواءَهُمْ بَعْدَ ما جاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ ما لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا واقٍ (37)
«وَ الَّذِينَ» الواو حرف استئناف واسم الموصول مبتدأ «آتَيْناهُمُ» ماض وفاعله ومفعوله الأول «الْكِتابَ» مفعول به ثان «يَفْرَحُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة صلة «بِما» موصول ومتعلقان بيفرحون «أُنْزِلَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف «إِلَيْكَ» متعلقان بأنزل والجملة صلة «وَ مِنَ الْأَحْزابِ» الواو عاطفة ومتعلقان بمحذوف خبر مقدم «مِنَ» موصول مبتدأ مؤخر «يُنْكِرُ بَعْضَهُ» مضارع فاعله مستتر ومفعوله المنصوب والهاء مضاف إليه والجملة صلة «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّما» كافة ومكفوفة «أُمِرْتُ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله والجملة مقول القول «أَنْ» ناصبة «أَعْبُدَ اللَّهَ» مضارع منصوب وفاعله مستتر ولفظ الجلالة مفعول به منصوب والمصدر المؤول من أن أعبد مفعول به
(2/121)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 122
لأمرت «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «أُشْرِكَ» مضارع معطوف على أعبد منصوب مثله وفاعله محذوف «بِهِ» متعلقان بأشرك «إِلَيْهِ» متعلقان بادعو «أَدْعُوا» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل والجملة حالية «وَإِلَيْهِ» متعلقان بخبر مقدم «مَآبِ» مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة «وَكَذلِكَ» جار ومجرور متعلقان بصفة لمفعول مطلق محذوف أنزلناه إنزالا كائنا مثل «أَنْزَلْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة «حُكْماً» حال «عَرَبِيًّا» صفة «وَلَئِنِ» الواو حرف استئناف واللام موطئة للقسم وإن حرف شرط جازم «اتَّبَعْتَ أَهْواءَهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والهاء مضاف إليه والكلام مستأنف وجملة فعل الشرط ابتدائية لا محل لها «بَعْدَ» ظرف زمان «ما» موصولية في محل جر مضاف إليه «جاءَكَ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر يعود على ما «مِنَ الْعِلْمِ» متعلقان بمحذوف حال والجملة صلة «ما لَكَ» ما نافية تعمل عمل ليس والجار والمجرور متعلقان بخبرها المقدم «مِنَ اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بمن متعلقان بمحذوف حال «مِنَ» حرف جر زائد «وَلِيٍّ» اسمها مؤخر مجرور لفظا مرفوع محلا «وَلا واقٍ» الواو عاطفة ولا زائدة وواق معطوف على ولي على اللفظ وهو مرفوع مثله. والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جملة جواب قسم.
[سورة الرعد (13) : الآيات 38 الى 40]
وَلَقَدْ أَرْسَلْنا رُسُلاً مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنا لَهُمْ أَزْواجاً وَذُرِّيَّةً وَما كانَ لِرَسُولٍ أَنْ يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللَّهِ لِكُلِّ أَجَلٍ كِتابٌ (38) يَمْحُوا اللَّهُ ما يَشاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتابِ (39) وَإِنْ ما نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِنَّما عَلَيْكَ الْبَلاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسابُ (40)
«وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام موطئة للقسم وقد حرف تحقيق «أَرْسَلْنا رُسُلًا» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة وجملة القسم لا محل لها من الإعراب «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بأرسلنا «وَجَعَلْنا لَهُمْ أَزْواجاً» ماض وفاعله ومفعوله الأول والجار والمجرور سدا مسد المفعول الثاني والجملة معطوفة «وَذُرِّيَّةً» معطوف على أزواجا «وَما» الواو استئنافية وما نافية «كانَ» فعل ماض ناقص «لِرَسُولٍ» متعلقان بمحذوف خبر كان المقدم والجملة مستأنفة «أَنْ يَأْتِيَ» أن ناصبة ومضارع منصوب وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل رفع اسم كان «بِآيَةٍ» متعلقان بيأتي «إِلَّا» أداة حصر «بِإِذْنِ» متعلقان بمحذوف حال «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «لِكُلِّ أَجَلٍ كِتابٌ» كتاب مبتدأ مؤخر ولكل متعلقان بخبر مقدم وأجل مضاف إليه والجملة تعليلية لا محل لها «يَمْحُوا اللَّهُ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل ولفظ الجلالة فاعل والجملة مستأنفة «ما» موصولية مفعول به «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَيُثْبِتُ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتابِ» أم مبتدأ مؤخر وعند ظرف مكان متعلق بالخبر المقدم والهاء مضاف إليه والكتاب مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَإِنْ ما» الواو استئنافية وإن الشرطية وما زائدة «نُرِيَنَّكَ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والكاف مفعول به أول وفاعله مستتر تقديره نحن «بَعْضَ» مفعول به ثان «الَّذِي» موصول مضاف إليه والجملة مستأنفة «نَعِدُهُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة صلة «أَوْ» عاطفة «نَتَوَفَّيَنَّكَ» مضارع مبني
(2/122)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 123
على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والكاف مفعوله «فَإِنَّما» الفاء رابطة وإنما كافة ومكفوفة «عَلَيْكَ الْبَلاغُ» مبتدأ مؤخر والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم والجملة في محل جزم جواب الشرط «وَعَلَيْنَا الْحِسابُ» مبتدأ مؤخر وجار ومجرور متعلقان بالخبر المقدم والجملة معطوفة.
[سورة الرعد (13) : الآيات 41 الى 43]
أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُها مِنْ أَطْرافِها وَاللَّهُ يَحْكُمُ لا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسابِ (41) وَقَدْ مَكَرَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلِلَّهِ الْمَكْرُ جَمِيعاً يَعْلَمُ ما تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ وَسَيَعْلَمُ الْكُفَّارُ لِمَنْ عُقْبَى الدَّارِ (42) وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَسْتَ مُرْسَلاً قُلْ كَفى بِاللَّهِ شَهِيداً بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَمَنْ عِنْدَهُ عِلْمُ الْكِتابِ (43)
«أَوَلَمْ» الهمزة للاستفهام والواو استئنافية ولم جازمة «يَرَوْا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة استئنافية «أَنَّا» أن ونا اسمها وأن وما بعدها سد مسد مفعولي يروا «نَأْتِي الْأَرْضَ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والفاعل مستتر والأرض مفعوله والجملة خبر «نَنْقُصُها» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر «مِنْ أَطْرافِها» متعلقان بننقصها والجملة حالية «وَاللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ والجملة مستأنفة «يَحْكُمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «لا مُعَقِّبَ» لا نافية للجنس واسمها «لِحُكْمِهِ» متعلقان بخبر لا والجملة في محل نصب على الحال «وَهُوَ سَرِيعُ» مبتدأ وخبر والجملة معطوفة «الْحِسابِ» مضاف إليه «وَقَدْ» الواو استئنافية وقد حرف تحقيق «مَكَرَ» فعل ماض «الَّذِينَ» اسم موصول فاعل والجملة استئنافية «مِنْ قَبْلِهِمْ» متعلقان بصلة محذوفة والهاء في محل جر مضاف إليه «فَلِلَّهِ الْمَكْرُ» المكر مبتدأ مؤخر ولفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالخبر المقدم والجملة معطوفة «جَمِيعاً» حال «يَعْلَمُ ما» مضارع فاعله محذوف وما الموصولية مفعوله والجملة حالية «تَكْسِبُ كُلُّ» مضارع وفاعله والجملة صلة «نَفْسٍ» مضاف إليه «وَسَيَعْلَمُ الْكُفَّارُ» مضارع وفاعله والجملة مستأنفة «لِمَنْ عُقْبَى الدَّارِ» اللام حرف جر ومن اسم استفهام في محل جر باللام متعلقان بمحذوف خبر مقدم «عُقْبَى» مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «الدَّارِ» مضاف إليه والجملة في محل نصب مفعول به ليعلم «وَيَقُولُ الَّذِينَ» الواو استئنافية وفعل مضارع واسم الموصول فاعله والجملة مستأنفة «كَفَرُوا» فعل ماض وفاعله والجملة صلة «لَسْتَ مُرْسَلًا» ليس فعل ماض ناقص والتاء في محل رفع اسمها ومرسلا خبرها والجملة مقول القول «قُلْ» أمر وفاعله والجملة مستأنفة «كَفى » ماض
مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر «بِاللَّهِ» الباء حرف جر زائد ولفظ الجلالة فاعل مجرور لفظا مرفوع محلا «شَهِيداً» تمييز «بَيْنِي» ظرف مكان والياء في محل جر مضاف إليه «وَبَيْنَكُمْ» ظرف مكان والكاف مضاف إليه وهو معطوف على ما قبله والظرفان متعلقان بشهيدا «وَمَنْ» الواو عاطفة واسم الموصول معطوف على لفظ الجلالة «عِنْدَهُ» ظرف مكان متعلق بمحذوف خبر مقدم «عِلْمُ» مبتدأ مؤخر «الْكِتابِ» مضاف إليه والجملة صلة الموصول.
(2/123)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 124
سورة إبراهيم
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 1 الى 3]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
الر كِتابٌ أَنْزَلْناهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُماتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلى صِراطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (1) اللَّهِ الَّذِي لَهُ ما فِي السَّماواتِ وَما فِي الْأَرْضِ وَوَيْلٌ لِلْكافِرِينَ مِنْ عَذابٍ شَدِيدٍ (2) الَّذِينَ يَسْتَحِبُّونَ الْحَياةَ الدُّنْيا عَلَى الْآخِرَةِ وَيَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَيَبْغُونَها عِوَجاً أُولئِكَ فِي ضَلالٍ بَعِيدٍ (3)
«الر» هذه الحروف وأمثالها لا محل لها من الإعراب «كِتابٌ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو والجملة مستأنفة «أَنْزَلْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صفة «إِلَيْكَ» متعلقان بأنزلناه «لِتُخْرِجَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل جر باللام ومتعلقان بأنزلناه «النَّاسَ» مفعول به «مِنَ الظُّلُماتِ» متعلقان بتخرج «إِلَى النُّورِ» متعلقان بتخرج «بِإِذْنِ» متعلقان بتخرج «رَبِّهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «إِلى صِراطِ» بدل من إلى النور «الْعَزِيزِ» مضاف إليه «الْحَمِيدِ» صفة «اللَّهِ» لفظ الجلالة بدل من العزيز «الَّذِي» في محل جر صفة «لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «ما» موصول مبتدأ والجملة صلة الذي «فِي السَّماواتِ» متعلقان بصلة لما «وَما فِي الْأَرْضِ» عطف على ما في السموات وإعرابها مثلها «وَوَيْلٌ» مبتدأ «لِلْكافِرِينَ» متعلقان بالخبر والجملة مستأنفة «مِنْ عَذابٍ» متعلقان بويل «شَدِيدٍ» صفة «الَّذِينَ» مبتدأ والجملة مستأنفة «يَسْتَحِبُّونَ» مضارع والواو فاعله والجملة صلة الموصول لا محل لها «الْحَياةَ» مفعول به «الدُّنْيا» صفة منصوبة بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر «عَلَى الْآخِرَةِ» متعلقان بيستحبون «وَيَصُدُّونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة معطوفة «عَنْ سَبِيلِ» متعلقان بيصدون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «وَيَبْغُونَها» مضارع وفاعله ومفعوله الأول والجملة معطوفة «عِوَجاً» مفعول به ثان «أُولئِكَ» مبتدأ والكاف حرف خطاب «فِي ضَلالٍ» متعلقان بالخبر «بَعِيدٍ» صفة والجملة خبر الذين.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 4 الى 5]
وَما أَرْسَلْنا مِنْ رَسُولٍ إِلاَّ بِلِسانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (4) وَلَقَدْ أَرْسَلْنا مُوسى بِآياتِنا أَنْ أَخْرِجْ قَوْمَكَ مِنَ الظُّلُماتِ إِلَى النُّورِ وَذَكِّرْهُمْ بِأَيَّامِ اللَّهِ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ (5)
«وَما أَرْسَلْنا» الواو استئنافية وما نافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «مِنْ» حرف جر زائد «رَسُولٍ» اسم مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به «إِلَّا» أداة حصر «بِلِسانِ» متعلقان بمحذوف حال «قَوْمِهِ» مضاف إليه «لِيُبَيِّنَ» اللام للتعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل ومتعلقان بيبين والفاعل مستتر «لَهُمْ» متعلقان بيبين «فَيُضِلُّ اللَّهُ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله والجملة استئنافية «مَنْ يَشاءُ» من
(2/124)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 125
موصولية مفعول به ومضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَيَهْدِي مَنْ يَشاءُ» إعرابها كسابقتها «وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ» مبتدأ وخبراه والجملة حالية «وَلَقَدْ أَرْسَلْنا» اللام واقعة في جواب القسم وقد حرف تحقيق وجملة القسم لا محل لها وأرسلنا ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مُوسى » مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر «بِآياتِنا» متعلقان بأرسلنا ونا مضاف إليه «أَنْ أَخْرِجْ» أن مفسرة وفعل أمر فاعله مستتر «قَوْمَكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة تفسيرية لا محل لها «مِنَ الظُّلُماتِ» متعلقان بأخرج «إِلَى النُّورِ» متعلقان بأخرج «وَذَكِّرْهُمْ» أمر فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة معطوفة «بِأَيَّامِ» متعلقان بذكرهم «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «أَنْ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب متعلقان بالخبر المقدم «لَآياتٍ» اللام المزحلقة وآيات اسم إن منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة تعليل لا محل لها «لِكُلِّ» متعلقان بصفة «صَبَّارٍ» مضاف إليه «شَكُورٍ» صفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 6 الى 8]
وَإِذْ قالَ مُوسى لِقَوْمِهِ اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ أَنْجاكُمْ مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذابِ وَيُذَبِّحُونَ أَبْناءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِساءَكُمْ وَفِي ذلِكُمْ بَلاءٌ مِنْ رَبِّكُمْ عَظِيمٌ (6) وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذابِي لَشَدِيدٌ (7) وَقالَ مُوسى إِنْ تَكْفُرُوا أَنْتُمْ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً فَإِنَّ اللَّهَ لَغَنِيٌّ حَمِيدٌ (8)
«وَإِذْ» الواو حرف استئناف وإذ ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «قالَ مُوسى » ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «لِقَوْمِهِ» متعلقان بقال والهاء مضاف إليه «اذْكُرُوا» أمر وفاعله والجملة مقول القول «نِعْمَةَ» مفعول به «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِذْ» ظرف زمان «أَنْجاكُمْ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة في محل جر مضاف إليه «مِنْ آلِ» متعلقان بأنجاكم «فِرْعَوْنَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والعجمة «يَسُومُونَكُمْ» مضارع وفاعله ومفعوله الأول «سُوءَ» مفعول به ثان «الْعَذابِ» مضاف إليه والجملة حالية «وَيُذَبِّحُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة معطوفة «أَبْناءَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «وَيَسْتَحْيُونَ نِساءَكُمْ» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «وَفِي ذلِكُمْ» ذا اسم إشارة ومتعلقان بخبر مقدم «بَلاءٌ» مبتدأ مؤخر «مِنْ رَبِّكُمْ» صفة بلاء والكاف مضاف إليه «عَظِيمٌ» صفة ثانية والجملة معطوفة «وَإِذْ» الواو استئنافية وإذ ظرف زمان «تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ» ماض وفاعله والكاف مضاف إليه والجملة مضاف إليه «لَئِنْ» اللام موطئة للقسم المحذوف وإن شرطية «شَكَرْتُمْ» ماض وفاعله والجملة فعل الشرط «لَأَزِيدَنَّكُمْ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم وجواب الشرط محذوف «وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ» إعرابها كسابقتها إن شرطية وماض وفاعله وهو
(2/125)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 126
فعل الشرط والجملة معطوفة «إِنَّ عَذابِي لَشَدِيدٌ» إن واسمها وخبرها واللام المزحلقة والجملة مستأنفة «وَقالَ مُوسى » ماض وفاعله والجملة مستأنفة «إِنْ تَكْفُرُوا» إن شرطية ومضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل وهو فعل الشرط «أَنْتُمْ» في محل رفع توكيد للفاعل «وَمَنْ» اسم موصول معطوف على الواو «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بصلة الموصول «جَمِيعاً» حال «فَإِنَّ اللَّهَ لَغَنِيٌّ حَمِيدٌ» الفاء رابطة للجواب وإن ولفظ الجلالة اسمها وغني حميد خبراها واللام المزحلقة والجملة في محل جزم جواب الشرط.
[سورة إبراهيم (14) : آية 9]
أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَؤُا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ لا يَعْلَمُهُمْ إِلاَّ اللَّهُ جاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّناتِ فَرَدُّوا أَيْدِيَهُمْ فِي أَفْواهِهِمْ وَقالُوا إِنَّا كَفَرْنا بِما أُرْسِلْتُمْ بِهِ وَإِنَّا لَفِي شَكٍّ مِمَّا تَدْعُونَنا إِلَيْهِ مُرِيبٍ (9)
«أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم حرف جازم «يَأْتِكُمْ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والكاف مفعوله والميم للجمع «نَبَؤُا» فاعل والجملة مستأنفة «الَّذِينَ» موصول مضاف إليه «مِنْ قَبْلِكُمْ» متعلقان بالصلة المحذوفة «قَوْمِ» بدل مجرور من الذين «نُوحٍ» مضاف إليه «وَعادٍ» معطوف على نوح «وَثَمُودَ» معطوف مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «وَالَّذِينَ» اسم موصول مبتدأ «مِنْ بَعْدِهِمْ» متعلقان بالخبر والجملة معطوفة «لا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا اللَّهُ» لا نافية ومضارع والهاء مفعوله وإلا أداة حصر ولفظ الجلالة فاعل والجملة لا محل لها لأنها جملة اعتراضية «جاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ» ماض ومفعوله وفاعله والهاء مضاف إليه «بِالْبَيِّناتِ» متعلقان بجاءتهم والجملة استئنافية «فَرَدُّوا أَيْدِيَهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «فِي أَفْواهِهِمْ» متعلقان بردوا «وَقالُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «إِنَّا» إن واسمها والجملة مقول القول «كَفَرْنا» ماض وفاعله والجملة خبر إن «بِما» ما موصولية ومتعلقان بكفرنا «أُرْسِلْتُمْ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة صلة «بِهِ» متعلقان بأرسلتم «وَإِنَّا» إن واسمها والجملة معطوفة «لَفِي شَكٍّ» اللام المزحلقة ومتعلقان بالخبر المحذوف «مِمَّا» من وما الموصولية متعلقان بشك «تَدْعُونَنا» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة صلة «إِلَيْهِ» متعلقان بتدعوننا «مُرِيبٍ» صفة لشك.
[سورة إبراهيم (14) : آية 10]
قالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فاطِرِ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلى أَجَلٍ مُسَمًّى قالُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلاَّ بَشَرٌ مِثْلُنا تُرِيدُونَ أَنْ تَصُدُّونا عَمَّا كانَ يَعْبُدُ آباؤُنا فَأْتُونا بِسُلْطانٍ مُبِينٍ (10)
«قالَتْ رُسُلُهُمْ» ماض والتاء للتأنيث ورسلهم فاعل والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «أَفِي اللَّهِ» الهمزة للاستفهام ولفظ الجلالة مجرور بفي متعلقان بخبر مقدم «شَكٌّ» مبتدأ مؤخر والجملة مقول القول «فاطِرِ» صفة للّه «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «يَدْعُوكُمْ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل وفاعله مستتر والكاف مفعول به والميم للجمع والجملة في محل نصب
(2/126)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 127
على الحال «لِيَغْفِرَ» اللام للتعليل ومضارع منصوب وفاعله مستتر وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل جر ومتعلقان بيدعوكم «لَكُمْ» متعلقان بيغفر «مِنْ ذُنُوبِكُمْ» متعلقان بيغفر والكاف مضاف إليه «وَيُؤَخِّرَكُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله محذوف والجملة معطوفة «إِلى أَجَلٍ» متعلقان بيؤخركم «مُسَمًّى» صفة مجرورة بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «إِنْ» نافية «أَنْتُمْ» مبتدأ «إِلَّا» أداة حصر «بَشَرٌ» خبر والجملة مقول القول «مِثْلُنا» صفة لبشر ونا مضاف إليه «تُرِيدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «إِنْ» ناصبة «تَصُدُّونا» مضارع منصوب بحذف النون والواو فاعل ونا مفعول به والجملة من أن والفعل في تأويل المصدر في محل نصب مفعول به لتريدون «عَمَّا» ما موصولية ومتعلقان بتصدونا «كانَ» فعل ماض ناقص واسمها محذوف والجملة صلة «يَعْبُدُ آباؤُنا» مضارع وفاعله ونا مضاف إليه والجملة خبر كان «فَأْتُونا» الفاء الفصيحة وأمر وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «بِسُلْطانٍ» متعلقان بأتونا «مُبِينٍ» صفة سلطان.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 11 الى 12]
قالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ إِنْ نَحْنُ إِلاَّ بَشَرٌ مِثْلُكُمْ وَلكِنَّ اللَّهَ يَمُنُّ عَلى مَنْ يَشاءُ مِنْ عِبادِهِ وَما كانَ لَنا أَنْ نَأْتِيَكُمْ بِسُلْطانٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ (11) وَما لَنا أَلاَّ نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّهِ وَقَدْ هَدانا سُبُلَنا وَلَنَصْبِرَنَّ عَلى ما آذَيْتُمُونا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ (12)
«قالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ» ماض والتاء للتأنيث ورسلهم فاعل مؤخر والهاء مضاف إليه ولهم متعلقان بقالت والجملة مستأنفة «إِنْ» نافية «نَحْنُ» مبتدأ «إِلَّا» أداة حصر «بَشَرٌ» خبر والجملة مقول القول «مِثْلُكُمْ» صفة «وَلكِنَّ اللَّهَ» لكن حرف مشبه بالفعل ولفظ الجلالة اسمه والجملة معطوفة «يَمُنُّ» مضارع مرفوع وفاعله ضمير مستتر والجملة خبر «عَلى مَنْ» من موصولية متعلقان بيمن «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «مِنْ عِبادِهِ» متعلقان بمحذوف حال «وَما» الواو استئنافية وما نافية «كانَ» فعل ماض ناقص «لَنا» متعلقان بخبر كان المقدم والجملة مستأنفة «إِنْ» ناصبة «نَأْتِيَكُمْ» مضارع وفاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة في تأويل المصدر اسم كان «بِسُلْطانٍ» متعلقان بنأتيكم «إِلَّا» أداة حصر «بِإِذْنِ» متعلقان بمحذوف حال «اللَّهَ» لفظ الجلالة مضاف إليه «وَعَلَى اللَّهِ» الواو عاطفة ولفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بيتوكل «فَلْيَتَوَكَّلِ» الفاء استئنافية ولام الأمر ومضارع مجزوم بلام الأمر «الْمُؤْمِنُونَ» فاعل مرفوع بالواو والجملة مستأنفة «وَما لَنا» الواو استئنافية وما اسم استفهام مبتدأ ولنا متعلقان بالخبر المحذوف والجملة مستأنفة «أَلَّا» أن ناصبة ولا نافية «نَتَوَكَّلَ» مضارع فاعله مستتر «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بمحذوف حال «وَقَدْ» الواو حالية وقد حرف تحقيق «هَدانا» ماض ومفعوله الأول وفاعله مستتر «سُبُلَنا» مفعوله به ثان ونا مضاف إليه والجملة حالية «وَلَنَصْبِرَنَّ» حرف عطف ومضارع بني على الفتح واللام واقعة في جواب القسم المحذوف «عَلى ما» متعلقان بالفعل «آذَيْتُمُونا» ماض وفاعله ومفعوله والواو لإشباع الضمة والجملة صلة «وَعَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة
(2/127)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 128
مجرور بعلى متعلقان بيتوكل والواو عاطفة «فَلْيَتَوَكَّلِ» الفاء استئنافية ومضارع مجزوم بلام الأمر «الْمُتَوَكِّلُونَ» فاعل مرفوع بالواو والجملة مستأنفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 13 الى 15]
وَقالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِرُسُلِهِمْ لَنُخْرِجَنَّكُمْ مِنْ أَرْضِنا أَوْ لَتَعُودُنَّ فِي مِلَّتِنا فَأَوْحى إِلَيْهِمْ رَبُّهُمْ لَنُهْلِكَنَّ الظَّالِمِينَ (13) وَلَنُسْكِنَنَّكُمُ الْأَرْضَ مِنْ بَعْدِهِمْ ذلِكَ لِمَنْ خافَ مَقامِي وَخافَ وَعِيدِ (14) وَاسْتَفْتَحُوا وَخابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ (15)
«وَقالَ الَّذِينَ» ماض واسم الموصول فاعله والجملة استئنافية «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة.
«لِرُسُلِهِمْ» متعلقان بقال «لَنُخْرِجَنَّكُمْ» اللام موطئة للقسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب قس وفاعله والجملة معطوفة «جَبَّارٍ» مضاف إليه «عَنِيدٍ» صفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 16 الى 18]
مِنْ وَرائِهِ جَهَنَّمُ وَيُسْقى مِنْ ماءٍ صَدِيدٍ (16) يَتَجَرَّعُهُ وَلا يَكادُ يُسِيغُهُ وَيَأْتِيهِ الْمَوْتُ مِنْ كُلِّ مَكانٍ وَما هُوَ بِمَيِّتٍ وَمِنْ وَرائِهِ عَذابٌ غَلِيظٌ (17) مَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ أَعْمالُهُمْ كَرَمادٍ اشْتَدَّتْ بِهِ الرِّيحُ فِي يَوْمٍ عاصِفٍ لا يَقْدِرُونَ مِمَّا كَسَبُوا عَلى شَيْءٍ ذلِكَ هُوَ الضَّلالُ الْبَعِيدُ (18)
«مِنْ وَرائِهِ جَهَنَّمُ» مبتدأ مؤخر ومتعلقان بخبر مقدم والجملة صفة ثانية لجبار «وَيُسْقى » مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف والجملة معطوفة «مِنْ ماءٍ» متعلقان بيسقى «صَدِيدٍ» بدل من ماء «يَتَجَرَّعُهُ» مضارع فاعله محذوف والهاء مفعوله والجملة مستأنفة أو صفة لماء «وَلا يَكادُ» الواو عاطفة
(2/128)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 129
و لا نافية ويكاد مضارع ناقص اسمه محذوف والجملة معطوفة «يُسِيغُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة خبر «وَيَأْتِيهِ الْمَوْتُ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة معطوفة «مِنْ كُلِّ» متعلقان بيأتيه «مَكانٍ» مضاف إليه «وَما هُوَ بِمَيِّتٍ» الواو حالية وما تعمل عمل ليس وهو في محل رفع اسمها والباء زائدة وميت خبر مجرور لفظا منصوب محلا والجملة حالية «وَمِنْ وَرائِهِ عَذابٌ» الواو عاطفة ومبتدأ مؤخر ومتعلقان بخبر مقدم والجملة معطوفة «غَلِيظٌ» صفة عذاب «مَثَلُ» مبتدأ «الَّذِينَ» موصول مضاف إليه والجملة مستأنفة «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «بِرَبِّهِمْ» متعلقان بكفروا «أَعْمالُهُمْ كَرَمادٍ» مبتدأ والهاء مضاف إليه ومتعلقان بالخبر والجملة استئنافية «اشْتَدَّتْ بِهِ الرِّيحُ» ماض والتاء للتأنيث والريح فاعله ومتعلقان باشتدت والجملة صفة لرماد «فِي يَوْمٍ» متعلقان باشتدت «عاصِفٍ» صفة ليوم «لا يَقْدِرُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بمحذوف حال «كَسَبُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «عَلى شَيْ ءٍ» متعلقان بيقدرون «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «هُوَ» مبتدأ ثان «الضَّلالُ» خبر هو والجملة خبر ذلك «الْبَعِيدُ» صفة الضلال.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 19 الى 21]
أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ خَلَقَ السَّماواتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ (19) وَما ذلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ (20) وَبَرَزُوا لِلَّهِ جَمِيعاً فَقالَ الضُّعَفاءُ لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا كُنَّا لَكُمْ تَبَعاً فَهَلْ أَنْتُمْ مُغْنُونَ عَنَّا مِنْ عَذابِ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ قالُوا لَوْ هَدانَا اللَّهُ لَهَدَيْناكُمْ سَواءٌ عَلَيْنا أَجَزِعْنا أَمْ صَبَرْنا ما لَنا مِنْ مَحِيصٍ (21)
«أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم جازمة «تَرَ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة وفاعله محذوف والجملة مستأنفة «أَنَّ اللَّهَ» أن ولفظ الجلالة اسمها وأن وما بعدها سد مسد مفعولي تر «خَلَقَ السَّماواتِ» ماض وفاعله مستتر ومفعوله المنصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة خبر إن «وَالْأَرْضَ» معطوف على السموات منصوب مثله «بِالْحَقِّ» متعلقان بخلق «إِنْ يَشَأْ» إن شرطية ومضارع مجزوم فعل الشرط وفاعله مستتر والجملة ابتدائية لا محل لها «يُذْهِبْكُمْ» مضارع مجزوم جواب الشرط وفاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «وَيَأْتِ» مضارع معطوف على ما سبق وهو مجزوم مثله وفاعله مستتر «بِخَلْقٍ» متعلقان بيأت «جَدِيدٍ» صفة «وَما» الواو حرف استئناف وما تعمل عمل ليس «ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعدد والكاف للخطاب في محل رفع اسم ما «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بعزيز «بِعَزِيزٍ» الباء حرف جر زائد وعزيز خبر ما مجرور لفظا منصوب محلا «وَبَرَزُوا» الواو حرف استئناف وماض وفاعله والجملة مستأنفة «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان ببرزوا «جَمِيعاً» حال «فَقالَ الضُّعَفاءُ» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة
(2/129)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 130
«لِلَّذِينَ» موصول متعلقان بقال «اسْتَكْبَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «إِنَّا» إن واسمها والجملة مقول القول «كُنَّا لَكُمْ تَبَعاً» كان واسمها وخبرها والجار والمجرور متعلقان بتبعا والجملة خبر إنا «فَهَلْ» الفاء حرف استئناف وهل حرف استفهام «أَنْتُمْ مُغْنُونَ» مبتدأ وخبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة مستأنفة «عَنَّا» متعلقان بمغنون «مِنْ عَذابِ» متعلقان بمغنون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «مِنْ شَيْ ءٍ» من حرف جر زائد وشيء مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به لاسم الفاعل مغنون «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «هَدانَا» ماض ومفعوله «اللَّهِ» لفظ الجلالة فاعل والجملة ابتدائية لا محل لها «لَهَدَيْناكُمْ» اللام واقعة في جواب الشرط وفعل ماض وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «سَواءٌ» مبتدأ «عَلَيْنا» الجار والمجرور متعلقان بسواء «أَجَزِعْنا» الهمزة للتسوية وماض وفاعله والجملة من همزة التسوية وما بعدها مقول القول «أَمْ» عاطفة «صَبَرْنا» معطوف على جزعنا «ما لَنا» ما تعمل عمل ليس ولنا متعلقان بالخبر المقدم «مِنْ مَحِيصٍ» من حرف جر زائد ومحيص اسم ما مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة مقول القول.
[سورة إبراهيم (14) : آية 22]
وَقالَ الشَّيْطانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَما كانَ لِي عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطانٍ إِلاَّ أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ ما أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَما أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِما أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذابٌ أَلِيمٌ (22)
«وَقالَ الشَّيْطانُ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لَمَّا» ظرف بمعنى حين «قُضِيَ الْأَمْرُ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله والجملة صلة «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة مقول القول «وَعَدَكُمْ وَعْدَ» ماض فاعله مستتر ووعد مفعوله ومفعول مطلق والجملة خبر «الْحَقِّ» مضاف إليه «وَوَعَدْتُكُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على الخبر «فَأَخْلَفْتُكُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «وَما» الواو استئنافية وما نافية «كانَ» ماض ناقص «لِي» متعلقان بالخبر المقدم «عَلَيْكُمْ» متعلقان بحال محذوفة «مِنْ» حرف جر زائد «سُلْطانٍ» اسم كان مجرور لفظا مرفوع محلا «إِلَّا» أداة استثناء «أَنْ دَعَوْتُكُمْ» أن مخففة «دَعَوْتُكُمْ» ماض وفاعله ومفعوله وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل نصب على الاستثناء المنقطع «فَاسْتَجَبْتُمْ» ماض وفاعله والجملة معطوفة بالفاء «لِي» متعلقان باستجبتم «فَلا» الفاء الفصيحة ولا ناهية «تَلُومُونِي» مضارع مجزوم بلا الناهية وعلامة جزمه حذف النون والياء مفعول به والجملة لا محل لها «وَلُومُوا» أمر وفاعله والجملة معطوفة «أَنْفُسَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «ما أَنَا» ما تعمل عمل ليس وأنا اسمها «بِمُصْرِخِكُمْ» الباء زائدة ومصرخكم مجرور لفظا منصوب محلا خبر والجملة لا محل لها «وَما أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ» إعرابها كسابقتها «إِنِّي» إن والياء اسمها «كَفَرْتُ» ماض وفاعله والجملة خبر إن «بِما» متعلقان بكفرت «أَشْرَكْتُمُونِ» ماض وفاعله والواو للإشباع والنون
(2/130)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 131
للوقاية والياء مفعوله والجملة صلة «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بأشركتموني «إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذابٌ» إن واسمها وخبرها والجار والمجرور متعلقان بعذاب «أَلِيمٌ» صفة والجملة مستأنفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 23 الى 25]
وَأُدْخِلَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهارُ خالِدِينَ فِيها بِإِذْنِ رَبِّهِمْ تَحِيَّتُهُمْ فِيها سَلامٌ (23) أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُها ثابِتٌ وَفَرْعُها فِي السَّماءِ (24) تُؤْتِي أُكُلَها كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّها وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25)
«وَأُدْخِلَ» ماض مبني للمجهول «الَّذِينَ» موصول نائب فاعل والجملة مستأنفة «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَعَمِلُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «جَنَّاتٍ» مفعول به ثان على التوسعة «تَجْرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل «مِنْ تَحْتِهَا» متعلقان بتجري «الْأَنْهارُ» فاعل والجملة صفة لجنات «خالِدِينَ» حال «فِيها» متعلقان بخالدين «بِإِذْنِ» متعلقان بأدخل «رَبِّهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «تَحِيَّتُهُمْ» مبتدأ والهاء مضاف إليه «فِيها» متعلقان بتحية «سَلامٌ» خبر «أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم حرف جازم «تَرَ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والجملة مستأنفة «كَيْفَ» اسم استفهام حال «ضَرَبَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله «مَثَلًا» مفعول به «كَلِمَةً» بدل من مثلا «طَيِّبَةً» صفة لكلمة «كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ» متعلقان بصفة ثانية لكلمة وطيبة صفة لشجرة «أَصْلُها ثابِتٌ» مبتدأ وخبر والهاء مضاف إليه والجملة صفة ثانية لشجرة «وَفَرْعُها» مبتدأ والهاء مضاف إليه «فِي السَّماءِ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة «تُؤْتِي أُكُلَها» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر وأكلها مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة أو حالية «كُلَّ» ظرف زمان «حِينٍ» مضاف إليه «بِإِذْنِ» متعلقان بتؤتي «رَبِّها» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثالَ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله والأمثال مفعوله والجملة معطوفة «لِلنَّاسِ» متعلقان بيضرب «لَعَلَّهُمْ» لعل واسمها والجملة تعليل لا محل لها «يَتَذَكَّرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 26 الى 27]
وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ ما لَها مِنْ قَرارٍ (26) يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَياةِ الدُّنْيا وَفِي الْآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ ما يَشاءُ (27)
«وَمَثَلُ» الواو عاطفة ومثل مبتدأ «كَلِمَةٍ» مضاف إليه «خَبِيثَةٍ» صفة «كَشَجَرَةٍ» متعلقان بالخبر المحذوف «خَبِيثَةٍ» صفة لشجرة والجملة معطوفة على ما سبق «اجْتُثَّتْ» ماض مبني للمجهول والتاء للتأنيث ونائب فاعله محذوف والجملة صفة ثانية لشجرة «مِنْ فَوْقِ» متعلقان باجتثت «الْأَرْضِ» مضاف إليه «ما لَها» ما نافية
(2/131)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 132
و لها متعلقان بخبر مقدم «مِنْ» حرف جر زائد «قَرارٍ» مبتدأ مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة صفة ثانية لشجرة «يُثَبِّتُ اللَّهُ» فعل مضارع ولفظ الجلالة فاعل «الَّذِينَ» اسم موصول مفعول به والجملة مستأنفة «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «بِالْقَوْلِ» متعلقان بيثبت «الثَّابِتِ» صفة «فِي الْحَياةِ» متعلقان بالفعل يثبت «الدُّنْيا» صفة مجرورة بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر «وَفِي الْآخِرَةِ» معطوف على الدنيا «وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله والظالمين مفعوله والجملة معطوفة «وَيَفْعَلُ اللَّهُ» مضارع وفاعله والجملة معطوفة «ما يَشاءُ» ما اسم موصول مفعول به «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 28 الى 31]
أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ بَدَّلُوا نِعْمَتَ اللَّهِ كُفْراً وَأَحَلُّوا قَوْمَهُمْ دارَ الْبَوارِ (28) جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَها وَبِئْسَ الْقَرارُ (29) وَجَعَلُوا لِلَّهِ أَنْداداً لِيُضِلُّوا عَنْ سَبِيلِهِ قُلْ تَمَتَّعُوا فَإِنَّ مَصِيرَكُمْ إِلَى النَّارِ (30) قُلْ لِعِبادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلاةَ وَيُنْفِقُوا مِمَّا رَزَقْناهُمْ سِرًّا وَعَلانِيَةً مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لا بَيْعٌ فِيهِ وَلا خِلالٌ (31)
«أَلَمْ» الهمزة للاستفهام لم حرف جازم «تَرَ» فعل مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والجملة استئنافية «إِلَى الَّذِينَ» جار ومجرور متعلقان بتر وهو سدّ مسدّ مفعولي تر «بَدَّلُوا» ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها «نِعْمَتَ» مفعول به أول «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «كُفْراً» مفعول به ثان «وَأَحَلُّوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «قَوْمَهُمْ» مفعول به أول «دارَ» مفعول به ثان «الْبَوارِ» مضاف إليه «جَهَنَّمَ» بدل من دار «يَصْلَوْنَها» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة حال «وَبِئْسَ الْقَرارُ» الواو استئنافية «بِئْسَ» فعل ماض لإنشاء الذم «الْقَرارُ» فاعل والجملة مستأنفة «وَجَعَلُوا لِلَّهِ أَنْداداً» ماض وفاعله ومفعوله الأول ولفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالمفعول الثاني والجملة معطوفة «لِيُضِلُّوا» اللام لام التعليل والمضارع منصوب بأن المضمرة بحذف النون والواو فاعل «عَنْ سَبِيلِهِ» جار ومجرور متعلقان بالفعل قبله وكذلك اللام وما بعدها ، والهاء في محل جر بالإضافة «قُلْ» أمر وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «تَمَتَّعُوا» أمر وفاعله والجملة مقول القول «فَإِنَّ مَصِيرَكُمْ إِلَى النَّارِ» إن واسمها والجار والمجرور متعلقان بالخبر المحذوف والجملة تعليل «قُلْ» أمر وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «لِعِبادِيَ» متعلقان بقل والياء مضاف إليه «الَّذِينَ» اسم موصول صفة لعبادي «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «يُقِيمُوا الصَّلاةَ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب بحذف النون والواو فاعله والجملة مقول القول والصلاة مفعول به «وَيُنْفِقُوا» معطوف على يقيموا وإعرابه مثله «مِمَّا» من حرف جر وما موصولية متعلقان بينفقوا «رَزَقْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعول به والجملة صلة «سِرًّا» حال «وَعَلانِيَةً» معطوف على سرا «مِنْ قَبْلِ» متعلقان بينفق «أَنْ» ناصبة «يَأْتِيَ يَوْمٌ» مضارع و
فاعله «لا بَيْعٌ» لا نافية ومبتدأ «فِيهِ» متعلقان بالخبر «وَلا خِلالٌ» معطوف على لا بيع والجملة صفة ليوم.
(2/132)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 133
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 32 الى 34]
اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّماواتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَراتِ رِزْقاً لَكُمْ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهارَ (32) وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دائِبَيْنِ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهارَ (33) وَآتاكُمْ مِنْ كُلِّ ما سَأَلْتُمُوهُ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَتَ اللَّهِ لا تُحْصُوها إِنَّ الْإِنْسانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ (34)
«اللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ «الَّذِي» اسم موصول خبر «خَلَقَ السَّماواتِ» ماض ومفعوله المجرور بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم وفاعله مستتر والجملة صلة «وَالْأَرْضَ» معطوف على السموات منصوب مثله «وَأَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً» ماض فاعله مستتر وماء مفعوله ومتعلقان بأنزل والجملة معطوفة «فَأَخْرَجَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة بالفاء «بِهِ مِنَ الثَّمَراتِ» الجاران والمجروران متعلقان بأخرج «رِزْقاً» مفعول به أو مفعول لأجله «لَكُمْ» متعلقان برزقا «وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ» ماض فاعله مستتر والفلك مفعوله والجار والمجرور متعلقان بسخر والجملة معطوفة «لِتَجْرِيَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر وأن وما بعدها في تأويل المصدر مجرور باللام ومتعلقان بسخر «فِي الْبَحْرِ» متعلقان بتجري «بِأَمْرِهِ» متعلقان بتجري والهاء مضاف إليه «وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهارَ» معطوف على سخر لكم الفلك وهو مثلها لا محل لها «وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ» الجملة معطوفة على ما سبق وإعرابها كسابقتها «وَالْقَمَرَ» معطوف على الشمس «دائِبَيْنِ» حال «وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ» ماض ومفعوله ومتعلقان بسخر وفاعله مستتر والجملة معطوفة «وَالنَّهارَ» معطوف على الليل «وَآتاكُمْ» ماض فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة معطوفة «مِنْ كُلِّ» متعلقان بآتاكم «ما» موصول في محل جر مضاف إليه «سَأَلْتُمُوهُ» ماض والتاء فاعله والواو للإشباع والهاء مفعول به والجملة صلة «وَإِنْ تَعُدُّوا» إن شرطية ومضارع مجزوم لأنه فعل الشرط والواو فاعله وجملة فعل الشرط لا محل لها من الأعراب «نِعْمَتَ» مفعول به «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «لا تُحْصُوها» لا نافية ومضارع وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «إِنَّ الْإِنْسانَ لَظَلُومٌ
كَفَّارٌ» إن واسمها وخبراها واللام لام المزحلقة والجملة مستأنفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 35 الى 36]
وَإِذْ قالَ إِبْراهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا الْبَلَدَ آمِناً وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَنْ نَعْبُدَ الْأَصْنامَ (35) رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيراً مِنَ النَّاسِ فَمَنْ تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصانِي فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (36)
«وَإِذْ» الواو حرف استئناف وإذ ظرف متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر وجملته مستأنفة «قالَ إِبْراهِيمُ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «رَبِّ» منادى منصوب لأنه مضاف والياء المحذوفة للتخفيف مضاف إليه «اجْعَلْ» فعل دعاء وفاعله مستتر «هَذَا» ذا اسم إشارة في محل نصب مفعول به أول والهاء للتنبيه «الْبَلَدَ» بدل «آمِناً» مفعول به ثان والجملة مقول القول «وَاجْنُبْنِي» فعل دعاء والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به أول والفاعل مستتر والجملة معطوفة على ما سبق «وَبَنِيَّ» الواو عاطفة وبني معطوف على الياء في اجنبني منصوب مثلها وعلامة نصبه الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم والياء
(2/133)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 134
مضاف إليه «أَنْ نَعْبُدَ» أن ناصبة ومضارع منصوب وفاعله مستتر وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل نصب مفعول به ثان «الْأَصْنامَ» مفعول به لنعبد. «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم والياء محذوفة للتخفيف في محل جر مضاف إليه «إِنَّهُنَّ» إن واسمها والجملة مقول القول «أَضْلَلْنَ» ماض مبني على السكون لاتصاله بنون النسوة والنون فاعل «كَثِيراً» مفعول به والجملة خبر إن «مِنَ النَّاسِ» متعلقان بأضللن «فَمَنْ» الفاء استئنافية ومن اسم شرط جازم مبتدأ «تَبِعَنِي» ماض والنون للوقاية والياء مفعول به والجملة مع جملة الجواب خبر المبتدأ «فَإِنَّهُ» الفاء رابطة للجواب وإن واسمها والجملة في محل جزم جواب الشرط و«مِنِّي» متعلقان بالخبر المحذوف «وَمَنْ عَصانِي» معطوف على من تبعني «فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَحِيمٌ» إن واسمها وخبراها والجملة معطوفة.
[سورة إبراهيم (14) : آية 37]
رَبَّنا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنا لِيُقِيمُوا الصَّلاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَراتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ (37)
«رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب ونا مضاف إليه وجملة النداء لا محل لها «إِنِّي» إن واسمها «أَسْكَنْتُ» ماض وفاعله والجملة خبر والجملة الاسمية مستأنفة «مِنْ ذُرِّيَّتِي» متعلقان بأسكنت والياء مضاف إليه «بِوادٍ» متعلقان بأسكنت «غَيْرِ» صفة لواد «ذِي» مضاف إليه «زَرْعٍ» مضاف إليه «عِنْدَ» ظرف مكان متعلق بأسكنت «بَيْتِكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «الْمُحَرَّمِ» صفة لبيتك «رَبَّنا» منادى بأداة محذوفة منصوب ونا مضاف إليه «لِيُقِيمُوا» اللام للتعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل والجملة مستأنفة والجار والمجرور المكون من اللام وما بعدها في تأويل المصدر متعلقان بأسكنت «الصَّلاةَ» مفعول به «فَاجْعَلْ» الفاء الفصيحة وفعل دعاء فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جملة جواب شرط غير جازم «أَفْئِدَةً» مفعول به «مِنَ النَّاسِ» صفة لأفئدة «تَهْوِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر «إِلَيْهِمْ» متعلقان بتهوي «وَارْزُقْهُمْ» فعل دعاء فاعله مستتر والهاء مفعول به وهو معطوف على ما سبق «مِنَ الثَّمَراتِ» متعلقان بارزقهم «لَعَلَّهُمْ» لعل واسمها «يَشْكُرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر لعل وجملة لعل واسمها وخبرها تعليل لا محل لها من الإعراب.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 38 الى 40]
رَبَّنا إِنَّكَ تَعْلَمُ ما نُخْفِي وَما نُعْلِنُ وَما يَخْفى عَلَى اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ فِي الْأَرْضِ وَلا فِي السَّماءِ (38) الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي وَهَبَ لِي عَلَى الْكِبَرِ إِسْماعِيلَ وَإِسْحاقَ إِنَّ رَبِّي لَسَمِيعُ الدُّعاءِ (39) رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنا وَتَقَبَّلْ دُعاءِ (40)
«رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب ونا مضاف إليه وجملة النداء لا محل لها. «إِنَّكَ» إن واسمها والجملة مستأنفة. «تَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر إنك «ما» اسم موصول في محل نصب
(2/134)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 135
مفعول به «نُخْفِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة صلة «وَما» معطوفة على ما السابقة «نُعْلِنُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَما» الواو حرف استئناف وما نافية «يَخْفى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بيخفى «مِنْ» حرف جر زائد «شَيْ ءٍ» فاعل مجرور لفظا مرفوع محلا «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بمحذوف صفة لشيء «وَلا فِي السَّماءِ» الواو عاطفة ولا زائدة والجار والمجرور متعلقان بمحذوف صفة لشيء «الْحَمْدُ» مبتدأ «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بمحذوف خبر والجملة مستأنفة «الَّذِي» موصول صفة للّه «وَهَبَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «لِي» متعلقان بوهب «عَلَى الْكِبَرِ» متعلقان بمحذوف حال «إِسْماعِيلَ» مفعول به «وَإِسْحاقَ» معطوف على إسماعيل «إِنَّ رَبِّي» إن واسمها المنصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهروها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والجملة مستأنفة «لَسَمِيعُ» اللام المزحلقة وسميع خبر إن «الدُّعاءِ» مضاف إليه «رَبِّ» منادى بأداة محذوفة منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة للتخفيف والياء مضاف إليه «اجْعَلْنِي» فعل دعاء والنون للوقاية والياء مفعول به أول «مُقِيمَ» مفعول به ثان «الصَّلاةِ» مضاف إليه «وَمِنْ ذُرِّيَّتِي» الجار والمجرور معطوفان على ياء المتكلم في اجعلني وياء المتكلم مضاف إليه «رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب ونا مضاف إليه «وَتَقَبَّلْ» فعل دعاء فاعله مستتر «دُعاءِ» مفعول به منصوب
بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء المحذوفة مضاف إليه وحذفت للتخفيف والجملة معطوفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 41 الى 42]
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسابُ (41) وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّما يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصارُ (42)
«رَبَّنَا» منادى منصوب بالياء المحذوفة ونا مضاف إليه «اغْفِرْ» فعل دعاء فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لِي» متعلقان باغفر «وَلِوالِدَيَّ» معطوف على لي «وَلِلْمُؤْمِنِينَ» معطوف على والدي «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بمحذوف حال «يَقُومُ الْحِسابُ» مضارع وفاعله والجملة مضاف إليه «وَلا» الواو استئنافية «لا» ناهية «تَحْسَبَنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والجملة في محل جزم بلا وفاعله مستتر «اللَّهَ غافِلًا» مفعولا تحسبنّ «عَمَّا» عن حرف جر وما اسم موصول ، متعلقان بغافلا «يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ» مضارع وفاعله المرفوع بالواو والجملة صلة «إِنَّما» كافة ومكفوفة «يُؤَخِّرُهُمْ» مضارع مرفوع والهاء مفعوله وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «لِيَوْمٍ» متعلقان بيؤخرهم «تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصارُ» مضارع وفاعله والجار والمجرور متعلقان بتشخص وجملة تشخص في محل جر مضاف إليه.
(2/135)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 136
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 43 الى 44]
مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُؤُسِهِمْ لا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَواءٌ (43) وَأَنْذِرِ النَّاسَ يَوْمَ يَأْتِيهِمُ الْعَذابُ فَيَقُولُ الَّذِينَ ظَلَمُوا رَبَّنا أَخِّرْنا إِلى أَجَلٍ قَرِيبٍ نُجِبْ دَعْوَتَكَ وَنَتَّبِعِ الرُّسُلَ أَوَ لَمْ تَكُونُوا أَقْسَمْتُمْ مِنْ قَبْلُ ما لَكُمْ مِنْ زَوالٍ (44)
«مُهْطِعِينَ» حال منصوبة بالياء لأنه جمع مذكر سالم «مُقْنِعِي» حال منصوبة بالياء وحذفت النون للإضافة «رُؤُسِهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «لا» نافية «يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ» مضارع وفاعله والجار والمجرور متعلقان بيرتد والهاء مضاف إليه والجملة في محل نصب على الحال أو مستأنفة «وَأَفْئِدَتُهُمْ هَواءٌ» مبتدأ وخبر والهاء في أفئدتهم مضاف إليه والجملة مستأنفة او حالية «وَأَنْذِرِ» فعل أمر فاعله مستتر «النَّاسَ» مفعول به أول والجملة معطوفة على ما سبق «يَوْمَ» مفعول به ثان «يَأْتِيهِمُ الْعَذابُ» مضارع وفاعله والهاء مفعوله والجملة مضاف إليه «فَيَقُولُ» الفاء عاطفة «يقول» مضارع مرفوع «الَّذِينَ» اسم موصول فاعل والجملة معطوفة «ظَلَمُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب ونا مضاف إليه «أَخِّرْنا» فعل دعاء وفاعله والجملة مقول القول «إِلى أَجَلٍ» جار ومجرور متعلقان بأخّرنا «قَرِيبٍ» صفة لأجل «نُجِبْ» مضارع فاعله مستتر وهو مجزوم لأنه جواب الطلب والجملة لا محل لها من الإعراب «دَعْوَتَكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه «وَنَتَّبِعِ» معطوف على نجب مجزوم مثله وفاعله مستتر وحرك بالكسر لالتقاء الساكنين «الرُّسُلَ» مفعول به منصوب «أَوَلَمْ» الهمزة للاستفهام والواو عاطفة لم جازمة «تَكُونُوا» مضارع ناقص مجزوم والواو اسمها والجملة مقول القول لفعل محذوف أي فيقال لهم هذا القول «أَقْسَمْتُمْ» ماض وفاعله والجملة خبر «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بأقسمتم «ما» نافية «لَكُمْ» متعلقان بالخبر المقدم «مِنْ» حرف جر زائد «زَوالٍ» خبر مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 45 الى 46]
وَسَكَنْتُمْ فِي مَساكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنا بِهِمْ وَضَرَبْنا لَكُمُ الْأَمْثالَ (45) وَقَدْ مَكَرُوا مَكْرَهُمْ وَعِنْدَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِنْ كانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبالُ (46)
«وَسَكَنْتُمْ» ماض وفاعله والميم للجمع والجملة معطوفة على أقسمتم «فِي مَساكِنِ» تتعلقان بسكنتم «الَّذِينَ» موصول مضاف إليه «ظَلَمُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «أَنْفُسَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَتَبَيَّنَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة على ما سبق «لَكُمْ» متعلقان بتبين «كَيْفَ» اسم استفهام في محل نصب مفعول مطلق أو حال «فَعَلْنا» ماض وفاعله «بِهِمْ» متعلقان بفعلنا والجملة مفسرة لا محل لها «وَضَرَبْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة على ما سبق «لَكُمْ» متعلقان بضربنا «الْأَمْثالَ» مفعول به «وَقَدْ» الواو استئنافية وقد حرف تحقيق «مَكَرُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مَكْرَهُمْ»
(2/136)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 137
مفعول مطلق «وَعِنْدَ اللَّهِ» الواو حالية وعند ظرف مكان متعلق بمحذوف خبر مقدم ولفظ الجلالة مضاف إليه «مَكْرَهُمْ» مبتدأ مؤخر والهاء مضاف إليه والجملة حالية «وَإِنْ» الواو استئنافية وإن نافية «كانَ مَكْرُهُمْ» كان واسمها والهاء مضاف إليه والجملة استئنافية «لِتَزُولَ» اللام لام الجحود والمصدر المؤول في محل جر خبر كان ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام الجحود «مِنْهُ» متعلقان بتزول «الْجِبالُ» فاعل.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 47 الى 50]
فَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ مُخْلِفَ وَعْدِهِ رُسُلَهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ ذُو انتِقامٍ (47) يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّماواتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْواحِدِ الْقَهَّارِ (48) وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفادِ (49) سَرابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرانٍ وَتَغْشى وُجُوهَهُمُ النَّارُ (50)
«فَلا» الفاء استئنافية ولا ناهية «تَحْسَبَنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر «اللَّهَ مُخْلِفَ» مفعولا تحسبن «وَعْدِهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه وهو مفعول مخلف الثاني في الأصل «رُسُلَهُ» مفعول مخلف الأول لأن مخلف اسم فاعل «إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ» إن ولفظ الجلالة اسمها وعزيز خبرها «ذُو» خبر ثان مرفوع بالواو لأنه من الأسماء الخمسة «انتِقامٍ» مضاف إليه والجملة تعليل لا محل لها «يَوْمَ» ظرف زمان بدل من يوم يأتيهم «تُبَدَّلُ الْأَرْضُ» مضارع مبني للمجهول ونائب فاعله والجملة مضاف إليه «غَيْرَ» مفعول به ثان والأرض كان مفعوله الأول فصار نائب فاعل «الْأَرْضُ» مضاف إليه «وَبَرَزُوا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة على سابقتها «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور متعلقان ببرزوا «الْواحِدِ» صفة للّه «الْقَهَّارِ» صفة ثانية «وَتَرَى» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف وفاعله مستتر «الْمُجْرِمِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة معطوفة «مُقَرَّنِينَ» حال منصوبة بالياء لأنه جمع مذكر سالم «فِي الْأَصْفادِ» متعلقان بمقرنين «سَرابِيلُهُمْ» مبتدأ والهاء مضاف إليه «مِنْ قَطِرانٍ» متعلقان بالخبر والجملة مستأنفة «وَتَغْشى » الواو عاطفة وفعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «وُجُوهَهُمُ» مفعول به مقدم والهاء مضاف إليه «النَّارُ» فاعل مؤخر والجملة معطوفة.
[سورة إبراهيم (14) : الآيات 51 الى 52]
لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ ما كَسَبَتْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسابِ (51) هذا بَلاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّما هُوَ إِلهٌ واحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُوا الْأَلْبابِ (52)
«لِيَجْزِيَ اللَّهُ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل والجار والمجرور المكون من لام التعليل وأن المضمرة وما بعدها في تأويل المصدر متعلقان ببرزوا ولفظ الجلالة فاعل «كُلَّ» مفعول به أول «نَفْسٍ» مضاف إليه «ما» موصولة في محل نصب مفعول به ثان «كَسَبَتْ» ماض والتاء للتأنيث وفاعله مستتر والجملة صلة «إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسابِ» إن ولفظ الجلالة اسمها وسريع خبرها والحساب مضاف إليه والجملة مستأنفة «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «بَلاغٌ» خبر «لِلنَّاسِ» متعلقان ببلاغ
(2/137)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 138
و الجملة مستأنفة «وَلِيُنْذَرُوا» الواو عاطفة واللام للتعليل ومضارع مبني للمجهول منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل وأن وما بعدها في تأويل مصدر مجرور بلام التعليل ومتعلقان بمحذوف تقديره لينصحوا ولينذروا «بِهِ» متعلقان بينذروا «وَلِيَعْلَمُوا» مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل وهو معطوف «أَنَّما» كافة ومكفوفة «هُوَ إِلهٌ» مبتدأ وخبر وسد أن وما بعدها مسد مفعولي يعلموا «واحِدٌ» صفة لإله «وَلِيَذَّكَّرَ» الواو عاطفة واللام للتعليل ومضارع منصوب بأن وهو معطوف على ما سبق «أُولُوا» فاعل مرفوع بالواو لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «الْأَلْبابِ» مضاف إليه.
(2/138)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 139
سورة الحجر
[سورة الحجر (15) : الآيات 1 الى 5]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
الر تِلْكَ آياتُ الْكِتابِ وَقُرْآنٍ مُبِينٍ (1) رُبَما يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كانُوا مُسْلِمِينَ (2) ذَرْهُمْ يَأْكُلُوا وَيَتَمَتَّعُوا وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (3) وَما أَهْلَكْنا مِنْ قَرْيَةٍ إِلاَّ وَلَها كِتابٌ مَعْلُومٌ (4)
ما تَسْبِقُ مِنْ أُمَّةٍ أَجَلَها وَما يَسْتَأْخِرُونَ (5)
«الر» هذه الحروف لا إعراب لها «تِلْكَ» اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «آياتُ» خبر والجملة ابتدائية «الْكِتابِ» مضاف إليه «وَقُرْآنٍ» معطوف على الكتاب «مُبِينٍ» صفة «رُبَما» كافة ومكفوفة «يَوَدُّ» مضارع مرفوع «الَّذِينَ» موصول فاعل والجملة مستأنفة «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «لَوْ» حرف مصدري «كانُوا» كان واسمها «مُسْلِمِينَ» خبر ولو وما بعدها في تأويل المصدر في محل نصب مفعول به ليود «ذَرْهُمْ» أمر فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة مستأنفة «يَأْكُلُوا» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب والفاعل هو الواو والجملة لا محل لها «وَيَتَمَتَّعُوا» معطوف على يأكلوا وإعرابه مثله «وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ» مضارع وفاعله والهاء مفعول به «فَسَوْفَ» الفاء استئنافية وسوف حرف استقبال «يَعْلَمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة مستأنفة «وَما» الواو حرف استئناف وما نافية «أَهْلَكْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مِنْ» حرف جر زائد «قَرْيَةٍ» مفعول به مجرور لفظا منصوب محلا «إِلَّا» أداة حصر «وَلَها كِتابٌ» الواو حالية وكتاب مبتدأ مؤخر والجار والمجرور متعلقان بالخبر المقدم «مَعْلُومٌ» صفة «ما تَسْبِقُ» ما نافية ومضارع مرفوع «مِنْ» حرف جر زائد «أُمَّةٍ» فاعل مجرور لفظا مرفوع محلا «أَجَلَها» مفعول به والجملة مستأنفة «وَما» الواو عاطفة وما نافية «يَسْتَأْخِرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة.
[سورة الحجر (15) : الآيات 6 الى 10]
وَقالُوا يا أَيُّهَا الَّذِي نُزِّلَ عَلَيْهِ الذِّكْرُ إِنَّكَ لَمَجْنُونٌ (6) لَوْ ما تَأْتِينا بِالْمَلائِكَةِ إِنْ كُنْتَ مِنَ الصَّادِقِينَ (7) ما نُنَزِّلُ الْمَلائِكَةَ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَما كانُوا إِذاً مُنْظَرِينَ (8) إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحافِظُونَ (9) وَلَقَدْ أَرْسَلْنا مِنْ قَبْلِكَ فِي شِيَعِ الْأَوَّلِينَ (10)
«وَقالُوا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «يا أَيُّهَا» يا أداة نداء أي منادى نكرة مقصودة مبني على الضم في محل نصب وها للتنبيه «الَّذِي» موصول بدل من أي أو عطف بيان والجملة مقول القول «نُزِّلَ» ماض مبني للمجهول «عَلَيْهِ» متعلقان بنزل «الذِّكْرُ» نائب فاعل والجملة صلة «إِنَّكَ لَمَجْنُونٌ» إن واسمها وخبرها واللام المزحلقة والجملة مقول القول «لَوْ ما» حرف امتناع لوجود وهي للتحضيض «تَأْتِينا بِالْمَلائِكَةِ» مضارع ومفعوله والجار والمجرور متعلقان بتأتينا والجملة لا محل لها استئنافية «إِنْ» شرطية «كُنْتَ» كان واسمها «مِنَ الصَّادِقِينَ» متعلقان بالخبر وجواب إن محذوف «ما نُنَزِّلُ الْمَلائِكَةَ»
(2/139)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 140
ما نافية ومضارع فاعله مستتر والملائكة مفعوله «إِلَّا» أداة حصر «بِالْحَقِّ» متعلقان بمحذوف حال والجملة مستأنفة «وَما» الواو عاطفة وما نافية «كانُوا» كان واسمها «إِذاً» حرف جواب لا محل له «مُنْظَرِينَ» خبر منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «إِنَّا» إن واسمها «نَحْنُ» ضمير فصل لا محل له والجملة مستأنفة «نَزَّلْنَا» ماض وفاعله «الذِّكْرَ» مفعول به «وَإِنَّا» إن واسمها والجملة معطوفة «لَهُ» متعلقان بحافظون «لَحافِظُونَ» خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام موطئة للقسم وقد حرف تحقيق «أَرْسَلْنا» ماض وفاعله والجملة جواب قسم لا محل لها «مِنْ قَبْلِكَ» صفة لمفعول به محذوف تقديره رسلا من قبلك والكاف مضاف إليه «فِي شِيَعِ» متعلقان بصفة ثانية «الْأَوَّلِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم.
[سورة الحجر (15) : الآيات 11 الى 15]
وَما يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلاَّ كانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُنَ (11) كَذلِكَ نَسْلُكُهُ فِي قُلُوبِ الْمُجْرِمِينَ (12) لا يُؤْمِنُونَ بِهِ وَقَدْ خَلَتْ سُنَّةُ الْأَوَّلِينَ (13) وَلَوْ فَتَحْنا عَلَيْهِمْ باباً مِنَ السَّماءِ فَظَلُّوا فِيهِ يَعْرُجُونَ (14) لَقالُوا إِنَّما سُكِّرَتْ أَبْصارُنا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَسْحُورُونَ (15)
«وَما» الواو استئنافية وما النافية «يَأْتِيهِمْ» مضارع ومفعوله «مِنْ» حرف جر زائد «رَسُولٍ» فاعل مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة مستأنفة «إِلَّا» أداة حصر «كانُوا» كان والواو اسمها «بِهِ» متعلقان بيستهزئون والجملة حالية «يَسْتَهْزِؤُنَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر كان «كَذلِكَ» ذا اسم إشارة وهو مجرور بالكاف متعلقان بمحذوف صفة مفعول مطلق «نَسْلُكُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة مستأنفة «فِي قُلُوبِ» متعلقان بنسلكه «الْمُجْرِمِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حالية «بِهِ» متعلقان بيؤمنون «وَقَدْ» الواو استئنافية وقد حرف تحقيق «خَلَتْ سُنَّةُ» ماض وفاعله والتاء للتأنيث والجملة مستأنفة «الْأَوَّلِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «وَلَوْ» الواو عاطفة ولو حرف شرط غير جازم «فَتَحْنا» ماض وفاعله «عَلَيْهِمْ» متعلقان بفتحنا «باباً» مفعول به «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بمحذوف صفة لبابا والجملة لا محل لها لأنها ابتدائية «فَظَلُّوا» الفاء عاطفة وظل واسمها والجملة معطوفة «فِيهِ» متعلقان بيعرجون «يَعْرُجُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر ظلوا «لَقالُوا» اللام واقعة في جواب لو وماض وفاعله والجملة جواب لو لا محل لها «إِنَّما» كافة ومكفوفة «سُكِّرَتْ أَبْصارُنا» ماض مبني للمجهول والتاء للتأنيث وأبصارنا نائب فاعل ونا مضاف إليه والجملة مقول القول «بَلْ» حرف إضراب «نَحْنُ قَوْمٌ» مبتدأ وخبر «مَسْحُورُونَ» صفة لقوم والجملة مع ما سبق مقول القول.
(2/140)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 141
[سورة الحجر (15) : الآيات 16 الى 20]
وَلَقَدْ جَعَلْنا فِي السَّماءِ بُرُوجاً وَزَيَّنَّاها لِلنَّاظِرِينَ (16) وَحَفِظْناها مِنْ كُلِّ شَيْطانٍ رَجِيمٍ (17) إِلاَّ مَنِ اسْتَرَقَ السَّمْعَ فَأَتْبَعَهُ شِهابٌ مُبِينٌ (18) وَالْأَرْضَ مَدَدْناها وَأَلْقَيْنا فِيها رَواسِيَ وَأَنْبَتْنا فِيها مِنْ كُلِّ شَيْءٍ مَوْزُونٍ (19) وَجَعَلْنا لَكُمْ فِيها مَعايِشَ وَمَنْ لَسْتُمْ لَهُ بِرازِقِينَ (20)
«وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «جَعَلْنا» ماض وفاعله «فِي السَّماءِ» متعلقان بجعلنا «بُرُوجاً» مفعول به والجملة معطوفة على ما سبق «وَزَيَّنَّاها» ماض وفاعله ومفعول به والجملة معطوفة «لِلنَّاظِرِينَ» متعلقان بزيناها «وَحَفِظْناها» ماض وفاعله ومفعول به والجملة معطوفة «مِنْ كُلِّ» متعلقان بحفظناها «شَيْطانٍ» مضاف إليه «رَجِيمٍ» صفة «إِلَّا» أداة استثناء «مَنِ» اسم موصول في محل نصب على الاستثناء «اسْتَرَقَ السَّمْعَ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة صلة «فَأَتْبَعَهُ» الفاء عاطفة وماض ومفعوله المقدم «شِهابٌ» فاعل والجملة معطوفة «مُبِينٌ» صفة «وَالْأَرْضَ» الواو عاطفة والأرض مفعول به لفعل محذوف يفسره المذكور «مَدَدْناها» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مفسرة للجملة المحذوفة لا محل لها «وَأَلْقَيْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «فِيها» متعلقان بألقينا «رَواسِيَ» مفعول به منصوب «وَأَنْبَتْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «فِيها» متعلقان بأنبتنا «مِنْ كُلِّ» متعلقان بأنبتنا «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «مَوْزُونٍ» صفة «وَجَعَلْنا» معطوف على ما سبق «لَكُمْ» متعلقان بجعلنا «فِيها» متعلقان بمحذوف حال «مَعايِشَ» مفعول به «وَمَنْ» معطوف على معايش «لَسْتُمْ» ليس واسمها «لَهُ» متعلقان برازقين «بِرازِقِينَ» الباء حرف جر زائد رازقين اسم مجرور لفظا منصوب محلا خبر لستم والجملة صلة من لا محل لها من الإعراب.
[سورة الحجر (15) : الآيات 21 الى 24]
وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلاَّ عِنْدَنا خَزائِنُهُ وَما نُنَزِّلُهُ إِلاَّ بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21) وَأَرْسَلْنَا الرِّياحَ لَواقِحَ فَأَنْزَلْنا مِنَ السَّماءِ ماءً فَأَسْقَيْناكُمُوهُ وَما أَنْتُمْ لَهُ بِخازِنِينَ (22) وَإِنَّا لَنَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ وَنَحْنُ الْوارِثُونَ (23) وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَقْدِمِينَ مِنْكُمْ وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَأْخِرِينَ (24)
«وَإِنْ» الواو استئنافية وإن نافية «مِنْ» زائدة «شَيْ ءٍ» مبتدأ مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة استئنافية «إِلَّا» أداة حصر «عِنْدَنا» ظرف مكان متعلق بالخبر المقدم ونا مضاف إليه «خَزائِنُهُ» مبتدأ مؤخر والهاء مضاف إليه والجملة خبر شيء «وَما» الواو عاطفة وما نافية «نُنَزِّلُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة حصر «بِقَدَرٍ» متعلقان بننزله «مَعْلُومٍ» صفة «وَأَرْسَلْنَا الرِّياحَ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله «لَواقِحَ» حال والجملة معطوفة «فَأَنْزَلْنا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بأنزلنا «ماءً» مفعول به «فَأَسْقَيْناكُمُوهُ» الفاء عاطفة وأسقينا ماض وفاعله والكاف مفعوله الأول والميم للجمع والواو للإشباع والهاء مفعوله الثاني والجملة معطوفة «وَما» الواو حالية وما نافية تعمل عمل ليس «أَنْتُمْ» اسمها «لَهُ» متعلقان بالخبر «بِخازِنِينَ» الباء زائدة
(2/141)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 142
و خازنين خبر مجرور لفظا منصوب محلا «وَإِنَّا» الواو استئنافية وإن واسمها «لَنَحْنُ» اللام المزحلقة ونحن مبتدأ «نُحْيِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله نحن والجملة خبر إن «وَنُمِيتُ» معطوف على نحيي «وَنَحْنُ الْوارِثُونَ» مبتدأ وخبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة معطوفة على ما قبلها «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب القسم وقد حرف تحقيق «عَلِمْنَا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها من الإعراب جواب القسم «الْمُسْتَقْدِمِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «مِنْكُمْ» متعلقان بالمستقدمين «وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَأْخِرِينَ» انظر إعراب لقد علمنا المستقدمين.
[سورة الحجر (15) : الآيات 25 الى 29]
وَإِنَّ رَبَّكَ هُوَ يَحْشُرُهُمْ إِنَّهُ حَكِيمٌ عَلِيمٌ (25) وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسانَ مِنْ صَلْصالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (26) وَالْجَانَّ خَلَقْناهُ مِنْ قَبْلُ مِنْ نارِ السَّمُومِ (27) وَإِذْ قالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي خالِقٌ بَشَراً مِنْ صَلْصالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (28) فَإِذا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ ساجِدِينَ (29)
«وَإِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «هُوَ» مبتدأ «يَحْشُرُهُمْ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة خبر هو وجملة هو يحشرهم خبر إن «إِنَّهُ حَكِيمٌ عَلِيمٌ» إن واسمها وخبراها والجملة مستأنفة «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام موطئة للقسم وقد حرف تحقيق «خَلَقْنَا الْإِنْسانَ» ماض وفاعله ومفعوله «مِنْ صَلْصالٍ» متعلقان بخلقنا «مِنْ حَمَإٍ» متعلقان بصفة لصلصال «مَسْنُونٍ» صفة لحمأ والجملة لا محل لها لأنها مستأنفة «وَالْجَانَّ» الواو عاطفة والجان مفعول به لفعل محذوف يفسره المذكور «خَلَقْناهُ» ماض وفاعله ومفعول به والجملة مفسرة للجملة المحذوفة لا محل لها «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بخلقنا «مِنْ نارِ» متعلقان بخلقناه «السَّمُومِ» مضاف إليه «وَإِذْ» ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «قالَ رَبُّكَ» ماض وفاعله والكاف مضاف إليه والجملة مضاف إليه «لِلْمَلائِكَةِ» متعلقان بقال «إِنِّي خالِقٌ» إن واسمها وخبرها «بَشَراً» مفعوله به لخالق «مِنْ صَلْصالٍ» متعلقان بمحذوف صفة لبشر «مِنْ حَمَإٍ» متعلقان بمحذوف صفة لصلصال «مَسْنُونٍ» صفة «فَإِذا» الفاء استئنافية وإذا ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه «سَوَّيْتُهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مضاف إليه «وَنَفَخْتُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على سويته «فِيهِ» متعلقان بنفخت «مِنْ رُوحِي» متعلقان بصفة لمفعول به محذوف تقديره ونفخت فيه روحا من روحي «فَقَعُوا» الفاء واقعة بجواب إذا وأمر مبني على حذف النون من آخره والواو فاعله «لَهُ» متعلقان بقعوا «ساجِدِينَ» حال وجملة جواب إذا لا محل لها من الإعراب.
[سورة الحجر (15) : الآيات 30 الى 35]
فَسَجَدَ الْمَلائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (30) إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبى أَنْ يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (31) قالَ يا إِبْلِيسُ ما لَكَ أَلاَّ تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (32) قالَ لَمْ أَكُنْ لِأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِنْ صَلْصالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (33) قالَ فَاخْرُجْ مِنْها فَإِنَّكَ رَجِيمٌ (34)
وَ إِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلى يَوْمِ الدِّينِ (35)
«فَسَجَدَ الْمَلائِكَةُ» الفاء استئنافية وماض وفاعله «كُلُّهُمْ» توكيد والهاء مضاف إليه «أَجْمَعُونَ» توكيد
(2/142)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 143
ثان مرفوع بالواو «إِلَّا» أداة استثناء «إِبْلِيسَ» مستثنى بإلا منصوب «أَبى » ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف للتعذر والجملة حالية «أَنْ» ناصبة «يَكُونَ» مضارع ناقص منصوب واسمها محذوف تقديره هو «مَعَ» ظرف مكان متعلق بالخبر المحذوف «السَّاجِدِينَ» مضاف إليه «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «يا» أداة نداء «إِبْلِيسُ» منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب والجملة مقول القول «ما» اسم استفهام مبتدأ «لَكَ» متعلقان بالخبر والجملة مقول القول «أن» ناصبة «لا» نافية «تَكُونَ» مضارع ناقص منصوب بأن واسم تكون محذوف «مَعَ»ظرف مكان متعلق بالخبر المحذوف «السَّاجِدِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَمْ» جازمة «أَكُنْ» مضارع ناقص واسمها محذوف «لِأَسْجُدَ» اللام لام الجحود ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام الجحود واللام وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بالخبر المحذوف «لِبَشَرٍ» متعلقان بأسجد «خَلَقْتَهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صفة لبشر «مِنْ صَلْصالٍ» متعلقان بخلقته «مِنْ حَمَإٍ» متعلقان بمحذوف صفة لصلصال «مَسْنُونٍ» صفة «قالَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «فَاخْرُجْ» الفاء زائدة وأمر فاعله مستتر «مِنْها» متعلقان باخرج «فَإِنَّكَ رَجِيمٌ» إن واسمها وخبرها والجملة تعليل لا محل لها «وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ» إن واللعنة اسمها والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة معطوفة «إِلى يَوْمِ» متعلقان بمحذوف حال «الدِّينِ» مضاف إليه.
[سورة الحجر (15) : الآيات 36 الى 41]
قالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (36) قالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ (37) إِلى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (38) قالَ رَبِّ بِما أَغْوَيْتَنِي لَأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (39) إِلاَّ عِبادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ (40)
قالَ هذا صِراطٌ عَلَيَّ مُسْتَقِيمٌ (41)
«قالَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة للتخفيف منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة «فَأَنْظِرْنِي» الفاء زائدة أنظرني فعل دعاء مبني على السكون والنون للوقاية وفاعله مستتر والياء مفعول به والجملة مقول القول «إِلى يَوْمِ» متعلقان بأنظرني «يُبْعَثُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة في محل جر مضاف إليه. «قالَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ» الفاء زائدة وإن واسمها والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة مقول القول «إِلى يَوْمِ» متعلقان بالمنظرين «الْوَقْتِ» مضاف إليه «الْمَعْلُومِ» صفة «قالَ رَبِّ» انظر إعرابها في صدر الآية «بِما» ما مصدرية «أَغْوَيْتَنِي» ماض وفاعله والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به وهو في تأويل المصدر في محل جر ومتعلقان بفعل أقسم المحذوف والجملة مقول القول «لَأُزَيِّنَنَّ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان بأزينن «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بأزينن «وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ» إعرابها مثل لأزينن والهاء مفعول به «أَجْمَعِينَ» توكيد للهاء وهو منصوب بالياء «إِلَّا» أداة استثناء «عِبادَكَ» مستثنى بإلا منصوب
(2/143)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 144
و الكاف مضاف إليه «مِنْهُمُ» متعلقان بالمخلصين «الْمُخْلَصِينَ» صفة عبادك منصوبة بالياء «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «صِراطٌ» خبر والجملة مقول القول «عَلَيَّ» متعلقان بمحذوف صفة «مُسْتَقِيمٌ» صفة ثانية لصراط.
[سورة الحجر (15) : الآيات 42 الى 47]
إِنَّ عِبادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغاوِينَ (42) وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمَوْعِدُهُمْ أَجْمَعِينَ (43) لَها سَبْعَةُ أَبْوابٍ لِكُلِّ بابٍ مِنْهُمْ جُزْءٌ مَقْسُومٌ (44) إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ (45) ادْخُلُوها بِسَلامٍ آمِنِينَ (46)
وَ نَزَعْنا ما فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ إِخْواناً عَلى سُرُرٍ مُتَقابِلِينَ (47)
«إِنَّ عِبادِي» إن وعبادي اسمها المنصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه والجملة تفسيرية «لَيْسَ» فعل ماض ناقص «لَكَ» متعلقان بمحذوف خبر ليس المقدم «عَلَيْهِمْ» متعلقان بخبر ليس المحذوف «سُلْطانٌ» اسم ليس والجملة خبر إن «إِلَّا» أداة استثناء «مَنِ» موصول في محل نصب على الاستثناء «اتَّبَعَكَ» ماض وفاعله مستتر والكاف مفعوله «مِنَ الْغاوِينَ» متعلقان باتبعك والجملة صلة «وَإِنَّ جَهَنَّمَ» إن واسمها والجملة معطوفة «لَمَوْعِدُهُمْ» خبر واللام المزحلقة والهاء مضاف إليه «أَجْمَعِينَ» توكيد مجرورة بالياء لأنه جمع مذكر سالم «لَها» متعلقان بالخبر المقدم «سَبْعَةُ» مبتدأ «أَبْوابٍ» مضاف إليه «لِكُلِّ» متعلقان بالخبر المقدم «بابٍ» مضاف إليه «مِنْهُمْ» متعلقان بمحذوف حال «جُزْءٌ» مبتدأ مؤخر «مَقْسُومٌ» صفة والجملة مستأنفة «إِنَّ الْمُتَّقِينَ» إن واسمها المنصوب بالياء «فِي جَنَّاتٍ» متعلقان بالخبر «وَعُيُونٍ» معطوف على جنات والجملة مستأنفة «ادْخُلُوها» أمر وفاعله ومفعوله والجملة مقول القول لفعل محذوف تقديره يقال لهم ادخلوها «بِسَلامٍ» متعلقان بحال محذوف «آمِنِينَ» حال منصوبة بالياء «وَنَزَعْنا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة استئنافية «ما» موصولية مفعول به «فِي صُدُورِهِمْ» متعلقان بصلة محذوفة «مِنْ غِلٍّ» متعلقان بحال محذوفة «إِخْواناً» حال «عَلى سُرُرٍ» متعلقان بمتقابلين «مُتَقابِلِينَ» حال منصوبة بالياء لأنه جمع مذكر سالم.
[سورة الحجر (15) : الآيات 48 الى 52]
لا يَمَسُّهُمْ فِيها نَصَبٌ وَما هُمْ مِنْها بِمُخْرَجِينَ (48) نَبِّئْ عِبادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (49) وَأَنَّ عَذابِي هُوَ الْعَذابُ الْأَلِيمُ (50) وَنَبِّئْهُمْ عَنْ ضَيْفِ إِبْراهِيمَ (51) إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقالُوا سَلاماً قالَ إِنَّا مِنْكُمْ وَجِلُونَ (52)
«لا يَمَسُّهُمْ فِيها نَصَبٌ» لا نافية ومضارع ومفعوله وفاعله المؤخر والجار والمجرور متعلقان بيمسهم والجملة مستأنفة «وَما» الواو عاطفة وما تعمل عمل ليس «هُمْ» اسمها «مِنْها» متعلقان بمخرجين «بِمُخْرَجِينَ» الباء زائدة ومخرجين مجرور لفظا منصوب محلا خبر ما والجملة معطوفة «نَبِّئْ» أمر فاعله مستتر «عِبادِي» مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه «أَنِّي» أن واسمها والمصدر المؤول سد مسد فاعل نبىء
(2/144)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 145
«أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ» مبتدأ وخبراه والجملة خبر أن «وَأَنَّ عَذابِي» أن واسمها وإعرابها مثل إعراب عبادي والجملة معطوفة «هُوَ الْعَذابُ الْأَلِيمُ» مبتدأ وخبر والأليم صفة والجملة خبر أن «وَنَبِّئْهُمْ» أمر فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة معطوفة «عَنْ ضَيْفِ» متعلقان بنبئهم «إِبْراهِيمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «إِذْ» ظرف زمان متعلق بنبئهم «دَخَلُوا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «عَلَيْهِ» متعلقان بدخلوا «فَقالُوا سَلاماً» الفاء عاطفة ماض وفاعله والجملة معطوفة وسلاما مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره سلم سلاما «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّا مِنْكُمْ وَجِلُونَ» إن واسمها وخبرها ومنكم متعلقان بوجلون والجملة مقول القول.
[سورة الحجر (15) : الآيات 53 الى 57]
قالُوا لا تَوْجَلْ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ (53) قالَ أَبَشَّرْتُمُونِي عَلى أَنْ مَسَّنِيَ الْكِبَرُ فَبِمَ تُبَشِّرُونَ (54) قالُوا بَشَّرْناكَ بِالْحَقِّ فَلا تَكُنْ مِنَ الْقانِطِينَ (55) قالَ وَمَنْ يَقْنَطُ مِنْ رَحْمَةِ رَبِّهِ إِلاَّ الضَّالُّونَ (56) قالَ فَما خَطْبُكُمْ أَيُّهَا الْمُرْسَلُونَ (57)
«قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لا» ناهية «تَوْجَلْ» مضارع مجزوم بلا الناهية فاعله مستتر والجملة مقول القول «إِنَّا» إن واسمها «نُبَشِّرُكَ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة خبر «بِغُلامٍ» متعلقان بنبشرك «عَلِيمٍ» صفة «قالَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «أَبَشَّرْتُمُونِي» الهمزة للاستفهام ماض وفاعله ومفعوله والواو للإشباع والنون للوقاية والجملة مقول القول «عَلى » حرف جر «أَنْ» حرف مصدري «مَسَّنِيَ» ماض والنون للوقاية والياء مفعول به «الْكِبَرُ» فاعل وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل جر بعلى ومتعلقان ببشرتموني «فَبِمَ» الفاء الفصيحة وما اسم استفهام مجرور بالباء وحذفت الألف لدخول حرف الجر عليها متعلقان بتبشرون «تُبَشِّرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «بَشَّرْناكَ» ماض فاعله ومفعوله والجملة مقول القول «بِالْحَقِّ» متعلقان ببشرناك «فَلا» الفاء عاطفة ولا ناهية «تَكُنْ» مضارع ناقص مجزوم واسمها محذوف «مِنَ الْقانِطِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «وَمَنْ» الواو حرف عطف ومن اسم استفهام مبتدأ والجملة معطوفة «يَقْنَطُ» مضارع مرفوع والجملة خبر «مِنْ رَحْمَةِ» متعلقان بيقنط «رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «الضَّالُّونَ» فاعل مؤخر «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «فَما» الفاء زائدة وما اسم استفهام مبتدأ «خَطْبُكُمْ» خبر والكاف مضاف إليه والجملة مقول القول «أَيُّهَا» أي منادى نكرة مقصودة مبني على الضم في محل نصب وأداة النداء محذوفة والهاء للتنبيه «الْمُرْسَلُونَ» بدل من أي أو عطف بيان مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم.
(2/145)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 146
[سورة الحجر (15) : الآيات 58 الى 62]
قالُوا إِنَّا أُرْسِلْنا إِلى قَوْمٍ مُجْرِمِينَ (58) إِلاَّ آلَ لُوطٍ إِنَّا لَمُنَجُّوهُمْ أَجْمَعِينَ (59) إِلاَّ امْرَأَتَهُ قَدَّرْنا إِنَّها لَمِنَ الْغابِرِينَ (60) فَلَمَّا جاءَ آلَ لُوطٍ الْمُرْسَلُونَ (61) قالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ مُنْكَرُونَ (62)
«قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «إِنَّا» إن ونا اسمها والجملة مقول القول «أُرْسِلْنا» ماض مبني للمجهول ونا نائب فاعل والجملة خبر إنا «إِلى قَوْمٍ» متعلقان بأرسلنا «مُجْرِمِينَ» صفة قوم مجرورة بالياء لأنها جمع مذكر سالم «إِلَّا» أداة حصر «آلَ» منصوب على الاستثناء المنقطع من قوم «لُوطٍ» مضاف إليه «إِنَّا» إن ونا اسمها والجملة مستأنفة «لَمُنَجُّوهُمْ» اللام المزحلقة منجوهم خبر مرفوع بالواو والهاء مضاف إليه والميم للجمع «أَجْمَعِينَ» حال «إِلَّا» أداة استثناء «امْرَأَتَهُ» مستثنى بإلا من آل لوط والهاء مضاف إليه «قَدَّرْنا» ماض وفاعله والجملة حالية «إِنَّها» إن واسمها «لَمِنَ الْغابِرِينَ» اللام لام المزحلقة والجار والمجرور متعلقان بخبر إن والجملة في محل نصب مفعول به «فَلَمَّا» الفاء استئنافية لما ظرف بمعنى حين «جاءَ» ماض «آلَ» مفعول به مقدم «لُوطٍ» مضاف إليه «الْمُرْسَلُونَ» فاعل مؤخر والجملة مضاف إليه «قالَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «إِنَّكُمْ» إن واسمها «قَوْمٌ» خبر «مُنْكَرُونَ» صفة لقوم والجملة مقول القول.
[سورة الحجر (15) : الآيات 63 الى 65]
قالُوا بَلْ جِئْناكَ بِما كانُوا فِيهِ يَمْتَرُونَ (63) وَأَتَيْناكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّا لَصادِقُونَ (64) فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِنَ اللَّيْلِ وَاتَّبِعْ أَدْبارَهُمْ وَلا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ وَامْضُوا حَيْثُ تُؤْمَرُونَ (65)
«قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «بَلْ» حرف إضراب «جِئْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مقول القول «بِما» ما موصولة وهما متعلقان بجئناك «كانُوا» ماض ناقص والواو اسمها والجملة صلة ما لا محل لها «فِيهِ» متعلقان بيمترون «يَمْتَرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والجملة خبر كانوا «وَأَتَيْناكَ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «بِالْحَقِّ» متعلقان بمحذوف حال من الفاعل «وَإِنَّا» الواو حالية وإن ونا اسمها «لَصادِقُونَ» اللام المزحلقة صادقون خبر والجملة حالية «فَأَسْرِ» الفاء الفصيحة وأسر أمر فاعله مستتر «بِأَهْلِكَ» متعلقان بحال محذوفة «بِقِطْعٍ» متعلقان بأسر «مِنَ اللَّيْلِ» متعلقان بمحذوف صفة لقطع «وَاتَّبِعْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر وهو معطوف على أسر «أَدْبارَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَلا يَلْتَفِتْ» الواو عاطفة ولا ناهية والمضارع مجزوم بلا الناهية والجملة معطوفة «مِنْكُمْ» متعلقان بمحذوف حال «أَحَدٌ» فاعل يلتفت «وَامْضُوا» الواو عاطفة وفعل أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «حَيْثُ» ظرف مكان متعلق بامضوا «تُؤْمَرُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة في محل جر مضاف إليه.
(2/146)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 147
[سورة الحجر (15) : الآيات 66 الى 70]
وَقَضَيْنا إِلَيْهِ ذلِكَ الْأَمْرَ أَنَّ دابِرَ هؤُلاءِ مَقْطُوعٌ مُصْبِحِينَ (66) وَجاءَ أَهْلُ الْمَدِينَةِ يَسْتَبْشِرُونَ (67) قالَ إِنَّ هؤُلاءِ ضَيْفِي فَلا تَفْضَحُونِ (68) وَاتَّقُوا اللَّهَ وَلا تُخْزُونِ (69) قالُوا أَوَ لَمْ نَنْهَكَ عَنِ الْعالَمِينَ (70)
«وَقَضَيْنا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «إِلَيْهِ» متعلقان بقضينا «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مفعول به واللام للبعد والكاف للخطاب «الْأَمْرَ» بدل «أَنَّ دابِرَ» أن واسمها «هؤُلاءِ» الهاء للتنبيه أولاء اسم إشارة في محل جر بالإضافة «مَقْطُوعٌ» خبر أن والجملة في محل نصب بدل من الأمر «مُصْبِحِينَ» حال منصوبة بالياء «وَجاءَ أَهْلُ» الواو عاطفة وماض وفاعله «الْمَدِينَةِ» مضاف إليه والجملة معطوفة «يَسْتَبْشِرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حالية «قالَ» ماض وفاعله «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «هؤُلاءِ» الها للتنبيه وأولاء اسم إشارة في محل نصب اسم إن «ضَيْفِي» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه والجملة مقول للقول «فَلا» الفاء عاطفة ولا ناهية «تَفْضَحُونِ» مضارع مجزوم بلا الناهية بحذف النون والنون للوقاية وياء المتكلم المحذوفة للتخفيف مفعول به والجملة معطوفة «وَاتَّقُوا» أمر والواو فاعل والجملة معطوفة «اللَّهَ» لفظ الجلالة مفعول به «وَلا تُخْزُونِ» الواو عاطفة ومضارع مجزوم بلا الناهية بحذف النون والنون للوقاية والياء المحذوفة مفعول به «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «أَوَلَمْ» الهمزة للاستفهام والواو عاطفة ولم جازمة «نَنْهَكَ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والكاف مفعول به وفاعله مستتر تقديره نحن والجملة مقول القول «عَنِ الْعالَمِينَ» متعلقان بننهك.
[سورة الحجر (15) : الآيات 71 الى 77]
قالَ هؤُلاءِ بَناتِي إِنْ كُنْتُمْ فاعِلِينَ (71) لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ (72) فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُشْرِقِينَ (73) فَجَعَلْنا عالِيَها سافِلَها وَأَمْطَرْنا عَلَيْهِمْ حِجارَةً مِنْ سِجِّيلٍ (74) إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِلْمُتَوَسِّمِينَ (75)
وَ إِنَّها لَبِسَبِيلٍ مُقِيمٍ (76) إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِلْمُؤْمِنِينَ (77)
«قالَ» ماض وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «هؤُلاءِ» الها للتنبيه وأولاء اسم إشارة في محل رفع مبتدأ «بَناتِي» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم والياء مضاف إليه والجملة مقول القول «إِنْ» شرطية «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة لا محل لها «فاعِلِينَ» خبر منصوب بالياء وجواب إن محذوف تقديره فتزوجوهن «لَعَمْرُكَ» اللام لام الابتداء وعمرك مبتدأ والكاف مضاف إليه والخبر محذوف تقديره قسمي «إِنَّهُمْ» إن واسمها «لَفِي سَكْرَتِهِمْ» متعلقان بيعمهون والها مضاف إليه واللام المزحلقة «يَعْمَهُونَ» مضارع والواو فاعله «فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ» الفاء استئنافية وماض ومفعوله وفاعله المؤخر والتاء للتأنيث والجملة مستأنفة «مُشْرِقِينَ» حال «فَجَعَلْنا عالِيَها سافِلَها» ماض وفاعله ومفعولاه والهاء في المفعولين في محل جر بالإضافة والجملة معطوفة «وَأَمْطَرْنا عَلَيْهِمْ حِجارَةً» ماض وفاعله ومفعوله وعليهم متعلقان بأمطرنا «مِنْ
(2/147)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 148
سِجِّيلٍ»
متعلقان بمحذوف صفة حجارة والجملة معطوفة «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب ومتعلقان بآيات والجملة مستأنفة «لَآياتٍ» اللام المزحلقة آيات اسم إن المنصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «لِلْمُتَوَسِّمِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف «وَإِنَّها» إن واسمها والجملة حالية «لَبِسَبِيلٍ» اللام المزحلقة ومتعلقان بخبر إن «مُقِيمٍ» صفة «إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِلْمُؤْمِنِينَ» إعرابها مثل إعراب إن في ذلك لآيات للمتوسمين ومعنى المتوسمين أي أهل الفكر والفراسة.
[سورة الحجر (15) : الآيات 78 الى 83]
وَإِنْ كانَ أَصْحابُ الْأَيْكَةِ لَظالِمِينَ (78) فَانْتَقَمْنا مِنْهُمْ وَإِنَّهُما لَبِإِمامٍ مُبِينٍ (79) وَلَقَدْ كَذَّبَ أَصْحابُ الْحِجْرِ الْمُرْسَلِينَ (80) وَآتَيْناهُمْ آياتِنا فَكانُوا عَنْها مُعْرِضِينَ (81) وَكانُوا يَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبالِ بُيُوتاً آمِنِينَ (82)
فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُصْبِحِينَ (83)
«وَإِنْ» الواو استئنافية وإن مخففة من إن واسمها ضمير الشأن محذوف والجملة مستأنفة «كانَ أَصْحابُ» كان واسمها «الْأَيْكَةِ» مضاف إليه والأيكة الشجر «لَظالِمِينَ» اللام الفارقة وخبر كان منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم وجملة كان خبر إن. «فَانْتَقَمْنا» الفاء عاطفة وفعل ماض وفاعله والجملة معطوفة على جملة محذوفة تقديرها أسرفوا بالإثم فانتقمنا «مِنْهُمْ» متعلقان بانتقمنا «وَإِنَّهُما» الواو حالية وإن واسمها «لَبِإِمامٍ» اللام المزحلقة بإمام متعلقان بالخبر «مُبِينٍ» صفة لإمام والجملة حالية «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام موطئة للقسم وقد حرف تحقيق «كَذَّبَ أَصْحابُ» ماض وفاعله «الْحِجْرِ» مضاف إليه «الْمُرْسَلِينَ» مفعول به منصوب بالياء والجملة معطوفة على ما سبق «وَآتَيْناهُمْ» الواو عاطفة آتيناهم ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة معطوفة «آياتِنا» مفعول به ثان ونا مضاف إليه «فَكانُوا عَنْها مُعْرِضِينَ» الفاء عاطفة وكان واسمها وخبرها والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة معطوفة «وَكانُوا» الواو عاطفة وكان واسمها والجملة معطوفة «يَنْحِتُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «مِنَ الْجِبالِ» متعلقان بحال محذوفة «بُيُوتاً» مفعول به «آمِنِينَ» حال «فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُصْبِحِينَ» الفاء عاطفة وماض ومفعوله المقدم والصيحة فاعله المؤخر ومصبحين حال منصوبة بالياء.
[سورة الحجر (15) : الآيات 84 الى 85]
فَما أَغْنى عَنْهُمْ ما كانُوا يَكْسِبُونَ (84) وَما خَلَقْنَا السَّماواتِ وَالْأَرْضَ وَما بَيْنَهُما إِلاَّ بِالْحَقِّ وَإِنَّ السَّاعَةَ لَآتِيَةٌ فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ (85)
«فَما» الفاء استئنافية ما نافية «أَغْنى » ماض مبنى على الفتح المقدر على الألف للتعذر «عَنْهُمْ» متعلقان بأغنى «ما» اسم موصول في محل رفع فاعل والجملة مستأنفة «كانُوا» كان واسمها والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «يَكْسِبُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر كانوا «وَما» الواو حرف استئناف وما نافية «خَلَقْنَا السَّماواتِ» فعل ماض وفاعله ومفعوله المنصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة استئنافية «وَالْأَرْضَ» معطوفة على السموات «وَما» الواو عاطفة وما اسم موصول معطوف على ما سبق
(2/148)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 149
و هو منصوب «بَيْنَهُما» ظرف مكان متعلق بصلة الموصول المحذوفة والهاء مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «بِالْحَقِّ» متعلقان بمحذوف حال من السموات «وَإِنَّ السَّاعَةَ» الواو استئنافية وإن واسمها والجملة استئنافية «لَآتِيَةٌ» اللام المزحلقة آتية خبر إن «فَاصْفَحِ» الفاء الفصيحة اصفح فعل أمر وفاعله مستتر «الصَّفْحَ» مفعول مطلق «الْجَمِيلَ» صفة والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم.
[سورة الحجر (15) : الآيات 86 الى 91]
إِنَّ رَبَّكَ هُوَ الْخَلاَّقُ الْعَلِيمُ (86) وَلَقَدْ آتَيْناكَ سَبْعاً مِنَ الْمَثانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ (87) لا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلى ما مَتَّعْنا بِهِ أَزْواجاً مِنْهُمْ وَلا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَاخْفِضْ جَناحَكَ لِلْمُؤْمِنِينَ (88) وَقُلْ إِنِّي أَنَا النَّذِيرُ الْمُبِينُ (89) كَما أَنْزَلْنا عَلَى الْمُقْتَسِمِينَ (90)
الَّذِينَ جَعَلُوا الْقُرْآنَ عِضِينَ (91)
«إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والجملة مستأنفة والكاف مضاف إليه «هُوَ الْخَلَّاقُ» مبتدأ وخبر والجملة خبر إن «الْعَلِيمُ» صفة «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «آتَيْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله الأول «سَبْعاً» مفعول به ثان والجملة جواب القسم والقسم كلام مستأنف «مِنَ الْمَثانِي» متعلقان بمحذوف صفة لسبعا «وَالْقُرْآنَ» عطف على ما سبق «الْعَظِيمَ» صفة «لا تَمُدَّنَّ» لا ناهية ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفعل في محل جزم بلا الناهية وفاعله مستتر «عَيْنَيْكَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «إِلى ما» ما موصولية متعلقان بتمدن «مَتَّعْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «بِهِ» متعلقان بمتعنا «أَزْواجاً» مفعول به «مِنْهُمْ» متعلقان بمحذوف صفة لأزواجا «وَلا تَحْزَنْ» الواو عاطفة ولا ناهية ومضارع مجزوم بلا الناهية وفاعله مستتر «عَلَيْهِمْ» متعلقان بتحزن «وَاخْفِضْ جَناحَكَ» أمر ومفعوله وفاعله مستتر والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «لِلْمُؤْمِنِينَ» متعلقان بأخفض «وَقُلْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «إِنِّي» إن واسمها والجملة مقول القول «أَنَا النَّذِيرُ» مبتدأ وخبر والجملة خبر إن «الْمُبِينُ» صفة «كَما» الكاف حرف جر وما موصولية متعلقان بآتيناك «أَنْزَلْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «عَلَى الْمُقْتَسِمِينَ» متعلقان بأنزلنا «الَّذِينَ» اسم موصول في محل جر صفة للمقتسمين «جَعَلُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «الْقُرْآنَ» مفعول به أول «عِضِينَ» مفعول به ثان.
[سورة الحجر (15) : الآيات 92 الى 99]
فَوَ رَبِّكَ لَنَسْئَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (92) عَمَّا كانُوا يَعْمَلُونَ (93) فَاصْدَعْ بِما تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ (94) إِنَّا كَفَيْناكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ (95) الَّذِينَ يَجْعَلُونَ مَعَ اللَّهِ إِلهاً آخَرَ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (96)
وَ لَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِما يَقُولُونَ (97) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُنْ مِنَ السَّاجِدِينَ (98) وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ (99)
«فَوَ رَبِّكَ» الفاء استئنافية والواو للقسم ورب مجرور متعلقان بفعل أقسم والجملة لا محل لها والكلام مستأنفة والكاف مضاف إليه «لَنَسْئَلَنَّهُمْ» اللام واقعة في جواب القسم ونسألنهم مضارع مبني على
(2/149)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 150
الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والهاء مفعول به وفاعله مستتر وجملة جوابالقسم لا محل لها «أَجْمَعِينَ» توكيد للهاء في لنسألهم منصوب بالياء «عَمَّا» عن حرف جر وما موصولية «كانُوا» كان واسمها والجملة صلة «يَعْمَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبر كان «فَاصْدَعْ» الفاء الفصيحة وأمر فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «بِما تُؤْمَرُ» ما موصولية والجار والمجرور متعلقان باصدع وتؤمر مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة صلة ما «وَأَعْرِضْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة على اصدع «عَنِ الْمُشْرِكِينَ» متعلقان بأعرض «إِنَّا» إن واسمها «كَفَيْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة مستأنفة «الْمُسْتَهْزِئِينَ» مفعول به ثان منصوب بالياء «الَّذِينَ» موصول في محل جر صفة للمستهزئين «يَجْعَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «مَعَ» ظرف زمان متعلق بمحذوف مفعول به ثان ليجعلون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِلهاً» مفعول به أول «آخَرَ» صفة «فَسَوْفَ» الفاء استئنافية وسوف حرف استقبال «يَعْلَمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام موطئة للقسم وقد حرف تحقيق «نَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب القسم المقدر والكلام مستأنف «أَنَّكَ» أن واسمها وخبرها سدت مسد مفعولي نعلم «يَضِيقُ» مضارع مرفوع «صَدْرُكَ» فاعل والكاف مضاف إليه «بِما» متعلقان بيضيق وجملة يضيق خبر «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «فَسَبِّحْ» الفاء الفصيحة وأمر فاعله مستتر والجملة لا محل لها «بِحَمْدِ» متعلقان بسبح «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «وَكُنْ» الواو عاطفة وكن أمر ناقص واسمها محذوف تقديره أنت «مِنَ السَّاجِدِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة «وَاعْبُدْ» الواو عاطفة وأمر فاعله أنت ضمير مستتر «رَبَّكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «يَأْتِيَكَ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى والكاف مفعول به مقدم «الْيَقِينُ» فاعل مؤخر وأن والفعل في تأويل مصدر في محل جر بحتى متعلقان باعبد ومعنى اليقين الموت.
(2/150)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 151
سورة النحل
[سورة النحل (16) : الآيات 1 الى 4]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
أَتى أَمْرُ اللَّهِ فَلا تَسْتَعْجِلُوهُ سُبْحانَهُ وَتَعالى عَمَّا يُشْرِكُونَ (1) يُنَزِّلُ الْمَلائِكَةَ بِالرُّوحِ مِنْ أَمْرِهِ عَلى مَنْ يَشاءُ مِنْ عِبادِهِ أَنْ أَنْذِرُوا أَنَّهُ لا إِلهَ إِلاَّ أَنَا فَاتَّقُونِ (2) خَلَقَ السَّماواتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ تَعالى عَمَّا يُشْرِكُونَ (3) خَلَقَ الْإِنْسانَ مِنْ نُطْفَةٍ فَإِذا هُوَ خَصِيمٌ مُبِينٌ (4)
«أَتى أَمْرُ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «اللَّهِ» لفظ جلالة مضاف إليه «فَلا تَسْتَعْجِلُوهُ» الفاء عاطفة ولا الناهية والمضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعله والهاء مفعوله والجملة معطوفة «سُبْحانَهُ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره أسبح والجملة مستأنفة «وَتَعالى » ماض مبني على الفتحة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر والجملة معطوفة «عَمَّا» ما موصولية ومتعلقان بسبحان «يُشْرِكُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة صلة «يُنَزِّلُ» مضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة مستأنفة «الْمَلائِكَةَ» مفعول به «بِالرُّوحِ» متعلقان بينزل «مِنْ أَمْرِهِ» متعلقان بمحذوف حال والهاء مضاف إليه «عَلى مَنْ» من اسم موصول متعلقان بينزل «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «مِنْ عِبادِهِ» متعلقان بمحذوف حال والهاء مضاف إليه «أَنْ» المخففة واسمها ضمير الشأن محذوف وأن وما بعدها في تأويل المصدر بدل من الروح «أَنْذِرُوا» أمر وفاعله والجملة خبر «أَنَّهُ» أن واسمها والمصدر المؤول في محل نصب مفعول به «لا» نافية للجنس تعمل عمل إن «إِلهَ» اسمها المبني على الفتح والخبر محذوف والجملة خبر أنه «إِلَّا» أداة حصر «أَنَا» بدل من الضمير في الخبر المحذوف «فَاتَّقُونِ» الفاء الفصيحة وأمر مبني على حذف النون والنون للوقاية وحذفت ياء المتكلم للتخفيف وهي مفعول به «خَلَقَ السَّماواتِ» ماض وفاعله مستتر والسموات مفعوله المنصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «وَالْأَرْضَ» معطوفة على السموات «بِالْحَقِّ» حال والجملة مستأنفة «تَعالى » ماض فاعله مستتر «عَمَّا» عن حرف جر وما موصولية متعلقان بتعالى والجملة مستأنفة «يُشْرِكُونَ» مضارع وفاعله والجملة صلة «خَلَقَ الْإِنْسانَ» ماض وفاعله مستتر والإنسان مفعوله والجملة مستأنفة «مِنْ نُطْفَةٍ» متعلقان بخلق «فَإِذا» الفاء زائدة وإذا
الفجائية «هُوَ خَصِيمٌ» مبتدأ وخبر «مُبِينٌ» صفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 5 الى 7]
وَالْأَنْعامَ خَلَقَها لَكُمْ فِيها دِفْءٌ وَمَنافِعُ وَمِنْها تَأْكُلُونَ (5) وَلَكُمْ فِيها جَمالٌ حِينَ تُرِيحُونَ وَحِينَ تَسْرَحُونَ (6) وَتَحْمِلُ أَثْقالَكُمْ إِلى بَلَدٍ لَمْ تَكُونُوا بالِغِيهِ إِلاَّ بِشِقِّ الْأَنْفُسِ إِنَّ رَبَّكُمْ لَرَؤُفٌ رَحِيمٌ (7)
«وَالْأَنْعامَ» الواو عاطفة والأنعام معطوف على الإنسان «خَلَقَها» ماض ومفعوله والفاعل مستتر «لَكُمْ» متعلقان بخلقها والجملة حالية «فِيها دِفْ ءٌ» دفء مبتدأ مؤخر وفيها متعلقان بالخبر المقدم والجملة حالية «وَمَنافِعُ»
(2/151)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 152
معطوف على دفء «وَمِنْها» متعلقان بتأكلون «تَأْكُلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «وَلَكُمْ فِيها جَمالٌ» الواو عاطفة ولكم متعلقان بخبر مقدم فيها متعلقان بحال محذوفة وجمال مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة «حِينَ» ظرف زمان متعلق بصفة محذوفة لجمال «تُرِيحُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مضاف إليه «وَحِينَ تَسْرَحُونَ» الجملة معطوفة على سابقتها وإعرابها كإعرابها «وَتَحْمِلُ أَثْقالَكُمْ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر وأثقالكم مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «إِلى بَلَدٍ» متعلقان بتحمل «لَمْ» حرف جزم ونفي وقلب «تَكُونُوا» مضارع ناقص والواو اسمها والجملة صفة لبلد «بالِغِيهِ» خبر منصوب بالياء والهاء مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «بِشِقِّ الْأَنْفُسِ» متعلقان بحال محذوفة والأنفس مضاف إليه «إِنَّ رَبَّكُمْ» إن واسمها «لَرَؤُفٌ رَحِيمٌ» خبرا إن مرفوعان واللام المزحلقة والجملة مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 8 الى 10]
وَالْخَيْلَ وَالْبِغالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوها وَزِينَةً وَيَخْلُقُ ما لا تَعْلَمُونَ (8) وَعَلَى اللَّهِ قَصْدُ السَّبِيلِ وَمِنْها جائِرٌ وَلَوْ شاءَ لَهَداكُمْ أَجْمَعِينَ (9) هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً لَكُمْ مِنْهُ شَرابٌ وَمِنْهُ شَجَرٌ فِيهِ تُسِيمُونَ (10)
«وَالْخَيْلَ» عطف على الأنعام «وَالْبِغالَ وَالْحَمِيرَ» عطف على ما سبق «لِتَرْكَبُوها» اللام لام التعليل مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل والهاء مفعول به وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر والجار والمجرور متعلقان بخلقها «وَزِينَةً» مفعول به لفعل محذوف تقديره جعلها زينة وهو معطوف «وَيَخْلُقُ» الواو استئنافية ومضارع مرفوع فاعله مستتر «ما» موصولية مفعول به «لا» نافية «تَعْلَمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة الموصول «وَعَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بخبر قصد «قَصْدُ» مبتدأ مرفوع والجملة مستأنفة «السَّبِيلِ» مضاف إليه «وَمِنْها جائِرٌ» جائر صفة لمبتدأ محذوف تقديره منها سبيل جائر والجار والمجرور متعلقان بالخبر المقدم والجملة معطوفة على سابقتها «وَلَوْ» الواو استئنافية لو حرف شرط غير جازم «شاءَ» الله ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة لا محل لها لأنها ابتدائية «لَهَداكُمْ» اللام واقعة في جواب لو وماض فاعله مستتر والكاف مفعوله «أَجْمَعِينَ» توكيد للمفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «هُوَ» مبتدأ «الَّذِي» اسم موصول خبر «أَنْزَلَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بأنزل «ماءً» مفعول به «لَكُمْ» متعلقان بالخبر المقدم «مِنْهُ» متعلقان بشراب «شَرابٌ» مبتدأ والجملة مستأنفة «وَمِنْهُ» متعلقان بالخبر المقدم «شَجَرٌ» مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة على ما سبق «فِيهِ» متعلقان بتسيمون «تُسِيمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة لشجر.
(2/152)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 153
[سورة النحل (16) : الآيات 11 الى 13]
يُنْبِتُ لَكُمْ بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُونَ وَالنَّخِيلَ وَالْأَعْنابَ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَراتِ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (11) وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومُ مُسَخَّراتٌ بِأَمْرِهِ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (12) وَما ذَرَأَ لَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُخْتَلِفاً أَلْوانُهُ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ (13)
«يُنْبِتُ» مضارع فاعله مستتر «لَكُمْ» متعلقان بينبت «بِهِ» متعلقان بينبت «الزَّرْعَ» مفعول به والجملة مستأنفة «وَالزَّيْتُونَ» معطوف على الزرع «وَالنَّخِيلَ وَالْأَعْنابَ» عطف على ما سبق «وَمِنْ كُلِّ» معطوف على ما تقدم «الثَّمَراتِ» مضاف إليه «إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً» إن والجار والمجرور متعلقان بالخبر المقدم ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب آية اسم إن واللام المزحلقة والجملة مستأنفة «لِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صفة لآية «يَتَفَكَّرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة لقوم «وَسَخَّرَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «لَكُمُ» متعلقان بسخر «اللَّيْلَ» مفعول به «وَالنَّهارَ» معطوف على الليل «وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ» معطوف على ما سبق «وَالنُّجُومُ مُسَخَّراتٌ» مبتدأ وخبر والجملة معطوفة «بِأَمْرِهِ» متعلقان بمسخرات «إِنَّ» إن حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» متعلقان بالخبر المقدم «لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ» اللام المزحلقة وآيات اسم إن المنصوب بالكسرة لأنه مؤنث مذكر سالم والجار والمجرور متعلقان بمحذوف صفة لآيات وجملة يتفكرون في محل جر صفة لقوم «وَما» الواو عاطفة وما موصولية «ذَرَأَ» ماض فاعله مستتر «لَكُمْ» متعلقان بذرأ «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بذرأ «مُخْتَلِفاً» حال «أَلْوانُهُ» فاعل مختلف «إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ» انظر إعراب آخر الآيتين السابقتين وهذه الآية مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 14 الى 16]
وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْماً طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَها وَتَرَى الْفُلْكَ مَواخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (14) وَأَلْقى فِي الْأَرْضِ رَواسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهاراً وَسُبُلاً لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (15) وَعَلاماتٍ وَبِالنَّجْمِ هُمْ يَهْتَدُونَ (16)
«وَهُوَ الَّذِي» الواو عاطفة هو مبتدأ الذي اسم موصول خبره والجملة معطوفة «سَخَّرَ الْبَحْرَ» ماض فاعله مستتر والبحر مفعوله والجملة صلة «لِتَأْكُلُوا» اللام للتعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل وأن وما بعدها في تأويل المصدر في محل جر متعلقان بسخر «مِنْهُ» متعلقان بتأكلوا «لَحْماً» مفعول به «طَرِيًّا» صفة «وَتَسْتَخْرِجُوا» مضارع والواو فاعله وهو معطوف على تأكلوا منصوب مثله بحذف النون «مِنْهُ» متعلقان بتستخرجوا «حِلْيَةً» مفعول به «تَلْبَسُونَها» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والهاء مفعول به والجملة صفة لحلية «وَتَرَى الْفُلْكَ» مضارع فاعله مستتر والفلك مفعوله والجملة اعتراضية لا محل لها «مَواخِرَ» حال «فِيهِ» متعلقان بمواخر «وَلِتَبْتَغُوا» إعرابه مثل إعراب لتأكلوا وهو معطوف عليه «مِنْ فَضْلِهِ» متعلقان
(2/153)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 154
بمواخر «وَلِتَبْتَغُوا» إعرابه مثل إعراب لتأكلوا وهو معطوف عليه «مِنْ فَضْلِهِ» متعلقان بتبتغوا «وَلَعَلَّكُمْ» الواو عاطفة لعل والكاف اسمها والجملة معطوفة «تَشْكُرُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة خبر لعل «وَأَلْقى فِي الْأَرْضِ رَواسِيَ» الواو عاطفة وماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر وفاعله مستتر والجار والمجرور متعلقان بألقى ورواسي صفة لمفعول به محذوف تقديره جبالا رواسي «أَنْ تَمِيدَ» أن الناصبة وتميد مضارع منصوب «بِكُمْ» متعلقان بتميد وأن وما بعدها في محل نصب مفعول لأجله أي كراهة أن تميد «وَأَنْهاراً وَسُبُلًا» معطوف على رواسي «لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ» تقدم إعرابها و«عَلاماتٍ» معطوفة على رواسي منصوبة مثلها «وَبِالنَّجْمِ» متعلقان بيهتدون «هُمْ» مبتدأ «يَهْتَدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر.
[سورة النحل (16) : الآيات 17 الى 20]
أَفَمَنْ يَخْلُقُ كَمَنْ لا يَخْلُقُ أَفَلا تَذَكَّرُونَ (17) وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوها إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (18) وَاللَّهُ يَعْلَمُ ما تُسِرُّونَ وَما تُعْلِنُونَ (19) وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لا يَخْلُقُونَ شَيْئاً وَهُمْ يُخْلَقُونَ (20)
«أَفَمَنْ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة ومن موصولية مبتدأ والجملة معطوفة على ما سبق «يَخْلُقُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «كَمَنْ» الكاف حرف جر ومن موصولية متعلقان بمحذوف خبر من «لا يَخْلُقُ» لا نافية ويخلق مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «أَفَلا» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة ولا نافية «تَذَكَّرُونَ» مضارع والواو فاعل والجملة صلة «وَإِنْ» الواو استئنافية وإن شرطية «تَعُدُّوا» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وعلامة جزمه حذف النون والواو فاعل وجملة الشرط مستأنفة وجملة فعل الشرط ابتدائية لا محل لها «نِعْمَةَ» مفعول به «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «لا تُحْصُوها» لا نافية ومضارع مجزوم جواب الشرط والواو فاعل والها مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير مقترن بالفاء «إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ» إن ولفظ الجلالة اسمها وغفور ورحيم خبراها واللام المزحلقة والجملة مستأنفة «وَاللَّهُ» والواو استئنافية ولفظ الجلالة مبتدأ «يَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر «ما» موصولية مفعول به والجملة خبر «تُسِرُّونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «وَما تُعْلِنُونَ» معطوفة على سابقتها وإعرابها مثل إعرابها «وَالَّذِينَ» الواو استئنافية واسم الموصول مبتدأ «يَدْعُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة صلة «مِنْ دُونِ» متعلقان بيدعون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «لا يَخْلُقُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع وفاعله والجملة خبر الذين «شَيْئاً» مفعول به «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «يَخْلُقُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب الفاعل والجملة خبر وجملة هم حالية.
(2/154)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 155
[سورة النحل (16) : الآيات 21 الى 24]
أَمْواتٌ غَيْرُ أَحْياءٍ وَما يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ (21) إِلهُكُمْ إِلهٌ واحِدٌ فَالَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ قُلُوبُهُمْ مُنْكِرَةٌ وَهُمْ مُسْتَكْبِرُونَ (22) لا جَرَمَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ ما يُسِرُّونَ وَما يُعْلِنُونَ إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُسْتَكْبِرِينَ (23) وَإِذا قِيلَ لَهُمْ ما ذا أَنْزَلَ رَبُّكُمْ قالُوا أَساطِيرُ الْأَوَّلِينَ (24)
«أَمْواتٌ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم أموات والجملة مستأنفة «غَيْرُ» صفة لأموات «أَحْياءٍ» مضاف إليه «وَما» الواو عاطفة وما نافية «يَشْعُرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «أَيَّانَ» اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب على الظرفية الزمانية «يُبْعَثُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل وجملة أيان يبعثون في محل نصب مفعول به «إِلهُكُمْ إِلهٌ» مبتدأ وخبر والكاف مضاف إليه «واحِدٌ» صفة والجملة مستأنفة «فَالَّذِينَ» الفاء استئنافية والذين اسم موصول مبتدأ «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة صلة وجملة المبتدأ والخبر استئنافية «بِالْآخِرَةِ» متعلقان بيؤمنون «قُلُوبُهُمْ» مبتدأ والهاء مضاف إليه «مُنْكِرَةٌ» خبر والجملة خبر الذين «وَهُمْ مُسْتَكْبِرُونَ» مبتدأ وخبر والجملة في محل نصب حال «لا جَرَمَ» هي بمعنى حقّ وثبت ماض وما بعده من إن واسمها وخبرها سدت مسد الفاعل «أَنَّ اللَّهَ» أن ولفظ الجلالة اسمها «يَعْلَمُ» مضارع مرفوع «ما» موصولية مفعول به وفاعل يعلم مستتر «يُسِرُّونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «وَما يُعْلِنُونَ» إعرابها كسابقتها وهي معطوفة عليها «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة استئنافية «لا يُحِبُّ» لا نافية وفعل مضارع فاعله مستتر «الْمُسْتَكْبِرِينَ» مفعول به منصوب بالياء والجملة خبر إن «وَإِذا» الواو استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «قِيلَ» ماض مبني للمجهول والجملة مضاف إليه ونائب الفاعل جملة ماذا أنزل ربكم «لَهُمْ» متعلقان بقيل «ما ذا» ما اسم استفهام في محل رفع مبتدأ وذا اسم موصول في محل رفع خبر والجملة مقول القول «أَنْزَلَ رَبُّكُمْ» ماض وفاعله والجملة مقول القول «قالُوا» ماض وفاعل والجملة مستأنفة «أَساطِيرُ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هي «الْأَوَّلِينَ» مضاف إليه والجملة مقول القول.
[سورة النحل (16) : الآيات 25 الى 26]
لِيَحْمِلُوا أَوْزارَهُمْ كامِلَةً يَوْمَ الْقِيامَةِ وَمِنْ أَوْزارِ الَّذِينَ يُضِلُّونَهُمْ بِغَيْرِ عِلْمٍ أَلا ساءَ ما يَزِرُونَ (25) قَدْ مَكَرَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَأَتَى اللَّهُ بُنْيانَهُمْ مِنَ الْقَواعِدِ فَخَرَّ عَلَيْهِمُ السَّقْفُ مِنْ فَوْقِهِمْ وَأَتاهُمُ الْعَذابُ مِنْ حَيْثُ لا يَشْعُرُونَ (26)
«لِيَحْمِلُوا» اللام للتعليل يحملوا مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل واللام وما بعدها متعلقان بفعل قالوا والجملة مستأنفة «أَوْزارَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «كامِلَةً» حال «يَوْمَ» ظرف زمان «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «وَمِنْ أَوْزارِ» معطوف على أوزارهم «الَّذِينَ» اسم موصول مضاف إليه «يُضِلُّونَهُمْ» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة صلة «بِغَيْرِ» متعلقان بحال محذوفة من الهاء «عِلْمٍ» مضاف إليه «أَلا» حرف تنبيه «ساءَ» ماض لإنشاء الذم «ما» اسم موصول في محل رفع فاعل والجملة
(2/155)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 156
استئنافية «يَزِرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «قَدْ» حرف تحقيق «مَكَرَ» ماض مبني على الفتح «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع فاعل والجملة مستأنفة «مِنْ قَبْلِهِمْ» متعلقان بمحذوف صلة «فَأَتَى» الفاء استئنافية وماض مبني على الفتحة المقدرة للتعذر «اللَّهُ» لفظ الجلالة فاعل «بُنْيانَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «مِنَ الْقَواعِدِ» متعلقان بأتى والجملة مستأنفة «فَخَرَّ عَلَيْهِمُ السَّقْفُ» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجار والمجرور متعلقان بخر «مِنْ فَوْقِهِمْ» متعلقان بحال محذوفة والهاء مضاف إليه «وَأَتاهُمُ الْعَذابُ» ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة معطوفة «مِنْ حَيْثُ» حيث مبنية على الضم في محل جر بمن متعلقان بأتاهم «لا يَشْعُرُونَ» لا نافية يشعرون مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مضاف إليه.
[سورة النحل (16) : الآيات 27 الى 29]
ثُمَّ يَوْمَ الْقِيامَةِ يُخْزِيهِمْ وَيَقُولُ أَيْنَ شُرَكائِيَ الَّذِينَ كُنْتُمْ تُشَاقُّونَ فِيهِمْ قالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ إِنَّ الْخِزْيَ الْيَوْمَ وَالسُّوءَ عَلَى الْكافِرِينَ (27) الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ ظالِمِي أَنْفُسِهِمْ فَأَلْقَوُا السَّلَمَ ما كُنَّا نَعْمَلُ مِنْ سُوءٍ بَلى إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِما كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (28) فَادْخُلُوا أَبْوابَ جَهَنَّمَ خالِدِينَ فِيها فَلَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ (29)
«ثُمَّ» عاطفة «يَوْمَ» ظرف زمان «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «يُخْزِيهِمْ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والهاء مفعول به والفاعل مستتر والجملة معطوفة «وَيَقُولُ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «أَيْنَ شُرَكائِيَ» شركائي مبتدأ مؤخر والياء مضاف إليه وأين اسم استفهام في محل نصب ظرف مكان متعلق بالخبر المحذوف المقدم والجملة مقول القول «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع صفة لشركائي «كُنْتُمْ» كان واسمها «تُشَاقُّونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر كان «فِيهِمْ» متعلقان بتشاقون «قالَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «الَّذِينَ» اسم موصول فاعل «أُوتُوا الْعِلْمَ» ماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل والعلم ومفعوله والجملة صلة «إِنَّ الْخِزْيَ» إن واسمها «الْيَوْمَ» ظرف زمان متعلق بالخزي «وَالسُّوءَ» معطوف على الخزي «عَلَى الْكافِرِينَ» متعلقان بالخبر والجملة مقول القول «الَّذِينَ» اسم موصول صفة للكافرين «تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ» مضارع ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر «ظالِمِي» حال منصوبة بالياء لأنه جمع مذكر سالم وحذفت النون للإضافة «أَنْفُسِهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه والجملة صلة «فَأَلْقَوُا السَّلَمَ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على جملة الصلة «ما كُنَّا» ما النافية كنا كان واسمها والجملة مقول القول لفعل محذوف تقديره يقولون .. إلخ «نَعْمَلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر كنا «مِنْ سُوءٍ» من حرف جر زائد وسوء مفعول به مجرور لفظا منصوب محلا «بَلى » حرف جواب «إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ» إن ولفظ الجلالة اسمها وعليم خبرها والجملة مقول القول لفعل محذوف هو قالوا بلى «بِما» ما موصولية ومتعلقان بعليم «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة
(2/156)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 157
صلة «تَعْمَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر كنتم «فَادْخُلُوا» الفاء استئنافية وأمر وفاعله «أَبْوابَ» مفعول به والجملة لا محل لها لأنها استئنافية «جَهَنَّمَ» مضاف إليه «خالِدِينَ» حال منصوبة بالياء «فِيها» متعلقان بخالدين «فَلَبِئْسَ» الفاء استئنافية واللام للابتداء وبئس ماض لإنشاء الذم «مَثْوَى» فاعل مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «الْمُتَكَبِّرِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 30 الى 31]
وَقِيلَ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا ما ذا أَنْزَلَ رَبُّكُمْ قالُوا خَيْراً لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هذِهِ الدُّنْيا حَسَنَةٌ وَلَدارُ الْآخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دارُ الْمُتَّقِينَ (30) جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَها تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهارُ لَهُمْ فِيها ما يَشاؤُنَ كَذلِكَ يَجْزِي اللَّهُ الْمُتَّقِينَ (31)
«وَقِيلَ» الواو استئنافية وماض مبني للمجهول «لِلَّذِينَ» اسم موصول متعلقان بقيل والجملة مستأنفة «اتَّقَوْا» ماض وفاعله والجملة صلة «ما ذا» ما اسم استفهام مبتدأ وذا اسم موصول خبر والجملة نائب فاعل «أَنْزَلَ رَبُّكُمْ» ماض وفاعله والكاف مضاف إليه والجملة صلة «قالُوا» ماض وفاعله «خَيْراً» مفعول به لفعل محذوف تقديره أنزل خيرا وهو مقول القول «لِلَّذِينَ» الذين اسم موصول ومتعلقان بخبر مقدم «أَحْسَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «فِي هذِهِ» الها للتنبيه وذه اسم إشارة وهو في محل جر ومتعلقان بأحس«الْآخِرَةِ»
مضاف إليه «خَيْرٌ» خبر والجملة مستأنفة «وَلَنِعْمَ» الواو عاطفة واللام للابتداء ونعم ماض لإنشاء المدح «دارُ» فاعل «الْمُتَّقِينَ» مضاف إليه والجملة معطوفة «جَنَّاتُ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هي والجملة مستأنفة «عَدْنٍ» مضاف إليه «يَدْخُلُونَها» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة حالية «تَجْرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل «مِنْ تَحْتِهَا» متعلقان بتجري والها مضاف إليه «الْأَنْهارُ» فاعل والجملة حالية «لَهُمْ» متعلقان بالخبر المقدم «فِيها» متعلقان بحال محذوفة «ما» موصولية مبتدأ مؤخر «يَشاؤُنَ» مضارع مرفوع والجملة صلة «كَذلِكَ» ذا اسم إشارة ومتعلقان بصفة لمفعول مطلق محذوف «يَجْزِي اللَّهُ الْمُتَّقِينَ» مضارع ولفظ الجلالة فاعله والمتقين مفعوله والجملة مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 32 الى 33]
الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ طَيِّبِينَ يَقُولُونَ سَلامٌ عَلَيْكُمْ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِما كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (32) هَلْ يَنْظُرُونَ إِلاَّ أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ أَمْرُ رَبِّكَ كَذلِكَ فَعَلَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَما ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلكِنْ كانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (33)
«الَّذِينَ» موصول مبتدأ «تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ» مضارع ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة صلة «طَيِّبِينَ» حال منصوبة بالياء «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر الذين
(2/157)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 158
«سَلامٌ عَلَيْكُمْ» مبتدأ والجار والمجرور متعلقان بالخبر المحذوف والجملة مقول القول «ادْخُلُوا الْجَنَّةَ» أمر وفاعله ومفعوله والجملة مقول القول «بِما» ما موصولية متعلقان بادخلوا «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة صلة «تَعْمَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبرَلْ»
حرف استفهامَ نْظُرُونَ»
مضارع مرفوع والواو فاعلِ لَّا»
أداة حصرَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلائِكَةُ»
أن ناصبة ومضارع منصوب ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر المصدر المؤول في محل نصب مفعول بهَ وْ يَأْتِيَ أَمْرُ»
أو عاطفة ومضارع منصوب معطوف على ما قبله وأمر فاعلَ بِّكَ»
مضاف إليه والكاف مضاف إليهَ ذلِكَ»
ذا اسم إشارة وهما متعلقان بمحذوف صفة مفعول مطلقَ عَلَ»
ماض مبني على الفتح لَّذِينَ»
موصول فاعلِ نْ قَبْلِهِمْ»
متعلقان بمحذوف صلة والهاء مضاف إليهَ ما ظَلَمَهُمُ اللَّهُ»
الواو عاطفة وما نافية وفعل ماض ومفعوله المقدم ولفظ الجلالة فاعلهَ لكِنْ»
الواو عاطفة ولكن حرف استدراك انُوا»
كان واسمها والجملة معطوفةَنْفُسَهُمْ»
مفعول به مقدمَ ظْلِمُونَ»
مضارع مرفوع والواو فاعله والجملة خبر كانوا.
[سورة النحل (16) : الآيات 34 الى 35]
فَأَصابَهُمْ سَيِّئاتُ ما عَمِلُوا وَحاقَ بِهِمْ ما كانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُنَ (34) وَقالَ الَّذِينَ أَشْرَكُوا لَوْ شاءَ اللَّهُ ما عَبَدْنا مِنْ دُونِهِ مِنْ شَيْءٍ نَحْنُ وَلا آباؤُنا وَلا حَرَّمْنا مِنْ دُونِهِ مِنْ شَيْءٍ كَذلِكَ فَعَلَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَهَلْ عَلَى الرُّسُلِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ (35)
«فَأَصابَهُمْ» الفاء عاطفة وماض ومفعوله المقدم «سَيِّئاتُ» فاعل مؤخر والجملة معطوفة على ما سبق «ما» موصول مضاف إليه «عَمِلُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَحاقَ» ماض «بِهِمْ» متعلقان بحاق «ما» موصولية فاعل حاق «كانُوا» كان واسمها والجملة صلة «بِهِ» متعلقان بيستهزئون «يَسْتَهْزِؤُنَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «وَقالَ الَّذِينَ» الواو استئنافية وماض والذين اسم موصول فاعل والجملة مستأنفة «أَشْرَكُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «شاءَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة لا محل لها لأنها ابتدائية «ما عَبَدْنا» ما نافية وماض وفاعله والجملة مقول القول «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بعبدنا «مِنْ» زائدة «شَيْ ءٍ» مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به «نَحْنُ» توكيد لفاعل عبدنا «وَلا آباؤُنا» الواو عاطفة ولا زائدة وآباؤنا معطوف على نحن ونا مضاف إليه «وَلا حَرَّمْنا» الواو عاطفة ولا نافية وماض وفاعله والجملة معطوفة «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بفعل حرمنا «مِنْ» حرف جر زائد «شَيْ ءٍ» مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به «كَذلِكَ» ذا اسم إشارة وهي مجرورة بالكاف ومتعلقان بصفة مفعول مطلق محذوف «فَعَلَ الَّذِينَ» ماض واسم الموصول فاعله «مِنْ قَبْلِهِمْ» متعلقان بصلة موصول محذوفة والهاء مضاف إليه «فَهَلْ» الفاء استئنافية «هل» حرف استفهام «عَلَى الرُّسُلِ» متعلقان بمحذوف خبر مقدم «إِلَّا» أداة حصر «الْبَلاغُ» مبتدأ مؤخر «الْمُبِينُ» صفة لبلاغ.
(2/158)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 159
[سورة النحل (16) : الآيات 36 الى 37]
وَلَقَدْ بَعَثْنا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُمْ مَنْ هَدَى اللَّهُ وَمِنْهُمْ مَنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلالَةُ فَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كانَ عاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ (36) إِنْ تَحْرِصْ عَلى هُداهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَما لَهُمْ مِنْ ناصِرِينَ (37)
«وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق وجملة القسم المحذوفة معطوفة وجملة جواب القسم لا محل لها «بَعَثْنا» ماض وفاعله «فِي كُلِّ» متعلقان ببعثنا «أُمَّةٍ» مضاف إليه «رَسُولًا» مفعول به منصوب «أَنِ» مفسرة «اعْبُدُوا اللَّهَ» أمر وفاعله ولفظ الجلالة مفعوله والجملة لا محل لها لأنها تفسيرية «وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ» أمر وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «فَمِنْهُمْ» الفاء استئنافية ومنهم متعلقان بمحذوف خبر مقدم «مَنْ» اسم موصول مبتدأ والجملة مستأنفة «هَدَى اللَّهُ» ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر ولفظ الجلالة فاعل والجملة صلة «وَمِنْهُمْ مَنْ» منهم متعلقان بالخبر المقدم ومن موصولية مبتدأ والجملة معطوفة «حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلالَةُ» ماض والضلالة فاعله والجار والمجرور متعلقان بحقت «فَسِيرُوا» أمر وفاعله والجملة مستأنفة «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بسيروا «فَانْظُرُوا» أمر وفاعله والجملة معطوفة «كَيْفَ» اسم استفهام خبر كان المقدم عليها «كانَ عاقِبَةُ» كان واسمها والجملة في محل نصب مفعول به لانظروا «الْمُكَذِّبِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء «إِنْ» الشرطية «تَحْرِصْ» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وفاعله مستتر والجملة ابتدائية «عَلى هُداهُمْ» متعلقان بتحرص والهاء مضاف إليه «فَإِنَّ اللَّهَ» الفاء رابطة للجواب وإن ولفظ الجلالة اسمها والجملة في محل جزم جواب الشرط «لا يَهْدِي» لا نافية ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة خبر «مَنْ» موصولية مفعول به «يُضِلُّ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة صلة «وَما» الواو استئنافية وما تعمل عمل ليس «لَهُمْ» متعلقان بالخبر المقدم «مَنْ» زائدة «ناصِرِينَ» اسم مجرور لفظا منصوب محلا والجملة مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 38 الى 40]
وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمانِهِمْ لا يَبْعَثُ اللَّهُ مَنْ يَمُوتُ بَلى وَعْداً عَلَيْهِ حَقًّا وَلكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ (38) لِيُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي يَخْتَلِفُونَ فِيهِ وَلِيَعْلَمَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّهُمْ كانُوا كاذِبِينَ (39) إِنَّما قَوْلُنا لِشَيْءٍ إِذا أَرَدْناهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (40)
«وَأَقْسَمُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «بِاللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بالباء متعلقان بأقسموا «جَهْدَ» حال من الفاعل أي جاهدين «أَيْمانِهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «لا يَبْعَثُ اللَّهُ مَنْ» لا نافية ومضارع مرفوع ولفظ الجلالة فاعله واسم الموصول مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب القسم «يَمُوتُ» مضارع وفاعله مستتر والجملة صلة «بَلى » حرف جواب «وَعْداً» مفعول مطلق لفعل محذوف «عَلَيْهِ» متعلقان بوعدا «حَقًّا» مفعول مطلق لفعل محذوف «وَلكِنَّ أَكْثَرَ» الواو عاطفة ولكن واسمها «النَّاسِ» مضاف إليه والجملة معطوفة «لا يَعْلَمُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل
(2/159)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 160
و الجملة خبر لكن «لِيُبَيِّنَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل واللام وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بالفعل الواقع بعد بلى «لَهُمُ» متعلقان بيبين «الَّذِي» موصول مفعول به «يَخْتَلِفُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان بيختلفون «وَلِيَعْلَمَ» معطوف على ليبين وإعرابه مثله «الَّذِينَ» موصول فاعل «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «أَنَّهُمْ» أن واسمها والمصدر سد مسد مفعولي يعلم «كانُوا» كان واسمها والجملة خبر أنهم «كاذِبِينَ» خبر كانوا منصوب بالياء «إِنَّما» كافة ومكفوفة «قَوْلُنا» مبتدأ ونا مضاف إليه والجملة مستأنفة «لِشَيْ ءٍ» متعلقان بقولنا «إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط «أَرَدْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مضاف إليه «أَنْ نَقُولَ» أن ناصبة ومضارع منصوب والمصدر المؤول في محل رفع خبر «لَهُ» متعلقان بيقول «كُنْ» أمر تام وفاعله محذوف والجملة مقول القول «فَيَكُونُ» الفاء عاطفة ويكون مضارع تام فاعله نحن والتقدير فنقول له ذلك فيكون.
[سورة النحل (16) : الآيات 41 الى 43]
وَالَّذِينَ هاجَرُوا فِي اللَّهِ مِنْ بَعْدِ ما ظُلِمُوا لَنُبَوِّئَنَّهُمْ فِي الدُّنْيا حَسَنَةً وَلَأَجْرُ الْآخِرَةِ أَكْبَرُ لَوْ كانُوا يَعْلَمُونَ (41) الَّذِينَ صَبَرُوا وَعَلى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (42) وَما أَرْسَلْنا مِنْ قَبْلِكَ إِلاَّ رِجالاً نُوحِي إِلَيْهِمْ فَسْئَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ (43)
«وَالَّذِينَ» الواو استئنافية والذين موصول مبتدأ «هاجَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «فِي اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بفي متعلقان بهاجروا «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بحال محذوفة «ما» المصدرية «ظُلِمُوا» ماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة في تأويل مصدر مضاف إلى بعد «لَنُبَوِّئَنَّهُمْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والهاء مفعوله الأول والجملة المؤلفة من القسم وجوابه في محل رفع خبر المبتدأ الذين «فِي الدُّنْيا» متعلقان بنبوئنهم «حَسَنَةً» مفعول به ثان «وَلَأَجْرُ» الواو استئنافية واللام لام الابتداء وأجر مبتدأ «الْآخِرَةِ» مضاف إليه «أَكْبَرُ» خبر والجملة مستأنفة «لَوْ» أداة شرط غير جازمة «كانُوا» كان واسمها والجملة لا محل لها لأنها ابتدائية «يَعْلَمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر كانوا وجواب لو محذوف «الَّذِينَ» اسم موصول بدل من الذين قبلها «صَبَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَعَلى رَبِّهِمْ» متعلقان بيتوكلون «يَتَوَكَّلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «وَما» الواو استئنافية وما نافية «أَرْسَلْنا» ماض وفاعله «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بأرسلنا والكاف مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «رِجالًا» مفعول به والجملة مستأنفة «نُوحِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والفاعل مستتر «إِلَيْهِمْ» متعلقان بنوحي «فَسْئَلُوا أَهْلَ» الفاء الفصيحة وأمر وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «الذِّكْرِ» مضاف إليه «إِنْ» شرطية «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة لا محل لها ابتدائية «لا تَعْلَمُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة خبر كان وجواب الشرط محذوف دل عليه ما قبله.
(2/160)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 161
[سورة النحل (16) : الآيات 44 الى 46]
بِالْبَيِّناتِ وَالزُّبُرِ وَأَنْزَلْنا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ ما نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (44) أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُوا السَّيِّئاتِ أَنْ يَخْسِفَ اللَّهُ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذابُ مِنْ حَيْثُ لا يَشْعُرُونَ (45) أَوْ يَأْخُذَهُمْ فِي تَقَلُّبِهِمْ فَما هُمْ بِمُعْجِزِينَ (46)
«بِالْبَيِّناتِ» متعلقان بأرسلنا «وَالزُّبُرِ» معطوف على البينات «وَأَنْزَلْنا إِلَيْكَ الذِّكْرَ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجار والمجرور متعلقان بأنزلنا والجملة معطوفة «لِتُبَيِّنَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر واللام وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بأنزلنا «لِلنَّاسِ» متعلقان بتبين «ما» موصولية مفعول به «نُزِّلَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف «إِلَيْهِمْ» متعلقان بنزل والجملة صلة «وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ» الواو عاطفة ولعل واسمها والجملة معطوفة وجملة يتفكرون خبر «أَفَأَمِنَ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية وماض مبني على الفتح «الَّذِينَ» موصول فاعل والجملة مستأنفة «مَكَرُوا السَّيِّئاتِ» ماض وفاعله ومفعوله المنصوب بالكسرة بدلا عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة صلة «أَنْ يَخْسِفَ اللَّهُ بِهِمُ الْأَرْضَ» أن الناصبة ومضارع منصوب ولفظ الجلالة فاعله والأرض مفعوله والجار والمجرور متعلقان بيخسف وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به لأمن «أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذابُ» أو العاطفة ومضارع معطوف منصوب بالفتحة ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر «مِنْ حَيْثُ» حيث ظرف مكان مبني على الضم في محل جر ومتعلقان بيأتيهم «لا يَشْعُرُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع والواو فاعله والجملة مضاف إليه «أَوْ يَأْخُذَهُمْ» مضارع معطوف على ما قبله بالفتحة وفاعله مستتر والهاء مفعوله «فِي تَقَلُّبِهِمْ» متعلقان بمحذوف حال «فَما» الفاء عاطفة وما تعمل عمل ليس «هُمْ» اسمها «بِمُعْجِزِينَ» الباء زائدة معجزين خبر مجرور لفظا منصوب محلا والجملة معطوفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 47 الى 50]
أَوْ يَأْخُذَهُمْ عَلى تَخَوُّفٍ فَإِنَّ رَبَّكُمْ لَرَؤُفٌ رَحِيمٌ (47) أَوَ لَمْ يَرَوْا إِلى ما خَلَقَ اللَّهُ مِنْ شَيْءٍ يَتَفَيَّؤُا ظِلالُهُ عَنِ الْيَمِينِ وَالشَّمائِلِ سُجَّداً لِلَّهِ وَهُمْ داخِرُونَ (48) وَلِلَّهِ يَسْجُدُ ما فِي السَّماواتِ وَما فِي الْأَرْضِ مِنْ دابَّةٍ وَالْمَلائِكَةُ وَهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ (49) يَخافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ ما يُؤْمَرُونَ (50)
«أَوْ يَأْخُذَهُمْ» معطوف على ما سبق والهاء مفعوله وفاعله مستتر «عَلى تَخَوُّفٍ» متعلقان بمحذوف حال «فَإِنَّ رَبَّكُمْ لَرَؤُفٌ رَحِيمٌ» الفاء استئنافية إن واسمها وخبراها واللام المزحلقة والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «أَوَلَمْ يَرَوْا» الهمزة للاستفهام والواو استئنافية ولم الجازمة ومضارع مجزوم والواو فاعله والجملة مستأنفة «إِلى ما» ما موصولية وهما متعلقان بيروا «خَلَقَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة صلة «مِنْ شَيْ ءٍ» متعلقان بمحذوف حال «يَتَفَيَّؤُا ظِلالُهُ» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة صفة لشىء «عَنِ الْيَمِينِ» متعلقان بيتفيؤوا «وَالشَّمائِلِ» معطوف على ما سبق «سُجَّداً» حال «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بسجدا
(2/161)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 162
«وَهُمْ داخِرُونَ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية «وَلِلَّهِ» الواو استئنافية وللّه لفظ الجلالة مجرور باللام ومتعلقان بيسجد «يَسْجُدُ» مضارع مرفوع «ما» موصولية فاعل «فِي السَّماواتِ» متعلقان بصلة محذوفة «وَما فِي الْأَرْضِ» معطوفة على ما سبق وإعرابها كإعرابها «مِنْ دابَّةٍ» متعلقان بحال محذوفة «وَالْمَلائِكَةُ» معطوف على ما «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ والجملة الاسمية حال «لا يَسْتَكْبِرُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر «يَخافُونَ رَبَّهُمْ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل وربهم مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة حالية من فاعل يستكبرون «مِنْ فَوْقِهِمْ» متعلقان بمحذوف حال من ربهم والهاء مضاف إليه «وَيَفْعَلُونَ» معطوف على يخافون «ما» موصولية مفعول به «يُؤْمَرُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب.
[سورة النحل (16) : الآيات 51 الى 53]
وَقالَ اللَّهُ لا تَتَّخِذُوا إِلهَيْنِ اثْنَيْنِ إِنَّما هُوَ إِلهٌ واحِدٌ فَإِيَّايَ فَارْهَبُونِ (51) وَلَهُ ما فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَلَهُ الدِّينُ واصِباً أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَتَّقُونَ (52) وَما بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ ثُمَّ إِذا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فَإِلَيْهِ تَجْئَرُونَ (53)
«وَقالَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة مستأنفة «لا تَتَّخِذُوا» لا ناهية ومضارع مجزوم بحذف النون والجملة مقول القول «إِلهَيْنِ» مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى «اثْنَيْنِ» صفة منصوبة بالياء «إِنَّما» كافة ومكفوفة «هُوَ إِلهٌ واحِدٌ» مبتدأ وخبر وواحد صفة للخبر والجملة تعليل لا محل لها «فَإِيَّايَ» الفاء الفصيحة وإياي ضمير منفصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به لفعل ارهبون «فَارْهَبُونِ» الفاء عاطفة وأمر مبني على حذف النون والواو فاعل والنون للوقاية وحذفت ياء المتكلم للتخفيف «وَلَهُ» متعلقان بخبر محذوف مقدم «ما» موصولية مبتدأ مؤخر والجملة مستأنفة «فِي السَّماواتِ» متعلقان بمحذوف صلة «وَالْأَرْضِ» معطوف على ما سبق «وَلَهُ الدِّينُ» مبتدأ مؤخر والجار والمجرور متعلقان بالخبر المقدم والجملة معطوفة «واصِباً» حال «أَفَغَيْرَ اللَّهِ» الهمزة للاستفهام وغير مفعول به مقدم ولفظ الجلالة مضاف إليه «تَتَّقُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة مستأنفة «وَما بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ» الواو استئنافية وما شرطية مبتدأ وبكم متعلقان بخبر محذوف ومن نعمة متعلقان بحال محذوفة فمن اللّه الفاء رابطة للجواب ومن اللّه لفظ الجلالة مجرور بمن متعلقان بخبر محذوف تقديره هو من اللّه والجملة في محل جزم جواب الشرط وخبر ما هو جملتا الشرط «ثُمَّ إِذا مَسَّكُمُ الضُّرُّ» ثم عاطفة وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط إذا مسكم الضر ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة معطوفة وجملة مسكم مضاف إليه «فَإِلَيْهِ» الفاء رابطة والجار والمجرور متعلقان بتجأرون «تَجْئَرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب إذا.
(2/162)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 163
[سورة النحل (16) : الآيات 54 الى 56]
ثُمَّ إِذا كَشَفَ الضُّرَّ عَنْكُمْ إِذا فَرِيقٌ مِنْكُمْ بِرَبِّهِمْ يُشْرِكُونَ (54) لِيَكْفُرُوا بِما آتَيْناهُمْ فَتَمَتَّعُوا فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ (55) وَيَجْعَلُونَ لِما لا يَعْلَمُونَ نَصِيباً مِمَّا رَزَقْناهُمْ تَاللَّهِ لَتُسْئَلُنَّ عَمَّا كُنْتُمْ تَفْتَرُونَ (56)
«ثُمَّ» عاطفة «إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط «كَشَفَ الضُّرَّ» ماض ومفعوله والفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «عَنْكُمْ» متعلقان بكشف «إِذا» الفجائية «فَرِيقٌ» مبتدأ «مِنْكُمْ» متعلقان بمحذوف صفة لفريق «بِرَبِّهِمْ» متعلقان بكشف «يُشْرِكُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر المبتدأ «لِيَكْفُرُوا» اللام لام التعليل والمضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل وأن وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بيشركون «بِما» ما موصولية ومتعلقان بيكفروا «آتَيْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صلة «فَتَمَتَّعُوا» الفاء الفصيحة وأمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «فَسَوْفَ» الفاء استئنافية وسوف حرف استقبال «تَعْلَمُونَ» مضارع والواو فاعل والجملة مستأنفة «وَيَجْعَلُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعله والجملة مستأنفة «لِما» ما موصولية ومتعلقان بيجعلون «لا يَعْلَمُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون «نَصِيباً» مفعول به والجملة صلة «مِمَّا» ما الموصولية مجرورة بمن ومتعلقان بمحذوف صفة لنصيبا «رَزَقْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صلة «تَاللَّهِ» التاء تاء القسم ومتعلقان بفعل أقسم المحذوف «لَتُسْئَلُنَّ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مرفوع وحذفت النون منه لكراهية توالي الأمثال وواو الجماعة المحذوفة فاعل والجملة جواب القسم لا محل لها «عَمَّا» ما موصولية والجار والمجرور متعلقان بتسألن «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة صلة «تَفْتَرُونَ»
مضارع مرفوع الواو فاعل والجملة خبر كان.
[سورة النحل (16) : الآيات 57 الى 59]
وَيَجْعَلُونَ لِلَّهِ الْبَناتِ سُبْحانَهُ وَلَهُمْ ما يَشْتَهُونَ (57) وَإِذا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالْأُنْثى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا وَهُوَ كَظِيمٌ (58) يَتَوارى مِنَ الْقَوْمِ مِنْ سُوءِ ما بُشِّرَ بِهِ أَيُمْسِكُهُ عَلى هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرابِ أَلا ساءَ ما يَحْكُمُونَ (59)
«وَيَجْعَلُونَ لِلَّهِ الْبَناتِ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة و«لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بيجعلون «الْبَناتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «سُبْحانَهُ» مفعول مطلق لفعل محذوف والهاء مضاف إليه والجملة اعتراضية لا محل لها من الإعراب «وَلَهُمْ» والواو استئنافية ولهم متعلقان بخبر مقدم محذوف «ما» موصولية في محل رفع مبتدأ مؤخر والجملة مستأنفة «يَشْتَهُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «وَإِذا» الواو حالية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «بُشِّرَ أَحَدُهُمْ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله والهاء مضاف إليه «بِالْأُنْثى » متعلقان ببشر «ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا» ظل واسمها وخبرها والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «وَهُوَ كَظِيمٌ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية «يَتَوارى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للثقل والجملة حالية «مِنَ الْقَوْمِ» متعلقان بيتوارى «مِنْ سُوءِ» متعلقان بيتوارى «ما» موصولية في محل جر مضاف إليه «بُشِّرَ» ماض
(2/163)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 164
مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف والجملة صلة «بِهِ» متعلقان ببشر «أَيُمْسِكُهُ» الهمزة للاستفهام ومضارع مرفوع وفاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة حالية «عَلى هُونٍ» متعلقان بيمسكه «أَمْ» عاطفة «يَدُسُّهُ» معطوف على يمسكه وهو مضارع مرفوع والهاء مفعوله وفاعله مستتر «فِي التُّرابِ» متعلقان بيدسه «أَلا» أداة استفتاح «ساءَ ما» ماض واسم الموصول فاعله والجملة مستأنفة «يَحْكُمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة لا محل لها.
[سورة النحل (16) : الآيات 60 الى 61]
لِلَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ مَثَلُ السَّوْءِ وَلِلَّهِ الْمَثَلُ الْأَعْلى وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (60) وَلَوْ يُؤاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِظُلْمِهِمْ ما تَرَكَ عَلَيْها مِنْ دَابَّةٍ وَلكِنْ يُؤَخِّرُهُمْ إِلى أَجَلٍ مُسَمًّى فَإِذا جاءَ أَجَلُهُمْ لا يَسْتَأْخِرُونَ ساعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ (61)
«لِلَّذِينَ» اسم موصول في محل جر متعلقان بخبر مقدم «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «بِالْآخِرَةِ» متعلقان بيؤمنون «مَثَلُ» مبتدأ مؤخر «السَّوْءِ» مضاف إليه والجملة ابتدائية «وَلِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بخبر مقدم «الْمَثَلُ» مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة «الْأَعْلى » صفة مرفوعة بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «وَهُوَ» الواو عاطفة وهو مبتدأ «الْعَزِيزُ» خبر «الْحَكِيمُ» صفة والجملة معطوفة «وَلَوْ» الواو اس
[سورة النحل (16) : الآيات 62 الى 63]
وَيَجْعَلُونَ لِلَّهِ ما يَكْرَهُونَ وَتَصِفُ أَلْسِنَتُهُمُ الْكَذِبَ أَنَّ لَهُمُ الْحُسْنى لا جَرَمَ أَن «وَيَجْعَلُونَ» الواو حرف استئناف ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بيجعلون «ما» موصولية مفعول به والجملة مستأنفة «يَكْرَهُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة صلة «وَتَصِفُ أَلْسِنَتُهُمُ الْكَذِبَ» الواو حرف عطف مضارع وفاعله ومفعوله والهاء
(2/164)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 165
مضاف إليه والجملة معطوفة «أَنَّ لَهُمُ الْحُسْنى » أن واسمها المؤخر المنصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم والجملة بدل من الكذب «لا جَرَمَ» فعل بمعنى ثبت «أَنَّ لَهُمُ النَّارَ» أن واسمها المؤخر والجار والمجرور متعلقان بالخبر المقدم والجملة في محل رفع فاعل لجرم «وَأَنَّهُمْ» أن واسمها والجملة معطوفة «مُفْرَطُونَ» خبر مرفوع بالواو «تَاللَّهِ» التاء حرف جر وقسم ولفظ الجلالة في محل جر بالتاء متعلقان بفعل أقسم وجملة القسم لا محل لها «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب القسم وقد حرف تحقيق «أَرْسَلْنا» ماض وفاعله والجملة جواب القسم «إِلى أُمَمٍ» متعلقان بأرسلنا «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بمحذوف صفة لأمم «فَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطانُ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ولهم متعلقان بزين والجملة معطوفة «أَعْمالَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «فَهُوَ وَلِيُّهُمُ» الفاء عاطفة ومبتدأ وخبر والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «الْيَوْمَ» ظرف زمان «وَلَهُمْ عَذابٌ» مبتدأ مؤخر والجار والمجرور متعلقان بخبر المبتدأ المقدم والجملة معطوفة بالواو «أَلِيمٌ» صفة لعذاب.
[سورة النحل (16) : الآيات 64 الى 65]
وَما أَنْزَلْنا عَلَيْكَ الْكِتابَ إِلاَّ لِتُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي اخْتَلَفُوا فِيهِ وَهُدىً وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (64) وَاللَّهُ أَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً فَأَحْيا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِها إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ (65)
«وَما» الواو استئنافية وما نافية «أَنْزَلْنا عَلَيْكَ الْكِتابَ» ماض وفاعله ومفعوله والجار والمجرور متعلقان بأنزلنا «إِلَّا» أداة حصر «لِتُبَيِّنَ» اللام للتعليل والمضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر وأن وما بعدها متعلقان بأرسلنا «لَهُمُ» متعلقان بتبين «الَّذِي» موصول مفعول به «اخْتَلَفُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان باختلفوا «وَهُدىً» معطوفة على محل لتبين «وَرَحْمَةً» معطوفة على هدى «لِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صفة لرحمة «يُؤْمِنُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعله والجملة صفة لقوم «وَاللَّهُ» الواو حرف استئناف ولفظ الجلالة مبتدأ والجملة مستأنفة «أَنْزَلَ» ماض فاعله مستتر والجملة خبر «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بأنزل «ماءً» مفعول به «فَأَحْيا» فاء عاطفة وأحيا فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر وفاعله مستتر والجملة معطوفة «بِهِ» متعلقان بأحيا «الْأَرْضَ» مفعول به «بَعْدَ» ظرف زمان متعلق بأحيا «مَوْتِها» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب ومتعلقان بخبر مقدم «لَآيَةً» اللام المزحلقة وآية اسم إن «لِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صفة لآية «يَسْمَعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة في محل جر صفة لقوم.
[سورة النحل (16) : الآيات 66 الى 67]
وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَناً خالِصاً سائِغاً لِلشَّارِبِينَ (66) وَمِنْ ثَمَراتِ النَّخِيلِ وَالْأَعْنابِ تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَراً وَرِزْقاً حَسَناً إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (67)
«وَإِنَّ لَكُمْ» الواو استئنافية وإن المشبهة بالفعل لكم متعلقان بخبر مقدم «فِي الْأَنْعامِ» متعلقان بحال محذوفة «لَعِبْرَةً» اللام المزحلقة عبرة اسم إن المؤخر والجملة مستأنفة «نُسْقِيكُمْ» مضارع والكاف مفعوله الأول والجملة مستأنفة وفاعله مستتر «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بنسقيكم «فِي بُطُونِهِ»
(2/165)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 166
متعلقان بمحذوف صلة والهاء مضاف إليه «مِنْ بَيْنِ» متعلقان بنسقيكم «فَرْثٍ» مضاف إليه «وَدَمٍ» معطوف «لَبَناً» مفعول به ثان «خالِصاً سائِغاً» صفتان للبنا «لِلشَّارِبِينَ» متعلقات بسائغا «وَمِنْ ثَمَراتِ» متعلقان بالفعل بعدهما «النَّخِيلِ» مضاف إليه «وَالْأَعْنابِ» معطوف «تَتَّخِذُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعله «مِنْهُ» متعلقان بتتخذون «سَكَراً» مفعول به «وَرِزْقاً» معطوف على سكرا «حَسَناً» صفة والجملة مستأنفة «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب متعلقان بخبر مقدم «لَآيَةً» اللام المزحلقة آية اسم إنّ «لِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صفة لآية والجملة مستأنفة «يَعْقِلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة صفة لقوم.
[سورة النحل (16) : الآيات 68 الى 69]
وَأَوْحى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبالِ بُيُوتاً وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ (68) ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَراتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلاً يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِها شَرابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوانُهُ فِيهِ شِفاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (69)
«وَأَوْحى » الواو استئنافية «أَوْحى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر «رَبُّكَ» فاعل والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «إِلَى النَّحْلِ» متعلقان بأوحى «أَنِ» حرف تفسير «اتَّخِذِي» أمر مبني على حذف النون والياء فاعله والجملة مفسرة لا محل لها «مِنَ الْجِبالِ» متعلقان باتخذي «بُيُوتاً» مفعول به «وَمِنَ الشَّجَرِ» معطوف «وَمِمَّا» من وما موصولية معطوف على ما سبق «يَعْرِشُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعله والجملة صلة «ثُمَّ» عاطفة «كُلِي» أمر والياء فاعله والجملة معطوفة «مِنْ كُلِّ» متعلقان بكلي «الثَّمَراتِ» مضاف إليه «فَاسْلُكِي» الفاء عاطفة وأمر مبني على حذف النون والياء فاعل والجملة معطوفة «سُبُلَ» مفعول به «رَبِّكِ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «ذُلُلًا» حال «يَخْرُجُ» مضارع مرفوع «مِنْ بُطُونِها» متعلقان بيخرج والهاء مضاف إليه «شَرابٌ» فاعل والجملة مستأنفة «مُخْتَلِفٌ» صفة لشراب «أَلْوانُهُ» فاعل لمختلف والهاء مضاف إليه «فِيهِ» متعلقان بخبر محذوف مقدم «شِفاءٌ» مبتدأ مؤخر «لِلنَّاسِ» متعلقان بشفاء والجملة صفة ثانية لشراب «إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ» انظر إعرابها في الآية السابقة.
[سورة النحل (16) : الآيات 70 الى 71]
وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ ثُمَّ يَتَوَفَّاكُمْ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْ لا يَعْلَمَ بَعْدَ عِلْمٍ شَيْئاً إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ قَدِيرٌ (70) وَاللَّهُ فَضَّلَ بَعْضَكُمْ عَلى بَعْضٍ فِي الرِّزْقِ فَمَا الَّذِينَ فُضِّلُوا بِرَادِّي رِزْقِهِمْ عَلى ما مَلَكَتْ أَيْمانُهُمْ فَهُمْ فِيهِ سَواءٌ أَفَبِنِعْمَةِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ (71)
«وَاللَّهُ» الواو استئنافية ولفظ الجلالة مبتدأ والجملة استئنافية «خَلَقَكُمْ» ماض فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة خبر «ثُمَّ» عاطفة «يَتَوَفَّاكُمْ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة معطوفة «وَمِنْكُمْ» الواو عاطفة ومتعلقان بخبر مقدم «مَنْ» موصولية مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة «يُرَدُّ» مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة صلة «إِلى أَرْذَلِ» متعلقان بيرد «الْعُمُرِ» مضاف إليه «لِكَيْ
(2/166)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 167
لا»
اللام للتعليل وكي حرف مصدري ونصب ولا نافية «يَعْلَمَ» مضارع منصوب بكي فاعله مستتر واللام والمصدر المؤول بعدها متعلقان بيرد «بَعْدَ» ظرف زمان متعلقان بيعلم «عِلْمٍ» مضاف إليه «شَيْئاً» مفعول به «إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ قَدِيرٌ» إن ولفظ الجلالة اسمها وعليم وقدير خبراها والجملة مستأنفة «وَاللَّهُ» الواو عاطفة ولفظ الجلالة مبتدأ والجملة معطوفة على ما قبلها «فَضَّلَ بَعْضَكُمْ» ماض ومفعوله والكاف مضاف إليه وفاعله مستتر والجملة خبر «عَلى بَعْضٍ» متعلقان بفضل «فِي الرِّزْقِ» متعلقان بحال محذوفة «فَمَا» الفاء استئنافية وما تعمل عمل ليس «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع اسم ما والجملة استئنافية «فُضِّلُوا» ماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة صلة «بِرَادِّي» الباء حرف جر زائد ورادي خبر ما مجرور لفظا بالياء لأنه جمع مذكر سالم وحذفت النون للإضافة «رِزْقِهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «عَلى ما» ما موصولية متعلقان برادي «مَلَكَتْ أَيْمانُهُمْ» ماض وفاعله والهاء مضاف إليه والجملة صلة «فَهُمْ» الفاء عاطفة وهم مبتدأ «فِيهِ» متعلقان بسواء «سَواءٌ» خبر والجملة معطوفة «أَفَبِنِعْمَةِ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية بنعمة متعلقان بيجحدون «اللَّهُ» لفظ الجلالة مضاف إليه «يَجْحَدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها استئنافية.
[سورة النحل (16) : الآيات 72 الى 73]
وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْواجاً وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَزْواجِكُمْ بَنِينَ وَحَفَدَةً وَرَزَقَكُمْ مِنَ الطَّيِّباتِ أَفَبِالْباطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَتِ اللَّهِ هُمْ يَكْفُرُونَ (72) وَيَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ ما لا يَمْلِكُ لَهُمْ رِزْقاً مِنَ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ شَيْئاً وَلا يَسْتَطِيعُونَ (73)
«وَاللَّهُ» الواو عاطفة لفظ الجلالة مبتدأ والجملة معطوفة على سابقتها «جَعَلَ» ماض فاعله مستتر والجملة خبر «لَكُمْ» متعلقان بجعل «مِنْ أَنْفُسِكُمْ» متعلقان بجعل والكاف مضاف إليه «أَزْواجاً» مفعول به «وَجَعَلَ لَكُمْ» الجملة معطوفة وإعرابها كسابقتها «مِنْ أَزْواجِكُمْ» متعلقان بجعل «بَنِينَ» مفعول به منصوب بالياء «وَحَفَدَةً» معطوف على بنين «وَرَزَقَكُمْ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة معطوفة «مِنَ الطَّيِّباتِ» متعلقان برزقكم «أَفَبِالْباطِلِ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية والجار والمجرور متعلقان بيؤمنون «يُؤْمِنُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعله والجملة استئنافية «وَبِنِعْمَتِ» الجار والمجرور متعلقان بيكفرون «اللَّهُ» لفظ الجلالة في محل جر بالإضافة. «هُمْ» مبتدأ «يَكْفُرُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر «وَيَعْبُدُونَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع والواو فاعله والجملة معطوفة على ما سبق «مِنْ دُونِ» متعلقان بيعبدون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «ما» موصولية مفعول به «لا» نافية «يَمْلِكُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «لَهُمْ» متعلقان بيملك «رِزْقاً» مفعول به «مِنَ السَّماواتِ» متعلقان برزق «وَالْأَرْضِ» معطوف على ما سبق «شَيْئاً» مفعول به لرزقا «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يَسْتَطِيعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة.
(2/167)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 168
[سورة النحل (16) : الآيات 74 الى 75]
فَلا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الْأَمْثالَ إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ (74) ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً عَبْداً مَمْلُوكاً لا يَقْدِرُ عَلى شَيْءٍ وَمَنْ رَزَقْناهُ مِنَّا رِزْقاً حَسَناً فَهُوَ يُنْفِقُ مِنْهُ سِرًّا وَجَهْراً هَلْ يَسْتَوُونَ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ (75)
«فَلا» الفاء استئنافية لا ناهية «تَضْرِبُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بتضربوا «الْأَمْثالَ» مفعول به والجملة استئنافية «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة استئنافية «يَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «وَأَنْتُمْ» الواو عاطفة وأنتم مبتدأ «لا تَعْلَمُونَ» لا نافية تعلمون مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر أنتم «ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا» ماض ولفظ الجلالة فاعله ومثلا مفعوله «عَبْداً» بدل من مثلا «مَمْلُوكاً» صفة والجملة مستأنفة «لا يَقْدِرُ» لا نافية ومضارع وفاعله مستتر والجملة صفة ثانية لعبدا «عَلى شَيْ ءٍ» متعلقان بيقدر «وَمَنْ» الواو عاطفة من معطوفة على عبدا ومن اسم موصول «رَزَقْناهُ» فعل ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة صلة «مِنَّا» متعلقان برزقناه «رِزْقاً» مفعول به ثان «حَسَناً» صفة «فَهُوَ» الفاء عاطفة هو مبتدأ والجملة معطوفة «يُنْفِقُ» مضارع وفاعله مستتر والجملة خبر «مِنْهُ» متعلقان بينفق «سِرًّا» حال «وَجَهْراً» معطوفة على سرا «هَلْ» حرف استفهام «يَسْتَوُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة مستأنفة «الْحَمْدُ» مبتدأ «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالخبر المحذوف والجملة مستأنفة «بَلْ» حرف إضراب «أَكْثَرُهُمْ» مبتدأ والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «لا يَعْلَمُونَ» لا نافية ويعلمون مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر.
[سورة النحل (16) : الآيات 76 الى 77]
وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً رَجُلَيْنِ أَحَدُهُما أَبْكَمُ لا يَقْدِرُ عَلى شَيْءٍ وَهُوَ كَلٌّ عَلى مَوْلاهُ أَيْنَما يُوَجِّهْهُ لا يَأْتِ بِخَيْرٍ هَلْ يَسْتَوِي هُوَ وَمَنْ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَهُوَ عَلى صِراطٍ مُسْتَقِيمٍ (76) وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَما أَمْرُ السَّاعَةِ إِلاَّ كَلَمْحِ الْبَصَرِ أَوْ هُوَ أَقْرَبُ إِنَّ اللَّهَ عَلى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (77)
«وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا» سبق إعرابها والجملة معطوفة «رَجُلَيْنِ» بدل من مثلا «أَحَدُهُما أَبْكَمُ» مبتدأ وخبر والهاء مضاف إليه والجملة صفة لرجلين «لا يَقْدِرُ» لا نافية ويقدر مضارع فاعله مستتر «عَلى شَيْ ءٍ» متعلقان بيقدر والجملة صفة لأبكم «وَهُوَ كَلٌّ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية «عَلى مَوْلاهُ» على حرف جر مولى اسم مجرور بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر والهاء مضاف إليه متعلقان بكل «أَيْنَما» اسم شرط غير جازم ظرف مكان متعلق بما بعده «يُوَجِّهْهُ» مضارع والهاء مفعول به وفاعله مستتر والجملة فس محل جر بالإضافة «لا يَأْتِ» لا نافية يأت مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «بِخَيْرٍ» متعلقان بيأت «هَلْ» حرف استفهام «يَسْتَوِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر «هُوَ» توكيد للفاعل «وَمَنْ» اسم
(2/168)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 169
موصول معطوف على الضمير المستتر في يستوي «يَأْمُرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «بِالْعَدْلِ» متعلقان بيأمر «وَهُوَ» الواو حالية هو مبتدأ «عَلى صِراطٍ» متعلقان بالخبر «مُسْتَقِيمٍ» صفة لصراط والجملة حالية «وَلِلَّهِ» الواو استئنافية للّه لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بخبر محذوف مقدم «غَيْبُ» مبتدأ مؤخر والجملة استئنافية «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «وَما» الواو عاطفة ما نافية «أَمْرُ» مبتدأ «السَّاعَةِ» مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «كَلَمْحِ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة «الْبَصَرِ» مضاف إليه «أَوْ» عاطفة «هُوَ أَقْرَبُ» مبتدأ وخبر والجملة معطوفة «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها «عَلى كُلِّ» متعلقان بالخبر «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «قَدِيرٌ» خبر إن والجملة استئنافية.
[سورة النحل (16) : الآيات 78 الى 79]
وَاللَّهُ أَخْرَجَكُمْ مِنْ بُطُونِ أُمَّهاتِكُمْ لا تَعْلَمُونَ شَيْئاً وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصارَ وَالْأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (78) أَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ مُسَخَّراتٍ فِي جَوِّ السَّماءِ ما يُمْسِكُهُنَّ إِلاَّ اللَّهُ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (79)
«وَاللَّهُ» والواو استئنافية ولفظ الجلالة مبتدأ والجملة مستأنفة «أَخْرَجَكُمْ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة خبر «مِنْ بُطُونِ» متعلقان بأخرجكم «أُمَّهاتِكُمْ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «لا تَعْلَمُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حالية «شَيْئاً» مفعول به «وَجَعَلَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «لَكُمُ» متعلقان بجعل «السَّمْعَ» مفعول به «وَالْأَبْصارَ» معطوف على السمع «وَالْأَفْئِدَةَ» معطوف أيضا «لَعَلَّكُمْ» لعل واسمها «تَشْكُرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر «أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم جازمة «يَرَوْا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «إِلَى الطَّيْرِ» متعلقان بيروا «مُسَخَّراتٍ» حال منصوبة بالكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم «فِي جَوِّ» متعلقان بمسخرات «السَّماءِ» مضاف إليه «ما» نافية «يُمْسِكُهُنَّ» مضارع مرفوع ومفعوله «إِلَّا» أداة حصر «اللَّهُ» لفظ الجلالة فاعل والجملة حالية «إِنَّ» إن حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب ومتعلقان بالخبر المقدم «لَآياتٍ» اللام المزحلقة وآيات اسم إن «لِقَوْمٍ» متعلقان بمحذوف صفة لآيات «يُؤْمِنُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 80 الى 81]
وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ بُيُوتِكُمْ سَكَناً وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ جُلُودِ الْأَنْعامِ بُيُوتاً تَسْتَخِفُّونَها يَوْمَ ظَعْنِكُمْ وَيَوْمَ إِقامَتِكُمْ وَمِنْ أَصْوافِها وَأَوْبارِها وَأَشْعارِها أَثاثاً وَمَتاعاً إِلى حِينٍ (80) وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِمَّا خَلَقَ ظِلالاً وَجَعَلَ لَكُمْ مِنَ الْجِبالِ أَكْناناً وَجَعَلَ لَكُمْ سَرابِيلَ تَقِيكُمُ الْحَرَّ وَسَرابِيلَ تَقِيكُمْ بَأْسَكُمْ كَذلِكَ يُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْلِمُونَ (81)
«وَاللَّهُ» الواو استئنافية ولفظ الجلالة مبتدأ والجملة مستأنفة «جَعَلَ» ماض وفاعله مستتر والجملة خبر «لَكُمْ» متعلقان بجعل «مِنْ بُيُوتِكُمْ» متعلقان بجعل والكاف مضاف إليه «سَكَناً» مفعول به «وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ جُلُودِ»
(2/169)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 170
إعرابها كسابقتها «الْأَنْعامِ» مضاف إليه «بُيُوتاً» مفعول به «تَسْتَخِفُّونَها» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة صفة لبيوتا «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بما قبله «ظَعْنِكُمْ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «وَيَوْمَ إِقامَتِكُمْ» معطوف على ما سبق وإعرابه كإعرابه «وَمِنْ أَصْوافِها» الجار والمجرور عطف على جلود الأنعام «وَأَوْبارِها» معطوف على أصوافها «وَأَشْعارِها» معطوف على ما تقدم «أَثاثاً» معطوف على بيوتا أي جعل لكم من أصوافها أثاثا فهو من عطف المنصوب على مثله «وَمَتاعاً» معطوف على أثاثا «إِلى حِينٍ» متعلقان بمتاعا «وَاللَّهُ» الواو استئنافية ولفظ الجلالة مبتدأ «جَعَلَ» ماض وفاعله مستتر والجملة خبر «لَكُمْ» متعلقان بالفعل «مِمَّا» من وما الموصولية متعلقان بالفعل «خَلَقَ» ماض فاعله مستتر «ظِلالًا» مفعول به والجملة صلة «وَجَعَلَ لَكُمْ مِنَ الْجِبالِ أَكْناناً» ماض فاعله مستتر ومفعوله والجار والمجرور متعلقان بجعل والجملة معطوفة «وَجَعَلَ لَكُمْ سَرابِيلَ» ماض وفاعله مستتر وسرابيل مفعوله والجار والمجرور متعلقان بالفعل والجملة معطوفة «تَقِيكُمُ الْحَرَّ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله الأول والحر مفعوله الثاني «وَسَرابِيلَ» معطوفة على ما سبق والجملة صفة لسرابيل الأولى «تَقِيكُمْ بَأْسَكُمْ» مضارع فاعله مستتر ومفعولاه «كَذلِكَ» متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق «يُتِمُّ نِعْمَتَهُ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «عَلَيْكُمْ» متعلقان بيتم «لَعَلَّكُمْ» لعل واسمها «تُسْلِمُونَ» الجملة خبر وجملة لعل تعليل لا محل لها.
[سورة النحل (16) : الآيات 82 الى 85]
فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّما عَلَيْكَ الْبَلاغُ الْمُبِينُ (82) يَعْرِفُونَ نِعْمَتَ اللَّهِ ثُمَّ يُنْكِرُونَها وَأَكْثَرُهُمُ الْكافِرُونَ (83) وَيَوْمَ نَبْعَثُ مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيداً ثُمَّ لا يُؤْذَنُ لِلَّذِينَ كَفَرُوا وَلا هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ (84) وَإِذا رَأَى الَّذِينَ ظَلَمُوا الْعَذابَ فَلا يُخَفَّفُ عَنْهُمْ وَلا هُمْ يُنْظَرُونَ (85)
«فَإِنْ» الفاء استئنافية وإن شرطية «تَوَلَّوْا» ماض والواو فاعله وهو فعل الشرط والجملة ابتدائية «فَإِنَّما» الفاء تعليلية وإنما كافة ومكفوفة «عَلَيْكَ» متعلقان بخبر مقدم «الْبَلاغُ» مبتدأ مؤخر «الْمُبِينُ» صفة وجواب إن محذوف تقديره فلا غضاضة عليك «يَعْرِفُونَ نِعْمَتَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله ونعمة مفعول به «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «ثُمَّ» عاطفة «يُنْكِرُونَها» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والهاء مفعوله والجملة معطوفة «وَأَكْثَرُهُمُ الْكافِرُونَ» مبتدأ وخبر والجملة حالية «وَيَوْمَ» الواو استئنافية ويوم ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «نَبْعَثُ» مضارع وفاعله مستتر والجملة مضاف إليه «مِنْ كُلِّ» متعلقان بنبعث «أُمَّةٍ» مضاف إليه «شَهِيداً» مفعول به «ثُمَّ» عاطفة «لا يُؤْذَنُ» لا نافية ومضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة معطوفة «لِلَّذِينَ» اسم موصول ومتلعقان بيؤذن «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَلا هُمْ» الواو عاطفة ولا نافية وهم مبتدأ والجملة معطوفة «يُسْتَعْتَبُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب الفاعل والجملة خبر «وَإِذا» الواو حرف عطف وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «رَأَى» ماض والجملة مضاف إليه «الَّذِينَ»
(2/170)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 171
موصول فاعل «ظَلَمُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «الْعَذابَ» مفعول به «فَلا» الفاء واقعة في جواب إذا ولا نافية «يُخَفَّفُ» مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «عَنْهُمْ» متعلقان بيخفف والجملة جواب شرط غير جازم لا محل لها من الإعراب «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «هُمْ» مبتدأ «يُنْظَرُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة خبر.
[سورة النحل (16) : الآيات 86 الى 90]
وَإِذا رَأَى الَّذِينَ أَشْرَكُوا شُرَكاءَهُمْ قالُوا رَبَّنا هؤُلاءِ شُرَكاؤُنَا الَّذِينَ كُنَّا نَدْعُوا مِنْ دُونِكَ فَأَلْقَوْا إِلَيْهِمُ الْقَوْلَ إِنَّكُمْ لَكاذِبُونَ (86) وَأَلْقَوْا إِلَى اللَّهِ يَوْمَئِذٍ السَّلَمَ وَضَلَّ عَنْهُمْ ما كانُوا يَفْتَرُونَ (87) الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ زِدْناهُمْ عَذاباً فَوْقَ الْعَذابِ بِما كانُوا يُفْسِدُونَ (88) وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيداً عَلَيْهِمْ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَجِئْنا بِكَ شَهِيداً عَلى هؤُلاءِ وَنَزَّلْنا عَلَيْكَ الْكِتابَ تِبْياناً لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدىً وَرَحْمَةً وَبُشْرى لِلْمُسْلِمِينَ (89) إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسانِ وَإِيتاءِ ذِي الْقُرْبى وَيَنْهى عَنِ الْفَحْشاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (90)
«وَإِذا رَأَى الَّذِينَ أَشْرَكُوا» إعرابها كسابقتها والجملة معطوفة مثلها «شُرَكاءَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «قالُوا» ماض وفاعله والجملة جواب إذا لا محل لها من الإعراب «رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب على النداء ونا مضاف إليه والجملة مقول القول «هؤُلاءِ شُرَكاؤُنَا» الها للتنبيه وأولاء اسم إشارة مبتدأ وشركاء خبر ونا مضاف إليه والجملة مقول القول «الَّذِينَ» اسم موصول صفة «كُنَّا» كان واسمها والجملة صلة «نَدْعُوا» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة خبر «مِنْ دُونِكَ» متعلقان بحال محذوفة والكاف مضاف إليه «فَأَلْقَوْا» الفاء عاطفة و
(2/171)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 172
«وَيَوْمَ» الواو حرف استئناف ويوم ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «نَبْعَثُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «فِي كُلِّ» متعلقان بنبعث «أُمَّةٍ» مضاف إليه «شَهِيداً» مفعول به «عَلَيْهِمْ» متعلقان بشهيدا «مِنْ أَنْفُسِهِمْ» متعلقان بمحذوف صفة لشهيدا والهاء مضاف إليه «وَجِئْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة على ما سبق «بِكَ» متعلقان بجئنا «شَهِيداً» حال «عَلى هؤُلاءِ» الها للتنبيه وأولاء اسم إشارة في محل جر بعلى ومتعلقان بشهيدا «وَنَزَّلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «عَلَيْكَ» متعلقان بنزلنا «الْكِتابَ» مفعول به «تِبْياناً» حال «لِكُلِّ» متعلقان بتبيانا «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «وَهُدىً» معطوفة على تبيانا «وَرَحْمَةً وَبُشْرى » معطوف على ما سبق «لِلْمُسْلِمِينَ» متعلقان ببشرى «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة مستأنفة «يَأْمُرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «بِالْعَدْلِ» متعلقان بيأمر «وَالْإِحْسانِ وَإِيتاءِ» معطوف على ما سبق «ذِي» بمعنى صاحب في محل جر مضاف إليه وعلامة جره الياء لأنه من الأسماء الخمسة «الْقُرْبى » مضاف إليه «وَيَنْهى »
مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر والجملة معطوفة على يأمر «عَنِ الْفَحْشاءِ» متعلقان بينهى «وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ» معطوف على ما سبق «يَعِظُكُمْ» مضارع فاعله مستتر والجملة حالية «لَعَلَّكُمْ» لعل واسمها والجملة تعليل لا محل لها من الإعراب «تَذَكَّرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبر لعلكم.
[سورة النحل (16) : الآيات 91 الى 92]
وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذا عاهَدْتُمْ وَلا تَنْقُضُوا الْأَيْمانَ بَعْدَ تَوْكِيدِها وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلاً إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ ما تَفْعَلُونَ (91) وَلا تَكُونُوا كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَها مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ أَنْكاثاً تَتَّخِذُونَ أَيْمانَكُمْ دَخَلاً بَيْنَكُمْ أَنْ تَكُونَ أُمَّةٌ هِيَ أَرْبى مِنْ أُمَّةٍ إِنَّما يَبْلُوكُمُ اللَّهُ بِهِ وَلَيُبَيِّنَنَّ لَكُمْ يَوْمَ الْقِيامَةِ ما كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (92)
«وَأَوْفُوا» الواو عاطفة وأمر وفاعله والجملة معطوفة «بِعَهْدِ» متعلقان بأوفوا «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط «عاهَدْتُمْ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «تَنْقُضُوا» مضارع مجزوم بلا وعلامة جزمه حذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «الْأَيْمانَ» مفعول به «بَعْدَ» ظرف زمان متعلق بتنقضوا «تَوْكِيدِها» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَقَدْ» الواو حالية وقد حرف تحقيق «جَعَلْتُمُ» ماض وفاعله والجملة حالية «اللَّهِ» لفظ الجلالة مفعول به أول «عَلَيْكُمْ» متعلقان بجعلتم «كَفِيلًا» مفعول به ثان «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة استئنافية «يَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «ما» موصولية مفعول به «تَفْعَلُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة صلة «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَكُونُوا» مضارع ناقص والواو اسمها والجملة معطوفة «كَالَّتِي» التي اسم موصول في محل جر ومتعلقان بمحذوف خبر تكونوا «نَقَضَتْ» ماض وفاعله مستتر والجملة صلة والتاء للتأنيث «غَزْلَها» مفعول به «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بنقضت «قُوَّةٍ» مضاف
(2/172)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 173
إليه «أَنْكاثاً» حال «تَتَّخِذُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة حالية «أَيْمانَكُمْ دَخَلًا» مفعولا تتخذون والكاف مضاف إليه «بَيْنَكُمْ» ظرف مكان متعلق بصفة لدخلا «أَنْ» ناصبة «تَكُونَ» مضارع ناقص وأن وما بعدها مفعول لأجله «أُمَّةٌ» اسم تكون «هِيَ أَرْبى » مبتدأ وخبر والجملة خبر «مِنْ أُمَّةٍ» متعلقان بأربى «إِنَّما» كافة ومكفوفة «يَبْلُوكُمُ اللَّهُ» مضارع ومفعوله المقدم ولفظ الجلالة فاعله المؤخر والجملة مستأنفة «بِهِ» متعلقان ببيولكم «وَلَيُبَيِّنَنَّ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد «لَكُمْ» متعلقان بيبين «يَوْمَ» ظرف زمان «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «ما» موصول مفعول به «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان بتختلفون «تَخْتَلِفُونَ» الجملة خبر.
[سورة النحل (16) : الآيات 93 الى 95]
وَلَوْ شاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً واحِدَةً وَلكِنْ يُضِلُّ مَنْ يَشاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشاءُ وَلَتُسْئَلُنَّ عَمَّا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (93) وَلا تَتَّخِذُوا أَيْمانَكُمْ دَخَلاً بَيْنَكُمْ فَتَزِلَّ قَدَمٌ بَعْدَ ثُبُوتِها وَتَذُوقُوا السُّوءَ بِما صَدَدْتُمْ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَلَكُمْ عَذابٌ عَظِيمٌ (94) وَلا تَشْتَرُوا بِعَهْدِ اللَّهِ ثَمَناً قَلِيلاً إِنَّما عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (95)
«وَلَوْ» الواو استئنافية ولو شرطية غير جازمة «شاءَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة ابتدائية «لَجَعَلَكُمْ» اللام واقعة في جواب لو وماض ومفعوله وفاعله مستتر «أُمَّةً» مفعول به «واحِدَةً» صفة والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «وَلكِنْ» الواو حالية ولكن حرف استدراك «يُضِلُّ» مضارع مرفوع «مَنْ» موصول مفعول به والجملة حالية «يَشاءُ» مضارع وفاعله مستتر والجملة صلة «وَيَهْدِي مَنْ يَشاءُ» الجملة معطوفة على ما سبق وإعرابها كإعرابها «وَلَتُسْئَلُنَّ» والواو استئنافية واللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون وحذفت النون لكراهية توالي الأمثال وحذفت الواو لالتقاء الساكنين والواو نائب فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب والقسم وجوابه مستأنفة «عَمَّا» مؤلفة من عن وما الموصولية ومتعلقان بلتسألن «كُنْتُمْ» كان واسمها والجملة صلة «تَعْمَلُونَ» مضارع والواو فاعل والجملة خبر «وَلا تَتَّخِذُوا» الواو استئنافية ولا ناهية ومضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل «أَيْمانَكُمْ دَخَلًا» مفعولا تتخذوا والكاف مضاف إليه «بَيْنَكُمْ» ظرف مكان متعلق بدخلا والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «فَتَزِلَّ» الفاء فاء السببية ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد فاء السببية «قَدَمٌ» فاعل «بَعْدَ» ظرف متعلق بتزل «ثُبُوتِها» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَتَذُوقُوا» معطوف على تزل منصوب مثله بحذف النون والواو فاعل «السُّوءَ» مفعول به «بِما» ما مصدرية «صَدَدْتُمْ» ماض وفاعله والمصدر المؤول مجرور بالياء متعلقان بتذوقوا «عَنْ سَبِيلِ» متعلقان بصددتم «اللَّهِ» لفظ جلالة مضاف إليه «وَلَكُمْ عَذابٌ» لكم متعلقان بمحذوف خبر وعذاب مبتدأ والجملة حالية «عَظِيمٌ» صفة «وَلا» لا ناهية «تَشْتَرُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة
(2/173)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 174
معطوفة بالواو «بِعَهْدِ اللَّهِ» بعهد متعلقان بتشتروا ولفظ الجلالة مضاف إليه «ثَمَناً» مفعول به «قَلِيلًا» صفة «إن» حرف مشبه بالفعل «ما» اسمها «عِنْدَ اللَّهِ» ظرف متعلق بصلة محذوفة لفظ الجلالة مضاف إليه «هُوَ خَيْرٌ» مبتدأ وخبر والجملة خبر «لَكُمْ» متعلقان بخير «إِنْ» شرطية «كُنْتُمْ» كان واسمها وهو فعل الشرط لا محل له «تَعْلَمُونَ» مضارع والجملة خبر وجواب الشرط محذوف.
[سورة النحل (16) : الآيات 96 الى 97]
ما عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ وَما عِنْدَ اللَّهِ باقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ ما كانُوا يَعْمَلُونَ (96) مَنْ عَمِلَ صالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَياةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ ما كانُوا يَعْمَلُونَ (97)
«ما» موصولية مبتدأ «عِنْدَكُمْ» ظرف متعلق بالصلة المحذوفة والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «يَنْفَدُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «وَما عِنْدَ اللَّهِ باقٍ» ما موصولية مبتدأ وعند صلة ولفظ الجلالة مضاف إليه وباق خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الياء المحذوفة لالتقاء الساكنين «وَلَنَجْزِيَنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة واللام واقعة في جواب القسم والواو استئنافية والجملة مستأنفة وجملة جواب القسم لا محل لها والفاعل مستتر «الَّذِينَ» موصول مفعول به أول «صَبَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «أَجْرَهُمْ» مفعول به ثان والهاء مضاف إليه «بِأَحْسَنِ» متعلقان بنجزين «ما» موصولية في محل جر بالإضافة «كانُوا» كان واسمها والجملة صلة «يَعْمَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر «مَنْ» اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «عَمِلَ» ماض فاعله مستتر وهو فعل الشرط «صالِحاً» مفعول به «مِنْ ذَكَرٍ» متعلقان بمحذوف حال «أَوْ أُنْثى » معطوف على ذكر «وَهُوَ مُؤْمِنٌ» مبتدأ وخبر والجملة حالية «فَلَنُحْيِيَنَّهُ» الفاء رابطة لجواب الشرط واللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والهاء مفعوله والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الجواب والشرط في محل رفع خبر من «حَياةً» مفعول مطلق «طَيِّبَةً» صفة «وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ» مضارع ومفعوله وإعرابه كإعراب نحيينه وهو معطوف عليه «أَجْرَهُمْ» مفعول به ثان «بِأَحْسَنِ ما كانُوا يَعْمَلُونَ» انظر إعرابها في الآية السابقة.
[سورة النحل (16) : الآيات 98 الى 101]
فَإِذا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطانِ الرَّجِيمِ (98) إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطانٌ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَعَلى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (99) إِنَّما سُلْطانُهُ عَلَى الَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَالَّذِينَ هُمْ بِهِ مُشْرِكُونَ (100) وَإِذا بَدَّلْنا آيَةً مَكانَ آيَةٍ وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِما يُنَزِّلُ قالُوا إِنَّما أَنْتَ مُفْتَرٍ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ (101)
«فَإِذا» الفاء استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط متعلق بجوابه والجملة مستأنفة «قَرَأْتَ الْقُرْآنَ» ماض ومفعوله فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «فَاسْتَعِذْ» الفاء واقعة في جواب إذا وأمر فاعله مستتر
(2/174)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 175
«بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطانِ» كلاهما متعلقان باستعذ «الرَّجِيمِ» صفة والجملة لا محل لها «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «لَيْسَ» تعمل عمل كان «لَهُ» متعلقان بخبر ليس المقدم «سُلْطانٌ» اسم ليس المؤخر والجملة خبر إنه «عَلَى الَّذِينَ» اسم الموصول مجرور ومتعلقان بسلطان «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَعَلى رَبِّهِمْ» متعلقان بيتوكلون والهاء مضاف إليه «يَتَوَكَّلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «إِنَّما» كافة ومكفوفة «سُلْطانُهُ» مبتدأ والهاء مضاف إليه «عَلَى الَّذِينَ» اسم الموصول في محل جر ومتعلقان بخبر محذوف والجملة مستأنفة «يَتَوَلَّوْنَهُ» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة صلة «وَالَّذِينَ» معطوفة على الذين قبلها «هُمْ بِهِ مُشْرِكُونَ» مبتدأ وخبر والجملة حالية والجار والمجرور متعلقان بالخبر «وَإِذا» الواو استئنافية وإذا ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه «بَدَّلْنا آيَةً» ماض وفاعله ومفعوله الأول «مَكانَ» مفعول به ثان «آيَةً» مضاف إليه «وَاللَّهُ أَعْلَمُ» لفظ الجلالة مبتدأ وأعلم خبر والجملة اعتراضية لا محل لها «بِما» ما موصولية متعلقان بأعلم «يُنَزِّلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «قالُوا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب إذا «إِنَّما» كافة ومكفوفة «أَنْتَ مُفْتَرٍ» مبتدأ وخبر والجملة مقول القول «بَلْ» حرف إضراب «أَكْثَرُهُمْ» مبتدأ والهاء مضاف إليه «لا يَعْلَمُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر وجملة أكثرهم إلخ مستأنفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 102 الى 104]
قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُوا وَهُدىً وَبُشْرى لِلْمُسْلِمِينَ (102) وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّما يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِسانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهذا لِسانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ (103) إِنَّ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِآياتِ اللَّهِ لا يَهْدِيهِمُ اللَّهُ وَلَهُمْ عَذابٌ أَلِيمٌ (104)
«قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «نَزَّلَهُ رُوحُ» ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة مقول القول «الْقُدُسِ» مضاف إليه «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان بنزله والكاف مضاف إليه «بِالْحَقِّ» متعلقان بمحذوف حال «لِيُثَبِّتَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر واللام والمصدر المؤول بعدها متعلقان بنزله «الَّذِينَ» اسم موصول مفعول به «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَهُدىً» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو هدى والجملة حالية «وَبُشْرى » معطوفة على هدى «لِلْمُسْلِمِينَ» متعلقان ببشرى «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «نَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة واقعة في جواب قسم لا محل لها والكلام معطوف «أَنَّهُمْ» أن وما بعدها في تأويل مصدر سد مسد مفعولي نعلم «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر «إِنَّما» كافة ومكفوفة «يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ» مضارع ومفعوله وفاعله المؤخر والجملة مقول القول «لِسانُ» مبتدأ «الَّذِي» اسم موصول مضاف إليه
(2/175)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 176
«يُلْحِدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «إِلَيْهِ» متعلقان بيلحدون «أَعْجَمِيٌّ» خبر «وَهذا» الواو عاطفة وذا اسم إشارة مبتدأ والهاء للتنبيه «لِسانُ» خبر «عَرَبِيٌّ» صفة «مُبِينٌ» صفة ثانية والجملة معطوفة «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «الَّذِينَ» موصول اسم إن «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع والواو فاعله والجملة صلة «بِآياتِ» متعلقان بيؤمنون «اللَّهِ» لفظ جلالة مضاف إليه «لا يَهْدِيهِمُ اللَّهُ» لا نافية ويهديهم مضارع ومفعوله المقدم ولفظ الجلالة فاعله المؤخر والجملة خبر إن «وَلَهُمْ» الواو عاطفة والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم «عَذابٌ» مبتدأ مؤخر «أَلِيمٌ» صفة والجملة معطوفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 105 الى 106]
إِنَّما يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِآياتِ اللَّهِ وَأُولئِكَ هُمُ الْكاذِبُونَ (105) مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ مِنْ بَعْدِ إِيمانِهِ إِلاَّ مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمانِ وَلكِنْ مَنْ شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْراً فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذابٌ عَظِيمٌ (106)
«إِنَّما» كافة ومكفوفة «يَفْتَرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والجملة مستأنفة «الْكَذِبَ» مفعول به «الَّذِينَ» اسم موصول فاعل «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «بِآياتِ» متعلقان بيؤمنون «اللَّهِ» لفظ جلالة مضاف إليه «وَأُولئِكَ» الواو استئنافية وأولاء اسم إشارة في محل رفع مبتدأ «هُمُ» ضمير فصل لا محل له «الْكاذِبُونَ» خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة مستأنفة «مَنْ» اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «كَفَرَ» ماض فاعله مستتر «بِاللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بالباء متعلقان بكفر «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بكفر «إِيمانِهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «إِلَّا» أداة استثناء «مَنْ» اسم موصول في محل نصب على الاستثناء «أُكْرِهَ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله مستتر والجملة صلة «وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ» مبتدأ وخبر والجملة حالية «وَلكِنْ» الواو استئنافية ولكن حرف استدراك «مَنْ» موصولية مبتدأ «شَرَحَ» ماض فاعله مستتر والجملة خبر «بِالْكُفْرِ» متعلقان بشرح «صَدْراً» تمييز «فَعَلَيْهِمْ» الفاء رابطة للجواب عليهم متعلقان بخبر مقدم «غَضَبٌ» مبتدأ مؤخر وجملتا الشرط والجواب خبر المبتدأ «مِنَ اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بمن متعلقان بمحذوف صفة لغضب وجملة جواب الشرط في محل جزم «وَلَهُمْ» الواو عاطفة والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم «عَذابٌ» مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة «عَظِيمٌ» صفة والجملة معطوفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 107 الى 110]
ذلِكَ بِأَنَّهُمُ اسْتَحَبُّوا الْحَياةَ الدُّنْيا عَلَى الْآخِرَةِ وَأَنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكافِرِينَ (107) أُولئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلى قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصارِهِمْ وَأُولئِكَ هُمُ الْغافِلُونَ (108) لا جَرَمَ أَنَّهُمْ فِي الْآخِرَةِ هُمُ الْخاسِرُونَ (109) ثُمَّ إِنَّ رَبَّكَ لِلَّذِينَ هاجَرُوا مِنْ بَعْدِ ما فُتِنُوا ثُمَّ جاهَدُوا وَصَبَرُوا إِنَّ رَبَّكَ مِنْ بَعْدِها لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (110)
«ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب والجملة مستأنفة «بِأَنَّهُمُ» الباء
(2/176)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 177
حرف جر وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر متعلقان بالخبر المحذوف والهاء في محل نصب اسم إن والميم للجمع «اسْتَحَبُّوا» ماض وفاعله والجملة خبر إن «الْحَياةَ» مفعول به «الدُّنْيا» صفة «عَلَى الْآخِرَةِ» متعلقان باستحبوا «وَأَنَّ اللَّهَ» الواو عاطفة وأن ولفظ الجلالة اسمها والجملة معطوفة «لا يَهْدِي» لا نافية ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل «الْقَوْمَ» مفعول به «الْكافِرِينَ» صفة «أُولئِكَ» أولاء اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «الَّذِينَ» موصولية خبر «طَبَعَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة صلة «عَلى قُلُوبِهِمْ» متعلقان بطبع «وَسَمْعِهِمْ» وأبصارهم معطوف على ما سبق «وَأُولئِكَ» الواو عاطفة وأولاء مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب والجملة معطوفة «هُمُ» مبتدأ «الْغافِلُونَ» خبر والجملة خبر أولئك «لا جَرَمَ» فعل ماض بمعنى ثبت «أَنَّهُمْ» أن واسمها وأن وما بعدها في تأويل مصدر فاعل لا جرم أي ثبتت خسارتهم «فِي الْآخِرَةِ» متعلقان بالخاسرون «هُمُ الْخاسِرُونَ» مبتدأ وخبر والجملة خبر أنهم «ثُمَّ» عاطفة «إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «لِلَّذِينَ» اسم موصول مجرور باللام ومتعلقان بخبر إن «هاجَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بهاجروا «ما» مصدرية أي من بعد فتنتهم «فُتِنُوا» ماض وفاعله وهو مع «ما» في تأويل مصدر في محل جر مضاف إليه «ثُمَّ جاهَدُوا وَصَبَرُوا» الأفعال الماضية معطوفة على ما سبقها «إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف مضاف إليه «مِنْ بَعْدِها» متعلقان بحال محذوفة والهاء مضاف إليه «لَغَفُورٌ رَحِيمٌ» اللام المزحلقة وغفور رحيم خبرا إن المرفوعان.
[سورة النحل (16) : الآيات 111 الى 112]
يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجادِلُ عَنْ نَفْسِها وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ ما عَمِلَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ (111) وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً قَرْيَةً كانَتْ آمِنَةً مُطْمَئِنَّةً يَأْتِيها رِزْقُها رَغَداً مِنْ كُلِّ مَكانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللَّهِ فَأَذاقَهَا اللَّهُ لِباسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِما كانُوا يَصْنَعُونَ (112)
«يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر والجملة مستأنفة «تَأْتِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للثقل «كُلُّ» فاعل «نَفْسٍ» مضاف إليه والجملة مضاف إليه «تُجادِلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة حالية «عَنْ نَفْسِها» متعلقان بتجادل والهاء مضاف إليه «وَتُوَفَّى» الواو عاطفة وتوفى مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة معطوفة «كُلُّ» نائب فاعل «نَفْسٍ» مضاف إليه «ما» موصولية مفعول به «عَمِلَتْ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ والجملة في محل نصب حال «لا» نافية «يُظْلَمُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة خبر «وَضَرَبَ» الواو استئنافية و«ضَرَبَ» ماض مبني على الفتح «اللَّهُ» لفظ الجلالة فاعل «مَثَلًا» مفعول به «قَرْيَةً» بدل «كانَتْ» ماض ناقص واسمها محذوف «آمِنَةً» خبر «مُطْمَئِنَّةً» خبر ثان والجملة صفة لقرية «يَأْتِيها رِزْقُها» مضارع ومفعوله وفاعله المؤخر والها
(2/177)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 178
مضاف إليه «رَغَداً» حال «مِنْ كُلِّ» متعلقان بيأتيها «مَكانٍ» مضاف إليه والجملة في محل نصب حال «فَكَفَرَتْ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «بِأَنْعُمِ» متعلقان بكفرت «اللَّهُ» لفظ الجلالة مضاف إليه «فَأَذاقَهَا» الفاء عاطفة وماض ومفعوله الأول المقدم «اللَّهُ» لفظ الجلالة فاعل «لِباسَ» مفعول به ثان «الْجُوعِ» مضاف إليه «وَالْخَوْفِ» معطوف «بِما» ما موصولية ومتعلقان بأذاقها «كانُوا» كان واسمها والجملة صلة «يَصْنَعُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر.
[سورة النحل (16) : الآيات 113 الى 114]
وَلَقَدْ جاءَهُمْ رَسُولٌ مِنْهُمْ فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَهُمُ الْعَذابُ وَهُمْ ظالِمُونَ (113) فَكُلُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ حَلالاً طَيِّباً وَاشْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ (114)
«وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب القسم وقد حرف تحقيق «جاءَهُمْ رَسُولٌ» ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة معطوفة وجملة جواب القسم لا محل لها من الإعراب «مِنْهُمْ» متعلقان بصفة لرسول «فَكَذَّبُوهُ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «فَأَخَذَهُمُ الْعَذابُ» الفاء العاطفة وماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة معطوفة «وَهُمْ ظالِمُونَ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية «فَكُلُوا» الفاء استئنافية وكلوا أمر وفاعله والجملة مستأنفة «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بكلوا «رَزَقَكُمُ اللَّهُ» ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة صلة «حَلالًا» مفعول به أو حال «طَيِّباً» صفة «وَاشْكُرُوا» الواو عاطفة وأمر وفاعله والجملة معطوفة «نِعْمَتَ» مفعول به «اللَّهُ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِنْ» شرطية «كُنْتُمْ» كان واسمها وهو فعل الشرط وجملته ابتدائية لا محل لها من الإعراب «إِيَّاهُ» ضمير نصب في محل نصب مفعول به مقدم «تَعْبُدُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر كنتم وجملة جواب الشرط محذوفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 115 الى 116]
إِنَّما حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ وَما أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ باغٍ وَلا عادٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (115) وَلا تَقُولُوا لِما تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هذا حَلالٌ وَهذا حَرامٌ لِتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لا يُفْلِحُونَ (116)
«إِنَّما» كافة ومكفوفة «حَرَّمَ» ماض فاعله مستتر «عَلَيْكُمُ» متعلقان بحرم «الْمَيْتَةَ» مفعول به والجملة مستأنفة «وَالدَّمَ وَلَحْمَ» عطف على الميتة «الْخِنْزِيرِ» مضاف إليه «وَما» ما موصولية معطوفة على ما سبق «أُهِلَّ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف والجملة صلة «لِغَيْرِ» متعلقان بمحذوف حال «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «بِهِ» متعلقان بأهل «فَمَنِ» الفاء عاطفة ومن شرطية مبتدأ «اضْطُرَّ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «غَيْرَ» حال «باغٍ» مضاف إليه «وَلا عادٍ» معطوف على باغ «فلا» الفاء رابطة للجواب ولا نافية للجنس «إثم» اسمها والجملة في محل جزم جواب الشرط «عليه» متعلقان بالخبر المحذوف «فَإِنَّ اللَّهَ» إن واسمها «غَفُورٌ رَحِيمٌ» خبرا إن والجملة مستأنفة «وَلا» الواو عاطفة ولا الناهية «تَقُولُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «لِما» اللام حرف جر وما مصدرية وهي وما بعدها مصدر
(2/178)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 179
مؤول مجرور باللام ومتعلقان بتقولوا «تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ» ماض وفاعله ومفعوله «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «حَلالٌ» خبر والجملة مقول القول «وَهذا حَرامٌ» الجملة معطوفة على سابقتها «لِتَفْتَرُوا» اللام للتعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل واللام والمصدر المؤول بعدها متعلقان ببدل من لما «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بتفتروا «الْكَذِبَ» مفعول به «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «الَّذِينَ» اسم موصول اسم إن والجملة تعليلية لا محل لها «يَفْتَرُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة صلة «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بيفترون «الْكَذِبَ» مفعول به «لا يُفْلِحُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر إن.
[سورة النحل (16) : الآيات 117 الى 119]
مَتاعٌ قَلِيلٌ وَلَهُمْ عَذابٌ أَلِيمٌ (117) وَعَلَى الَّذِينَ هادُوا حَرَّمْنا ما قَصَصْنا عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ وَما ظَلَمْناهُمْ وَلكِنْ كانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (118) ثُمَّ إِنَّ رَبَّكَ لِلَّذِينَ عَمِلُوا السُّوءَ بِجَهالَةٍ ثُمَّ تابُوا مِنْ بَعْدِ ذلِكَ وَأَصْلَحُوا إِنَّ رَبَّكَ مِنْ بَعْدِها لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (119)
«مَتاعٌ» خبر لمبتدأ محذوف والجملة مستأنفة «قَلِيلٌ» صفة «وَلَهُمْ» الواو عاطفة ولهم متعلقان بخبر محذوف «عَذابٌ» مبتدأ مؤخر «أَلِيمٌ» صفة «وَعَلَى الَّذِينَ» الواو استئنافية ومتعلقان بحرمنا «هادُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «حَرَّمْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «ما» موصولية مفعول به «قَصَصْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «عَلَيْكَ» متعلقان بقصصنا «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بقصصنا «وَما» الواو عاطفة وما نافية «ظَلَمْناهُمْ» معطوفة و«لكِنْ» والواو عاطفة ولكن حرف استدراك «كانُوا» كان واسمها «أَنْفُسَهُمْ» مفعول به مقدم «يَظْلِمُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر كانوا «ثُمَّ» عاطفة «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «رَبَّكَ» اسم إن والكاف مضاف إليه «لِلَّذِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف «عَمِلُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «السُّوءَ» مفعول به «بِجَهالَةٍ» متعلقان بحال محذوفة «ثُمَّ» عاطفة «تابُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بتابوا «ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل جر مضاف إليه واللام للبعد والكاف للخطاب «وَأَصْلَحُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف مضاف إليه والجملة مؤكدة لإن ربك السابقة «مِنْ بَعْدِها» متعلقان بغفور «لَغَفُورٌ» اللام لام المزحلقة وغفور خبر إن «رَحِيمٌ» خبر ثان.
[سورة النحل (16) : الآيات 120 الى 123]
إِنَّ إِبْراهِيمَ كانَ أُمَّةً قانِتاً لِلَّهِ حَنِيفاً وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (120) شاكِراً لِأَنْعُمِهِ اجْتَباهُ وَهَداهُ إِلى صِراطٍ مُسْتَقِيمٍ (121) وَآتَيْناهُ فِي الدُّنْيا حَسَنَةً وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (122) ثُمَّ أَوْحَيْنا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْراهِيمَ حَنِيفاً وَما كانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (123)
«إِنَّ إِبْراهِيمَ» إن واسمها والجملة مستأنفة «كانَ أُمَّةً» كان واسمها ضمير مستتر وأمة خبر والجملة خبر إن «قانِتاً» خبر ثان «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام ومتعلقان بقانتا «حَنِيفاً» خبر ثالث لكان «وَلَمْ»
(2/179)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 180
الواو عاطفة ولم جازمة «يَكُ» مضارع ناقص مجزوم وحذفت النون للتخفيف واسم يكن محذوف والجملة معطوفة «مِنَ الْمُشْرِكِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف «شاكِراً» خبر رابع لكان «لِأَنْعُمِهِ» متعلقان بشاكرا والهاء مضاف إليه «اجْتَباهُ» ماض فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة مستأنفة «وَهَداهُ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة معطوفة «إِلى صِراطٍ» متعلقان بهداه «مُسْتَقِيمٍ» صفة «وَآتَيْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «فِي الدُّنْيا» متعلقان بآتيناه «حَسَنَةً» مفعول به ثان «وَإِنَّهُ» الواو حالية وإن والهاء اسمها والجملة حال «فِي الْآخِرَةِ» متعلقان بالخبر «لَمِنَ» اللام المزحلقة ومن حرف جر «الصَّالِحِينَ» مجرور بمن وهما متعلقان بالخبر المحذوف «ثُمَّ» عاطفة «أَوْحَيْنا» ماض فاعله مستتر «إِلَيْكَ» متعلقان بأوحينا «أَنِ» مصدرية «اتَّبِعْ» أمر فاعله مستتر والمصدر المؤول في محل نصب مفعول به «مِلَّةَ» مفعول به «إِبْراهِيمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف «حَنِيفاً» حال «وَما» الواو عاطفة وما نافية «كانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ» كان واسمها محذوف تقديره هو ومن المشركين متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة.
[سورة النحل (16) : الآيات 124 الى 125]
إِنَّما جُعِلَ السَّبْتُ عَلَى الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيامَةِ فِيما كانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (124) ادْعُ إِلى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (125)
«إِنَّما» كافة مكفوفة «جُعِلَ السَّبْتُ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله «عَلَى الَّذِينَ» اسم موصول في محل جر متعلقان بجعل «اخْتَلَفُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان بما قبله والجملة مستأنفة «وَإِنَّ رَبَّكَ» الواو استئنافية وإن واسمها والكاف مضاف إليه والجملة استئنافية «لَيَحْكُمُ» اللام المزحلقة ومضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة خبر إن «بَيْنَهُمْ» ظرف مكان متعلق بيحكم والهاء مضاف إليه «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بيحكم «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «فِيما» ما موصولية وهما متعلقان بيحكم «كانُوا» كان واسمها والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان بما بعده «يَخْتَلِفُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر «ادْعُ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِلى سَبِيلِ» متعلقان بادع «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «بِالْحِكْمَةِ» متعلقان بادع «وَالْمَوْعِظَةِ» معطوف على الحكمة «الْحَسَنَةِ» صفة «وَجادِلْهُمْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة معطوفة «بِالَّتِي» اسم موصول في محل جر بالباء ومتعلقان بجادلهم «هِيَ أَحْسَنُ» مبتدأ وخبر والجملة صلة «إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف مضاف إليه «هُوَ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والجملة خبر إن «بِمَنْ» اسم موصول في محل جر ومتعلقان بأعلم «ضَلَّ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «عَنْ سَبِيلِهِ» متعلقان بضل «وَهُوَ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والجملة معطوفة «بِالْمُهْتَدِينَ» متعلقان بأعلم.
(2/180)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 181
[سورة النحل (16) : الآيات 126 الى 128]
وَإِنْ عاقَبْتُمْ فَعاقِبُوا بِمِثْلِ ما عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ (126) وَاصْبِرْ وَما صَبْرُكَ إِلاَّ بِاللَّهِ وَلا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ (127) إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ (128)
«وَإِنْ» الواو استئنافية وإن حرف شرط جازم «عاقَبْتُمْ» ماض وفاعله وهو فعل الشرط وجملته لا محل لها «فَعاقِبُوا» الفاء رابطة للجواب وأمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة في محل جزم جواب الشرط «بِمِثْلِ» متعلقان بعاقبوا «ما» موصولية في محل جر مضاف إليه «عُوقِبْتُمْ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب الفاعل والجملة صلة «وَلَئِنْ» الواو عاطفة واللام موطئة للقسم وإن شرطية «صَبَرْتُمْ» ماض وفاعله وجملة الشرط ابتدائية «فهو» «خَيْرٌ» الفاء رابطة للجواب ومبتدأ وخبر والجملة في محل جزم جواب الشرط «لِلصَّابِرِينَ» متعلقان بخير «وَاصْبِرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «وَما» الواو حالية وما نافية «صَبْرُكَ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «بِاللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بالباء متعلقان بالخبر المحذوف والجملة حالية «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَحْزَنْ» مضارع مجزوم فاعله مستتر «عَلَيْهِمْ» متعلقان بتحزن والجملة معطوفة «وَلا» الواو عاطفة «تَكُ» مضارع ناقص مجزوم بلا وحذفت النون للتخفيف واسمها محذوف «فِي ضَيْقٍ» متعلقان بالخبر المحذوف «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بمحذوف صفة لضيق «يَمْكُرُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة صلة «إِنَّ اللَّهَ» إن ولفظ الجلالة اسمها والجملة تعليلية لا محل لها «مَعَ» ظرف مكان متعلق بخبر إن المحذوف «الَّذِينَ» مضاف إليه «اتَّقَوْا» الجملة صلة «وَالَّذِينَ» الواو عاطفة والذين اسم موصول معطوف على الذين وهي في محل جر مثلها «هُمْ مُحْسِنُونَ» مبتدأ وخبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب.
(2/181)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 182
سورة الإسراء
[سورة الإسراء (17) : الآيات 1 الى 3]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
سُبْحانَ الَّذِي أَسْرى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بارَكْنا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آياتِنا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (1) وَآتَيْنا مُوسَى الْكِتابَ وَجَعَلْناهُ هُدىً لِبَنِي إِسْرائِيلَ أَلاَّ تَتَّخِذُوا مِنْ دُونِي وَكِيلاً (2) ذُرِّيَّةَ مَنْ حَمَلْنا مَعَ نُوحٍ إِنَّهُ كانَ عَبْداً شَكُوراً (3)
«سُبْحانَ» مفعول مطلق لفعل محذوف «الَّذِي» اسم موصول في محل جر بالإضافة والجملة مستأنفة «أَسْرى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر وفاعله مستتر «بِعَبْدِهِ» متعلقان بأسرى والهاء مضاف إليه «لَيْلًا» ظرف زمان متعلق بأسرى «مِنَ الْمَسْجِدِ» متعلقان بأسرى «الْحَرامِ» صفة لمسجد «إِلَى الْمَسْجِدِ» متعلقان بأسرى «الْأَقْصَى» صفة والجملة صلة «الَّذِي» اسم موصول صفة ثانية «بارَكْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «حَوْلَهُ» ظرف مكان متعلق بباركنا والهاء مضاف إليه «لِنُرِيَهُ» اللام للتعليل ونريه مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وهي وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بخبر لمبتدأ محذوف تقديره ذلك لنريه «مِنْ آياتِنا» متعلقان بنريه «إِنَّهُ» إن واسمها «هُوَ السَّمِيعُ» مبتدأ وخبر «الْبَصِيرُ» خبر ثان والجملة خبر إن «وَآتَيْنا» الواو استئنافية وماض وفاعله «مُوسَى» مفعول به أول «الْكِتابَ» مفعول به ثان والجملة مستأنفة «وَجَعَلْناهُ هُدىً» ماض وفاعله ومفعولاه والجملة معطوفة «لِبَنِي» بني اسم مجرور باللام وعلامة جره الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم ومتعلقان بهدى «إِسْرائِيلَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «أَلَّا» أن زائدة أو مفسرة ولا ناهية «تَتَّخِذُوا» مضارع مجزوم بلا بحذف النون والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها تفسيرية «مِنْ دُونِي» سد الجار والمجرور عن المفعول الثاني لتتخذوا والياء مضاف إليه «وَكِيلًا» مفعول به أول «ذُرِّيَّةَ» بدل من وكيلا «مَنْ» اسم موصول في محل جر مضاف إليه «حَمَلْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «مَعَ» ظرف مكان متعلق بحملنا «نُوحٍ» مضاف إليه «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ عَبْداً» كان وخبرها واسمها محذوف والجملة خبر إن «شَكُوراً» صفة عبدا.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 4 الى 5]
وَقَضَيْنا إِلى بَنِي إِسْرائِيلَ فِي الْكِتابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيراً (4) فَإِذا جاءَ وَعْدُ أُولاهُما بَعَثْنا عَلَيْكُمْ عِباداً لَنا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجاسُوا خِلالَ الدِّيارِ وَكانَ وَعْداً مَفْعُولاً (5)
«وَقَضَيْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «إِلى بَنِي» بني اسم مجرور بإلى بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم ومتعلقان بقضينا «إِسْرائِيلَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «فِي الْكِتابِ» متعلقان بقضينا «لَتُفْسِدُنَّ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو المحذوفة فاعل والضمة علامة لها والنون للتوكيد «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بتفسدن
(2/182)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 183
«مَرَّتَيْنِ» نائب مفعول مطلق منصوب بالياء لأنه مثنى والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «وَلَتَعْلُنَّ» معطوفة على لتفسدن وإعرابها كإعرابها «عُلُوًّا» مفعول مطلق «كَبِيراً» صفة لعلو «فَإِذا» الفاء استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «جاءَ وَعْدُ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «أُولاهُما» مضاف إليه مجرور بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر والهاء مضاف إليه «بَعَثْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «عَلَيْكُمْ» متعلقان ببعثنا «عِباداً» مفعول به «لَنا» متعلقان بصفة محذوفة لعبادا «أُولِي» صفة ثانية لعباد «بَأْسٍ» مضاف إليه «شَدِيدٍ» صفة «فَجاسُوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «خِلالَ» ظرف مكان متعلق بجاسوا «الدِّيارِ» مضاف إليه «وَكانَ وَعْداً» الواو عاطفة وكان وخبرها واسمها محذوف «مَفْعُولًا» صفة لوعدا.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 6 الى 7]
ثُمَّ رَدَدْنا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْناكُمْ بِأَمْوالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْناكُمْ أَكْثَرَ نَفِيراً (6) إِنْ أَحْسَنْتُمْ أَحْسَنْتُمْ لِأَنْفُسِكُمْ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَها فَإِذا جاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوؤُا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَما دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا ما عَلَوْا تَتْبِيراً (7)
«ثُمَّ» عاطفة «رَدَدْنا» ماض وفاعله «لَكُمُ» متعلقان برددنا «الْكَرَّةَ» مفعول به «عَلَيْهِمْ» متعلقان برددنا «وَأَمْدَدْناكُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «بِأَمْوالٍ» متعلقان بأمددناكم «وَبَنِينَ» معطوف على أموال مجرور بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «وَجَعَلْناكُمْ أَكْثَرَ» ماض وفاعله ومفعوله وأكثر مفعوله الثاني «نَفِيراً» تمييز «إِنْ» حرف شرط جازم «أَحْسَنْتُمْ» فعل الشرط ماض وفاعله والجملة ابتدائية «أَحْسَنْتُمْ» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «لِأَنْفُسِكُمْ» متعلقان بأحسنتم «وَإِنْ» الواو استئنافية وإن شرطية «أَسَأْتُمْ» ماض وفاعل والجملة ابتدائية لا محل لها «فَلَها» الفاء رابطة للجواب ولها متعلقان بمحذوف خبر لمبتدأ محذوف تقديره فلها إساءتها والجملة في محل جزم جواب الشرط «فَإِذا» الفاء استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «جاءَ وَعْدُ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «الْآخِرَةِ» مضاف إليه «لِيَسُوؤُا» اللام للتعليل مضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل بحذف النون والواو فاعل واللام وما بعدها متعلقان بمحذوف جواب إذا والتقدير بعثناهم ليسوؤوا «وُجُوهَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «وَلِيَدْخُلُوا» معطوف على ليسوؤوا وإعرابه كإعرابه «الْمَسْجِدَ» مفعول به «كَما» الكاف حرف تشبيه وما مصدرية «دَخَلُوهُ» ماض وفاعله ومفعوله والكاف وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب صفة لمفعول مطلق محذوف أي دخولا كائنا مثل دخولهم. «أَوَّلَ» ظرف زمان منصوب «مَرَّةٍ» مضاف إليه «وَلِيُتَبِّرُوا» معطوف على ليدخلوا وإعرابه مثله «ما» موصولية مفعول به «عَلَوْا» ماض وفاعله والجملة صلة «تَتْبِيراً» مفعول مطلق.
(2/183)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 184
[سورة الإسراء (17) : الآيات 8 الى 10]
عَسى رَبُّكُمْ أَنْ يَرْحَمَكُمْ وَإِنْ عُدْتُمْ عُدْنا وَجَعَلْنا جَهَنَّمَ لِلْكافِرِينَ حَصِيراً (8) إِنَّ هذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً (9) وَأَنَّ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ أَعْتَدْنا لَهُمْ عَذاباً أَلِيماً (10)
«عَسى » فعل ماض ناقص «رَبُّكُمْ» اسم عسى مرفوع والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «أَنْ» حرف ناصب «يَرْحَمَكُمْ» مضارع منصوب بأن والكاف مفعوله وفاعله مستتر وأن وما بعدها خبر «وَإِنْ» حرف شرط جازم والواو عاطفة «عُدْتُمْ» ماض وفاعله وهو فعل الشرط والجملة ابتدائية «عُدْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «جَهَنَّمَ» مفعول به «لِلْكافِرِينَ» متعلقان بحصيرا «حَصِيراً» مفعول به «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «هذَا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة في محل نصب اسمها «الْقُرْآنَ» بدل من اسم الإشارة والجملة مستأنفة «يَهْدِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة خبر «لِلَّتِي» اسم موصول في محل جر ومتعلقان بيهدي «هِيَ أَقْوَمُ» مبتدأ وخبر والجملة صلة «وَيُبَشِّرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «الْمُؤْمِنِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «الَّذِينَ» اسم موصول صفة «يَعْمَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم «أَجْراً» اسم أن «كَبِيراً» صفة لأجرا «وَأَنَّ» الواو عاطفة وأن حرف مشبه بالفعل «الَّذِينَ» اسم موصول اسم أن والجملة معطوفة «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «بِالْآخِرَةِ» متعلقان بيؤمنون «أَعْتَدْنا» ماض وفاعله والجملة في محل رفع خبر أن «لَهُمْ» متعلقان بأعتدنا «عَذاباً» مفعول به «أَلِيماً» صفة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 11 الى 13]
وَيَدْعُ الْإِنْسانُ بِالشَّرِّ دُعاءَهُ بِالْخَيْرِ وَكانَ الْإِنْسانُ عَجُولاً (11) وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنا آيَةَ النَّهارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُوا فَضْلاً مِنْ رَبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسابَ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْناهُ تَفْصِيلاً (12) وَكُلَّ إِنسانٍ أَلْزَمْناهُ طائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيامَةِ كِتاباً يَلْقاهُ مَنْشُوراً (13)
«وَيَدْعُ الْإِنْسانُ» الواو استئنافية ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل والإنسان فاعله والجملة مستأنفة «بِالشَّرِّ» متعلقان بيدعو «دُعاءَهُ» مفعول مطلق والهاء مضاف إليه «بِالْخَيْرِ» متعلقان بدعاء «وَكانَ الْإِنْسانُ عَجُولًا» كان واسمها وخبرها والجملة معطوفة «وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ» ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة مستأنفة «وَالنَّهارَ» معطوف على الليل «آيَتَيْنِ» مفعول به ثان منصوب بالياء لأنه مثنى «فَمَحَوْنا آيَةَ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعوله «اللَّيْلَ» مضاف إليه والجملة معطوفة «وَجَعَلْنا آيَةَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «النَّهارَ» مضاف إليه «مُبْصِرَةً» مفعول به ثان «لِتَبْتَغُوا» اللام لام التعليل ومضارع
(2/184)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 185
منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل واللام وما بعدها جار ومجرور والجار والمجرور متعلقان بجعلنا «فَضْلًا» مفعول به «مِنْ رَبِّكُمْ» متعلقان بتبتغوا والكاف مضاف إليه «وَلِتَعْلَمُوا» معطوف على لتبتغوا وإعرابه مثله «عَدَدَ» مفعول به لتعلموا «السِّنِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «وَالْحِسابَ» معطوف على عدد «وَكُلَّ» مفعول به لفعل محذوف يفسره المذكور «شَيْ ءٍ» مضاف إليه والجملة معطوفة «فَصَّلْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مفسرة لا محل لها «تَفْصِيلًا» مفعول مطلق «وَكُلَّ إِنسانٍ أَلْزَمْناهُ» معطوفة على ما سبق وإعرابها كإعرابها «طائِرَهُ» مفعول به ثان والهاء مضاف إليه «فِي عُنُقِهِ» متعلقان بألزمناه والهاء مضاف إليه «وَنُخْرِجُ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع فاعله نحن «لَهُ» متعلقان بنخرج «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بنخرج «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «كِتاباً» مفعول به ثان «يَلْقاهُ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة صفة لكتابا «مَنْشُوراً» حال.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 14 الى 16]
اقْرَأْ كِتابَكَ كَفى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيباً (14) مَنِ اهْتَدى فَإِنَّما يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّما يَضِلُّ عَلَيْها وَلا تَزِرُ وازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرى وَما كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً (15) وَإِذا أَرَدْنا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنا مُتْرَفِيها فَفَسَقُوا فِيها فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْناها تَدْمِيراً (16)
«اقْرَأْ كِتابَكَ» أمر فاعله مستتر وكتاب مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة مقول القول لفعل محذوف تقديره يقال له اقرأ «كَفى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر «بِنَفْسِكَ» الباء زائدة ونفسك فاعل مرفوع بالضمة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد والجملة مستأنفة «الْيَوْمَ» ظرف زمان متعلق بكفى وكذلك الجار والمجرور «عَلَيْكَ» «حَسِيباً» تمييز «مَنِ» اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ والجملة مستأنفة «اهْتَدى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر وفاعله مستتر وهو فعل الشرط «فَإِنَّما» الفاء رابطة للجواب وإنما كافة ومكفوفة «يَهْتَدِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط «لِنَفْسِهِ» متعلقان بيهتدي وجملة الشرط خبر من «وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّما يَضِلُّ عَلَيْها» الجملة معطوفة وإعرابها كسابقها. «وَلا» الواو استئنافية ولا نافية «تَزِرُ» مضارع مرفوع «وازِرَةٌ» فاعل «وِزْرَ» مفعول به «أُخْرى » مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَما» الواو عاطفة وما نافية «كُنَّا» كان واسمها «مُعَذِّبِينَ» خبر كان المنصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة معطوفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «نَبْعَثَ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى وفاعله مستتر والجار وما بعده من مصدر مؤول متعلقان بمعذبين «رَسُولًا» مفعول به «وَإِذا»
الواو استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «أَرَدْنا»
ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «أَنْ»
حرف ناصب «نُهْلِكَ قَرْيَةً»
مضارع منصوب ومفعول به وفاعله مستتر والمصدر المؤول مفعول به «أَمَرْنا مُتْرَفِيها»
ماض وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب إذا «فَفَسَقُوا»
ماض وفاعله والجملة معطوفة «فِيها»
متعلقان
(2/185)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 186
بفسقوا «فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ»
ماض وفاعله والجار والمجرور متعلقان بحق والجملة معطوفة «فَدَمَّرْناها»
ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «تَدْمِيراً»
مفعول مطلق.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 17 الى 18]
وَكَمْ أَهْلَكْنا مِنَ الْقُرُونِ مِنْ بَعْدِ نُوحٍ وَكَفى بِرَبِّكَ بِذُنُوبِ عِبادِهِ خَبِيراً بَصِيراً (17) مَنْ كانَ يُرِيدُ الْعاجِلَةَ عَجَّلْنا لَهُ فِيها ما نَشاءُ لِمَنْ نُرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلاها مَذْمُوماً مَدْحُوراً (18)
«وَكَمْ» الواو استئنافية كم خبرية في محل نصب مفعول به مقدم لأهلكنا «أَهْلَكْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مِنَ الْقُرُونِ» متعلقان بأهلكنا وما بعد من تمييز بالمعنى «مِنْ بَعْدِ» متعلقان بحال محذوفة «نُوحٍ» مضاف إليه «وَكَفى » الواو عاطفة كفى فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر «بِرَبِّكَ» الباء حرف جر زائد ورب فاعل والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «بِذُنُوبِ» متعلقان بخبيرا «عِبادِهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «خَبِيراً بَصِيراً» كل منهما تمييز لكفى «مَنْ كانَ» من اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ الجملة استئنافية «كانَ» فعل ماض ناقص واسمها محذوف «يُرِيدُ» مضارع فاعله مستتر «الْعاجِلَةَ» مفعول به والجملة خبر كان «عَجَّلْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط لم تقترن بالفاء «لَهُ» متعلقان بعجلنا «فِيها» متعلقان بعجلنا «ما» اسم موصول في محل نصب مفعول به «نَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «لِمَنْ» اسم موصول والجار والمجرور متعلقان بنشاء «نُرِيدُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «ثُمَّ» عاطفة «جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «لَهُ» متعلقان بجعلنا «جَهَنَّمَ» مفعول به «يَصْلاها» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر والها مفعول به وجملة يصلاها في محل نصب حال «مَذْمُوماً مَدْحُوراً» حالان.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 19 الى 20]
وَمَنْ أَرادَ الْآخِرَةَ وَسَعى لَها سَعْيَها وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولئِكَ كانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُوراً (19) كُلاًّ نُمِدُّ هؤُلاءِ وَهَؤُلاءِ مِنْ عَطاءِ رَبِّكَ وَما كانَ عَطاءُ رَبِّكَ مَحْظُوراً (20)
«وَمَنْ» الواو عاطفة من اسم شرط جازم مبتدأ «أَرادَ» ماض فاعله مستتر «الْآخِرَةَ» مفعول به «وَسَعى » الواو عاطفة وماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر وفاعله مستتر «لَها» متعلقان بسعى «سَعْيَها» مفعول مطلق والجملة معطوفة والها مضاف إليه «وَهُوَ مُؤْمِنٌ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية أو اعتراضية «فَأُولئِكَ» الفاء رابطة للجواب أولاء اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب والجملة في محل جزم جواب الشرط «كانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُوراً» كان واسمها وخبرها والجملة خبر المبتدأ أولئك وجملة فعل الشرط وجوابه خبر المبتدأ من. «كُلًّا» مفعول به مقدم لنمد «نُمِدُّ» مضارع فاعله مستتر والجملة مستأنفة «هؤُلاءِ» ها للتنبيه أولاء اسم إشارة في محل نصب بدل من كلا «وَهَؤُلاءِ» معطوف على هؤلاء «مِنْ عَطاءِ» متعلقان بنمد «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه.
«وَما» الواو عاطفة وما نافية «كانَ عَطاءُ» كان واسمها «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف في محل جر بالإضافة «مَحْظُوراً» خبر كان والجملة معطوفة على ما سبق.
(2/186)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 187
[سورة الإسراء (17) : الآيات 21 الى 23]
انْظُرْ كَيْفَ فَضَّلْنا بَعْضَهُمْ عَلى بَعْضٍ وَلَلْآخِرَةُ أَكْبَرُ دَرَجاتٍ وَأَكْبَرُ تَفْضِيلاً (21) لا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلهاً آخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُوماً مَخْذُولاً (22) وَقَضى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوالِدَيْنِ إِحْساناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُما أَوْ كِلاهُما فَلا تَقُلْ لَهُما أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُما وَقُلْ لَهُما قَوْلاً كَرِيماً (23)
«انْظُرْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «كَيْفَ» اسم استفهام في محل نصب حال «فَضَّلْنا بَعْضَهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والهاء في محل جر مضاف إليه «عَلى بَعْضٍ» متعلقان بفضلنا «وَلَلْآخِرَةُ» الواو استئنافية واللام لام الابتداء والآخرة مبتدأ «أَكْبَرُ» خبر والجملة مستأنفة «دَرَجاتٍ» تمييز منصوب بالكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم «وَأَكْبَرُ» معطوف على أكبر «تَفْضِيلًا» تمييز «لا» ناهية «تَجْعَلْ» مضارع مجزوم فاعله مستتر «مَعَ» ظرف مكان متعلق بما قبله «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِلهاً» مفعول به «آخَرَ» صفة «فَتَقْعُدَ» الفاء فاء السببية ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد فاء السببية وفاعله مستتر «مَذْمُوماً» حال «مَخْذُولًا» حال «وَقَضى رَبُّكَ» الواو استئنافية وماض وفاعله والكاف مضاف إليه «أَلَّا» أن ناصبة ولا نافية «تَعْبُدُوا» مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل «أَلَّا» أداة حصر «إِيَّاهُ» ضمير في محل نصب مفعول به «وَبِالْوالِدَيْنِ» متعلقان بفعل محذوف تقديره أحسنوا بالوالدين «إِحْساناً» مفعول مطلق «إِمَّا» إن الشرطية وما زائدة «يَبْلُغَنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة «عِنْدَكَ» ظرف مكان متعلق بالفعل والكاف مضاف إليه «الْكِبَرَ» مفعول به «أَحَدُهُما» فاعل مؤخر والهاء مضاف إليه والجملة ابتدائية «أَوْ» عاطفة «كِلاهُما» اسم معطوف منصوب بالألف لأنه ملحق بالمثنى والهاء مضاف إليه «فَلا» الفاء رابطة للجواب ولا ناهية «تَقُلْ» فعل مضارع مجزوم بلا الناهية وفاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط «لَهُما» متعلقان بتقل «أُفٍّ» اسم فعل مضارع بمعنى أتضجر «وَلا تَنْهَرْهُما» الواو عاطفة ومضارع مجزوم بلا الناهية فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة معطوفة «وَقُلْ لَهُما قَوْلًا كَرِيماً» أمر فاعله مستتر والجار
و المجرور متعلقان بقل وقولا مفعول مطلق وكريما صفة والجملة معطوفة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 24 الى 26]
وَاخْفِضْ لَهُما جَناحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُما كَما رَبَّيانِي صَغِيراً (24) رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِما فِي نُفُوسِكُمْ إِنْ تَكُونُوا صالِحِينَ فَإِنَّهُ كانَ لِلْأَوَّابِينَ غَفُوراً (25) وَآتِ ذَا الْقُرْبى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَلا تُبَذِّرْ تَبْذِيراً (26)
«وَاخْفِضْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «لَهُما» متعلقان بأخفض «جَناحَ» مفعول به «الذُّلِّ» مضاف إليه «مِنَ الرَّحْمَةِ» متعلقان بأخفض «وَقُلْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة وهو منصوب على النداء وياء المتكلم المحذوفة مضاف إليه «ارْحَمْهُما» فعل دعاء ومفعوله وفاعله مستتر وجملة النداء وارحمهما مقول القول «كَما» الكاف حرف
(2/187)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 188
جر وما مصدرية «رَبَّيانِي» ماض وفاعله ومفعوله والجملة في تأويل مصدر في محل جر ومتعلقان بصفة مفعول مطلق محذوفة تقديره ارحمهما رحمة مثل إلخ «صَغِيراً» حال «رَبُّكُمْ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والجملة مستأنفة والكاف مضاف إليه «بِما» ما موصولية ومتعلقان بأعلم «فِي نُفُوسِكُمْ» متعلقان بمحذوف صلة «إِنْ» شرطية «تَكُونُوا» مضارع ناقص مجزوم والجملة ابتدائية لا محل لها «صالِحِينَ» خبر منصوب بالياء «فَإِنَّهُ» الفاء رابطة للجواب وإن واسمها والجملة في محل جزم جواب الشرط «كانَ لِلْأَوَّابِينَ غَفُوراً» كان واسمها محذوف وغفورا خبرها والجار والمجرور متعلقان بغفورا والجملة خبر إن «وَآتِ» الواو عاطفة وآت أمر مبني على حذف حرف العلة وفاعله مستتر «ذَا» مفعول به أول منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة «الْقُرْبى » مضاف إليه «حَقَّهُ» مفعول به ثان والهاء مضاف إليه «وَالْمِسْكِينَ» معطوف على ذا «وَابْنَ» معطوف على ما سبق «السَّبِيلِ» مضاف إليه «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تُبَذِّرْ تَبْذِيراً» مضارع مجزوم ومفعوله المطلق وفاعله مستتر والجملة معطوفة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 27 الى 29]
إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كانُوا إِخْوانَ الشَّياطِينِ وَكانَ الشَّيْطانُ لِرَبِّهِ كَفُوراً (27) وَإِمَّا تُعْرِضَنَّ عَنْهُمُ ابْتِغاءَ رَحْمَةٍ مِنْ رَبِّكَ تَرْجُوها فَقُلْ لَهُمْ قَوْلاً مَيْسُوراً (28) وَلا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلى عُنُقِكَ وَلا تَبْسُطْها كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُوماً مَحْسُوراً (29)
«إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ» إن واسمها المنصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة تعليل للنهي لا محل لها «كانُوا» كان واسمها «إِخْوانَ» خبر والجملة خبر إن «الشَّياطِينِ» مضاف إليه «وَكانَ الشَّيْطانُ» الواو عاطفة وكان واسمها «لِرَبِّهِ» متعلقان بكفور والهاء مضاف إليه «كَفُوراً» خبر والجملة معطوفة «وَإِمَّا» الواو استئنافية وإن شرطية وما زائدة «تُعْرِضَنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والجملة ابتدائية وهو فعل الشرط «عَنْهُمُ» متعلقان بالفعل «ابْتِغاءَ» مفعول لأجله «رَحْمَةٍ» مضاف إليه «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان برحمة «تَرْجُوها» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل الهاء مفعول به والجملة حالية «فَقُلْ» الفاء رابطة للجواب وأمر فاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان بقل «قَوْلًا» مفعول مطلق «مَيْسُوراً» صفة والجملة في محل جزم جواب الشرط «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَجْعَلْ» مضارع مجزوم بلا الناهية وفاعله مستتر «يَدَكَ» مفعول به أول والكاف مضاف إليه «مَغْلُولَةً» مفعول به ثان «إِلى عُنُقِكَ» متعلقان بمغلولة «وَلا تَبْسُطْها» معطوف على ولا تجعل وإعرابها مثلها وفاعله مستتر والهاء مفعول به «كُلَّ» نائب مفعول مطلق منصوب و«الْبَسْطِ» مضاف إليه «فَتَقْعُدَ» الفاء السببية ومضارع منصوب بأن المضمرة بعدها وفاعله مستتر «مَلُوماً مَحْسُوراً» حالان.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 30 الى 32]
إِنَّ رَبَّكَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشاءُ وَيَقْدِرُ إِنَّهُ كانَ بِعِبادِهِ خَبِيراً بَصِيراً (30) وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ إِنَّ قَتْلَهُمْ كانَ خِطْأً كَبِيراً (31) وَلا تَقْرَبُوا الزِّنى إِنَّهُ كانَ فاحِشَةً وَساءَ سَبِيلاً (32)
(2/188)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 189
«إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف في محل جر بالإضافة والجملة مستأنفة «يَبْسُطُ» مضارع فاعله محذوف والجملة خبر «الرِّزْقَ» مفعول به «لِمَنْ» من اسم موصول ومتعلقان بيبسط «يَشاءُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَيَقْدِرُ» معطوف على يشاء وإعرابه مثله «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ» فعل ماض ناقص واسمها محذوف «بِعِبادِهِ» متعلقان بخبيرا «خَبِيراً بَصِيراً» خبران لكان «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَقْتُلُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «أَوْلادَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «خَشْيَةَ» مفعول لأجله «إِمْلاقٍ» مضاف إليه «نَحْنُ» ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ «نَرْزُقُهُمْ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة خبر «وَإِيَّاكُمْ» ضمير نصب معطوف على مفعول نرزقهم «إِنَّ قَتْلَهُمْ» إن واسمها والهاء مضاف إليه والجملة تعليل لا محل لها «كانَ خِطْأً» كان واسمها محذوف وخطئا خبر «كَبِيراً» صفة والجملة خبر إن «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَقْرَبُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل «الزِّنى » مفعول به والجملة معطوفة «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ» فعل ماض ناقص واسمها محذوف «فاحِشَةً» خبر كان «وَساءَ» الواو عاطفة وساء ماض لإنشاء الذم وفاعله مستتر والجملة معطوفة «سَبِيلًا» تمييز.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 33 الى 35]
وَلا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَمَنْ قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنا لِوَلِيِّهِ سُلْطاناً فَلا يُسْرِفْ فِي الْقَتْلِ إِنَّهُ كانَ مَنْصُوراً (33) وَلا تَقْرَبُوا مالَ الْيَتِيمِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّى يَبْلُغَ أَشُدَّهُ وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كانَ مَسْؤُلاً (34) وَأَوْفُوا الْكَيْلَ إِذا كِلْتُمْ وَزِنُوا بِالْقِسْطاسِ الْمُسْتَقِيمِ ذلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً (35)
«وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَقْتُلُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «النَّفْسَ» مفعول به «الَّتِي» اسم موصول صفة «حَرَّمَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة صلة «إِلَّا» أداة حصر «بِالْحَقِّ» متعلقان بتقتلوا «وَمَنْ قُتِلَ» الواو استئنافية ومن اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ وفعل ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «مَظْلُوماً» حال «فَقَدْ» الفاء رابطة للجواب وقد حرف تحقيق «جَعَلْنا» ماض وفاعله «لِوَلِيِّهِ» الجار والمجرور وقعا موقع المفعول به الثاني «سُلْطاناً» مفعول به أول لجعلنا والجملة في محل جزم جواب الشرط «فَلا» الفاء عاطفة ولا ناهية «يُسْرِفْ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «فِي الْقَتْلِ» متعلقان بيسرف «إِنَّهُ» إن واسمها «كانَ» ماض ناقص اسمه مستتر «مَنْصُوراً» خبره والجملة خبر إن «وَلا تَقْرَبُوا مالَ» الواو عاطفة ولا ناهية ومضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعله و«مالَ» مفعول به والجملة معطوفة «الْيَتِيمِ» مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «بِالَّتِي» اسم موصول مجرور بالباء ومتعلقان بتقربوا «هِيَ أَحْسَنُ» مبتدأ وخبر والجملة صلة «حَتَّى» حرف غاية وجر «يَبْلُغَ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى وأن وما بعدها في تأويل
(2/189)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 190
مصدر في محل جر ومتعلقان بتقربوا «أَشُدَّهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَأَوْفُوا» الواو عاطفة وأمر مبني على حذف النون والواو فاعله والجملة معطوفة «بِالْعَهْدِ» متعلقان بأوفوا «إِنَّ الْعَهْدَ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ مَسْؤُلًا» إن وخبرها واسمها محذوف والجملة خبر «وَأَوْفُوا» معطوف على أوفوا وإعرابها مثلها «الْكَيْلَ» مفعول به «إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط «كِلْتُمْ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «وَزِنُوا» معطوف على ما سبق وهو أمر والواو فاعله «بِالْقِسْطاسِ» متعلقان بزنوا «الْمُسْتَقِيمِ» صفة «ذلِكَ» ذا اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب وهو مبتدأ «خَيْرٌ» خبر والجملة تعليل لا محل لها «وَأَحْسَنُ» معطوف على خير «تَأْوِيلًا» تمييز.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 36 الى 38]
وَلا تَقْفُ ما لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤادَ كُلُّ أُولئِكَ كانَ عَنْهُ مَسْؤُلاً (36) وَلا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّكَ لَنْ تَخْرِقَ الْأَرْضَ وَلَنْ تَبْلُغَ الْجِبالَ طُولاً (37) كُلُّ ذلِكَ كانَ سَيِّئُهُ عِنْدَ رَبِّكَ مَكْرُوهاً (38)
«وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَقْفُ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة وفاعله مستتر والجملة معطوفة «ما» موصولية مفعول به «لَيْسَ» فعل ماض ناقص «لَكَ» متعلقان بخبر مقدم «بِهِ» متعلقان بمحذوف حال «عِلْمٌ» اسم ليس والجملة صلة «إِنَّ السَّمْعَ» إن واسمها «وَالْبَصَرَ وَالْفُؤادَ» معطوف على ما قبله والجملة تعليلية لا محل لها «كُلُّ» مبتدأ «أُولئِكَ» اسم إشارة مضاف إليه والكاف للخطاب وجملة كل إلخ خبر إن «كانَ عَنْهُ مَسْؤُلًا» كان وخبرها واسمها محذوف الجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة خبر كل «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَمْشِ» مضارع مجزوم بلا بحذف حرف العلة وفاعله مستتر والجملة معطوفة «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بتمش «مَرَحاً» حال «إِنَّكَ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «لَنْ» حرف ناصب «تَخْرِقَ» مضارع منصوب بلن وفاعله مستتر «الْأَرْضِ» مفعول به والجملة خبر إن «وَلَنْ تَبْلُغَ الْجِبالَ» معطوف على سابقتها وإعرابها مثلها «طُولًا» تمييز «كُلُّ» مبتدأ والجملة مستأنفة «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مضاف إليه واللام للبعد والكاف للخطاب «كانَ سَيِّئُهُ» كان واسمها والهاء مضاف إليه «عِنْدَ» ظرف مكان متعلق بالخبر والجملة خبر كل «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف في محل جر بالإضافة «مَكْرُوهاً» خبر كان.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 39 الى 41]
ذلِكَ مِمَّا أَوْحى إِلَيْكَ رَبُّكَ مِنَ الْحِكْمَةِ وَلا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلهاً آخَرَ فَتُلْقى فِي جَهَنَّمَ مَلُوماً مَدْحُوراً (39) أَفَأَصْفاكُمْ رَبُّكُمْ بِالْبَنِينَ وَاتَّخَذَ مِنَ الْمَلائِكَةِ إِناثاً إِنَّكُمْ لَتَقُولُونَ قَوْلاً عَظِيماً (40) وَلَقَدْ صَرَّفْنا فِي هذَا الْقُرْآنِ لِيَذَّكَّرُوا وَما يَزِيدُهُمْ إِلاَّ نُفُوراً (41)
«ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب والجملة مستأنفة «مِمَّا» ما موصولية متعلقان بالخبر المحذوف «أَوْحى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر «إِلَيْكَ»
(2/190)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 191
متعلقان بأوحى «رَبُّكَ» فاعل والكاف مضاف إليه والجملة صلة «مِنَ الْحِكْمَةِ» متعلقان بأوحى أو بحال محذوفة «وَلا تَجْعَلْ» الواو عاطفة ولا ناهية ومضارع مجزوم بلا الناهية وفاعله محذوف والجملة معطوفة «مَعَ» ظرف مكان متعلق بتجعل «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «إِلهاً» مفعول به «آخَرَ» صفة «فَتُلْقى » الفاء فاء السببية ومضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف «فِي جَهَنَّمَ» جهنم ممنوع من الصرف مجرور وعلامة جره الفتحة نيابة عن الكسرة ومتعلقان بتلقى «مَلُوماً مَدْحُوراً» حالان «أَفَأَصْفاكُمْ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية وماض ومفعوله المقدم والجملة مستأنفة «رَبُّكُمْ» فاعل مؤخر والكاف مضاف إليه «بِالْبَنِينَ» متعلقان بأصفاكم وهو مجرور بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «وَاتَّخَذَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «مِنَ الْمَلائِكَةِ» متعلقان باتخذ «إِناثاً» مفعول به أول أما مفعوله الثاني فهو من الملائكة «إِنَّكُمْ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «لَتَقُولُونَ» اللام المزحلقة ومضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر «قَوْلًا» مفعول مطلق «عَظِيماً» صفة «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «صَرَّفْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «فِي هذَا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة في محل جر متعلقان بصرفنا «الْقُرْآنِ» بدل «لِيَذَّكَّرُوا» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بحذف النون والواو الفاعل واللام وما بعدها متعلقان بصرفنا «وَما» الواو حالية وما نافية «يَزِيدُهُمْ» مضارع فاعله محذوف والهاء مفعوله «إِلَّا» أداة حصر «نُفُوراً» مفعول به ثان والجملة حالية.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 24 الى 44]
قُلْ لَوْ كانَ مَعَهُ آلِهَةٌ كَما يَقُولُونَ إِذاً لابْتَغَوْا إِلى ذِي الْعَرْشِ سَبِيلاً (42) سُبْحانَهُ وَتَعالى عَمَّا يَقُولُونَ عُلُوًّا كَبِيراً (43) تُسَبِّحُ لَهُ السَّماواتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلكِنْ لا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كانَ حَلِيماً غَفُوراً (44)
«قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «كانَ» فعل ماض ناقص «مَعَهُ» ظرف مكان متعلق بخبر كان المقدم والهاء مضاف إليه «آلِهَةٌ» اسم كان والجملة لا محل لها لأنها ابتدائية «كَما» الكاف جارة وما مصدرية «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والكاف وما بعده متعلقان بخبر كان المحذوف «إِذاً» حرف جواب وجزاء «لَابْتَغَوْا» اللام واقعة في جواب لو وماض مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة لالتقاء الساكنين والواو فاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «إِلى ذِي» ذي مجرور بالياء لأنه من الأسماء الخمسة ومتعلقان بابتغوا «الْعَرْشِ» مضاف إليه «سَبِيلًا» مفعول به «سُبْحانَهُ» مفعول مطلق لفعل محذوف والهاء مضاف إليه وهي جملة مستأنفة «وَتَعالى » الواو عاطفة «تَعالى » ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «عَمَّا» ما موصولية ومتعلقان بتعالى «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة صلة «عُلُوًّا» مفعول مطلق «كَبِيراً»
(2/191)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 192
صفة «تُسَبِّحُ» مضارع مرفوع «لَهُ» متعلقان بتسبح «السَّماواتُ» فاعل «وَالْأَرْضُ» معطوف على السموات والجملة مستأنفة «وَمَنْ» اسم موصول معطوف على ما سبق وهو في محل رفع «فِيهِنَّ» متعلقان بالصلة المحذوفة «وَإِنْ» الواو عاطفة وإن نافية «مَنْ» حرف جر زائد «شَيْ ءٍ» مبتدأ مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة حصر «يُسَبِّحُ» مضارع فاعله مستتر «بِحَمْدِهِ» متعلقان بيسبح والجملة خبر المبتدأ «وَلكِنْ» الواو استئنافية ولكن حرف استدراك «لا» نافية «تَفْقَهُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة مستأنفة «تَسْبِيحَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ حَلِيماً غَفُوراً» كان وخبراها واسمها محذوف والجملة خبر إن.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 45 الى 46]
وَإِذا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ جَعَلْنا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ حِجاباً مَسْتُوراً (45) وَجَعَلْنا عَلى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذانِهِمْ وَقْراً وَإِذا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرْآنِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلى أَدْبارِهِمْ نُفُوراً (46)
«وَإِذا» الواو استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «قَرَأْتَ» ماض والتاء فاعل والجملة مضاف إليه «الْقُرْآنَ» مفعول به «جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب إذا «بَيْنَكَ» ظرف مكان متعلق بجعلنا والكاف مضاف إليه «وَبَيْنَ» معطوف على ما سبق «الَّذِينَ» موصول في محل جر مضاف إليه «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة صفة «بِالْآخِرَةِ» متعلقان بيؤمنون «حِجاباً» مفعول به «مَسْتُوراً» صفة «وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «عَلى قُلُوبِهِمْ» متعلقان بجعلنا والهاء مضاف إليه «أَكِنَّةً» مفعول به «أَنْ» ناصبة «يَفْقَهُوهُ» مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل والمصدر المؤول في محل نصب مفعول لأجله أي خشية أن إلخ «وَفِي آذانِهِمْ وَقْراً» معطوف على قلوبهم «وَإِذا» الواو عاطفة إذا ظرف يتضمن معنى الشرط «ذَكَرْتَ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «رَبَّكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه «فِي الْقُرْآنِ» متعلقان بذكرت «وَحْدَهُ» حال والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «وَلَّوْا» ماض مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة لالتقاء الساكنين والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «عَلى أَدْبارِهِمْ» متعلقان بولوا والهاء مضاف إليه «نُفُوراً» حال أو مفعوله لأجله.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 47 الى 49]
نَحْنُ أَعْلَمُ بِما يَسْتَمِعُونَ بِهِ إِذْ يَسْتَمِعُونَ إِلَيْكَ وَإِذْ هُمْ نَجْوى إِذْ يَقُولُ الظَّالِمُونَ إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلاَّ رَجُلاً مَسْحُوراً (47) انْظُرْ كَيْفَ ضَرَبُوا لَكَ الْأَمْثالَ فَضَلُّوا فَلا يَسْتَطِيعُونَ سَبِيلاً (48) وَقالُوا أَإِذا كُنَّا عِظاماً وَرُفاتاً أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقاً جَدِيداً (49)
«نَحْنُ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والجملة مستأنفة «بِما» ما موصولية ومتعلقان بأعلم «يَسْتَمِعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «إِلَيْكَ» متعلقان بيستمعون «إِذْ» ظرف زمان متعلق بأعلم «يَسْتَمِعُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة مضاف إليه «إِلَيْكَ» متعلقان بيستمعون «وَإِذْ هُمْ نَجْوى » إذ
(2/192)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 193
ظرف معطوف على ما قبله ومبتدأ وخبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مضاف إليه «إِذْ» ظرف بدل من إذ قبلها «يَقُولُ الظَّالِمُونَ» مضارع وفاعله مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة مضاف إليه «إِنْ» حرف نفي «تَتَّبِعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مقول القول «إِلَّا» أداة حصر «رَجُلًا» مفعول به «مَسْحُوراً» صفة «انْظُرْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «كَيْفَ» اسم استفهام في محل نصب على الحال «ضَرَبُوا» ماض وفاعله والجملة في محل نصب مفعول به «لَكَ» متعلقان بضربوا «الْأَمْثالَ» مفعول به «فَضَلُّوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله «فَلا» لا نافية «يَسْتَطِيعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة معطوفة «سَبِيلًا» مفعول به «وَقالُوا» الواو حرف عطف وماض وفاعله والجملة معطوفة «أَإِذا» الهمزة للاستفهام وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «كُنَّا عِظاماً» كان واسمها وخبرها «وَرُفاتاً» معطوف على ما سبق «أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ» الهمزة للاستفهام وإن ونا اسمها واللام المزحلقة والخبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم «خَلْقاً» مفعول مطلق أو حال ، «جَدِيداً» صفة ، والجملة مؤكدة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 50 الى 51]
قُلْ كُونُوا حِجارَةً أَوْ حَدِيداً (50) أَوْ خَلْقاً مِمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَنْ يُعِيدُنا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُؤُسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتى هُوَ قُلْ عَسى أَنْ يَكُونَ قَرِيباً (51)
«قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «كُونُوا» أمر ناقص والواو اسمه «حِجارَةً» خبر كانوا والجملة مقول القول «أَوْ حَدِيداً» معطوف على حجارة «أَوْ خَلْقاً» معطوف على ما سبق «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بمحذوف صفة خلقا «يَكْبُرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «فِي صُدُورِكُمْ» متعلقان بيكبر والكاف مضاف إليه «فَسَيَقُولُونَ» الفاء استئنافية والسين للاستقبال ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «مَنْ» اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «يُعِيدُنا» مضارع مرفوع ونا مفعوله وفاعله مستتر والجملة خبر «قُلِ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «الَّذِي» موصول في محل رفع مبتدأ وخبره محذوف والجملة مقول القول «فَطَرَكُمْ» ماض ومفعوله فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها «فَسَيُنْغِضُونَ» الفاء استئنافية والسين للاستقبال ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «إِلَيْكَ» متعلقان بينغضون «رُؤُسَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَيَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «مَتى » اسم استفهام متعلق بمحذوف خبر مقدم «هُوَ» مبتدأ مؤخر والجملة مقول القول «قُلِ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «عَسى » فعل ماض للترجي واسمها محذوف «أَنْ» ناصبة «يَكُونَ» مضارع ناقص اسمه مستتر «قَرِيباً» خبر وجملة عسى إلخ مقول القول والمصدر المؤول من أن والفعل خبر عسى.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 52 الى 54]
يَوْمَ يَدْعُوكُمْ فَتَسْتَجِيبُونَ بِحَمْدِهِ وَتَظُنُّونَ إِنْ لَبِثْتُمْ إِلاَّ قَلِيلاً (52) وَقُلْ لِعِبادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطانَ كانَ لِلْإِنْسانِ عَدُوًّا مُبِيناً (53) رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِكُمْ إِنْ يَشَأْ يَرْحَمْكُمْ أَوْ إِنْ يَشَأْ يُعَذِّبْكُمْ وَما أَرْسَلْناكَ عَلَيْهِمْ وَكِيلاً (54)
(2/193)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 194
«يَوْمَ» ظرف زمان في محل نصب على الظرفية متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «يَدْعُوكُمْ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل والكاف مفعوله وفاعله مستتر والجملة مضاف إليه «فَتَسْتَجِيبُونَ» الفاء عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة معطوفة «بِحَمْدِهِ» متعلقان بمحذوف حال أي حامدين «وَتَظُنُّونَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة معطوفة «إِنْ» نافية «لَبِثْتُمْ» ماض وفاعله والجملة في محل نصب مفعول به لتظنون «إِلَّا» أداة حصر «قَلِيلًا» صفة لمفعول مطلق «وَقُلْ» الواو عاطفة وقل أمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «لِعِبادِي» متعلقان بقل والياء مضاف إليه «يَقُولُوا» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب وعلامة جزمه حذف النون والواو فاعل والجملة مقول القول «الَّتِي» موصول مفعول به «هِيَ أَحْسَنُ» مبتدأ وخبر والجملة صلة «إِنَّ الشَّيْطانَ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «يَنْزَغُ» مضارع مرفوع والفاعل مستتر والجملة خبر إن «بَيْنَهُمْ» متعلق بينزغ «إِنَّ الشَّيْطانَ» إن واسمها والجملة بدل من إن الشيطان الأولى «كانَ» ماض ناقص واسمها محذوف «لِلْإِنْسانِ» متعلقان بعدوا «عَدُوًّا» خبر كان «مُبِيناً» صفة والجملة خبر إن «رَبُّكُمْ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والكاف مضاف إليه «بِكُمْ» متعلقان بأعلم «إِنْ يَشَأْ» إن شرطية ومضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وفاعله مستتر والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب «يَرْحَمْكُمْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط وفاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «أَوْ إِنْ يَشَأْ يُعَذِّبْكُمْ» معطوف على سابقه «وَما» الواو استئنافية وما نافية «أَرْسَلْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة استئنافية «عَلَيْهِمْ» متعلقان بوكيلا «وَكِيلًا» مفعول به ثان.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 55 الى 56]
وَرَبُّكَ أَعْلَمُ بِمَنْ فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَلَقَدْ فَضَّلْنا بَعْضَ النَّبِيِّينَ عَلى بَعْضٍ وَآتَيْنا داوُدَ زَبُوراً (55) قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُمْ مِنْ دُونِهِ فَلا يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنْكُمْ وَلا تَحْوِيلاً (56)
«وَرَبُّكَ أَعْلَمُ» الواو استئنافية ومبتدأ وخبر والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «بِمَنْ» من اسم الموصول مجرور ومتعلقان بأعلم «فِي السَّماواتِ» متعلقان بمحذوف صلة «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «فَضَّلْنا» ماض وفاعله «بَعْضَ» مفعول به «النَّبِيِّينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «عَلى بَعْضٍ» متعلقان بفضلنا والجملة جواب قسم لا محل لها «وَآتَيْنا داوُدَ زَبُوراً» ماض وفاعله ومفعولاه والجملة معطوفة «قُلِ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «ادْعُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة مقول القول «الَّذِينَ» اسم موصول مفعول به «زَعَمْتُمْ» ماض وفاعله والجملة صلة «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بمحذوف صفة آلهة مقدرة والهاء مضاف إليه «فَلا» الفاء استئنافية ولا نافية «يَمْلِكُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «كَشْفَ» مفعول به «الضُّرِّ» مضاف إليه «عَنْكُمْ» متعلقان بكشف «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «تَحْوِيلًا» معطوف على كشف.
(2/194)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 195
[سورة الإسراء (17) : الآيات 57 الى 59]
أُولئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخافُونَ عَذابَهُ إِنَّ عَذابَ رَبِّكَ كانَ مَحْذُوراً (57) وَإِنْ مِنْ قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوها قَبْلَ يَوْمِ الْقِيامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوها عَذاباً شَدِيداً كانَ ذلِكَ فِي الْكِتابِ مَسْطُوراً (58) وَما مَنَعَنا أَنْ نُرْسِلَ بِالْآياتِ إِلاَّ أَنْ كَذَّبَ بِهَا الْأَوَّلُونَ وَآتَيْنا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُوا بِها وَما نُرْسِلُ بِالْآياتِ إِلاَّ تَخْوِيفاً (59)
«أُولئِكَ» أولاء اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب «الَّذِينَ» اسم موصول بدل والجملة مستأنفة «يَدْعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «يَبْتَغُونَ» مضارع مرفوع والواو فاعل والجملة خبر «إِلى رَبِّهِمُ» متعلقان بيبتغون «الْوَسِيلَةَ» مفعول به «أَيُّهُمْ» اسم استفهام مبتدأ والهاء مضاف إليه «أَقْرَبُ» خبر والجملة في محل نصب مفعول به ليدعون «وَيَرْجُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة معطوفة «رَحْمَتَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَيَخافُونَ عَذابَهُ» معطوف على ما سبق وإعرابه مثله «إِنَّ عَذابَ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «كانَ مَحْذُوراً» كان وخبرها واسمها محذوف والجملة خبر إن «وَإِنْ» الواو استئنافية وإن نافية لا عمل لها «مِنْ» حرف جر زائد «قَرْيَةٍ» مبتدأ مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة مستأنفة «إِلَّا» أداة حصر «نَحْنُ» مبتدأ «مُهْلِكُوها» خبر مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم وحذفت النون للإضافة والهاء مضاف إليه والجملة خبر قرية «قَبْلَ» ظرف زمان متعلق بمهلكوها «يَوْمِ» مضاف إليه «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «أَوْ مُعَذِّبُوها» معطوف على مهلكوها «عَذاباً» مفعول مطلق «شَدِيداً» صفة «كانَ ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل رفع اسم كان واللام للبعد والكاف للخطاب «فِي الْكِتابِ» متعلقان بمسطورا «مَسْطُوراً» خبر كان والجملة مستأنفة. «وَما» الواو استئنافية وما نافية «مَنَعَنا» ماض ومفعوله الأول والجملة استئنافية «أَنْ نُرْسِلَ» أن ناصبة ومضارع منصوب بأن وهو في تأويل مصدر مفعول منع الثاني «بِالْآياتِ» الباء زائدة والآيات مفعول به «إِلَّا» أداة حصر «أَنْ» مخففة واسمها محذوف ضمير الشأن وهي وما بعدها في محل رفع فاعل منعنا «كَذَّبَ» ماض مبني على الفتح «بِهَا» متعلقان بكذب «الْأَوَّلُونَ» فاعل مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم «وَآتَيْنا ثَمُودَ النَّاقَةَ» ماض وفاعله ومفعولاه والجملة معطوفة «مُبْصِرَةً» حال «فَظَلَمُوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله «بِهَا» متعلقان بظلموا «وَما» الواو استئنافية وما نافية «نُرْسِلَ» مضارع فاعله مستتر «بِالْآياتِ» الباء زائدة والآيات مفعول به والجملة استئنافية «إِلَّا» أداة حصر «تَخْوِيفاً» مفعول لأجله.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 60 الى 61]
وَإِذْ قُلْنا لَكَ إِنَّ رَبَّكَ أَحاطَ بِالنَّاسِ وَما جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْناكَ إِلاَّ فِتْنَةً لِلنَّاسِ وَالشَّجَرَةَ الْمَلْعُونَةَ فِي الْقُرْآنِ وَنُخَوِّفُهُمْ فَما يَزِيدُهُمْ إِلاَّ طُغْياناً كَبِيراً (60) وَإِذْ قُلْنا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلاَّ إِبْلِيسَ قالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِيناً (61)
(2/195)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 196
«وَإِذْ» الواو استئنافية وإذ ظرف متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «قُلْنا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «لَكَ» متعلقان بقلنا «إِنَّ رَبَّكَ» إن واسمها والكاف مضاف إليه والجملة مقول القول «أَحاطَ» ماض فاعله مستتر والجملة خبر «بِالنَّاسِ» متعلقان بأحاط «وَما» الواو استئنافية وما نافية «جَعَلْنَا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «الرُّؤْيَا» مفعول به أول منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر «الَّتِي» موصول في محل نصب صفة «أَرَيْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صلة «إِلَّا» أداة حصر «فِتْنَةً» مفعول به ثان «وَالشَّجَرَةَ» معطوف على الرؤيا «الْمَلْعُونَةَ» صفة للشجرة وهي شجرة الزقوم «فِي الْقُرْآنِ» متعلقان بالملعونة «وَنُخَوِّفُهُمْ» الواو استئنافية ومضارع مرفوع فاعله مستتر والهاء مفعول به «فَما» الفاء عاطفة وما نافية «يَزِيدُهُمْ» مضارع ومفعوله الأول وفاعله مستتر والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة حصر «طُغْياناً» مفعول به ثان «كَبِيراً» صفة «وَإِذْ» الواو استئنافية وإذ ظرف متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «قُلْنا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «لِلْمَلائِكَةِ» متعلقان بقلنا «اسْجُدُوا» أمر وفاعله والجملة مقول القول «لِآدَمَ» متعلقان باسجدوا «فَسَجَدُوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله «إِلَّا» أداة استثناء «إِبْلِيسَ» مستثنى بإلا منصوب «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَأَسْجُدُ» الهمزة للاستفهام ومضارع فاعله مستتر والجملة مقول القول «لِمَنْ» من اسم موصول ومتعلقان بأسجد «خَلَقْتَ» ماض وفاعله والجملة صلة «طِيناً» حال أو تمييز أو منصوب بنزع الخافض أي من طين.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 62 الى 64]
قالَ أَرَأَيْتَكَ هذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلى يَوْمِ الْقِيامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلاَّ قَلِيلاً (62) قالَ اذْهَبْ فَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزاؤُكُمْ جَزاءً مَوْفُوراً (63) وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِمْ بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشارِكْهُمْ فِي الْأَمْوالِ وَالْأَوْلادِ وَعِدْهُمْ وَما يَعِدُهُمُ الشَّيْطانُ إِلاَّ غُرُوراً (64)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَرَأَيْتَكَ» الهمزة للاستفهام وماض وفاعله ومفعوله الأول ومعنى أرأيتك أي أخبرني والجملة مقول القول «هذَا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «الَّذِي» اسم موصول وهو مع صلته خبر المبتدأ «كَرَّمْتَ» ماض وفاعله والجملة صلة «عَلَيَّ» متعلقان بكرمت «لَئِنْ» اللام واقعة في جواب القسم إن حرف شرط جازم «أَخَّرْتَنِ» ماض والتاء فاعله وهو فعل الشرط والنون للوقاية وياء المتكلم محذوفة والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب «إِلى يَوْمِ» متعلقان بأخرتن «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «لَأَحْتَنِكَنَّ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وأحتنكنّ مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل محذوف ونون التوكيد لا محل لها «ذُرِّيَّتَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة لا محل لها كسابقتها لأنها جواب قسم محذوف «إِلَّا» أداة استثناء «قَلِيلًا» مستثنى بإلا «قالَ» ماض فاعله محذوف والجملة مستأنفة «اذْهَبْ» أمر فاعله مستتر والجملة مقول القول «فَمَنْ» الفاء استئنافية ومن اسم شرط جازم مبتدأ والجملة استئنافية «تَبِعَكَ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر وهو
(2/196)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 197
في محل جزم فعل الشرط «مِنْهُمْ» متعلقان بحال محذوفة «فَإِنَّ» الفاء رابطة للجواب إنّ حرف مشبه بالفعل «جَهَنَّمَ جَزاؤُكُمْ» اسم إن وخبرها والكاف مضاف إليه وجملتا الشرط والجواب خبر من «جَزاءً» حال أو تمييز أو مفعول مطلق «مَوْفُوراً» صفة وجملة جواب الشرط في محل جزم «وَاسْتَفْزِزْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «مَنِ» اسم موصول مفعول به «اسْتَطَعْتَ» ماض وفاعله والجملة صلة «مِنْهُمْ» متعلقان بحال محذوفة «بِصَوْتِكَ» متعلقان باستفزز «وَأَجْلِبْ» أمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «عَلَيْهِمْ» متعلقان بأجلب «بِخَيْلِكَ» متعلقان بأجلب «وَرَجِلِكَ» معطوف على ما قبله «وَشارِكْهُمْ» الواو عاطفة وأمر ومفعوله وفاعله مستتر والجملة معطوفة «فِي الْأَمْوالِ» متعلقان بشاركهم «وَالْأَوْلادِ» معطوفة على ما سبق «وَعِدْهُمْ» الواو عاطفة وأمر ومفعوله وفاعله مستتر «وَما» الواو واو الحال وما نافية «يَعِدُهُمُ الشَّيْطانُ» مضارع ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر «إِلَّا» أداة حصر «غُرُوراً» مفعول لأجله أو حال والجملة اعتراضية لا محل لها من الإعراب.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 65 الى 68]
إِنَّ عِبادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطانٌ وَكَفى بِرَبِّكَ وَكِيلاً (65) رَبُّكُمُ الَّذِي يُزْجِي لَكُمُ الْفُلْكَ فِي الْبَحْرِ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ كانَ بِكُمْ رَحِيماً (66) وَإِذا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فِي الْبَحْرِ ضَلَّ مَنْ تَدْعُونَ إِلاَّ إِيَّاهُ فَلَمَّا نَجَّاكُمْ إِلَى الْبَرِّ أَعْرَضْتُمْ وَكانَ الْإِنْسانُ كَفُوراً (67) أَفَأَمِنْتُمْ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمْ جانِبَ الْبَرِّ أَوْ يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حاصِباً ثُمَّ لا تَجِدُوا لَكُمْ وَكِيلاً (68)
«إِنَّ عِبادِي» إن واسمها المنصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه «لَيْسَ» فعل ماض ناقص «لَكَ» متعلقان بالخبر المقدم «عَلَيْهِمْ» متعلقان بالخبر المقدم «سُلْطانٌ» اسم ليس والجملة خبر إنّ «وَكَفى » الواو استئنافية وكفى فعل ماض «بِرَبِّكَ» الباء زائدة وربك فاعل مجرور لفظا مرفوع محلا «وَكِيلًا» تمييز والجملة مستأنفة. «رَبُّكُمُ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «الَّذِي» موصول خبر والجملة مستأنفة «يُزْجِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل «لَكُمُ» متعلقان بيزجي «الْفُلْكَ» مفعول به والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «فِي الْبَحْرِ» متعلقان بيزجي «لِتَبْتَغُوا» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل والواو فاعل واللام وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بيزجي «مِنْ فَضْلِهِ» متعلقان بتبتغوا والهاء مضاف إليه «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ بِكُمْ رَحِيماً» كان واسمها محذوف ورحيما خبرها والجار والمجرور متعلقان برحيما والجملة خبر إن «وَإِذا» الواو استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «مَسَّكُمُ الضُّرُّ» ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة مضاف إليه «فِي الْبَحْرِ» متعلقان بمسكم «ضَلَّ» ماض مبني على الفتح «مَنْ» اسم موصول فاعل والجملة جواب إذا «تَدْعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «إِلَّا» أداة استثناء «إِيَّاهُ» ضمير نصب في محل نصب على
(2/197)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 198
الاستثناء «فَلَمَّا» الفاء عاطفة ولما الحينية ظرف زمان «نَجَّاكُمْ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة مضاف إليه «إِلَى الْبَرِّ» متعلقان بنجاكم «أَعْرَضْتُمْ» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب لما «وَكانَ الْإِنْسانُ كَفُوراً» كان واسمها وخبرها والجملة مستأنفة «أَفَأَمِنْتُمْ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «أَنْ» ناصبة «يَخْسِفَ» مضارع فاعله مستتر والمصدر المؤول في محل نصب مفعول به «بِكُمْ» متعلقان بيخسف «جانِبَ» مفعول به «الْبَرِّ» مضاف إليه «أَوْ يُرْسِلَ» معطوف على يخسف «عَلَيْكُمْ» متعلقان بيرسل «حاصِباً» مفعول به «ثُمَّ» عاطفة «لا تَجِدُوا» لا نافية ومضارع معطوف على ما قبله وهو منصوب مثله بحذف النو
[سورة الإسراء (17) : الآيات 69 الى 70]
أَمْ أَمِنْتُمْ أَنْ يُعِيدَكُمْ فِيهِ تارَةً أُخْرى فَيُرْسِلَ عَلَيْكُمْ قاصِفاً مِنَ الرِّيحِ فَيُغْرِقَكُمْ بِما كَفَرْتُمْ ثُمَّ لا تَجِدُوا لَكُمْ عَلَيْنا بِهِ تَبِيعاً (69) وَلَقَدْ كَرَّمْنا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْناهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْناهُمْ مِنَ الطَّيِّباتِ وَفَضَّلْناهُمْ عَلى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنا تَفْضِيلاً (70)
«أَمْ أَمِنْتُمْ» أم عاطفة وأمنتم ماض وفاعله والجملة معطوفة «أَنْ» ناصبة «يُعِيدَكُمْ» مضاله والجملة صلة «تَفْضِيلًا» مفعول مطلق.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 71 الى 72]
يَوْمَ نَدْعُوا كُلَّ أُناسٍ بِإِمامِهِمْ فَمَنْ أُوتِيَ كِتابَهُ بِيَمِينِهِ فَأُولئِكَ يَقْرَؤُنَ كِتابَهُمْ وَلا يُظْلَمُونَ فَتِيلاً (71) وَمَنْ كانَ فِي هذِهِ أَعْمى فَهُوَ فِي الْآخِرَةِ أَعْمى وَأَضَلُّ سَبِيلاً (72)
(2/198)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 199
«يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره واذكر «نَدْعُوا» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل وفاعله مستتر والجملة مضاف إليه «كُلَّ» مفعول به «أُناسٍ» مضاف إليه «بِإِمامِهِمْ» متعلقان بندعو «فَمَنْ» الفاء استئنافية ومن اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «أُوتِيَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل محذوف وهو في محل جزم فعل الشرط «كِتابَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بِيَمِينِهِ» متعلقان بأوتي والهاء مضاف إليه «فَأُولئِكَ» الفاء رابطة للجواب وأولاء اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب وجملتا الشرط والجواب خبر من «يَقْرَؤُنَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر «كِتابَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يُظْلَمُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة معطوفة «فَتِيلًا» نائب مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره ظلما فتيلا «وَمَنْ» الواو عاطفة من اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «كانَ» ماض ناقص «فِي هذِهِ» الها للتنبيه وذه اسم إشارة في محل جر ومتعلقان بخبر مقدم محذوف «أَعْمى » اسم كان المرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «فَهُوَ» الفاء رابطة للجواب وهو مبتدأ «فِي الْآخِرَةِ» متعلقان بالخبر «أَعْمى » خبر «وَأَضَلُّ» معطوف على ما سبق وهو مرفوع مثله «سَبِيلًا» تمييز. وجملة جواب الشرط في محل جزم لأنها اقترنت بالفاء وجملتا فعل الشرط وجوابه خبر من.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 73 الى 75]
وَإِنْ كادُوا لَيَفْتِنُونَكَ عَنِ الَّذِي أَوْحَيْنا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِيَ عَلَيْنا غَيْرَهُ وَإِذاً لاتَّخَذُوكَ خَلِيلاً (73) وَلَوْ لا أَنْ ثَبَّتْناكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئاً قَلِيلاً (74) إِذاً لَأَذَقْناكَ ضِعْفَ الْحَياةِ وَضِعْفَ الْمَماتِ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ عَلَيْنا نَصِيراً (75)
«وَإِنْ» الواو استئنافية وإن مخففة من الثقيلة واسمها ضمير الشأن «كادُوا» فعل ماض ناقص من أفعال المقاربة والواو اسمها «لَيَفْتِنُونَكَ» اللام هي الفارقة بين النفي والإثبات ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والكاف مفعول به والجملة خبر كادوا «عَنِ الَّذِي» الذي اسم موصول ومتعلقان بالفعل قبلهما «أَوْحَيْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «إِلَيْكَ» متعلقان بأوحينا «لِتَفْتَرِيَ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر واللام وما بعدها متعلقان بتفتري «عَلَيْنا» متعلقان بتفتري «غَيْرَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَإِذاً» الواو عاطفة وإذن حرف جواب «لَاتَّخَذُوكَ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وفعل ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «خَلِيلًا» مفعول به ثان «وَلَوْ لا» الواو استئنافية ولو لا حرف شرط غير جازم «أَنْ» حرف مصدري للاستقبال «ثَبَّتْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله وأن وما بعدها في محل رفع مبتدأ خبره محذوف تقديره ولو لا تثبيتك «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم وقد حرف تحقيق «كِدْتَ» ماض ناقص من أفعال المقاربة والتاء اسمها والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «تَرْكَنُ» مضارع مرفوع والجملة خبر كدت «إِلَيْهِمْ» متعلقان
(2/199)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 200
بتركن «شَيْئاً» نائب مفعول مطلق «قَلِيلًا» صفة «إِذاً» حرف جواب «لَأَذَقْناكَ» اللام موطئة للقسم وماض وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «ضِعْفَ» مفعول به «الْحَياةِ» مضاف إليه «وَضِعْفَ الْمَماتِ» معطوف على ما سبق «ثُمَّ» عاطفة «لا تَجِدُ» لا نافية ومضارع مرفوع وفاعله مستتر «لَكَ» متعلقان بتجد «عَلَيْنا» متعلقان بنصيرا «نَصِيراً» مفعول به.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 76 الى 78]
وَإِنْ كادُوا لَيَسْتَفِزُّونَكَ مِنَ الْأَرْضِ لِيُخْرِجُوكَ مِنْها وَإِذاً لا يَلْبَثُونَ خِلافَكَ إِلاَّ قَلِيلاً (76) سُنَّةَ مَنْ قَدْ أَرْسَلْنا قَبْلَكَ مِنْ رُسُلِنا وَلا تَجِدُ لِسُنَّتِنا تَحْوِيلاً (77) أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كانَ مَشْهُوداً (78)
«وَإِنْ كادُوا لَيَسْتَفِزُّونَكَ» مرّ إعرابها قريبا «مِنَ الْأَرْضِ» متعلقان بيستفزونك «لِيُخْرِجُوكَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل بحذف النون والواو فاعل والكاف مفعول به واللام وما بعدها متعلقان بيستفزونك «مِنْها» متعلقان بيخرجوك «وَإِذاً» الواو عاطفة إذا حرف جواب «لا» نافية «يَلْبَثُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة ويلبثون جواب لو المقدرة «خِلافَكَ» ظرف متعلق بيلبثون والكاف مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «قَلِيلًا» صفة لمفعول مطلق محذوف تقديره إلّا لبثا قليلا «سُنَّةَ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره سنّ اللّه ذلك سنة «مَنْ» اسم موصول مضاف إليه «قَدْ» حرف تحقيق «أَرْسَلْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «قَبْلَكَ» قبل ظرف زمان متعلق بأرسلنا والكاف مضاف إليه «مِنْ رُسُلِنا» متعلقان بحال محذوفة ونا مضاف إليه «وَلا تَجِدُ» الواو عاطفة ولا نافية وتجد مضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة معطوفة «لِسُنَّتِنا» متعلقان بتجد ونا مضاف إليه «تَحْوِيلًا» مفعول به «أَقِمِ» أمر فاعله مستتر «الصَّلاةَ» مفعول به «لِدُلُوكِ» متعلقان بأقم والكاف مضاف إليه «الشَّمْسِ» مضاف إليه «إِلى غَسَقِ» متعلقان بأقم «اللَّيْلِ» مضاف إليه «وَقُرْآنَ» عطف على الصلاة «الْفَجْرِ» مضاف إليه «إِنَّ قُرْآنَ» إن واسمها «الْفَجْرِ» مضاف إليه «كانَ مَشْهُوداً» كان وخبرها واسمها محذوف والجملة خبر إن وجملة إن تعليل لا محل لها.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 79 الى 81]
وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نافِلَةً لَكَ عَسى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقاماً مَحْمُوداً (79) وَقُلْ رَبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَلْ لِي مِنْ لَدُنْكَ سُلْطاناً نَصِيراً (80) وَقُلْ جاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْباطِلُ إِنَّ الْباطِلَ كانَ زَهُوقاً (81)
«وَمِنَ اللَّيْلِ» الواو عاطفة ومتعلقان بتهجد «فَتَهَجَّدْ» الفاء زائدة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة على أقم «بِهِ» متعلقان بتهجد «نافِلَةً» مفعول به «لَكَ» متعلقان بنافلة «عَسى » فعل ماض تام «أَنْ يَبْعَثَكَ» أن ناصبة ومضارع منصوب فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة فاعل عسى «رَبُّكَ» فاعل يبعث مرفوع والكاف مضاف إليه «مَقاماً» مفعول مطلق لأن من يبعثك يقيم «مَحْمُوداً» صفة لمقاما
(2/200)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 201
«وَقُلْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة للتخفيف وهو مقول القول «أَدْخِلْنِي» فعل دعاء والنون للوقاية والياء مفعول به والفاعل مستتر والجملة مقول القول «مُدْخَلَ» مفعول مطلق «صِدْقٍ» مضاف إليه «وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ» إعرابها كسابقتها وهي معطوفة عليها «وَاجْعَلْ» الواو عاطفة وفعل دعاء فاعله مستتر «لِي» متعلقان باجعل «مِنْ لَدُنْكَ» متعلقان باجعل والكاف مضاف إليه «سُلْطاناً» مفعول به «نَصِيراً» صفة لسلطانا «وَقُلْ» إعرابها في صدر الآية السابقة «جاءَ الْحَقُّ» ماض وفاعله والجملة مقول القول «وَزَهَقَ الْباطِلُ» معطوف على ما سبق «إِنَّ الْباطِلَ» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «كانَ زَهُوقاً» كان وخبرها واسمها محذوف تقديره كان هو والجملة خبر إن.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 82 الى 84]
وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ ما هُوَ شِفاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلاَّ خَساراً (82) وَإِذا أَنْعَمْنا عَلَى الْإِنْسانِ أَعْرَضَ وَنَأى بِجانِبِهِ وَإِذا مَسَّهُ الشَّرُّ كانَ يَؤُساً (83) قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلى شاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدى سَبِيلاً (84)
«وَنُنَزِّلُ» الواو استئنافية ومضارع فاعله مستتر والجملة مستأنفة «مِنَ الْقُرْآنِ» متعلقان بننزل «ما» اسم موصول مفعول به «هُوَ شِفاءٌ» مبتدأ وخبر والجملة صلة «وَرَحْمَةٌ» معطوف على شفاء «لِلْمُؤْمِنِينَ» متعلقان برحمة «وَلا يَزِيدُ» الواو عاطفة ولا نافية يزيد مضارع فاعله مستتر «الظَّالِمِينَ» مفعول به أول «إِلَّا» أداة حصر «خَساراً» مفعول به ثان والجملة معطوفة «وَإِذا» الواو استئنافية وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «أَنْعَمْنا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «عَلَى الْإِنْسانِ» متعلقان بأنعمنا «أَعْرَضَ» ماض فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «وَنَأى » معطوف على أعرض «بِجانِبِهِ» متعلقان بنأى «وَإِذا» الواو عاطفة وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «مَسَّهُ» ماض ومفعوله «الشَّرُّ» فاعل والجملة مضاف إليه «كانَ يَؤُساً» كان وخبرها واسمها محذوف والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «كُلٌّ» مبتدأ والجملة مقول القول «يَعْمَلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر «عَلى شاكِلَتِهِ» متعلقان بيعمل والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ» الفاء عاطفة ومبتدأ وخبر والجملة معطوفة «بِمَنْ» من اسم موصول ومتعلقان بأعلم «هُوَ» مبتدأ «أَهْدى » خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة صلة «سَبِيلًا» تمييز.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 85 الى 87]
وَيَسْئَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَما أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً (85) وَلَئِنْ شِئْنا لَنَذْهَبَنَّ بِالَّذِي أَوْحَيْنا إِلَيْكَ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ بِهِ عَلَيْنا وَكِيلاً (86) إِلاَّ رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ إِنَّ فَضْلَهُ كانَ عَلَيْكَ كَبِيراً (87)
«وَيَسْئَلُونَكَ» الواو استئنافية ومضارع وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة «عَنِ الرُّوحِ» متعلقان بيسألونك «قُلِ»
(2/201)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 202
أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «الرُّوحِ» مبتدأ والجملة مقول القول «مِنْ أَمْرِ» متعلقان بالخبر «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه «وَما» الواو استئنافية وما نافية «أُوتِيتُمْ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة استئنافية «مِنَ الْعِلْمِ» متعلقان بأوتيتم «إِلَّا» أداة حصر «قَلِيلًا» مفعول به «وَلَئِنْ» الواو عاطفة واللام موطئة للقسم وإن شرطية «شِئْنا» ماض وفاعله والجملة ابتدائية لا محل لها «لَنَذْهَبَنَّ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «بِالَّذِي» الذي اسم موصول ومتعلقان بنذهبن «أَوْحَيْنا إِلَيْكَ» ماض وفاعله والجملة صلة والجار والمجرور متعلقان بأوحينا «ثُمَّ» عاطفة «لا تَجِدُ» لا نافية ومضارع مرفوع فاعله مستتر «لَكَ» متعلقان بتجد والجملة معطوفة «بِهِ» متعلقان بتجد «عَلَيْنا» متعلقان بوكيلا «وَكِيلًا» مفعول به «إِلَّا» أداة حصر «رَحْمَةً» مفعول لأجله «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان برحمة والكاف مضاف إليه «إِنَّ فَضْلَهُ» إن واسمها والهاء مضاف إليه «كانَ» فعل ماض ناقص واسمها محذوف «عَلَيْكَ» متعلقان بكبيرا «كَبِيراً» خبر كان والجملة كان في محل رفع خبر إن وجملة إن وما بعدها تعليلية لا محل لها.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 88 الى 90]
قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هذَا الْقُرْآنِ لا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيراً (88) وَلَقَدْ صَرَّفْنا لِلنَّاسِ فِي هذَا الْقُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ فَأَبى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلاَّ كُفُوراً (89) وَقالُوا لَنْ نُؤْمِنَ لَكَ حَتَّى تَفْجُرَ لَنا مِنَ الْأَرْضِ يَنْبُوعاً (90)
«قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَئِنِ» اللام موطئة للقسم وإن شرطية «اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ» ماض والتاء للتأنيث والإنس فاعل وهو فعل الشرط والجملة ابتدائية لا محل لها «وَالْجِنُّ» معطوف على الإنس «عَلى » حرف جر «أَنْ» ناصبة «يَأْتُوا» مضارع منصوب بحذف النون وهو مع أن في تأويل مصدر مجرور بعلى ومتعلقان بمحذوف حال «بِمِثْلِ» متعلقان بيأتوا «هذَا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة في محل جر مضاف إليه «الْقُرْآنِ» بدل من اسم الإشارة «لا يَأْتُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة جواب القسم لا محل لها «بِمِثْلِهِ» متعلقان بيأتون «وَلَوْ» الواو حالية ولو زائدة «كانَ» فعل ماض ناقص «بَعْضُهُمْ» اسم كان والهاء مضاف إليه «لِبَعْضٍ» متعلقان بظهيرا «ظَهِيراً» خبر كان «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام الموطئة للقسم وقد حرف تحقيق «صَرَّفْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لِلنَّاسِ» متعلقان بصرفنا «فِي هذَا» ذا اسم إشارة متعلقان بصرفنا «الْقُرْآنِ» بدل من اسم الإشارة «مِنْ كُلِّ» صفة مفعول به مقدر «مَثَلٍ» مضاف إليه «فَأَبى أَكْثَرُ» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «النَّاسِ» مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «كُفُوراً» مفعول به «وَقالُوا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «لَنْ» ناصبة «نُؤْمِنَ» مضارع منصوب وفاعله مستتر «لَكَ» متعلقان بنؤمن «حَتَّى» حرف غاية وجر «تَفْجُرَ لَنا مِنَ الْأَرْضِ يَنْبُوعاً» مضارع منصوب وفاعله مستتر ولنا ومن الأرض كلاهما متعلقان بالفعل وينبوعا مفعول به.
(2/202)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 203
[سورة الإسراء (17) : الآيات 91 الى 93]
أَوْ تَكُونَ لَكَ جَنَّةٌ مِنْ نَخِيلٍ وَعِنَبٍ فَتُفَجِّرَ الْأَنْهارَ خِلالَها تَفْجِيراً (91) أَوْ تُسْقِطَ السَّماءَ كَما زَعَمْتَ عَلَيْنا كِسَفاً أَوْ تَأْتِيَ بِاللَّهِ وَالْمَلائِكَةِ قَبِيلاً (92) أَوْ يَكُونَ لَكَ بَيْتٌ مِنْ زُخْرُفٍ أَوْ تَرْقى فِي السَّماءِ وَلَنْ نُؤْمِنَ لِرُقِيِّكَ حَتَّى تُنَزِّلَ عَلَيْنا كِتاباً نَقْرَؤُهُ قُلْ سُبْحانَ رَبِّي هَلْ كُنْتُ إِلاَّ بَشَراً رَسُولاً (93)
«أَوْ» عاطفة «تَكُونَ» مضارع ناقص «لَكَ» متعلقان بالخبر المقدم «جَنَّةٌ» اسمها المؤخر والجملة معطوفة «مِنْ نَخِيلٍ» متعلقان بمحذوف صفة لجنة «وَعِنَبٍ» معطوف على نخيل «فَتُفَجِّرَ» مضارع معطوف على تكون منصوب مثله وفاعله مستتر «الْأَنْهارَ» مفعول به «خِلالَها» ظرف مكان والها مضاف إليه «تَفْجِيراً» مفعول مطلق «أَوْ» عاطفة «تُسْقِطَ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «السَّماءَ» مفعول به «كَما» الكاف حرف جر وما مصدرية «زَعَمْتَ» ماض وفاعله وما وبعدها في تأويل مصدر في محل جر بالكاف ومتعلقان بمحذوف حال «عَلَيْنا» متعلقان بتسقط «كِسَفاً» حال «أَوْ تَأْتِيَ» أو عاطفة ومضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «بِاللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بالباء متعلقان بتأتي «وَالْمَلائِكَةِ» معطوف «قَبِيلًا» حال «أَوْ يَكُونَ لَكَ بَيْتٌ» أو عاطفة وإعراب هذه الجملة مثل إعراب أو تكون لك جنة «مِنْ زُخْرُفٍ» متعلقان بمحذوف صفة لبيت «أَوْ» عاطفة «تَرْقى » مضارع معطوف على ما سبق وهو منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر والجملة معطوفة «فِي السَّماءِ» متعلقان بترقى «وَلَنْ» الواو عاطفة ولن ناصبة «نُؤْمِنَ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «لِرُقِيِّكَ» متعلقان بنؤمن والكاف مضاف إليه «حَتَّى» حرف غاية وجر «تُنَزِّلَ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى وفاعله مستتر «عَلَيْنا» متعلقان بتنزل «كِتاباً» مفعول به «نَقْرَؤُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة صفة لكتابا «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «سُبْحانَ» مفعول مطلق لفعل محذوف «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه والجملة مقول القول «هَلْ» حرف استفهام «كُنْتُ» كان واسمها «إِلَّا» أداة حصر «بَشَراً» خبر كنت «رَسُولًا» صفة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 94 الى 96]
وَما مَنَعَ النَّاسَ أَنْ يُؤْمِنُوا إِذْ جاءَهُمُ الْهُدى إِلاَّ أَنْ قالُوا أَبَعَثَ اللَّهُ بَشَراً رَسُولاً (94) قُلْ لَوْ كانَ فِي الْأَرْضِ مَلائِكَةٌ يَمْشُونَ مُطْمَئِنِّينَ لَنَزَّلْنا عَلَيْهِمْ مِنَ السَّماءِ مَلَكاً رَسُولاً (95) قُلْ كَفى بِاللَّهِ شَهِيداً بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ إِنَّهُ كانَ بِعِبادِهِ خَبِيراً بَصِيراً (96)
«وَما» الواو استئنافية وما نافية «مَنَعَ» ماض مبني على الفتح والجملة مستأنفة «النَّاسَ» مفعول به أول «أَنْ يُؤْمِنُوا» أن ناصبة ومضارع منصوب بأن بحذف النون وأن وما بعدها في تأويل مصدر مفعول به ثان لمنع «إِذْ» ظرف زمان متعلق بمنع «جاءَهُمُ الْهُدى » ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر المرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مضاف إليه «إِلَّا» أداة حصر «أَنْ» مصدرية «قالُوا» ماض وفاعله وأن وما بعدها في محل رفع فاعل منع المؤخر والتقدير إلا قولهم «أَبَعَثَ اللَّهُ» الهمزة للاستفهام وماض ولفظ الجلالة فاعله
(2/203)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 204
و الجملة مقول القول «بَشَراً» مفعول به «رَسُولًا» صفة «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «كانَ» فعل ماض ناقص «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بالخبر المقدم «مَلائِكَةٌ» اسم كان «يَمْشُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة للملائكة «مُطْمَئِنِّينَ» حال «لَنَزَّلْنا» اللام واقعة في جواب لو وماض وفاعله «عَلَيْهِمْ» و«مِنَ السَّماءِ» الجاران والمجروران متعلقان بنزلنا «مَلَكاً» مفعول به «رَسُولًا» صفة «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «كَفى » فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر «بِاللَّهِ» الباء زائدة ولفظ الجلالة فاعل «شَهِيداً» تمييز «بَيْنِي» ظرف مكان والياء مضاف إليه و«بَيْنَكُمْ» معطوف على بيني والجملة مقول القول «إِنَّهُ» إن واسمها «كانَ» ماض ناقص واسمها محذوف «بِعِبادِهِ» متعلقان بخبيرا «خَبِيراً» خبر كان والجملة خبر إن «بَصِيراً» خبر ثان.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 97 الى 98]
وَمَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِياءَ مِنْ دُونِهِ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيامَةِ عَلى وُجُوهِهِمْ عُمْياً وَبُكْماً وَصُمًّا مَأْواهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّما خَبَتْ زِدْناهُمْ سَعِيراً (97) ذلِكَ جَزاؤُهُمْ بِأَنَّهُمْ كَفَرُوا بِآياتِنا وَقالُوا أَإِذا كُنَّا عِظاماً وَرُفاتاً أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقاً جَدِيداً (98)
«وَمَنْ» الواو استئنافية ومن اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ والجملة استئنافية «يَهْدِ اللَّهُ» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وعلامة جزمه حذف حرف العلة ولفظ الجلالة فاعل «فَهُوَ الْمُهْتَدِ» الفاء رابطة للجواب ومبتدأ وخبر والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الشرط والجواب خبر من «وَمَنْ يُضْلِلْ» الواو عاطفة ومن اسم شرط جازم مبتدأ «يُضْلِلْ» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط وفاعله مستتر «فَلَنْ» الفاء رابطة للجواب ولن ناصبة «تَجِدَ» مضارع فاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الشرط والجواب خبر من «لَهُمْ» متعلقان بتجد «أَوْلِياءَ» مفعول به «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بأولياء والهاء مضاف إليه «وَنَحْشُرُهُمْ» الواو استئنافية ومضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بنحشرهم «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «عَلى وُجُوهِهِمْ» متعلقان بمحذوف حال «عُمْياً» مفعول به «وَبُكْماً وَصُمًّا» معطوف على ما سبق و«مَأْواهُمْ جَهَنَّمُ» مبتدأ وخبر والجملة معطوفة «كُلَّما» ظرف يتضمن معنى الشرط «خَبَتْ» ماض والتاء للتأنيث والفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «زِدْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «سَعِيراً» مفعول به ثان «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «جَزاؤُهُمْ» خبر والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «بِأَنَّهُمْ» أن واسمها وهي وما بعدها في محل جر ومتعلقان بجزاؤهم «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة خبر «بِآياتِنا» متعلقان بكفروا ونا مضاف إليه «وَقالُوا» الجملة معطوفة «أَإِذا» الهمزة للاستفهام وإذا ظرف يتضمن معنى الشرط «كُنَّا» كان واسمها والجملة مضاف إليه «عِظاماً» مفعول به «وَرُفاتاً» معطوف على عظاما «أَإِنَّا» الهمزة للاستفهام وإن واسمها «لَمَبْعُوثُونَ» اللام المزحلقة وخبر إن مرفوع
بالواو «خَلْقاً» حال «جَدِيداً» صفة والكلام بعد قالوا مقول القول.
(2/204)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 205
[سورة الإسراء (17) : الآيات 99 الى 100]
أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَ السَّماواتِ وَالْأَرْضَ قادِرٌ عَلى أَنْ يَخْلُقَ مِثْلَهُمْ وَجَعَلَ لَهُمْ أَجَلاً لا رَيْبَ فِيهِ فَأَبَى الظَّالِمُونَ إِلاَّ كُفُوراً (99) قُلْ لَوْ أَنْتُمْ تَمْلِكُونَ خَزائِنَ رَحْمَةِ رَبِّي إِذاً لَأَمْسَكْتُمْ خَشْيَةَ الْإِنْفاقِ وَكانَ الْإِنْسانُ قَتُوراً (100)
«أَوَلَمْ» الهمزة للاستفهام والواو استئنافية ولم حرف نفي وجزم وقلب «يَرَوْا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «أَنَّ اللَّهَ الَّذِي» أن ولفظ الجلالة اسمها واسم الموصول صفة وأن وما بعدها سد مسد مفعولي يروا «خَلَقَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة الموصول «السَّماواتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «وَالْأَرْضَ» معطوف على السموات «قادِرٌ» خبر أن «عَلى أَنْ يَخْلُقَ» أن ناصبة ومضارع منصوب وفاعله مستتر وأن وما بعدها في محل جر ومتعلقان بقادر «مِثْلَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَجَعَلَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان بجعل «أَجَلًا» مفعول به والجملة معطوفة «لا رَيْبَ» لا نافية للجنس ريب اسمها «فِيهِ» متعلقان بالخبر والجملة صفة لأجلا «فَأَبَى الظَّالِمُونَ إِلَّا كُفُوراً» الفاء استئنافية وأبى ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والظالمون فاعل وإلا أداة حصر وكفورا مفعول به والجملة مستأنفة «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «أَنْتُمْ» توكيد للفاعل المحذوف مع فعله لأن لو تدخل على الفعل والجملة ، والجملة المحذوفة ابتدائية لا محل لها «تَمْلِكُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة تفسيرية «خَزائِنَ» مفعول به «رَحْمَةِ» مضاف إليه «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه «إِذاً» حرف جواب «لَأَمْسَكْتُمْ» اللام واقعة في جواب لو وماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب لو «خَشْيَةَ» مفعول لأجله «الْإِنْفاقِ» مضاف إليه «وَكانَ الْإِنْسانُ قَتُوراً» كان واسمها وخبرها والجملة مستأنفة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 101 الى 102]
وَلَقَدْ آتَيْنا مُوسى تِسْعَ آياتٍ بَيِّناتٍ فَسْئَلْ بَنِي إِسْرائِيلَ إِذْ جاءَهُمْ فَقالَ لَهُ فِرْعَوْنُ إِنِّي لَأَظُنُّكَ يا مُوسى مَسْحُوراً (101) قالَ لَقَدْ عَلِمْتَ ما أَنْزَلَ هؤُلاءِ إِلاَّ رَبُّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ بَصائِرَ وَإِنِّي لَأَظُنُّكَ يا فِرْعَوْنُ مَثْبُوراً (102)
«وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام موطئة للقسم وقد حرف تحقيق «آتَيْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مُوسى » مفعول به أول منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر «تِسْعَ» مفعول به ثان «آياتٍ» م السالم «إِسْرائِيلَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «إِذْ» ظرف زمان «جاءَهُمْ» ماض فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة مضاف إليه «فَقالَ لَهُ» الفاء عاطفة وماض والجار والمجرور متعلقان به «فِرْعَوْنُ» فاعل والجملة معطوفة «إِنِّي» إن واسمها والجملة مقول القول «لَأَظُنُّكَ» اللام المزحلقة ومضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله الأول والجملة خبر
(2/205)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 206
إن «يا مُوسى » يا أداة نداء وموسى منادى مفرد علم مبني على الضم المقدر على الألف للتعذر في محل نصب على النداء والجملة لا محل لها. «مَسْحُوراً» مفعول به ثان لأظن «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «عَلِمْتَ» ماض وفاعله «ما أَنْزَلَ» ما نافية وماض «هؤُلاءِ» الها للتنبيه وأولاء مفعول به «إِلَّا» أداة حصر «رَبُّ» فاعل «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات والجملة سدت مسد مفعولي علمت «بَصائِرَ» حال وجملة القسم في محل نصب مقول القول «وَإِنِّي» الواو عاطفة وإن واسمها والجملة معطوفة «لَأَظُنُّكَ» اللام المزحلقة وأظنك مضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله الأول والجملة خبر «يا فِرْعَوْنُ» يا أداة نداء وفرعون منادى مبني على الضم «مَثْبُوراً» مفعول به ثان.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 103 الى 106]
فَأَرادَ أَنْ يَسْتَفِزَّهُمْ مِنَ الْأَرْضِ فَأَغْرَقْناهُ وَمَنْ مَعَهُ جَمِيعاً (103) وَقُلْنا مِنْ بَعْدِهِ لِبَنِي إِسْرائِيلَ اسْكُنُوا الْأَرْضَ فَإِذا جاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ جِئْنا بِكُمْ لَفِيفاً (104) وَبِالْحَقِّ أَنْزَلْناهُ وَبِالْحَقِّ نَزَلَ وَما أَرْسَلْناكَ إِلاَّ مُبَشِّراً وَنَذِيراً (105) وَقُرْآناً فَرَقْناهُ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلى مُكْثٍ وَنَزَّلْناهُ تَنْزِيلاً (106)
«فَأَرادَ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «أَنْ» ناصبة «يَسْتَفِزَّهُمْ» مضارع منصوب والفاعل مستتر والهاء مفعول به وأن يستفزهم وما بعدها في محل نصب مفعول به «مِنَ الْأَرْضِ» متعلقان بيستفزهم «فَأَغْرَقْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «وَمَنْ» من اسم موصول معطوف على الهاء في أغرقناه «مَعَهُ» مفعول فيه ظرف مكان متعلق بصلة الموصول والهاء مضاف إليه «جَمِيعاً» حال «وَقُلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «مِنْ بَعْدِهِ» متعلقان بقلنا «لِبَنِي» اللام حرف جر وبني مجرور بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم ومتعلقان بقلنا «إِسْرائِيلَ» مضاف إليه «اسْكُنُوا الْأَرْضَ» أمر وفاعله ومفعوله والجملة مقول القول «فَإِذا» الفاء عاطفة وإذا ظرف زمان «جاءَ وَعْدُ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «الْآخِرَةِ» مضاف إليه «جِئْنا» ماض وفاعله والجملة مقول القول «بِكُمْ» متعلقان بجئنا «لَفِيفاً» حال «وَبِالْحَقِّ» الواو استئنافية ومتعلقان بأنزلناه «أَنْزَلْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة «وَبِالْحَقِّ نَزَلَ» معطوف على ما سبق وإعرابه مثله وفاعل نزل مستتر «وَما» الواو عاطفة وما نافية «أَرْسَلْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة حصر «مُبَشِّراً» حال «وَنَذِيراً» معطوف على مبشرا «وَقُرْآناً» مفعول به لفعل محذوف ويفسره المذكور والجملة معطوفة «فَرَقْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مفسرة «لِتَقْرَأَهُ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعدها وفاعله مستتر والهاء مفعول به واللام وما بعدها جار ومجرور ومتعلقان بفرقناه «عَلَى النَّاسِ» متعلقان بتقرأه «عَلى مُكْثٍ» متعلقان بحال محذوفة «وَنَزَّلْناهُ تَنْزِيلًا» ماض وفاعله ومفعوله ومفعول مطلق والجملة معطوفة.
(2/206)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 207
[سورة الإسراء (17) : الآيات 107 الى 109]
قُلْ آمِنُوا بِهِ أَوْ لا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذا يُتْلى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقانِ سُجَّداً (107) وَيَقُولُونَ سُبْحانَ رَبِّنا إِنْ كانَ وَعْدُ رَبِّنا لَمَفْعُولاً (108) وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعاً (109)
«قُلْ آمِنُوا» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة وأمر وفاعله والجملة مقول القول «بِهِ» متعلقان بآمنوا «أَوْ» عاطفة «لا» ناهية «تُؤْمِنُوا» مضارع مجزوم بلا الناهية والجملة معطوفة «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «الَّذِينَ» موصول في محل نصب اسم إن «أُوتُوا الْعِلْمَ» ماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل وهو مفعوله الأول والعلم مفعوله الثاني «مِنْ قَبْلِهِ» متعلقان بأوتوا والهاء مضاف إليه «إِذا» ظرف زمان «يُتْلى » مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر ونائب الفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «عَلَيْهِمْ» متعلقان بيتلى «يَخِرُّونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب إذا وإذا وجملتاها في محل رفع خبر إن وجملة إن تعليلية لا محل لها «لِلْأَذْقانِ» متعلقان بيخرون «سُجَّداً» حال «وَيَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «سُبْحانَ» مفعول مطلق لفعل محذوف «رَبِّنا» مضاف إليه ونا مضاف إليه «إِنْ» مخففة من إن واسمها ضمير الشأن «كانَ وَعْدُ» كان واسمها والجملة خبر إن «رَبِّنا» مضاف إليه ونا مضاف إليه «لَمَفْعُولًا» اللام الفارقة بين النفي والإثبات و«مفعولا» خبر كان والجملة خبر إن «وَيَخِرُّونَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والجملة معطوفة «لِلْأَذْقانِ» متعلقان بيخرون «يَبْكُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حالية أي باكين «وَيَزِيدُهُمْ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله الأول «خُشُوعاً» مفعول به ثان والجملة معطوفة.
[سورة الإسراء (17) : الآيات 110 الى 111]
قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمنَ أَيًّا ما تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْماءُ الْحُسْنى وَلا تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلا تُخافِتْ بِها وَابْتَغِ بَيْنَ ذلِكَ سَبِيلاً (110) وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَداً وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيراً (111)
«قُلِ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «ادْعُوا اللَّهَ» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل ولفظ الجلالة مفعوله «أَوِ ادْعُوا الرَّحْمنَ» معطوف على ما قبله وإعرابه مثله «أَيًّا» اسم شرط جازم في محل نصب مفعول به مقدم «ما» زائدة «تَدْعُوا» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط «فَلَهُ» الفاء رابطة للجواب ومتعلقان بخبر مقدم «الْأَسْماءُ» مبتدأ مؤخر «الْحُسْنى » صفة والجملة في محل جزم جواب الشرط «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَجْهَرْ» مضارع مجزوم والفاعل مستتر والجملة معطوفة «بِصَلاتِكَ» متعلقان بتجهر والكاف مضاف إليه «وَلا تُخافِتْ» معطوف على ولا تجهر وإعرابها مثل إعرابها «بِها»
(2/207)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 208
متعلقان بتخافت «وَابْتَغِ» الواو عاطفة وأمر مبني على حذف حرف العلة وفاعله مستتر والجملة معطوفة «بَيْنَ» ظرف مكان متعلق بابتغ «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مضاف إليه واللام للبعد والكاف للخطاب «سَبِيلًا» مفعول به «وَقُلِ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «الْحَمْدُ» مبتدأ «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالخبر والجملة مقول القول «الَّذِي» موصول في محل جر صفة «لَمْ يَتَّخِذْ» مضارع مجزوم بلم وفاعله مستتر «وَلَداً» مفعول به والجملة صلة «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم حرف جزم ونفي وقلب «يَكُنْ» مضارع ناقص «لَهُ» متعلقان بالخبر المقدم «شَرِيكٌ» اسم يكن «فِي الْمُلْكِ» متعلقان بشريك «وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ» إعرابها كسابقتها وهي معطوفة عليها «وَكَبِّرْهُ تَكْبِيراً» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والهاء مفعوله وتكبيرا مفعول مطلق والجملة معطوفة.
(2/208)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 209
سورة الكهف
[سورة الكهف (18) : الآيات 1 الى 4]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنْزَلَ عَلى عَبْدِهِ الْكِتابَ وَلَمْ يَجْعَلْ لَهُ عِوَجاً (1) قَيِّماً لِيُنْذِرَ بَأْساً شَدِيداً مِنْ لَدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً حَسَناً (2) ماكِثِينَ فِيهِ أَبَداً (3) وَيُنْذِرَ الَّذِينَ قالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَداً (4)
«الْحَمْدُ» مبتدأ «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالخبر المحذوف والجملة ابتدائية «الَّذِي» اسم الموصول صفة للّه «أَنْزَلَ» ماض فاعله مستتر «عَلى عَبْدِهِ» متعلقان بأنزل «الْكِتابَ» مفعول به والجملة صلة «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم جازمة «يَجْعَلْ» مضارع فاعله مستتر «لَهُ» متعلقان بيجعل «عِوَجاً» مفعول به والجملة معطوفة «قَيِّماً» حال «لِيُنْذِرَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر واللام وما بعدها متعلقان بأنزل «بَأْساً» مفعول به ثان «شَدِيداً» صفة «مِنْ لَدُنْهُ» متعلقان بينذر والهاء مضاف إليه «وَيُبَشِّرَ» مضارع منصوب فاعله مستتر «الْمُؤْمِنِينَ» مفعول به والجملة معطوفة «الَّذِينَ» اسم موصول في محل نصب صفة «يَعْمَلُونَ الصَّالِحاتِ» مضارع مرفوع بثبوت النون وفاعله الواو والصالحات مفعوله المنصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة صلة «أَنَّ لَهُمْ أَجْراً» أن واسمها المؤخر ولهم متعلقان بالخبر المقدم «حَسَناً» صفة وأن ما بعدها في محل نصب مفعول به ثان ليبشر «ماكِثِينَ» حال «فِيهِ» متعلقان بماكثين «أَبَداً» ظرف زمان متعلق به أيضا «وَيُنْذِرَ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «الَّذِينَ» اسم موصول مفعول به «قالُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَداً» ماض ولفظ الجلالة فاعله وولدا مفعوله والجملة مقول القول.
[سورة الكهف (18) : الآيات 5 الى 7]
ما لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْواهِهِمْ إِنْ يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِباً (5) فَلَعَلَّكَ باخِعٌ نَفْسَكَ عَلى آثارِهِمْ إِنْ لَمْ يُؤْمِنُوا بِهذَا الْحَدِيثِ أَسَفاً (6) إِنَّا جَعَلْنا ما عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَها لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً (7)
«ما لَهُمْ» ما نافية ولهم متعلقان بخبر محذوف مقدم «بِهِ» متعلقان بعلم «مِنْ» حرف جر زائد «عِلْمٍ» مبتدأ مؤخر مجرور لفظا مرفوع محلا والجملة مستأنفة «وَلا» الواو عاطفة لا زائدة «لِآبائِهِمْ» معطوفان على لهم «كَبُرَتْ» ماض لإنشاء الذم والفاعل محذوف يعود على كلمة الكفر «كَلِمَةً» تمييز والجملة مستأنفة «تَخْرُجُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صفة لكلمة «مِنْ أَفْواهِهِمْ» متعلقان بتخرج «إِنْ» حرف نفي «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «إِلَّا» أداة حصر «كَذِباً» مفعول به والجملة مستأنفة «فَلَعَلَّكَ» الفاء استئنافية لعل واسمها «باخِعٌ» خبر «نَفْسَكَ» مفعول به لباخع والكاف مضاف إليه «عَلى آثارِهِمْ» متعلقان بباخع «إِنْ» شرطية «لَمْ» جازمة «يُؤْمِنُوا» مضارع مجزوم بحذف النون
(2/209)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 210
و الواو فاعل والجملة ابتدائية لا محل لها «بِهذَا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة ومتعلقان بيؤمنوا «الْحَدِيثِ» بدل أو عطف بيان «أَسَفاً» مفعول لأجله وجواب الشرط محذوف لدلالة ما قبله عليه «إِنَّا» إن واسمها والجملة مستأنفة «جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة خبر «ما» اسم موصول مفعول به «عَلَى الْأَرْضِ» متعلقان بصلة محذوفة «زِينَةً» مفعول به ثان أو مفعول لأجله «لَها» متعلقان بزينة «لِنَبْلُوَهُمْ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر والهاء مفعول به واللام وما بعدها متعلقان بجعلنا «أَيُّهُمْ» اسم استفهام مبتدأ والهاء مضاف إليه «أَحْسَنُ» خبر «عَمَلًا» تمييز والجملة سدّت مسد مفعولي نبلوهم.
[سورة الكهف (18) : الآيات 8 الى 11]
وَإِنَّا لَجاعِلُونَ ما عَلَيْها صَعِيداً جُرُزاً (8) أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كانُوا مِنْ آياتِنا عَجَباً (9) إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقالُوا رَبَّنا آتِنا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنا مِنْ أَمْرِنا رَشَداً (10) فَضَرَبْنا عَلَى آذانِهِمْ فِي الْكَهْفِ سِنِينَ عَدَداً (11)
«وَإِنَّا لَجاعِلُونَ» إن واسمها وخبرها واللام المزحلقة والجملة معطوفة «ما» ما موصولية مفعول به لجاعلون «عَلَيْها» متعلقان بمحذوف صلة «صَعِيداً» مفعول به ثان «جُرُزاً» صفة «أَمْ» عاطفة «حَسِبْتَ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «أَنَّ أَصْحابَ» أن واسمها «الْكَهْفِ» مضاف إليه «وَالرَّقِيمِ» معطوف على الكهف والمصدر المؤول سد مسد مفعولي حسب «كانُوا» كان واسمها «مِنْ آياتِنا» متعلقان بعجبا نا مضاف إليه «عَجَباً» خبر كانوا والجملة خبر إن «إِذْ» ظرف «أَوَى الْفِتْيَةُ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «إِلَى الْكَهْفِ» متعلقان بأوى «فَقالُوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله «رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة وهو منصوب على النداء ونا مضاف إليه والجملة مقول القول «آتِنا» فعل دعاء فاعله مستتر ونا مفعول به أول والجملة مقول القول «مِنْ لَدُنْكَ» متعلقان بآتنا والكاف مضاف إليه «رَحْمَةً» مفعول به ثان «وَهَيِّئْ» معطوف على آتنا وفاعله مستتر «لَنا» و«مِنْ أَمْرِنا» كلاهما متعلقان بهيئ «رَشَداً» مفعول به «فَضَرَبْنا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «عَلَى آذانِهِمْ» متعلقان بضربنا والهاء مضاف إليه «فِي الْكَهْفِ» متعلقان بضربنا «سِنِينَ» مفعول فيه ظرف زمان منصوب بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «عَدَداً» صفة.
[سورة الكهف (18) : الآيات 12 الى 14]
ثُمَّ بَعَثْناهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصى لِما لَبِثُوا أَمَداً (12) نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُمْ بِالْحَقِّ إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْناهُمْ هُدىً (13) وَرَبَطْنا عَلى قُلُوبِهِمْ إِذْ قامُوا فَقالُوا رَبُّنا رَبُّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ لَنْ نَدْعُوَا مِنْ دُونِهِ إِلهاً لَقَدْ قُلْنا إِذاً شَطَطاً (14)
«ثُمَّ» عاطفة «بَعَثْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «لِنَعْلَمَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل والفاعل مستتر واللام وما بعدها متعلقان ببعثناهم «أَيُّ» اسم استفهام مبتدأ «الْحِزْبَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى «أَحْصى » فعل ماض مبني على الفتحة المقدرة على
(2/210)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 211
الألف للتعذر والجملة في محل رفع خبر أي «لِما» اللام حرف جر وما موصولية في محل جر ومتعلقان بأحصى «لَبِثُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «أَمَداً» تمييز «نَحْنُ» مبتدأ والجملة استئنافية «نَقُصُّ» مضارع فاعله ضمير مستتر والجملة خبر «عَلَيْكَ» متعلقان بنقص «نَبَأَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بِالْحَقِّ» متعلقان بمحذوف حال «إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ» إن واسمها وخبرها والجملة استئنافية «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صفة لفتية «بِرَبِّهِمْ» متعلقان بآمنوا «وَزِدْناهُمْ» معطوف على آمنوا ماض وفاعله ومفعوله «هُدىً» تمييز منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر أو مفعول به ثان لزدناهم «وَرَبَطْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «عَلى قُلُوبِهِمْ» متعلقان بربطنا «إِذْ» ظرف زمان «قامُوا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «فَقالُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «رَبُّنا» مبتدأ ونا مضاف إليه «رَبُّ» خبر والجملة مقول القول «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «لَنْ» ناصبة «نَدْعُوَا» مضارع منصوب بلن «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بندعو والهاء مضاف إليه «إِلهاً» مفعول به «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «قُلْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «إِذاً» جرف جواب «شَطَطاً» مفعول به منصوب.
[سورة الكهف (18) : الآيات 15 الى 16]
هؤُلاءِ قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ آلِهَةً لَوْ لا يَأْتُونَ عَلَيْهِمْ بِسُلْطانٍ بَيِّنٍ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرى عَلَى اللَّهِ كَذِباً (15) وَإِذِ اعْتَزَلْتُمُوهُمْ وَما يَعْبُدُونَ إِلاَّ اللَّهَ فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ يَنْشُرْ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيُهَيِّئْ لَكُمْ مِنْ أَمْرِكُمْ مِرفَقاً (16)
«هؤُلاءِ» الها للتنبيه أولاء اسم إشارة في محل رفع مبتدأ «قَوْمُنَا» خبر ونا مضاف إليه والجملة استئنافية «اتَّخَذُوا» ماض والواو فاعله «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بمحذوف حال والهاء مضاف إليه «آلِهَةً» مفعول به والجملة حالية «لَوْ لا» حرف تحضيض «يَأْتُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «عَلَيْهِمْ» متعلقان بيأتون «بِسُلْطانٍ» متعلقان بيأتون «بَيِّنٍ» صفة «فَمَنْ» الفاء استئنافية ومن اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «أَظْلَمُ» خبر والجملة صلة «مِمَّنِ» من اسم موصول في محل جر ومتعلقان بأظلم «افْتَرى » ماض فاعله مستتر «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بافترى «كَذِباً» مفعول به والجملة صلة الموصول «وَإِذِ» الواو استئنافية إذ ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «اعْتَزَلْتُمُوهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة مضاف إليها «وَما» الواو عاطفة وما موصولية «يَعْبُدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة حصر «اللَّهَ» لفظ الجلالة مفعول به «فَأْوُوا» الفاء الفصيحة وفعل أمر وفاعله والجملة لا محل لها «إِلَى الْكَهْفِ» متعلقان بأووا «يَنْشُرْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب «لَكُمْ» متعلقان بينشر «رَبُّكُمْ» فاعل والكاف مضاف إليه «مِنْ رَحْمَتِهِ» متعلقان بينشر والهاء مضاف إليه «وَيُهَيِّئْ» معطوف على ينشر «لَكُمْ» متعلقان بيهيء «مِنْ أَمْرِكُمْ» متعلقان بمحذوف حال والكاف مضاف إليه «مِرفَقاً» مفعول به.
(2/211)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 212
[سورة الكهف (18) : الآيات 17 الى 18]
وَتَرَى الشَّمْسَ إِذا طَلَعَتْ تَتَزاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذاتَ الْيَمِينِ وَإِذا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذاتَ الشِّمالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِنْهُ ذلِكَ مِنْ آياتِ اللَّهِ مَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُ وَلِيًّا مُرْشِداً (17) وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقاظاً وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذاتَ الْيَمِينِ وَذاتَ الشِّمالِ وَكَلْبُهُمْ باسِطٌ ذِراعَيْهِ بِالْوَصِيدِ لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِراراً وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْباً (18)
«وَتَرَى الشَّمْسَ» الواو استئنافية ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر والشمس مفعوله والجملة مستأنفة «إِذا» ظرف للزمان المستقبل متعلق بجوابه «طَلَعَتْ» ماض فاعله مستتر والتاء التأنيث والجملة مضاف إليه «تَتَزاوَرُ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة جواب الشرط لا محل لها «عَنْ كَهْفِهِمْ» متعلقان بتزاور والهاء مضاف إليه «ذاتَ» ظرف مكان متعلق بتزاور «الْيَمِينِ» مضاف إليه «وَإِذا غَرَبَتْ» الواو عاطفة وجملة غربت مضاف إليه وانظر إعراب إذا طلعت «تَقْرِضُهُمْ ذاتَ الشِّمالِ» وانظر إعراب تزاور عن كهفهم ذات اليمين فإعرابها مثل إعرابها «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «فِي فَجْوَةٍ» متعلقان بالخبر والجملة حالية «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «مِنْ آياتِ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة استئنافية «اللَّهِ» مضاف إليه «مِنْ» شرطية في محل نصب مفعول به مقدم «يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة ولفظ الجلالة فاعل «فَهُوَ» الفاء رابطة وهو مبتدأ «الْمُهْتَدِ» خبر وحذفت الياء للتخفيف والجملة في محل جزم جواب الشرط «وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ» إعرابها شبيه بإعراب سابقتها ولن حرف ناصب وتجد مضارع منصوب وفاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط «لَهُ» متعلقان بتجد «وَلِيًّا» مفعول به «مُرْشِداً» صفة «وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقاظاً» مضارع فاعله مستتر ومفعولاه والجملة معطوفة «وَهُمْ رُقُودٌ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية «وَنُقَلِّبُهُمْ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة معطوفة «ذاتَ» ظرف مكان متعلق بنقلبهم «الْيَمِينِ» مضاف إليه «وَذاتَ الشِّمالِ» معطوف على ما سبق وإعرابه مثله «وَكَلْبُهُمْ باسِطٌ» مبتدأ وخبر والجملة حالية «ذِراعَيْهِ» مفعول به لباسط منصوب بالياء لأنه مثنى و
الهاء مضاف إليه «بِالْوَصِيدِ» متعلقان بباسط «لَوِ» حرف شرط غير جازم «اطَّلَعْتَ» ماض فاعله مستتر والتاء للتأنيث والجملة لا محل لها «عَلَيْهِمْ» متعلقان باطلعت «لَوَلَّيْتَ» اللام واقعة في جواب لو وماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «مِنْهُمْ» متعلقان بوليت «فِراراً» نائب مفعول مطلق لأن ولى بمعنى فر «وَلَمُلِئْتَ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب لو وماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة معطوفة «مِنْهُمْ» متعلقان بملئت «رُعْباً» تمييز.
(2/212)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 213
[سورة الكهف (18) : آية 19]
وَكَذلِكَ بَعَثْناهُمْ لِيَتَسائَلُوا بَيْنَهُمْ قالَ قائِلٌ مِنْهُمْ كَمْ لَبِثْتُمْ قالُوا لَبِثْنا يَوْماً أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِما لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَكُمْ بِوَرِقِكُمْ هذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنْظُرْ أَيُّها أَزْكى طَعاماً فَلْيَأْتِكُمْ بِرِزْقٍ مِنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ وَلا يُشْعِرَنَّ بِكُمْ أَحَداً (19)
«وَكَذلِكَ» الواو استئنافية والكاف حرف تشبيه وجر وذا اسم إشارة متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق محذوف واللام للبعد والكاف للخطاب «بَعَثْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة استئنافية «لِيَتَسائَلُوا» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بحذف النون الواو فاعل واللام وما بعدها متعلقان ببعثناهم «بَيْنَهُمْ» ظرف مكان متعلق بيتساءلوا والهاء مضاف إليه «قالَ قائِلٌ» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مِنْهُمْ» متعلقان بقائل «كَمْ» اسم استفهام ظرف زمان «لَبِثْتُمْ» ماض وفاعله والجملة مقول القول «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لَبِثْنا» ماص وفاعله والجملة مقول القول «يَوْماً» ظرف زمان متعلق بلبثنا «أَوْ بَعْضَ» معطوف على ما سبق «يَوْمٍ» مضاف إليه «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «رَبُّكُمْ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والجملة مقول القول «بِما» ما موصولية ومتعلقان بأعلم «لَبِثْتُمْ» ماض وفاعله والجملة صلة «فَابْعَثُوا» الفاء حرف عطف وأمر وفاعله «أَحَدَكُمْ» مفعول به والجملة معطوفة والكاف مضاف إليه «بِوَرِقِكُمْ» متعلقان بابعثوا «هذِهِ» الها للتنبيه وذا اسم إشارة صفة لورقكم «إِلَى الْمَدِينَةِ» متعلقان بابعثوا «فَلْيَنْظُرْ» الفاء عاطفة واللام لام الأمر ومضارع مجزوم بلام الأمر وفاعله مستتر والجملة معطوفة «أَيُّها» اسم استفهام في محل رفع مبتدأ والهاء مضاف إليه «أَزْكى » خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «طَعاماً» تمييز والجملة مقول القول «فَلْيَأْتِكُمْ» إعرابها مثل إعراب فلينظر والكاف مفعول به «بِرِزْقٍ» متعلقان بيأتكم «مِنْهُ» متعلقان بصفة محذوفة لرزق «وَلْيَتَلَطَّفْ» إعرابها مثل فلينظر «وَلا يُشْعِرَنَّ» الواو عاطفة ولا ناهية ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والجملة معطوفة «بِكُمْ» متعلقان بيشعرنّ «أَحَداً» مفعول
به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 20 الى 21]
إِنَّهُمْ إِنْ يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ يَرْجُمُوكُمْ أَوْ يُعِيدُوكُمْ فِي مِلَّتِهِمْ وَلَنْ تُفْلِحُوا إِذاً أَبَداً (20) وَكَذلِكَ أَعْثَرْنا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لا رَيْبَ فِيها إِذْ يَتَنازَعُونَ بَيْنَهُمْ أَمْرَهُمْ فَقالُوا ابْنُوا عَلَيْهِمْ بُنْياناً رَبُّهُمْ أَعْلَمُ بِهِمْ قالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلى أَمْرِهِمْ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِمْ مَسْجِداً (21)
«إِنَّهُمْ» إن واسمها «إِنْ يَظْهَرُوا» إن شرطية ومضارع مجزوم بحذف النون لأنه فعل الشرط والواو فاعل والجملة ابتدائية «عَلَيْكُمْ» متعلقان بيظهروا «يَرْجُمُوكُمْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط بحذف النون والواو فاعل والكاف مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم يقترن بالفاء «أَوْ يُعِيدُوكُمْ» معطوف على ما سبق «فِي مِلَّتِهِمْ» متعلقان بيعيدوكم «وَلَنْ» الواو عاطفة ولن حرف نصب «تُفْلِحُوا» مضارع منصوب بحذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «إِذاً» حرف جواب
(2/213)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 214
«أَبَداً» مفعول فيه ظرف زمان متعلق بتفلحوا «وَكَذلِكَ» انظر إعراب الآية السابقة «أَعْثَرْنا» ماض وفاعله «عَلَيْهِمْ» متعلقان بأعثرنا «لِيَعْلَمُوا» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل واللام وما بعدها متعلقان بأعثرنا والواو فاعل «أَنَّ وَعْدَ» أن واسمها «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه وأن وما بعدها سدت مسد مفعولي ليعلموا «حَقٌّ» خبر أن «وَأَنَّ السَّاعَةَ» أن واسمها والجملة معطوفة «لا رَيْبَ فِيها» لا نافية للجنس وريب اسمها والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة خبر أن «إِذْ» ظرف زمان متعلق بأعثرنا «يَتَنازَعُونَ» مضارع والواو فاعله «بَيْنَهُمْ أَمْرَهُمْ» بينهم ظرف مكان وأمرهم مضاف إليه والهاء مضاف إليه والجملة مضاف إليه «فَقالُوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «ابْنُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعله والجملة مقول القول «عَلَيْهِمْ» متعلقان بابنوا «بُنْياناً» مفعول به «رَبُّهُمْ أَعْلَمُ» مبتدأ وخبره والهاء مضاف إليه والجملة اعتراضية «بِهِمْ» متعلقان بأعلم «قالَ الَّذِينَ» ماض واسم الموصول فاعل والجملة مستأنفة «غَلَبُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «عَلى أَمْرِهِمْ» متعلقان بغلبوا «لَنَتَّخِذَنَّ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر «عَلَيْهِمْ» متعلقان بنتخذ «مَسْجِداً» مفعول به والجملة مقول القول.
[سورة الكهف (18) : آية 22]
سَيَقُولُونَ ثَلاثَةٌ رابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْماً بِالْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُلْ رَبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِمْ ما يَعْلَمُهُمْ إِلاَّ قَلِيلٌ فَلا تُمارِ فِيهِمْ إِلاَّ مِراءً ظاهِراً وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَداً (22)
«سَيَقُولُونَ» السين للاستقبال ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «ثَلاثَةٌ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم والجملة مقول القول «رابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ» مبتدأ وخبر والهاء في محل جر مضاف إليه والجملة صفة ثلاثة «وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ» معطوف على ما سبق «وَيَقُولُونَ» الواو عاطفة والمضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «سَبْعَةٌ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم «وَثامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ» الواو عاطفة ومبتدأ وخبر والجملة معطوفة «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «رَبِّي أَعْلَمُ» مبتدأ وخبر والياء مضاف إليه «بِعِدَّتِهِمْ» متعلقان بأعلم والجملة مقول القول «ما يَعْلَمُهُمْ» ما نافية ومضارع ومفعوله المقدم والجملة حالية «إِلَّا» أداة حصر «قَلِيلٌ» فاعل مؤخر «فَلا تُمارِ» الفاء الفصيحة ولا ناهية تمار مضارع مجزوم بحذف حرف العلة وفاعله مستتر «فِيهِمْ» متعلقان بتمار «إِلَّا» أداة حصر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «مِراءً» مفعول مطلق «ظاهِراً» صفة «وَلا تَسْتَفْتِ» كسابقتها «فِيهِمْ» متعلقان بمحذوف حال «أَحَداً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 23 الى 25]
وَلا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فاعِلٌ ذلِكَ غَداً (23) إِلاَّ أَنْ يَشاءَ اللَّهُ وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذا نَسِيتَ وَقُلْ عَسى أَنْ يَهْدِيَنِ رَبِّي لِأَقْرَبَ مِنْ هذا رَشَداً (24) وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعاً (25)
(2/214)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 215
«وَلا» الواو استئنافية ولا ناهية «تَقُولَنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «لِشَيْ ءٍ» متعلقان بتقولن «إِنِّي فاعِلٌ» إن واسمها وخبرها والجملة مقول القول «ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل نصب مفعول به لفاعل واللام للبعد والكاف للخطاب «غَداً» ظرف زمان متعلق بفاعل «إِلَّا» أداة حصر «أَنْ» ناصبة «يَشاءَ اللَّهُ» مضارع منصوب بأن ولفظ الجلالة فاعله والجملة في محل نصب على الحال «وَاذْكُرْ رَبَّكَ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر وربك مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «إِذا نَسِيتَ» إذا ظرف زمان متعلق باذكر وماض وفاعله والجملة مضاف إليه «وَقُلْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر «عَسى » ماض ناقص من أفعال الرجاء واسمها محذوف «أَنْ» ناصبة «يَهْدِيَنِ» مضارع منصوب والنون للوقاية والياء مفعول به «رَبِّي» فاعل مؤخر والياء مضاف إليه «لِأَقْرَبَ» متعلقان بيهدين «مِنْ هذا» الهاء للتنبيه وذا اسم إشارة والجار والمجرور متعلقان بأقرب «رَشَداً» تمييز والجملة خبر عسى «وَلَبِثُوا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة استئنافية «فِي كَهْفِهِمْ» متعلقان بلبثوا والها مضاف إليه «ثَلاثَ مِائَةٍ» ثلاث ظرف زمان متعلق بلبثوا «مِائَةٍ» مضاف إليه «سِنِينَ» بدل من ثلاث ومحله النصب مثله بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «وَازْدَادُوا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «تِسْعاً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 26 الى 27]
قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِما لَبِثُوا لَهُ غَيْبُ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ ما لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَداً (26) وَاتْلُ ما أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ كِتابِ رَبِّكَ لا مُبَدِّلَ لِكَلِماتِهِ وَلَنْ تَجِدَ مِنْ دُونِهِ مُلْتَحَداً (27)
«قُلِ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «اللَّهُ أَعْلَمُ» لفظ الجلالة مبتدأ وأعلم خبر والجملة مقول القول «بِما» ما موصولية ومتعلقان بأعلم «لَبِثُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «لَهُ غَيْبُ» مبتدأ مؤخر والجار والمجرور متعلقان بالخبر المقدم المحذوف «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «أَبْصِرْ» للتعجب ماض جاء على صيغة الأمر فاعله مستتر «بِهِ» حرف جر زائد والهاء فاعل أبصر «وَأَسْمِعْ» معطوف على أبصر والكلام مقول القول «ما» نافية «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم محذوف «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بالخبر المحذوف والهاء مضاف إليه «مِنْ» حرف جر زائد «وَلِيٍّ» اسم مجرور لفظا مرفوع محلا مبتدأ مؤخر «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يُشْرِكُ» مضارع وفاعله مستتر والجملة معطوفة «فِي حُكْمِهِ» متعلقان بيشرك والهاء مضاف إليه «أَحَداً» مفعول به «وَاتْلُ» الواو عاطفة وأمر مبني على حذف حرف العلة وفاعله مستتر والجملة معطوفة «ما» موصولية في محل نصب مفعول به «أُوحِيَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «إِلَيْكَ» متعلقان بأوحي «مِنْ كِتابِ» متعلقان بحال محذوفة «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «لا» نافية للجنس تعمل عمل إن «مُبَدِّلَ» اسمها «لِكَلِماتِهِ» متعلقان بالخبر المحذوف والهاء مضاف إليه والجملة
(2/215)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 216
حالية «وَلَنْ» الواو استئنافية ولن حرف ناصب «تَجِدَ» مضارع منصوب وفاعله مستتر «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بتجد والهاء مضاف إليه «مُلْتَحَداً» مفعول به والجملة مستأنفة.
[سورة الكهف (18) : آية 28]
وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَداةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْناكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَياةِ الدُّنْيا وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنا وَاتَّبَعَ هَواهُ وَكانَ أَمْرُهُ فُرُطاً (28)
«وَاصْبِرْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر «نَفْسَكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه «مَعَ» ظرف مكان متعلق باصبر «الَّذِينَ» اسم موصول مضاف إليه «يَدْعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «رَبَّهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بِالْغَداةِ» متعلقان بيدعون «وَالْعَشِيِّ» معطوف على الغداة «يُرِيدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله «وَجْهَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة في محل نصب على الحال «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَعْدُ» مضارع مجزوم بلا وعلامة جزمه حذف حرف العلة «عَيْناكَ» فاعل مرفوع بالألف لأنه مثنى والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة «عَنْهُمْ» متعلقان بتعد «تُرِيدُ» مضارع فاعله مستتر «زِينَةَ» مفعول به «الْحَياةِ» مضاف إليه «الدُّنْيا» صفة مجرورة بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تُطِعْ» مضارع مجزوم بلا وفاعله مستتر والجملة معطوفة «مَنْ» موصولية مفعول به «أَغْفَلْنا» ماض وفاعله «قَلْبَهُ» مفعول به والجملة صلة «عَنْ ذِكْرِنا» متعلقان بأغفلنا «وَاتَّبَعَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر «هَواهُ» مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «وَكانَ أَمْرُهُ فُرُطاً» كان واسمها وخبرها والجملة معطوفة.
[سورة الكهف (18) : الآيات 29 الى 30]
وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنا لِلظَّالِمِينَ ناراً أَحاطَ بِهِمْ سُرادِقُها وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغاثُوا بِماءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرابُ وَساءَتْ مُرْتَفَقاً (29) إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ إِنَّا لا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلاً (30)
«وَقُلِ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «الْحَقُّ» مبتدأ «مِنْ رَبِّكُمْ» متعلقان بالخبر والكاف مضاف إليه والجملة مقول القول «فَمَنْ» الفاء استئنافية ومن اسم شرط جازم مبتدأ «شاءَ» ماض فاعله مستتر «فَلْيُؤْمِنْ» الفاء رابطة للجواب واللام لام الأمر ويؤمن مضارع مجزوم بلام الأمر والفاعل مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الشرط في محل رفع خبر المبتدأ «وَمَنْ شاءَ فَلْيَكْفُرْ» إعرابها كسابقتها وهي معطوفة عليها «إِنَّا» إن واسمها «أَعْتَدْنا» ماض وفاعله والجملة خبر إن وجملة إنا إلخ تعليل لا محل لها «لِلظَّالِمِينَ» متعلقان بأعتدنا «ناراً» مفعول به «أَحاطَ بِهِمْ سُرادِقُها» ماض وفاعله والجار والمجرور متعلقان بأحاط والها مضاف إليه والجملة صفة لنارا «وَإِنْ» الواو استئنافية وإن شرطية «يَسْتَغِيثُوا» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط بحذف النون والواو فاعله والجملة ابتدائية لا محل لها «يُغاثُوا» مضارع مبني للمجهول مجزوم لأنه جواب الشرط بحذف النون والواو نائب فاعل
(2/216)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 217
و الجملة لا محل لها لأنها جواب شرط لم تقترن بالفاء. «بِماءٍ» متعلقان بيغاثوا «كَالْمُهْلِ» متعلقان بصفة محذوفة لماء «يَشْوِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر «الْوُجُوهَ» مفعول به والجملة صفة ثانية لماء «بِئْسَ» فعل ماض لإنشاء الذم «الشَّرابُ» فاعل والجملة استئنافية لا محل لها «وَساءَتْ» ماض لإنشاء الذم وفاعله مستتر والجملة معطوفة «مُرْتَفَقاً» تمييز «إِنَّ الَّذِينَ» إن واسم الموصول اسمها والجملة مستأنفة «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَعَمِلُوا» معطوف على آمنوا «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «إِنَّا» إن ونا اسمها والجملة خبر إنّ «لا نُضِيعُ» لا نافية نضيع مضارع فاعله مستتر «أَجْرَ» مفعول به والجملة خبر إنا «مَنْ» اسم موصول مضاف إليه «أَحْسَنَ» ماض فاعله محذوف «عَمَلًا» مفعول به والجملة صلة لا محل لها.
[سورة الكهف (18) : الآيات 31 الى 32]
أُولئِكَ لَهُمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهِمُ الْأَنْهارُ يُحَلَّوْنَ فِيها مِنْ أَساوِرَ مِنْ ذَهَبٍ وَيَلْبَسُونَ ثِياباً خُضْراً مِنْ سُنْدُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُتَّكِئِينَ فِيها عَلَى الْأَرائِكِ نِعْمَ الثَّوابُ وَحَسُنَتْ مُرْتَفَقاً (31) وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلاً رَجُلَيْنِ جَعَلْنا لِأَحَدِهِما جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنابٍ وَحَفَفْناهُما بِنَخْلٍ وَجَعَلْنا بَيْنَهُما زَرْعاً (32)
«أُولئِكَ» اسم إشارة مبتدأ والكاف للخطاب «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم محذوف «جَنَّاتُ» مبتدأ مؤخر والجملة خبر أولئك «عَدْنٍ» مضاف إليه «تَجْرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل «مِنْ تَحْتِهِمُ» متعلقان بتجري والهاء مضاف إليه «الْأَنْهارُ» فاعل والجملة في محل رفع خبر ثان «يُحَلَّوْنَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل «فِيها» متعلقان بيحلون «مِنْ» حرف جر «أَساوِرَ» اسم مجرور ومتعلقان بصفة مفعول به محذوف «مِنْ ذَهَبٍ» متعلقان بصفة محذوفة لأساور والجملة حالية «وَيَلْبَسُونَ» معطوف على يحلّون مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «ثِياباً» مفعول به «خُضْراً» صفة «مِنْ سُنْدُسٍ» متعلقان بصفة محذوفة «وَإِسْتَبْرَقٍ» معطوف على سندس «مُتَّكِئِينَ» حال «فِيها» متعلقان بمتكئين «عَلَى الْأَرائِكِ» متعلقان بمتكئين «نِعْمَ» فعل ماض لإنشاء المدح «الثَّوابُ» فاعل والجملة مستأنفة «وَحَسُنَتْ» ماض فاعله مستتر «مُرْتَفَقاً» تمييز والجملة معطوفة «وَاضْرِبْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان باضرب «مَثَلًا» مفعول به «رَجُلَيْنِ» بدل من مثلا منصوب بالياء لأنه مثنى «جَعَلْنا» ماض وفاعله «لِأَحَدِهِما» متعلقان بجعلنا والهاء مضاف إليه «جَنَّتَيْنِ» مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى «مِنْ أَعْنابٍ» متعلقان بمحذوف صفة لجنتين «وَحَفَفْناهُما» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «بِنَخْلٍ» متعلقان بحففناهما «وَجَعَلْنا» ماض وفاعله «بَيْنَهُما» ظرف مكان متعلق بجعلنا «زَرْعاً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 33 الى 35]
كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آتَتْ أُكُلَها وَلَمْ تَظْلِمْ مِنْهُ شَيْئاً وَفَجَّرْنا خِلالَهُما نَهَراً (33) وَكانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقالَ لِصاحِبِهِ وَهُوَ يُحاوِرُهُ أَنَا أَكْثَرُ مِنْكَ مالاً وَأَعَزُّ نَفَراً (34) وَدَخَلَ جَنَّتَهُ وَهُوَ ظالِمٌ لِنَفْسِهِ قالَ ما أَظُنُّ أَنْ تَبِيدَ هذِهِ أَبَداً (35)
(2/217)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 218
«كِلْتَا» مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة على الألف لأنه اسم مقصور «الْجَنَّتَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى والجملة مستأنفة «آتَتْ» ماض فاعله مستتر والتاء للتأنيث «أُكُلَها» مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة خبر «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم جازمة «تَظْلِمْ» مضارع مجزوم وفاعله مستتر «مِنْهُ» متعلقان بتظلم «شَيْئاً» مفعول به والجملة معطوفة «وَفَجَّرْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «خِلالَهُما» مفعول فيه ظرف مكان والهاء مضاف إليه «نَهَراً» مفعول به والجملة معطوفة «وَكانَ لَهُ ثَمَرٌ» الواو استئنافية وكان واسمها والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة مستأنفة «فَقالَ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «لِصاحِبِهِ» متعلقان بقال «وَهُوَ» الواو حالية ومبتدأ «يُحاوِرُهُ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة خبر والجملة الاسمية حالية «أَنَا أَكْثَرُ» مبتدأ وخبر والجملة مقول القول «مِنْكَ» متعلقان بأكثر «مالًا» تمييز «وَأَعَزُّ نَفَراً» معطوفة على سابقتها وإعرابها مثل إعرابها «وَدَخَلَ» الواو عاطفة ودخل ماض فاعله مستتر «جَنَّتَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «وَهُوَ ظالِمٌ» مبتدأ وخبر والجملة حالية «لِنَفْسِهِ» متعلقان بظالم «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «ما» نافية «أَظُنُّ» مضارع فاعله مستتر والجملة مقول القول «أَنْ» ناصبة «تَبِيدَ» مضارع منصوب بأن وأن وما بعدها سدت مسد مفعولي ظن «هذِهِ» اسم إشارة في محل رفع فاعل والها للتنبيه «أَبَداً» ظرف زمان متعلق بتبيد.
[سورة الكهف (18) : الآيات 36 الى 38]
وَما أَظُنُّ السَّاعَةَ قائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْراً مِنْها مُنْقَلَباً (36) قالَ لَهُ صاحِبُهُ وَهُوَ يُحاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِنْ تُرابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلاً (37) لكِنَّا هُوَ اللَّهُ رَبِّي وَلا أُشْرِكُ بِرَبِّي أَحَداً (38)
«وَما» الواو عاطفة وما نافية «أَظُنُّ» مضارع فاعله مستتر «السَّاعَةَ قائِمَةً» مفعولا أظن والجملة معطوفة «وَلَئِنْ» اللام موطئة للقسم وإن حرف شرط جازم «رُدِدْتُ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة لا محل لها لأنها ابتدائية «إِلى رَبِّي» متعلقان برددت والياء مضاف إليه «لَأَجِدَنَّ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير مقترن بالفاء «خَيْراً» مفعول به «مِنْها» متعلقان بخيرا «مُنْقَلَباً» تمييز «قالَ لَهُ صاحِبُهُ» ماض وفاعله والجار والمجرور متعلقان بقال والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَهُوَ» الواو حالية وهو مبتدأ والجملة في محل نصب على الحال «يُحاوِرُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة خبر «أَكَفَرْتَ» الهمزة للاستفهام وماض وفاعله والجملة مقول القول «بِالَّذِي» اسم موصول ومتعلقان بكفرت «خَلَقَكَ» ماض فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة صلة «مِنْ تُرابٍ» متعلقان بخلقك «ثُمَّ» عاطفة «مِنْ نُطْفَةٍ» معطوف على من تراب «ثُمَّ» عاطفة «سَوَّاكَ» ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والكاف مفعول به أول والجملة معطوفة «رَجُلًا» مفعول به ثان «لكِنَّا» مؤلفة من لكن وأنا لكن حرف استدراك وأنا
(2/218)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 219
مبتدأ وجملته استئنافية «هُوَ» مبتدأ ثان «اللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ ثالث «رَبِّي» خبر والياء مضاف إليه وجملة :
هو اللّه ربي خبر المبتدأ أنا «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «أُشْرِكُ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة معطوفة «بِرَبِّي» متعلقان بأشرك والياء مضاف إليه «أَحَداً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 39 الى 41]
وَلَوْ لا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ ما شاءَ اللَّهُ لا قُوَّةَ إِلاَّ بِاللَّهِ إِنْ تَرَنِ أَنَا أَقَلَّ مِنْكَ مالاً وَوَلَداً (39) فَعَسى رَبِّي أَنْ يُؤْتِيَنِ خَيْراً مِنْ جَنَّتِكَ وَيُرْسِلَ عَلَيْها حُسْباناً مِنَ السَّماءِ فَتُصْبِحَ صَعِيداً زَلَقاً (40) أَوْ يُصْبِحَ ماؤُها غَوْراً فَلَنْ تَسْتَطِيعَ لَهُ طَلَباً (41)
«وَلَوْ لا» الواو عاطفة ولو لا حرف تحضيض «إِذْ» ظرف زمان «دَخَلْتَ جَنَّتَكَ» ماض وفاعله ومفعوله والكاف مضاف إليه «قُلْتَ» ماض وفاعله «ما» موصولية في محل رفع مبتدأ خبره محذوف تقديره ما شاء اللّه كائن وهو مقول القول «شاءَ اللَّهُ» ماض ولفظ الجلالة فاعله والجملة صلة «لا قُوَّةَ» لا نافية للجنس وقوة اسمها «إِلَّا» أداة حصر «بِاللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بالباء متعلقان بالخبر المحذوف «إِنْ» شرطية «تَرَنِ» مضارع مجزوم فعل الشرط وعلامة جزمه حذف حرف العلة والنون للوقاية والياء مفعول به أول «أَنَا» ضمير فصل لا محل له من الإعراب «أَقَلَّ» مفعول به ثان «مِنْكَ» متعلقان بأقل «مالًا» تمييز «وَوَلَداً» معطوف على مالا «فَعَسى » الفاء رابطة للجواب وعسى ماض جامد «رَبِّي» اسم عسى والياء مضاف إليه وجملة عسى في محل جزم جواب الشرط «أَنْ» ناصبة «يُؤْتِيَنِ» مضارع منصوب والنون للوقاية والياء مفعول به وأن وما بعدها خبر عسى «خَيْراً» مفعول به ثان «مِنْ جَنَّتِكَ» متعلقان بخيرا «وَيُرْسِلَ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر «عَلَيْها» متعلقان بيرسل «حُسْباناً» مفعول به «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بصفة محذوفة لحسبانا والجملة معطوفة «فَتُصْبِحَ» الفاء فاء عاطفة ومضارع ناقص اسمه محذوف «صَعِيداً» خبر «زَلَقاً» صفة «أَوْ» عاطفة «يُصْبِحَ ماؤُها غَوْراً» مضارع ناقص واسمه وخبره والجملة معطوفة «فَلَنْ» الفاء عاطفة ولن حرف ناصب «تَسْتَطِيعَ» مضارع منصوب بلن وفاعله مستتر «لَهُ» متعلقان بطلبا «طَلَباً» مفعول به والجملة معطوفة.
[سورة الكهف (18) : الآيات 42 الى 44]
وَأُحِيطَ بِثَمَرِهِ فَأَصْبَحَ يُقَلِّبُ كَفَّيْهِ عَلى ما أَنْفَقَ فِيها وَهِيَ خاوِيَةٌ عَلى عُرُوشِها وَيَقُولُ يا لَيْتَنِي لَمْ أُشْرِكْ بِرَبِّي أَحَداً (42) وَلَمْ تَكُنْ لَهُ فِئَةٌ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَما كانَ مُنْتَصِراً (43) هُنالِكَ الْوَلايَةُ لِلَّهِ الْحَقِّ هُوَ خَيْرٌ ثَواباً وَخَيْرٌ عُقْباً (44)
«وَأُحِيطَ» الواو استئنافية وماض مبني للمجهول ونائب فاعله مستتر «بِثَمَرِهِ» متعلقان بأحيط والجملة مستأنفة «فَأَصْبَحَ» ماض ناقص واسمه محذوف والجملة معطوفة «يُقَلِّبُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر أصبح «كَفَّيْهِ» مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى والهاء مضاف إليه «عَلى ما» ما موصولية ومتعلقان بيقلب «أَنْفَقَ» ماض فاعله مستتر «فِيها» متعلقان بأنفق والجملة صلة «وَهِيَ خاوِيَةٌ» مبتدأ
(2/219)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 220 وخبر والجملة حالية «عَلى عُرُوشِها» متعلقان بخاوية والهاء مضاف إليه «وَيَقُولُ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر «يا» أداة تنبيه «لَيْتَنِي» ليت والنون للوقاية والياء اسمها والجملة مقول القول «لَمْ» حرف نفي وجزم وقلب «أُشْرِكْ» مضارع مجزوم وفاعله مستتر «بِرَبِّي» متعلقان بأشرك «أَحَداً» مفعول به والجملة خبر ليت «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم جازمة «تَكُنْ» مضارع ناقص «لَهُ» متعلقان بالخبر المحذوف «فِئَةٌ» اسمها المؤخر والجملة معطوفة «يَنْصُرُونَهُ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والهاء مفعول به والجملة صفة لفئة «مِنْ دُونِ» متعلقان بينصرونه «اللَّهِ» لفظ الجلالة في محل جر بالإضافة «وَما» الواو عاطفة وما نافية «كانَ مُنْتَصِراً» كان وخبرها واسمها محذوف والجملة معطوفة «هُنالِكَ» هنا اسم إشارة منصوب على الظرفية المكانية متعلق بمحذوف خبر مقدم واللام للبعد والكاف للخطاب «الْوَلايَةُ» مبتدأ مؤخر «لِلَّهِ» لفظ الجلالة مجرور باللام متعلقان بالولاية والجملة مستأنفة «الْحَقِّ» صفة «هُوَ خَيْرٌ» مبتدأ وخبر والجملة مستأنفة «ثَواباً» تمييز «وَخَيْرٌ عُقْباً» معطوف على خير ثوابا.
[سورة الكهف (18) : الآيات 45 الى 46]
وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَياةِ الدُّنْيا كَماءٍ أَنْزَلْناهُ مِنَ السَّماءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَباتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيماً تَذْرُوهُ الرِّياحُ وَكانَ اللَّهُ عَلى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً (45) الْمالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَياةِ الدُّنْيا وَالْباقِياتُ الصَّالِحاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَواباً وَخَيْرٌ أَمَلاً (46)
«وَاضْرِبْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَهُمْ» متعلقان باضرب «مَثَلَ» مفعول به «الْحَياةِ» مضاف إليه «الدُّنْيا» صفة مجرورة بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر «كَماءٍ» متعلقان باضرب «أَنْزَلْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صفة ماء «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بأنزلناه «فَاخْتَلَطَ» الفاء عاطفة وماض مبني على الفتح «بِهِ» متعلقان باختلط «نَباتُ» فاعل اختلط «الْأَرْضِ» مضاف إليه والجملة معطوفة «فَأَصْبَحَ» الفاء عاطفة وماض ناقص واسمه محذوف «هَشِيماً» خبر «تَذْرُوهُ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل والهاء مفعول به مقدم «الرِّياحُ» فاعل والجملة خبر ثان لأصبح وكان الواو استئنافية كان ماض ناقص «اللَّهُ» لفظ الجلالة اسمها «عَلى كُلِّ» متعلقان بمقتدرا والجملة مستأنفة «الْمالُ» مبتدأ «وَالْبَنُونَ» معطوفة بالواو لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «زِينَةُ» خبر «الْحَياةِ» مضاف إليه «الدُّنْيا» صفة مجرورة بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مستأنفة «وَالْباقِياتُ» الواو عاطفة والباقيات مبتدأ «الصَّالِحاتُ» صفة «خَيْرٌ» خبر والجملة معطوفة «عِنْدَ» ظرف مكان متعلق بخير «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «ثَواباً» تمييز «وَخَيْرٌ» معطوف على خير «أَمَلًا» تمييز.
[سورة الكهف (18) : الآيات 47 الى 48]
وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بارِزَةً وَحَشَرْناهُمْ فَلَمْ نُغادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً (47) وَعُرِضُوا عَلى رَبِّكَ صَفًّا لَقَدْ جِئْتُمُونا كَما خَلَقْناكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِداً (48)
«وَيَوْمَ» الواو عاطفة يوم ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «نُسَيِّرُ» مضارع فاعله محذوف
(2/220)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 221
«الْجِبالَ» مفعول به والجملة مضاف إليه «وَتَرَى» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر «الْأَرْضَ» مفعول به «بارِزَةً» حال والجملة معطوفة «وَحَشَرْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «فَلَمْ» الفاء عاطفة ولم جازمة «نُغادِرْ» مضارع مجزوم وفاعله مستتر والجملة معطوفة «مِنْهُمْ» متعلقان بحال محذوفة «أَحَداً» مفعول به والجملة معطوفةَ عُرِضُوا»
الواو عاطفة وماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة معطوفةَلى رَبِّكَ»
متعلقان بعرضوا والكاف مضاف إليهَ فًّا»
حالَ قَدْ»
اللام واقعة في جواب قسم محذوف قد حرف تحقيقِ ئْتُمُونا»
ماض وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لهاَما»
الكاف حرف جر وما مصدريةَلَقْناكُمْ»
ماض وفاعله ومفعوله وما وما بعدها متعلقان بجئتموناَوَّلَ»
ظرف زمان متعلق بخلقناكمَ رَّةٍ»
مضاف إليهَ لْ»
حرف إضرابَ عَمْتُمْ»
ماض وفاعله والجملة مستأنفة «أن» مخففة من أنّ واسمها ضمير الشأن محذوف «لن» حرف ناصبَ جْعَلَ»
مضارع منصوب وفاعله مستتر والجملة خبر أنَ كُمْ»
متعلقان بنجعلَ وْعِداً»
مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 49 الى 50]
وَوُضِعَ الْكِتابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يا وَيْلَتَنا ما لِهذَا الْكِتابِ لا يُغادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصاها وَوَجَدُوا ما عَمِلُوا حاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً (49) وَإِذْ قُلْنا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلاَّ إِبْلِيسَ كانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِياءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلاً (50)
«وَوُضِعَ الْكِتابُ» الواو عاطفة وماض مبني للمجهول ونائب فاعله والجملة معطوفة «فَتَرَى» الفاء عاطفة ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر «الْمُجْرِمِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «مُشْفِقِينَ» حال منصوبة بالياء لأنها جمع مذكر سالم «مِمَّا» ما موصولية ومتعلقان بمشفقين «فِيهِ» متعلقان بمحذوف صلة «وَيَقُولُونَ» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «يا» حرف تنبيه «وَيْلَتَنا» مفعول مطلق وهو مصدر لا فعل له «ما» اسم استفهام مبتدأ «لِهذَا» ذا اسم إشارة في محل جر باللام متعلقان بمحذوف خبر والها للتنبيه «الْكِتابُ» بدل أو عطف بيان والجملة مقول القول «لا يُغادِرُ» لا نافية يغادر مضارع فاعله مستتر والجملة حالية «صَغِيرَةً» مفعول به «وَلا كَبِيرَةً» معطوف عليه «إِلَّا» أداة حصر «أَحْصاها» ماض فاعله مستتر والها مفعول به والجملة صفة لصغيرة «وَوَجَدُوا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «ما» اسم موصول مفعول به «عَمِلُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «حاضِراً» مفعول به ثان «وَلا» الواو حالية ولا نافية «يَظْلِمُ رَبُّكَ» مضارع وفاعله والكاف مضاف إليه «أَحَداً» مفعول به والجملة حالية «وَإِذْ» الواو استئنافية وإذ ظرف زمان متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر «قُلْنا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «لِلْمَلائِكَةِ» متعلقان بقلنا «اسْجُدُوا» أمر وفاعله والجملة مقول القول «لِآدَمَ» متعلقان باسجدوا وآدم
(2/221)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 222
مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «فَسَجَدُوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة استثناء «إِبْلِيسَ» مستثنى بإلا منصوب «كانَ مِنَ الْجِنِّ» كان واسمها المحذوف والجار والمجرور متعلقان بالخبر المحذوف والجملة حالية «فَفَسَقَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «عَنْ أَمْرِ» متعلقان بفسق «رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «أَفَتَتَّخِذُونَهُ» الهمزة للاستفهام ومضارع وفاعله ومفعوله الأول والجملة مستأنفة «وَذُرِّيَّتَهُ» معطوفة على الهاء «أَوْلِياءَ» مفعول ثان «مِنْ دُونِي» متعلقان بأولياء «وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ» مبتدأ وخبر والجملة حالية والجار والمجرور متعلقان بعدو «بِئْسَ» ماض لإنشاء الذم وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «لِلظَّالِمِينَ» متعلقان ببدلا «بَدَلًا» تمييز.
[سورة الكهف (18) : الآيات 51 الى 52]
ما أَشْهَدْتُهُمْ خَلْقَ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَلا خَلْقَ أَنْفُسِهِمْ وَما كُنْتُ مُتَّخِذَ الْمُضِلِّينَ عَضُداً (51) وَيَوْمَ يَقُولُ نادُوا شُرَكائِيَ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُوا لَهُمْ وَجَعَلْنا بَيْنَهُمْ مَوْبِقاً (52)
«ما» نافية «أَشْهَدْتُهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله الأول. «خَلْقَ» مفعول به ثان «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على خلق «وَلا خَلْقَ» معطوف على ما قبله «أَنْفُسِهِمْ» مضاف إليه «وَما» الواو عاطفة وما نافية «كُنْتُ مُتَّخِذَ» كان واسمها وخبرها والجملة معطوفة «الْمُضِلِّينَ» مضاف إليه من إضافة اسم الفاعل لمفعوله مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «عَضُداً» مفعول به ثان لمتخذ «وَيَوْمَ» الواو عاطفة ويوم ظرف زمان متعلق بفعل اذكر المحذوف «يَقُولُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «نادُوا» أمر وفاعله والجملة مقول القول «شُرَكائِيَ» مفعوله به منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه والجملة مقول القول «الَّذِينَ» اسم موصول صفة أو بدل من شركائي في محل نصب مثله «زَعَمْتُمْ» ماض وفاعله والجملة صلة «فَدَعَوْهُمْ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «فَلَمْ» الفاء عاطفة ولم جازمة «يَسْتَجِيبُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «وَجَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «بَيْنَهُمْ» ظرف متعلق بجعلنا «مَوْبِقاً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 53 الى 55]
وَرَأَى الْمُجْرِمُونَ النَّارَ فَظَنُّوا أَنَّهُمْ مُواقِعُوها وَلَمْ يَجِدُوا عَنْها مَصْرِفاً (53) وَلَقَدْ صَرَّفْنا فِي هذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ وَكانَ الْإِنْسانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلاً (54) وَما مَنَعَ النَّاسَ أَنْ يُؤْمِنُوا إِذْ جاءَهُمُ الْهُدى وَيَسْتَغْفِرُوا رَبَّهُمْ إِلاَّ أَنْ تَأْتِيَهُمْ سُنَّةُ الْأَوَّلِينَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذابُ قُبُلاً (55)
«وَرَأَى الْمُجْرِمُونَ النَّارَ» الواو استئنافية وماض وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة «فَظَنُّوا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «أَنَّهُمْ مُواقِعُوها» أن واسمها وخبرها والهاء مضاف إليه والمصدر المؤول من أن وما بعدها سد مسد مفعولي ظن «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم جازمة «يَجِدُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة «عَنْها» متعلقان بيجدوا «مَصْرِفاً» مفعول به «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «صَرَّفْنا» ماض وفاعله «فِي هذَا» ذا اسم إشارة ومتعلقان
(2/222)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 223
بصرفنا «الْقُرْآنِ» بدل أو عطف بيان «لِلنَّاسِ» متعلقان بصرفنا «مِنْ كُلِّ» متعلقان بمحذوف صفة مفعول به «مَثَلٍ» مضاف إليه والجملة لا محل لها لأنها وقعت جواب قسم «وَكانَ الْإِنْسانُ أَكْثَرَ» كان واسمها وخبرها والجملة مستأنفة «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «جَدَلًا» تمييز «وَما» الواو استئنافية وما نافية «مَنَعَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «النَّاسَ» مفعول به «أَنْ يُؤْمِنُوا» أن نافية ومضارع منصوب بحذف النون والمصدر المؤول في محل نصب مفعول به ثان لمنع «إِذْ» ظرف زمان «جاءَهُمُ الْهُدى » ماض ومفعوله المقدم وفاعله المؤخر والجملة مضاف إليه «وَيَسْتَغْفِرُوا رَبَّهُمْ» الواو عاطفة ومضارع وفاعله ومفعوله «إِلَّا» أداة حصر «أَنْ» ناصبة «تَأْتِيَهُمْ» مضارع ومفعوله «سُنَّةُ» فاعل مؤخر «الْأَوَّلِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «أَوْ» عاطفة «يَأْتِيَهُمُ الْعَذابُ» مضارع والهاء مفعوله المقدم والعذاب فاعله «قُبُلًا» حال.
[سورة الكهف (18) : الآيات 56 الى 57]
وَما نُرْسِلُ الْمُرْسَلِينَ إِلاَّ مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ وَيُجادِلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالْباطِلِ لِيُدْحِضُوا بِهِ الْحَقَّ وَاتَّخَذُوا آياتِي وَما أُنْذِرُوا هُزُواً (56) وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ ذُكِّرَ بِآياتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْها وَنَسِيَ ما قَدَّمَتْ يَداهُ إِنَّا جَعَلْنا عَلى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذانِهِمْ وَقْراً وَإِنْ تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدى فَلَنْ يَهْتَدُوا إِذاً أَبَداً (57)
«وَما» الواو استئنافية وما نافية «نُرْسِلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مستأنفة «الْمُرْسَلِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «إِلَّا» أداة حصر «مُبَشِّرِينَ» حال «وَمُنْذِرِينَ» معطوف على مبشرين «وَيُجادِلُ الَّذِينَ» الواو عاطفة ومضارع واسم الموصول في محل رفع فاعل والجملة معطوفة «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «بِالْباطِلِ» متعلقان يجادل «لِيُدْحِضُوا» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وعلامة نصبه حذف النون والواو فاعل واللام وما بعدها في تأويل مصدر متعلقان بيجادل «بِهِ» متعلقان بيدحضوا «الْحَقَّ» مفعول به «وَاتَّخَذُوا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «آياتِي» مفعوله الأول والياء مضاف إليه «وَما» الواو عاطفة وما اسم موصول معطوف على آياتي «أُنْذِرُوا» ماض مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة صلة «هُزُواً» مفعول به ثان «وَمَنْ» الواو استئنافية ومن اسم استفهام مبتدأ «أَظْلَمُ» خبر والجملة مستأنفة «مِمَّنْ» من اسم موصول في محل جر بمن ومتعلقان بأظلم «ذُكِّرَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة صلة «بِآياتِ» متعلقان بذكر «رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «فَأَعْرَضَ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «عَنْها» متعلقان بالفعل «وَنَسِيَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «ما» موصولية مفعول به «قَدَّمَتْ» ماض والتاء للتأنيث «يَداهُ» فاعل مرفوع بالألف لأنه مثنى والهاء مضاف إليه والجملة صلة «إِنَّا» إن واسمها والجملة تعليل لا محل لها «جَعَلْنا عَلى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً» ماض وفاعله وأكنة مفعوله والجار والمجرور متعلقان بأكنة والهاء مضاف إليه والجملة خبر «أَنْ» ناصبة «يَفْقَهُوهُ» مضارع منصوب بحذف النون والواو فاعله والهاء مفعوله «وَفِي آذانِهِمْ وَقْراً»
معطوف على قلوبهم
(2/223)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 224
«وَإِنْ» الواو استئنافية وإن شرطية «تَدْعُهُمْ» مضارع مجزوم فعل الشرط بحذف حرف العلة وفاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة ابتدائية لا محل لها «إِلَى الْهُدى » متعلقان بتدعهم «فَلَنْ» الفاء رابطة للجواب ولن حرف ناصب «يَهْتَدُوا» مضارع منصوب بلن بحذف النون والواو فاعل والجملة في محل جزم جواب الشرط «إِذاً» حرف جواب «أَبَداً» ظرف زمان متعلق بيهتدوا.
[سورة الكهف (18) : الآيات 58 الى 60]
وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ لَوْ يُؤاخِذُهُمْ بِما كَسَبُوا لَعَجَّلَ لَهُمُ الْعَذابَ بَلْ لَهُمْ مَوْعِدٌ لَنْ يَجِدُوا مِنْ دُونِهِ مَوْئِلاً (58) وَتِلْكَ الْقُرى أَهْلَكْناهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنا لِمَهْلِكِهِمْ مَوْعِداً (59) وَإِذْ قالَ مُوسى لِفَتاهُ لا أَبْرَحُ حَتَّى أَبْلُغَ مَجْمَعَ الْبَحْرَيْنِ أَوْ أَمْضِيَ حُقُباً (60)
«وَرَبُّكَ الْغَفُورُ» الواو استئنافية ومبتدأ وخبر والكاف مضاف إليه والجملة ابتدائية «ذُو» خبر ثان مرفوع بالواو «الرَّحْمَةِ» مضاف إليه «لَوْ» حرف شرط غير جازم «يُؤاخِذُهُمْ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعوله والجملة ابتدائية «بِما» ما موصولية ومتعلقان بيؤاخذهم «كَسَبُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «لَعَجَّلَ» اللام واقعة في جواب لو وماض فاعله مستتر والجملة جواب شرط غير جازم لا محل لها من الإعراب «بَلْ» حرف إضراب «لَهُمُ» متعلقان بخبر مقدم «مَوْعِدٌ» مبتدأ مؤخر والجملة استئنافية «لَنْ» ناصبة «يَجِدُوا» مضارع منصوب بحذف النون والواو فاعل والجملة صفة موعد «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بيجدوا والهاء مضاف إليه «مَوْئِلًا» مفعول به «وَتِلْكَ» الواو استئنافية واسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «الْقُرى » بدل أو عطف بيان وجملته استئنافية «أَهْلَكْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة خبر «لَمَّا» الظرفية الحينية «ظَلَمُوا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله «لِمَهْلِكِهِمْ» متعلقان بجعلنا والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «مَوْعِداً» مفعول به «وَإِذْ» الواو استئنافية وإذ ظرف متعلق بفعل محذوف تقديره اذكر وهي مستأنفة «قالَ مُوسى » ماض وفاعله المرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مضاف إليه «لِفَتاهُ» فتاه مجرور بالكسرة المقدرة على الألف للتعذر والهاء مضاف إليه ومتعلقان بقال «لا أَبْرَحُ» مضارع ناقص واسمه محذوف والجملة مقول القول «حَتَّى» حرف غاية وجر «أَبْلُغَ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد حتى وحتى وما بعدها متعلقان بفعل محذوف تقديره أسير وفاعل أبلغ مستتر «مَجْمَعَ» مفعول به «الْبَحْرَيْنِ» مضاف إليه بالياء «أَوْ» عاطفة «أَمْضِيَ» معطوف على أبلغ وفاعله مستتر «حُقُباً» ظرف زمان متعلقان بأمضي.
[سورة الكهف (18) : الآيات 61 الى 63]
فَلَمَّا بَلَغا مَجْمَعَ بَيْنِهِما نَسِيا حُوتَهُما فَاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ سَرَباً (61) فَلَمَّا جاوَزا قالَ لِفَتاهُ آتِنا غَداءَنا لَقَدْ لَقِينا مِنْ سَفَرِنا هذا نَصَباً (62) قالَ أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنا إِلَى الصَّخْرَةِ فَإِنِّي نَسِيتُ الْحُوتَ وَما أَنْسانِيهُ إِلاَّ الشَّيْطانُ أَنْ أَذْكُرَهُ وَاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ عَجَباً (63)
(2/224)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 225
«فَلَمَّا» الفاء استئنافية ظرف زمان بمعنى حين «بَلَغا» ماض والألف فاعله والجملة مضاف إليه «مَجْمَعَ» مفعول به «بَيْنِهِما» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «نَسِيا» ماض وفاعله «حُوتَهُما» مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة لا محل لها «فَاتَّخَذَ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر «سَبِيلَهُ» مفعول به أول والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «فِي الْبَحْرِ» متعلقان باتخذ «سَرَباً» مفعول به ثان «فَلَمَّا» الفاء استئنافية ولما الظرفية الحينية «جاوَزا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «قالَ» ماض وفاعله والجملة لا محل لها جواب لما «لِفَتاهُ» متعلقان بقال «آتِنا» أمر مبني على حذف حرف العلة وفاعله مستتر ونا مفعوله الأول «غَداءَنا» مفعول به ثان ونا مضاف إليه «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «لَقِينا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «مِنْ سَفَرِنا» متعلقان بلقينا ونا مضاف إليه «هذا» الها للتنبيه ذا اسم إشارة في محل جر صفة لسفر «نَصَباً» مفعول به «قالَ» ماض وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَرَأَيْتَ» الهمزة للاستفهام وفعل ماض فاعله وهو بمعنى أخبرني ومفعولاه محذوفان والجملة مقول القول «إِذْ» ظرف زمان «أَوَيْنا» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «إِلَى الصَّخْرَةِ» متعلقان بأوينا «فَإِنِّي» الفاء عاطفة وإن واسمها والجملة معطوفة «نَسِيتُ الْحُوتَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة خبر «وَما» الواو اعتراضية وما نافية «أَنْسانِيهُ» ماض والنون للوقاية والياء مفعول به أول والهاء مفعول به ثان «إِلَّا» أداة حصر «الشَّيْطانُ» فاعل والجملة اعتراضية «أَنْ» ناصبة «أَذْكُرَهُ» مضارع منصوب والهاء مفعوله وفاعله مستتر والمصدر الأول بدل من الهاء في أنسانيه «وَاتَّخَذَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر «سَبِيلَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «فِي الْبَحْرِ»
متعلقان باتخذ «عَجَباً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 64 الى 67]
قالَ ذلِكَ ما كُنَّا نَبْغِ فَارْتَدَّا عَلى آثارِهِما قَصَصاً (64) فَوَجَدا عَبْداً مِنْ عِبادِنا آتَيْناهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنا وَعَلَّمْناهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْماً (65) قالَ لَهُ مُوسى هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلى أَنْ تُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْداً (66) قالَ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً (67)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «ما» موصولية في محل رفع خبر والجملة مقول القول «كُنَّا» كان واسمها والجملة صلة «نَبْغِ» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء المحذوفة من المصحف وفاعله مستتر والجملة خبر «فَارْتَدَّا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «عَلى آثارِهِما» متعلقان بارتدا والهاء مضاف إليه «قَصَصاً» مفعول مطلق لفعل محذوف «فَوَجَدا» الفاء عاطفة وماض وفاعله «عَبْداً» مفعول به «مِنْ عِبادِنا» متعلقان بمحذوف صفة لعبد والجملة معطوفة «آتَيْناهُ رَحْمَةً» ماض وفاعله ومفعولاه «مِنْ عِنْدِنا» متعلقان برحمة ونا مضاف إليه والجملة صفة ثانية لرحمة «وَعَلَّمْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «مِنْ لَدُنَّا» متعلقان بعلمناه ونا مضاف إليه «عِلْماً» مفعول مطلق
(2/225)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 226
«قالَ لَهُ مُوسى » ماض وفاعله والجار والمجرور متعلقان بقال والجملة مستأنفة «هَلْ» حرف استفهام «أَتَّبِعُكَ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة مقول القول «عَلى » حرف جر «أَنْ» ناصبة «تُعَلِّمَنِ» مضارع منصوب والنون للوقاية والياء مفعول به أول وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر ومتعلقان بمحذوف حال «مِمَّا» أصلها من الجارة وما الموصولية ومتعلقان بعلمت «عُلِّمْتَ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة صلة «رُشْداً» مفعول به ثان «قالَ» ماض وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّكَ» إن واسمها والجملة مقول القول «لَنْ» حرف ناصب «تَسْتَطِيعَ» مضارع منصوب والجملة خبر «مَعِيَ» ظرف مكان متعلق بتستطيع والياء مضاف إليه «صَبْراً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 68 الى 70]
وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلى ما لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْراً (68) قالَ سَتَجِدُنِي إِنْ شاءَ اللَّهُ صابِراً وَلا أَعْصِي لَكَ أَمْراً (69) قالَ فَإِنِ اتَّبَعْتَنِي فَلا تَسْئَلْنِي عَنْ شَيْءٍ حَتَّى أُحْدِثَ لَكَ مِنْهُ ذِكْراً (70)
«وَكَيْفَ» الواو استئنافية وكيف اسم استفهام في محل نصب حال والجملة مستأنفة «تَصْبِرُ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر «عَلى » حرف جر «ما» اسم موصول ومتعلقان بتصبر «لَمْ» حرف نفي وجزم وقلب «تُحِطْ» مضارع مجزوم وفاعله مستتر والجملة صلة «بِهِ» متعلقان بتحط «خُبْراً» تمييز «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «سَتَجِدُنِي» السين للاستقبال ومضارع مرفوع والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به أول وفاعله مستتر والجملة مقول القول «إِنْ» شرطية «شاءَ اللَّهُ» ماض وفاعله والجملة ابتدائية لا محل لها «صابِراً» مفعول به ثان «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «أَعْصِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والجملة معطوفة «لَكَ» متعلقان بأعصي «أَمْراً» مفعول به والجملة جواب الشرط محذوفة دل عليها ما قبلها. «قالَ» ماض فاعله مستتر «فَإِنِ اتَّبَعْتَنِي» الفاء حرف عطف وإن شرطية وماض وفاعله والنون للوقاية والياء مفعول به «فَلا» الفاء رابطة ولا ناهية جازمة «تَسْئَلْنِي» مضارع مجزوم والياء مفعوله والنون للوقاية وفاعله أنت «عَنْ شَيْ ءٍ» متعلقان بالفعل «حَتَّى أُحْدِثَ» مضارع منصوب بأن المضمرة بعد حتى والمصدر المؤول في محل جر «لَكَ» متعلقان بالفعل قبلهما «مِنْهُ» متعلقان بمحذوف حال «ذِكْراً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 71 الى 73]
فَانْطَلَقا حَتَّى إِذا رَكِبا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَها قالَ أَخَرَقْتَها لِتُغْرِقَ أَهْلَها لَقَدْ جِئْتَ شَيْئاً إِمْراً (71) قالَ أَلَمْ أَقُلْ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً (72) قالَ لا تُؤاخِذْنِي بِما نَسِيتُ وَلا تُرْهِقْنِي مِنْ أَمْرِي عُسْراً (73)
«فَانْطَلَقا» الفاء استئنافية انطلقا فعل ماض مبني على الفتح وألف الاثنين في محل رفع فاعل والجملة مستأنفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمان أو أداة شرط غير جازمة «رَكِبا» فعل ماض وفاعله وجملة ركبا فعلية في محل جر بالاضافة «فِي السَّفِينَةِ» متعلقان بركبا «خَرَقَها» ماض فاعله مستتر والها مفعول به والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب إذا «قالَ» ماض فاعله مستتر
(2/226)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 227
و الجملة مستأنفة «أَخَرَقْتَها» الهمزة للاستفهام وخرقتها ماض والتاء فاعل والها مفعول به «لِتُغْرِقَ» لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والفاعل مستتر «أَهْلَها» مفعول به منصوب والها مضاف إليه «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب القسم المحذوف وقد حرف تحقيق «جِئْتَ» ماض والتاء فاعل «شَيْئاً» مفعول به «إِمْراً» صفة لشيئا «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم حرف جزم ونفي وقلب «أَقُلْ» مضارع مجزوم بلم وفاعله مستتر «إِنَّكَ» إن واسمها «لَنْ» حرف ناصب «تَسْتَطِيعَ» مضارع منصوب والفاعل مستتر «مَعِيَ» ظرف مكان متعلق بتستطيع والياء مضاف إليه والجملة خبر إن «صَبْراً» مفعول به «قالَ» ماض وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «لا تُؤاخِذْنِي» لا ناهية ومضارع مجزوم بلا الناهية والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء مفعول به «بِما» الباء حرف جر وما اسم موصول في محل جر بحرف الجر متعلقان بتؤاخذني «نَسِيتُ» ماض وفاعله والجملة صلة «وَلا» الواو استئنافية ولا ناهية «تُرْهِقْنِي» مضارع مجزوم والنون للوقاية وفاعله مستتر والياء مفعوله «مِنْ أَمْرِي» متعلقان بترهقني والياء مفعول به أول «عُسْراً» مفعول به ثان والجملة مستأنفة.
[سورة الكهف (18) : آية 74]
فَانْطَلَقا حَتَّى إِذا لَقِيا غُلاماً فَقَتَلَهُ قالَ أَقَتَلْتَ نَفْساً زَكِيَّةً بِغَيْرِ نَفْسٍ لَقَدْ جِئْتَ شَيْئاً نُكْراً (74)
«فَانْطَلَقا» الفاء استئنافية وماض والألف فاعله «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمن يتضمن معنى الشرط «لَقِيا» ماض والألف فاعل والجملة مضاف إليه «غُلاماً» مفعول به «فَقَتَلَهُ» الفاء حرف عطف وماض ومفعوله وفاعله مستتر «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَقَتَلْتَ» الهمزة للاستفهام وماض وفاعله «نَفْساً» مفعول به والجملة مقول القول «زَكِيَّةً» صفة «بِغَيْرِ» متعلقان بزكية «نَفْسٍ» مضاف إليه «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب القسم المحذوف وقد حرف تحقيق «جِئْتَ» ماض وفاعله «شَيْئاً» مفعول به «نُكْراً» صفة والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم.
(2/227)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 228
[سورة الكهف (18) : الآيات 75 الى 76]
قالَ أَلَمْ أَقُلْ لَكَ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً (75) قالَ إِنْ سَأَلْتُكَ عَنْ شَيْءٍ بَعْدَها فَلا تُصاحِبْنِي قَدْ بَلَغْتَ مِنْ لَدُنِّي عُذْراً (76)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم حرف جزم «أَقُلْ» مضارع مجزوم والفاعل مستتر «لَكَ» متعلقان بالفعل والجملة مقول القول «إِنَّكَ» إن واسمها والجملة مقول القول «لَنْ» حرف ناصب «تَسْتَطِيعَ» مضارع منصوب وفاعله مستتر والجملة خبر «مَعِيَ» ظرف مكان متعلق بتستطيع والياء مضاف إليه «صَبْراً» مفعول به «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنْ» حرف شرط جازم «سَأَلْتُكَ» ماض وفاعله ومفعوله وهو في محل جزم والجملة ابتدائية «عَنْ شَيْ ءٍ» متعلقان بسألت «بَعْدَها» ظرف زمان متعلق بمحذوف صفة لشيء والها مضاف إليه «فَلا» الفاء رابطة للجواب لا ناهية جازمة «تُصاحِبْنِي» مضارع مجزوم بلا الناهية وفاعله مستتر والنون للوقاية والياء مفعول به والجملة في محل جزم جواب الشرط «قَدْ» حرف تحقيق «بَلَغْتَ» ماض وفاعله «مِنْ» حرف جر «لَدُنِّي» ظرف في محل جر بحرف الجر متعلقان ببلغت والياء مضاف إليه «عُذْراً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 77 الى 78]
فَانْطَلَقا حَتَّى إِذا أَتَيا أَهْلَ قَرْيَةٍ اسْتَطْعَما أَهْلَها فَأَبَوْا أَنْ يُضَيِّفُوهُما فَوَجَدا فِيها جِداراً يُرِيدُ أَنْ يَنْقَضَّ فَأَقامَهُ قالَ لَوْ شِئْتَ لاتَّخَذْتَ عَلَيْهِ أَجْراً (77) قالَ هذا فِراقُ بَيْنِي وَبَيْنِكَ سَأُنَبِّئُكَ بِتَأْوِيلِ ما لَمْ تَسْتَطِعْ عَلَيْهِ صَبْراً (78)
«فَانْطَلَقا» الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط «أَتَيا» ماض والألف فاعله والجملة مضاف إليه «أَهْلَ» مفعول به «قَرْيَةٍ» مضاف إليه «اسْتَطْعَما» ماض والألف فاعله «أَهْلَها» مفعول به والها مضاف إليه والجملة لا محل لها لأنها جواب إذا «فَأَبَوْا» الفاء عاطفة وماض مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة والواو فاعل والجملة معطوفة «أَنْ» حرف ناصب «يُضَيِّفُوهُما» مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو فاعل والهاء مفعول به وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به «فَوَجَدا» الفاء عاطفة وماض والألف فاعل والجملة معطوفة «فِيها» متعلقان بوجدا والها مضاف إليه «جِداراً» مفعول به «يُرِيدُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صفة لجدار «أَنْ يَنْقَضَّ» أن حرف ناصب ومضارع منصوب وفاعله مستتر والمصدر الأول مفعول به «فَأَقامَهُ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر والهاء مفعول به «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «شِئْتَ» ماض والتاء فاعله والجملة ابتدائية لا محل لها «لَاتَّخَذْتَ» اللام واقعة في جواب الشرط وماض فاعله التاء «عَلَيْهِ» متعلقان باتخذت «أَجْراً» مفعول به والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير
(2/228)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 229
جازم «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «هذا فِراقُ» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ وفراق خبر والجملة مقول القول «بَيْنِي» ظرف مكان متعلق بفراق والياء مضاف إليه «وَبَيْنِكَ» الواو عاطفة وظرف مكان معطوف على ما قبله «سَأُنَبِّئُكَ» السين للاستقبال ومضارع ومفعوله وفاعله مستتر «بِتَأْوِيلِ» متعلقان بأنبئك والجملة مقول القول «ما» اسم موصول في محل جر بالإضافة «لَمْ تَسْتَطِعْ» لم حرف جازم ومضارع مجزوم وفاعله مستتر «عَلَيْهِ» متعلقان بتستطع «صَبْراً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 79 الى 81]
أَمَّا السَّفِينَةُ فَكانَتْ لِمَساكِينَ يَعْمَلُونَ فِي الْبَحْرِ فَأَرَدْتُ أَنْ أَعِيبَها وَكانَ وَراءَهُمْ مَلِكٌ يَأْخُذُ كُلَّ سَفِينَةٍ غَصْباً (79) وَأَمَّا الْغُلامُ فَكانَ أَبَواهُ مُؤْمِنَيْنِ فَخَشِينا أَنْ يُرْهِقَهُما طُغْياناً وَكُفْراً (80) فَأَرَدْنا أَنْ يُبْدِلَهُما رَبُّهُما خَيْراً مِنْهُ زَكاةً وَأَقْرَبَ رُحْماً (81)
«أَمَّا» حرف شرط وتفصيل «السَّفِينَةُ» مبتدأ «فَكانَتْ» الفاء رابطة لجواب الشرط وماض ناقص والتاء تاء التأنيث واسمه مستتر والجملة خبر السفينة «لِمَساكِينَ» متعلقان بخبر كانت المحذوف «يَعْمَلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة لمساكين «فِي الْبَحْرِ» متعلقان بيعملون «فَأَرَدْتُ» الفاء استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «أَنْ» حرف ناصب «أَعِيبَها» مضارع منصوب وفاعله مستتر والها مفعول به وأن وما بعدها في محل نصب مفعول به لأردت «وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص «وَراءَهُمْ» ظرف مكان متعلق بالخبر المحذوف والهاء في محل جر بالإضافة «مَلِكٌ» اسم كان المؤخر «يَأْخُذُ» مضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة صفة لملك «كُلَّ» مفعول به «سَفِينَةٍ» مضاف إليه «غَصْباً» حال منصوبة «وَأَمَّا» الواو عاطفة أما حرف شرط وتفصيل «الْغُلامُ» مبتدأ «فَكانَ» الفاء رابطة للجواب «كان» فعل ماض ناقص «أَبَواهُ» اسمها مرفوع بالألف لأنه مثنى والهاء مضاف إليه «مُؤْمِنَيْنِ» خبر كان المنصوب بالياء لأنه مثنى والجملة خبر «فَخَشِينا» الفاء استئنافية وخشينا ماض وفاعله والجملة استئنافية «أَنْ» حرف ناصب «يُرْهِقَهُما» مضارع منصوب والفاعل مستتر والهاء مفعول به أول «طُغْياناً» مفعول به ثان «وَكُفْراً» اسم معطوف على طغيانا «فَأَرَدْنا» الفاء استئنافية وماض وفاعله «أَنْ» حرف ناصب «يُبْدِلَهُما» مضارع منصوب والهاء مفعول به «رَبُّهُما» فاعل والهاء في محل جر بالاضافة وأن وما بعدها مفعول به «خَيْراً» مفعول به ثان «مِنْهُ» متعلقان بخيرا «زَكاةً» تمييز «وَأَقْرَبَ» معطوف على خيرا «رُحْماً» تمييز.
[سورة الكهف (18) : الآيات 82 الى 83]
وَأَمَّا الْجِدارُ فَكانَ لِغُلامَيْنِ يَتِيمَيْنِ فِي الْمَدِينَةِ وَكانَ تَحْتَهُ كَنْزٌ لَهُما وَكانَ أَبُوهُما صالِحاً فَأَرادَ رَبُّكَ أَنْ يَبْلُغا أَشُدَّهُما وَيَسْتَخْرِجا كَنزَهُما رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ وَما فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي ذلِكَ تَأْوِيلُ ما لَمْ تَسْطِعْ عَلَيْهِ صَبْراً (82) وَيَسْئَلُونَكَ عَنْ ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُوا عَلَيْكُمْ مِنْهُ ذِكْراً (83)
«وَأَمَّا» الواو عاطفة أما حرف شرط «الْجِدارُ» مبتدأ «فَكانَ» الفاء رابطة للجواب وكان فعل ماض ناقص واسمه ضمير مستتر تقديره هو يعود على الجدار «لِغُلامَيْنِ» متعلقان بالخبر المحذوف «يَتِيمَيْنِ» صفة «فِي
(2/229)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 230
الْمَدِينَةِ»
متعلقان بصفة محذوفة لغلامين «وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص «تَحْتَهُ» ظرف مكان متعلق بالخبر المقدم المحذوف والهاء مضاف إليه «كَنْزٌ» اسم كان «لَهُما» متعلقان بصفة لكنز محذوفة «وَكانَ» معطوفة على كان الأولى «أَبُوهُما» اسم كان مرفوع بالواو لأنه من الأسماء الخمسة والهاء مضاف إليه «صالِحاً» خبر كان «فَأَرادَ» الفاء رابطة وماض «رَبُّكَ» فاعل والكاف مضاف إليه «أَنْ» حرف ناصب «يَبْلُغا» مضارع منصوب وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة وألف الاثنين فاعل «أَشُدَّهُما» مفعول به والهاء مضاف إليه والمصدر مفعول به «وَيَسْتَخْرِجا» معطوف على يبلغا وإعرابه مثله «كَنزَهُما» مفعول به والهاء مضاف إليه «رَحْمَةً» مفعول لأجله «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان برحمة «وَما» الواو استئنافية وما نافية «فَعَلْتُهُ» ماض والتاء فاعله والهاء مفعوله والجملة مستأنفة «عَنْ أَمْرِي» متعلقان بحال محذوفة «ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «تَأْوِيلُ» خبر والجملة مستأنفة «ما» اسم موصول في محل جر بالإضافة «لَمْ» حرف جزم ونفي وقلب «تَسْطِعْ» فعل مضارع مجزوم وفاعله مستتر والجملة صلة «عَلَيْهِ» متعلقان بصبرا «صَبْراً» مفعول به منصوب «وَيَسْئَلُونَكَ» الواو استئنافية ومضارع مرفوع بثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو فاعله والكاف مفعوله والجملة مستأنفة «عَنْ» حرف جر «ذِي» اسم مجرور وعلامة جره الياء لأنه من الأسماء الخمسة «الْقَرْنَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «سَأَتْلُوا» السين للاستقبال ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل وفاعله مستتر «عَلَيْكُمْ» متعلقان بأتلو «مِنْهُ» متعلقان بمحذوف حال لذكرا «ذِكْراً» مفعول به والجملة مقول القول.
[سورة الكهف (18) : الآيات 84 الى 87]
إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ وَآتَيْناهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَباً (84) فَأَتْبَعَ سَبَباً (85) حَتَّى إِذا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَها تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَها قَوْماً قُلْنا يا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَنْ تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَنْ تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْناً (86) قالَ أَمَّا مَنْ ظَلَمَ فَسَوْفَ نُعَذِّبُهُ ثُمَّ يُرَدُّ إِلى رَبِّهِ فَيُعَذِّبُهُ عَذاباً نُكْراً (87)
«إِنَّا» إن ونا اسمها «مَكَّنَّا» ماض وفاعله والجملة خبر إن «لَهُ» متعلقان بمكنا «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بمكنا «وَآتَيْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله والهاء مفعول به «مِنْ كُلِّ» متعلقان بسببا «شَيْ ءٍ» مضاف إليه مجرور «سَبَباً» مفعول به «فَأَتْبَعَ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر «سَبَباً» مفعول به «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمن يتضمن معنى الشرط والجملة مضاف إليه «بَلَغَ» ماض فاعله مستتر تقديره هو «مَغْرِبَ» مفعول به «الشَّمْسِ» مضاف إليه «وَجَدَها» ماض فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة لا محل لها من الاعراب لأنها جواب شرط غير جازم «تَغْرُبُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مفعول به لوجد «فِي عَيْنٍ» متعلقان بتغرب «حَمِئَةٍ» صفة «وَوَجَدَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر «عِنْدَها» ظرف مكان متعلق بوجد والهاء مضاف إليه «قَوْماً» مفعول به «قُلْنا» ماض وفاعله والجملة
(2/230)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 231
مستأنفة «يا ذَا» يا أداة نداء وذا منادى مضاف منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة «الْقَرْنَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى والجملة مقول القول «إِمَّا» حرف شرط وتفصيل «أَنْ» حرف ناصب «تُعَذِّبَ» مضارع منصوب والفاعل مستتر والمصدر المؤول في رفع مبتدأ أخبره محذوف «وَإِمَّا» الواو حرف عطف وإما حرف شرط وتفصيل «أَنْ تَتَّخِذَ» أن حرف ناصب ومضارع منصوب فاعله مستتر «فِيهِمْ» متعلقان بالفعل تتخذ «حُسْناً» مفعول به «قالَ» ماض وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَمَّا» حرف شرط وتفصيل «مَنْ» اسم موصول مبتدأ «ظَلَمَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «فَسَوْفَ» الفاء رابطة للجواب وسوف حرف استقبال «نُعَذِّبُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة خبر من «ثُمَّ» حرف عطف «يُرَدُّ» مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «إِلى رَبِّهِ» متعلقان بيرد «فَيُعَذِّبُهُ» الفاء عاطفة ومضارع مرفوع والفاعل مستتر والهاء مفعول به «عَذاباً» مفعول مطلق «نُكْراً» صفة.
[سورة الكهف (18) : الآيات 88 الى 95]
وَأَمَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صالِحاً فَلَهُ جَزاءً الْحُسْنى وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنا يُسْراً (88) ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَباً (89) حَتَّى إِذا بَلَغَ مَطْلِعَ الشَّمْسِ وَجَدَها تَطْلُعُ عَلى قَوْمٍ لَمْ نَجْعَلْ لَهُمْ مِنْ دُونِها سِتْراً (90) كَذلِكَ وَقَدْ أَحَطْنا بِما لَدَيْهِ خُبْراً (91) ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَباً (92)
حَتَّى إِذا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ وَجَدَ مِنْ دُونِهِما قَوْماً لا يَكادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلاً (93) قالُوا يا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجاً عَلى أَنْ تَجْعَلَ بَيْنَنا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا (94) قالَ ما مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْماً (95)
«وَأَمَّا» عطف على أما السابقة «مَنْ» اسم موصول مبتدأ «آمَنَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «وَعَمِلَ» الواو حرف عطف وماض فاعله مستتر «صالِحاً» مفعول به «فَلَهُ» الفاء رابطة للجواب وله متعلقان بالخبر المقدم «جَزاءً» تمييز منصوب «الْحُسْنى » مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «وَسَنَقُولُ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر «لَهُ» متعلقان بنقول «مِنْ أَمْرِنا» متعلقان بحال محذوفة ونا مضاف إليه «يُسْراً» مفعول به ثان «ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَباً» مر إعرابها قريبا «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمن يتضمن معنى الشرط «بَلَغَ» ماض وفاعله والجملة مضاف إليه «مَطْلِعَ» مفعول به «الشَّمْسِ» مضاف إليه والجملة في محل جر بالإضافة «وَجَدَها» ماض فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «تَطْلُعُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مفعول به ثان «عَلى قَوْمٍ» متعلقان بتطلع «لَمْ نَجْعَلْ» لم جازمة ومضارع مجزوم والفاعل مستتر والجملة صفة لقوم «لَهُمْ» متعلقان بنجعل «مِنْ دُونِها» متعلقان بمحذوف حال والهاء مضاف إليه «سِتْراً» مفعول به «كَذلِكَ» جار ومجرور ، خبر لمبتدأ محذوف أي الأمر كذلك واللام للبعد والكاف للخطاب وذا اسم إشارة «وَقَدْ» الواو عاطفة قد حرف تحقيق «أَحَطْنا» ماض وفاعله «بِما» الباء حرف جر وما اسم موصول في محل جر بحرف الجر ومتعلقان
(2/231)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 232
بأحطنا «لَدَيْهِ» ظرف مكان متعلق بمحذوف صلة والهاء مضاف إليه «خُبْراً» مفعول به «ثُمَّ» حرف عطف «أَتْبَعَ» ماض فاعله مستتر «سَبَباً» مفعول به والجملة معطوفة.
«حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمن يتضمن معنى الشرط «بَلَغَ» ماض وفاعله مستتر «بَيْنَ» ظرف مكان متعلق ببلغ «السَّدَّيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء «وَجَدَ» ماض فاعله مستتر والجملة جواب الشرط «مِنْ دُونِهِما» متعلقان بوجد والهاء مضاف إليه «قَوْماً» مفعول به «لا يَكادُونَ» لا نافية ومضارع ناقص مرفوع بثبوت النون والواو في محل رفع اسمها والجملة صفة لقوما «يَفْقَهُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة خبر يكادون «قَوْلًا» مفعول به «قالُوا» ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل «يا ذَا» يا أداة نداء وذا منادى منصوب وعلامة نصبه الألف لأنه من الأسماء الخمسة «الْقَرْنَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «يَأْجُوجَ» اسمها «وَمَأْجُوجَ» اسم معطوف على يأجوج «مُفْسِدُونَ» خبر إن مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بمفسدون وجملة النداء وما بعدها مقول القول «فَهَلْ» الفاء عاطفة «هل» حرف استفهام «نَجْعَلُ» مضارع فاعله مستتر «لَكَ» متعلقان بنجعل «خَرْجاً» مفعول به والجملة معطوفة «عَلى » حرف جر «إِنَّ» حرف ناصب «تَجْعَلَ» مضارع منصوب بأن فاعله مستتر وعلى وما بعدها متعلقان بتجعل «بَيْنَنا» ظرف مكان متعلق بتجعل ونا ضمير متصل في محل جر بالإضافة «وَبَيْنَهُمْ» معطوف على بيننا «سَدًّا» مفعول به «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «ما» اسم موصول مبتدأ «مَكَّنِّي» ماض مبني على الفتح والنون للوقاية والياء مفعول به والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان بمكني «رَبِّي» فاعل مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه «خَيْرٌ» خبر ما «فَأَعِينُونِي» الفاء استئنافية وأمر مبني على حذف النون لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل والنون للوقاية والياء مفعول به و
الجملة مستأنفة «بِقُوَّةٍ» متعلقان بأعينوني «أَجْعَلْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب وفاعله مستتر «بَيْنَكُمْ» ظرف مكان متعلق بأجعل والكاف في محل جر بالإضافة «وَبَيْنَهُمْ» ظرف مكان معطوف على بينكم «رَدْماً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : الآيات 96 الى 98]
آتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ حَتَّى إِذا ساوى بَيْنَ الصَّدَفَيْنِ قالَ انْفُخُوا حَتَّى إِذا جَعَلَهُ ناراً قالَ آتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْراً (96) فَمَا اسْطاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطاعُوا لَهُ نَقْباً (97) قالَ هذا رَحْمَةٌ مِنْ رَبِّي فَإِذا جاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا (98)
«آتُونِي» فعل أمر وواو الجماعة فاعل والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به أول «زُبَرَ» مفعول به ثان منصوب «الْحَدِيدِ» مضاف إليه والجملة مستأنفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمن يتضمن معنى الشرط «ساوى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «بَيْنَ» ظرف مكان متعلق بساوى «الصَّدَفَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى
(2/232)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 233
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة جواب إذا «انْفُخُوا» أمر مبني على حذف النون لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمن يتضمن معنى الشرط «جَعَلَهُ» ماض فاعله مستتر والهاء مفعول به أول والجملة مضاف إليه «ناراً» مفعول به ثان «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة جواب شرط غير جازم لا محل لها من الإعراب «آتُونِي» سبق إعرابها قريبا والجملة مقول القول «أُفْرِغْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب فاعله مستتر تقديره أنا «عَلَيْهِ» متعلقان بأفرغ «قِطْراً» مفعول به «فَمَا» الفاء عاطفة وما نافية لا عمل لها «اسْطاعُوا» ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل والجملة معطوفة «أَنْ» حرف ناصب «يَظْهَرُوهُ» مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو فاعل والهاء مفعول به والمصدر المؤول في محل نصب مفعول به لاسطاعوا «وَمَا اسْتَطاعُوا» معطوف على ما قبله وإعرابه مثله «لَهُ» متعلقان باستطاعوا «نَقْباً» مفعول به «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «رَحْمَةٌ» خبر والجملة مقول القول «مِنْ رَبِّي» متعلقان بصفة محذوفة والتقدير رحمة كائنة من ربي والياء مضاف إليه «فَإِذا» الفاء استئنافية وإذا ظرفية شرطية غير جازمة «جاءَ» ماض «وَعْدُ» فاعل والجملة مضاف إليه «رَبِّي» مضاف إليه والياء في محل جر بالإضافة «جَعَلَهُ» ماض وفاعله مستتر والهاء مفعول به أول «دَكَّاءَ» مفعول به ثان والجملة جواب إذا «وَكانَ وَعْدُ» الواو عاطفة وكان اسمها «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه «حَقًّا» خبر كان والجملة معطوفة.
[سورة الكهف (18) : الآيات 99 الى 102]
وَتَرَكْنا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْناهُمْ جَمْعاً (99) وَعَرَضْنا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِلْكافِرِينَ عَرْضاً (100) الَّذِينَ كانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطاءٍ عَنْ ذِكْرِي وَكانُوا لا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعاً (101) أَفَحَسِبَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنْ يَتَّخِذُوا عِبادِي مِنْ دُونِي أَوْلِياءَ إِنَّا أَعْتَدْنا جَهَنَّمَ لِلْكافِرِينَ نُزُلاً (102)
«وَتَرَكْنا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «بَعْضَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «يَوْمَئِذٍ» ظرف زمان وإذ ظرف زمان في محل جر مضاف إليه «يَمُوجُ» مضارع والجملة حال «فِي بَعْضٍ» متعلقان بيموج «وَنُفِخَ» الواو عاطفة وماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «فِي الصُّورِ» متعلقان بنفخ والجملة معطوفة «فَجَمَعْناهُمْ» الفاء عاطفة وماض وفاعله والهاء مفعول به «جَمْعاً» مفعول مطلق «وَعَرَضْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله «جَهَنَّمَ» مفعول به «يَوْمَئِذٍ» ظرف زمان متعلق بعرضنا وإذ مضاف إليه «لِلْكافِرِينَ» متعلقان بعرضنا «عَرْضاً» مفعول مطلق «الَّذِينَ» اسم موصول مبني على الفتح في محل جر صفة للكافرين «كانَتْ أَعْيُنُهُمْ» كان واسمها والهاء مضاف إليه والجملة صلة «فِي غِطاءٍ» متعلقان بخبر كان المحذوف «عَنْ ذِكْرِي» متعلقان بمحذوف صفة لغطاء والياء مضاف إليه «وَكانُوا» الواو عاطفة وكان واسمها والجملة معطوفة «لا يَسْتَطِيعُونَ» لا نافية ومضارع فاعله واو الجماعة والجملة في محل نصب خبر كانوا «سَمْعاً» مفعول به «أَفَحَسِبَ الَّذِينَ» الهمزة للاستفهام
(2/233)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 234
و ماض واسم الموصول فاعل «كَفَرُوا» ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل والجملة صلة «أَنْ يَتَّخِذُوا» أن حرف ناصب ومضارع منصوب بأن وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو في محل رفع فاعل وأن وما بعدها سدت مسد مفعولي حسب «عِبادِي» مفعول به أول والياء في محل جر بالإضافة «مِنْ دُونِي» متعلقان بيتخذوا والياء مضاف إليه «أَوْلِياءَ» مفعول به ثان «إِنَّا» حرف مشبه بالفعل ونا اسمها والجملة مستأنفة «أَعْتَدْنا» ماض وفاعله والجملة خبر «جَهَنَّمَ» مفعول به «لِلْكافِرِينَ» متعلقان بأعتدنا «نُزُلًا» مفعول به ثان.
[سورة الكهف (18) : الآيات 103 الى 106]
قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمالاً (103) الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَياةِ الدُّنْيا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعاً (104) أُولئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآياتِ رَبِّهِمْ وَلِقائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمالُهُمْ فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيامَةِ وَزْناً (105) ذلِكَ جَزاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِما كَفَرُوا وَاتَّخَذُوا آياتِي وَرُسُلِي هُزُواً (106)
«قُلْ» أمر والفاعل مستتر والجملة مستأنفة «هَلْ» أداة استفهام «نُنَبِّئُكُمْ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة مقول القول «بِالْأَخْسَرِينَ» متعلقان بننبئكم «أَعْمالًا» تمييز «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم «ضَلَّ» ماض «سَعْيُهُمْ» فاعل والهاء مضاف إليه والجملة صلة «فِي الْحَياةِ» متعلقان بضل «الدُّنْيا» صفة لحياة مجرور بالكسرة المقدرة على الألف «وَهُمْ» الواو حالية وهم ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ «يَحْسَبُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبر والجملة الاسمية حال «أَنَّهُمْ» حرف مشبه بالفعل والهاء اسمه وإن واسمها وخبرها سدت مسد مفعولي يحسبون «يُحْسِنُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر أن «صُنْعاً» مفعول به «أُولئِكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ والكاف للخطاب «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع خبر «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «بِآياتِ» متعلقان بكفروا «رَبِّهِمْ» مضاف إليه والهاء في محل جر بالإضافة «وَلِقائِهِ» اسم معطوف بالواو على ما قبله مجرور مثله «فَحَبِطَتْ» الفاء عاطفة وماض والتاء للتأنيث والجملة معطوفة «أَعْمالُهُمْ» فاعل والهاء في محل جر بالإضافة «فَلا» الفاء عاطفة ولا نافية «نُقِيمُ» مضارع والفاعل مستتر «لَهُمْ» متعلقان بنقيم «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بنقيم «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «وَزْناً» مفعول به «ذلِكَ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «جَزاؤُهُمْ» مبتدأ والهاء في محل جر بالإضافة «جَهَنَّمُ» خبر وجملة المبتدأ والخبر في محل رفع خبر للمبتدأ الأول ذلك «بِما» الباء حرف جر وما اسم موصول في محل جر بحرف الجر متعلقان بجزاؤهم «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَاتَّخَذُوا» الواو عاطفة وماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو في محل رفع
فاعل والجملة معطوفة «آياتِي» مفعول به أول والياء مضاف إليه «وَرُسُلِي» اسم معطوف على آياتي «هُزُواً» مفعول به ثان.
(2/234)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 235
[سورة الكهف (18) : الآيات 107 الى 109]
إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ كانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلاً (107) خالِدِينَ فِيها لا يَبْغُونَ عَنْها حِوَلاً (108) قُلْ لَوْ كانَ الْبَحْرُ مِداداً لِكَلِماتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَنْ تَنْفَدَ كَلِماتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنا بِمِثْلِهِ مَدَداً (109)
«إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «الَّذِينَ» اسم موصول في محل نصب اسم إن «آمَنُوا» ماض مبني على الضم والواو فاعل وجملة آمنوا صلة الموصول لا محل لها من الإعراب «وَعَمِلُوا» معطوفة على آمنوا «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم «كانَتْ» ماض ناقص والتاء تاء التأنيث والجملة خبر «لَهُمْ» متعلقان بالخبر نزلا «جَنَّاتُ» اسم كان «الْفِرْدَوْسِ» مضاف إليه «نُزُلًا» خبر كان «خالِدِينَ» حال منصوبة بالياء لأنها جمع مذكر سالم «فِيها» متعلقان بخالدين «لا يَبْغُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حالية «عَنْها» متعلقان بيبغون «حِوَلًا» مفعول به «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «لَوْ» حرف شرط غير جازم «كانَ الْبَحْرُ مِداداً» كان واسمها وخبرها والجملة مقول القول «لِكَلِماتِ» متعلقان بمدادا «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه «لَنَفِدَ» اللام واقعة في جواب الشرط والجملة لا محل لها لأنها جواب الشرط «الْبَحْرُ» فاعل «قَبْلَ» ظرف زمان «أَنْ تَنْفَدَ» أن حرف ناصب ومضارع منصوب «كَلِماتُ» فاعل «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه «وَلَوْ» الواو حرف عطف ولو حرف شرط غير جازم «جِئْنا» ماض وفاعله «بِمِثْلِهِ» متعلقان بجئنا «مَدَداً» مفعول به.
[سورة الكهف (18) : آية 110]
قُلْ إِنَّما أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحى إِلَيَّ أَنَّما إِلهُكُمْ إِلهٌ واحِدٌ فَمَنْ كانَ يَرْجُوا لِقاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صالِحاً وَلا يُشْرِكْ بِعِبادَةِ رَبِّهِ أَحَداً (110)
«قُلْ» أمر والفاعل مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّما» كافة ومكفوفة «أَنَا بَشَرٌ» مبتدأ وخبر والجملة مقول القول «مِثْلُكُمْ» صفة لبشر «يُوحى » مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة صفة لبشر «إِلَيَّ» متعلقان بيوحى «إِنَّما» كافة مكفوفة «إِلهُكُمْ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «إِلهٌ» خبر «واحِدٌ» صفة والجملة في محل رفع نائب فاعل «فَمَنْ» الفاء استئنافية ومن اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «كانَ» ماض ناقص واسمه محذوف «يَرْجُوا» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل والفاعل مستتر والجملة خبر «لِقاءَ» مفعول به «رَبِّهِ» مضاف إليه «فَلْيَعْمَلْ» الفاء رابطة لجواب الشرط واللام لام الأمر ومضارع مجزوم بلام الأمر والفاعل مستتر «عَمَلًا» مفعول مطلق «صالِحاً» صفة لعمل منصوبة «وَلا يُشْرِكْ» الواو عاطفة ولا ناهية ومضارع مجزوم والفاعل مستتر والجملة معطوفة «بِعِبادَةِ» متعلقان بيشرك «رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «أَحَداً» مفعول به
(2/235)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 236
سورة مريم
[سورة مريم (19) : الآيات 1 الى 3]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
كهيعص (1) ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا (2) إِذْ نادى رَبَّهُ نِداءً خَفِيًّا (3)
«كهيعص» هذه الحروف لا محل لها من الإعراب «ذِكْرُ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هذا ذكر «رَحْمَتِ» مضاف إليه «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «عَبْدَهُ» مفعول به لرحمة منصوب والهاء مضاف إليه «زَكَرِيَّا» بدل من عبده أو عطف بيان «إِذْ» ظرف زمان متعلق برحمة «نادى » ماض فاعله مستتر والجملة في محل جر بالإضافة «رَبَّهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «نِداءً» مفعول مطلق «خَفِيًّا» صفة لنداء.
[سورة مريم (19) : الآيات 4 الى 6]
قالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْباً وَلَمْ أَكُنْ بِدُعائِكَ رَبِّ شَقِيًّا (4) وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوالِيَ مِنْ وَرائِي وَكانَتِ امْرَأَتِي عاقِراً فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا (5) يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا (6)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «رَبِّ» منادى مضاف منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم والياء في محل جر بالإضافة «إِنِّي» إن واسمها «وَهَنَ الْعَظْمُ» ماض وفاعله والجملة خبر «مِنِّي» متعلقان بحال محذوفة «وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ» الواو حرف عطف وماض وفاعله والجملة معطوفة «شَيْباً» تمييز «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم حرف جازم «أَكُنْ» مضارع ناقص واسمها مستتر والجملة معطوفة «بِدُعائِكَ» متعلقان بالخبر شقيا «رَبِّ» منادى مضاف إلى الياء المحذوفة منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم «شَقِيًّا» خبر أكن «وَإِنِّي» الواو استئنافية وإن واسمها «خِفْتُ» ماض وفاعله والجملة في محل رفع خبر إن «الْمَوالِيَ» مفعول به «مِنْ وَرائِي» متعلقان بحال محذوفة «وَكانَتِ» الواو عاطفة وماض ناقص والتاء للتأنيث «امْرَأَتِي» اسمها مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه «عاقِراً» خبر والجملة معطوفة «فَهَبْ» الفاء استئنافية وفعل دعاء فاعله مستتر «لِي» متعلقان بهب والجملة مستأنفة «مِنْ لَدُنْكَ» متعلقان بهب والكاف مضاف إليه «وَلِيًّا» مفعول به «يَرِثُنِي» مضارع والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء مفعول به والجملة صفة لوليا «وَيَرِثُ» الواو حرف عطف ومضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة معطوفة «مِنْ آلِ» متعلقان بيرث «يَعْقُوبَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «وَاجْعَلْهُ» الواو عاطفة وأمر للدعاء والفاعل مستتر والهاء مفعول به أول والجملة معطوفة «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة وهو منادى مضاف منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة «رَضِيًّا» مفعول به ثان لاجعله.
(2/236)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 237
[سورة مريم (19) : الآيات 7 الى 9]
يا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ اسْمُهُ يَحْيى لَمْ نَجْعَلْ لَهُ مِنْ قَبْلُ سَمِيًّا (7) قالَ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ وَكانَتِ امْرَأَتِي عاقِراً وَقَدْ بَلَغْتُ مِنَ الْكِبَرِ عِتِيًّا (8) قالَ كَذلِكَ قالَ رَبُّكَ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَقَدْ خَلَقْتُكَ مِنْ قَبْلُ وَلَمْ تَكُ شَيْئاً (9)
«يا زَكَرِيَّا» يا أداة نداء زكريا منادى مفرد علم مبني على الضمة المقدرة على الألف في محل نصب «إِنَّا» إن ونا الدالة على الجماعة اسمها «نُبَشِّرُكَ» مضارع وفاعل مستتر والكاف في محل نصب مفعول به «بِغُلامٍ» متعلقان بنبشرك والجملة خبر إنا «اسْمُهُ» مبتدأ والهاء في محل جر بالإضافة «يَحْيى » خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف والجملة صفة لغلام «لَمْ نَجْعَلْ» لم جازمة ومضارع والفاعل مستتر «لَهُ» مفعول تجعل الثاني «مِنْ قَبْلُ» من حرف جر وقبل ظرف زمان مبني على الضم في محل جر بحرف الجر وهما متعلقان بنجعل «سَمِيًّا» مفعول به والجملة في محل جر صفة ثانية لغلام «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «رَبِّ» منادى منصوب مضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة وجملة النداء وما بعدها مقول القول «أَنَّى» اسم استفهام في محل نصب على الظرفية المكانية «يَكُونُ» مضارع ناقص «لِي» متعلقان بالخبر المقدم المحذوف «غُلامٌ» اسم يكون والجملة مقول القول «وَكانَتِ» الواو عاطفة وماض ناقص والتاء تاء التأنيث «امْرَأَتِي» اسمها مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم والياء مضاف إليه «عاقِراً» خبر «وَقَدْ» الواو حالية وقد حرف تحقيق «بَلَغْتُ» ماض وفاعله والجملة في محل نصب حال «مِنَ الْكِبَرِ» متعلقان ببلغت «عِتِيًّا» مفعول به «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «كَذلِكَ» متعلقان بخبر لمبتدأ محذوف أي الأمر كذلك والجملة مقول القول «قالَ رَبُّكَ» ماض وفاعله والكاف مضاف إليه «هُوَ» مبتدأ «عَلَيَّ» متعلقان بالخبر هين «هَيِّنٌ» خبر والجملة مقول القول «وَقَدْ» الواو حالية وقد حرف تحقيق «خَلَقْتُكَ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «مِنْ» حرف جر «قَبْلُ» ظرف مبني على الضم في محل جر بمن وهما متعلقان بخلقتك «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم حرف جزم «تَكُ» مضارع ناقص مجزوم
بالسكون المقدر على النون المحذوفة للتخفيف واسمها مستتر «شَيْئاً» خبر والجملة معطوفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 10 الى 13]
قالَ رَبِّ اجْعَلْ لِي آيَةً قالَ آيَتُكَ أَلاَّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَ لَيالٍ سَوِيًّا (10) فَخَرَجَ عَلى قَوْمِهِ مِنَ الْمِحْرابِ فَأَوْحى إِلَيْهِمْ أَنْ سَبِّحُوا بُكْرَةً وَعَشِيًّا (11) يا يَحْيى خُذِ الْكِتابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْناهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا (12) وَحَناناً مِنْ لَدُنَّا وَزَكاةً وَكانَ تَقِيًّا (13)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «رَبِّ» منادى منصوب مضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة وجملة النداء وما بعدها مقول القول «اجْعَلْ» فعل دعاء والفاعل مستتر «لِي» متعلقان باجعل «آيَةً» مفعول به «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «آيَتُكَ» مبتدأ والكاف مضاف إليه والجملة مقول القول «أَلَّا»
(2/237)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 238
أن حرف ناصب ولا نافية لا عمل لها «تُكَلِّمَ» مضارع منصوب بأن والفاعل مستتر «النَّاسَ» مفعول به والمصدر المؤول خبر المبتدأ «ثَلاثَ» ظرف زمان متعلق بتكلم «لَيالٍ» مضاف إليه «سَوِيًّا» صفة لليال «فَخَرَجَ» الفاء استئنافية وماض فاعله مستتر «عَلى قَوْمِهِ» متعلقان بخرج «مِنَ الْمِحْرابِ» متعلقان بخرج «فَأَوْحى » الفاء استئنافية وماض والفاعل مستتر «إِلَيْهِمْ» متعلقان بأوحى «أَنْ» تفسيرية لأنها وقعت بعد جملة فيها معنى القول «سَبِّحُوا» أمر والواو فاعل «بُكْرَةً» ظرف زمان متعلق بسبحوا والجملة لا محل لها من الاعراب لأنها تفسيرية «وَعَشِيًّا» عطف على بكرة «يا يَحْيى » يا أداة نداء ويحيى منادى مفرد علم مبني على الضم المقدر على الألف في محل نصب على النداء والجملة لا محل لها «خُذِ» أمر والفاعل مستتر «الْكِتابَ» مفعول به والجملة مستأنفة «بِقُوَّةٍ» متعلقان بالفعل «وَآتَيْناهُ» الواو استئنافية وماض وفاعله ومفعوله الأول «الْحُكْمَ» مفعول به ثان والجملة معطوفة «صَبِيًّا» حال «وَحَناناً» الواو عاطفة وحنانا معطوف على الحكم أي وآتينا حنانا «مِنْ لَدُنَّا» متعلقان بصفة محذوفة لحنانا ونا مضاف إليه «وَزَكاةً» معطوف على حنانا «وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص اسمه محذوف تقديره هو يحيى «تَقِيًّا» خبر كان.
[سورة مريم (19) : الآيات 14 الى 17]
وَبَرًّا بِوالِدَيْهِ وَلَمْ يَكُنْ جَبَّاراً عَصِيًّا (14) وَسَلامٌ عَلَيْهِ يَوْمَ وُلِدَ وَيَوْمَ يَمُوتُ وَيَوْمَ يُبْعَثُ حَيًّا (15) وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ مَرْيَمَ إِذِ انْتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِها مَكاناً شَرْقِيًّا (16) فَاتَّخَذَتْ مِنْ دُونِهِمْ حِجاباً فَأَرْسَلْنا إِلَيْها رُوحَنا فَتَمَثَّلَ لَها بَشَراً سَوِيًّا (17)
«وَبَرًّا»
معطوف بالواو على تقيا «بِوالِدَيْهِ»
متعلقان ببرا «وَلَمْ»
لم حرف جزم «يَكُنْ»
مضارع ناقص مجزوم بلم وعلامة جزمه السكون واسمها مستتر «جَبَّاراً»
خبرها «عَصِيًّا»
صفة لجبارا «وَسَلامٌ»
الواو استئنافية ومبتدأ «عَلَيْهِ»
متعلقان بخبر محذوف تقديره كائن «يَوْمَ»
ظرف متعلق بسلام «وُلِدَ»
ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «وَيَوْمَ»
معطوف على ما قبله «يُبْعَثُ»
مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «حَيًّا»
حال «وَاذْكُرْ»
الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر «فِي الْكِتابِ»
متعلقان باذكر «مَرْيَمَ»
مفعول به «إِذِ»
ظرف زمان متعلق بانتبذت «انْتَبَذَتْ»
ماض مبني على الفتح والتاء للتأنيث والفاعل مستتر والجملة في محل جر بالإضافة «مِنْ أَهْلِها»
متعلقان بانتبذت «مَكاناً»
ظرف مكان متعلق بانتبذت «شَرْقِيًّا»
صفة لمكان «فَاتَّخَذَتْ»
الفاء عاطفة وماض والتاء للتأنيث والفاعل مستتر «مِنْ دُونِهِمْ»
متعلقان باتخذت «حِجاباً»
مفعول به «فَأَرْسَلْنا»
الفاء عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «إِلَيْها»
إلى حرف جر والها في محل جر بحرف الجر ومتعلقان بأرسلنا «رُوحَنا»
مفعول به ونا في محل جر بالإضافة «فَتَمَثَّلَ»
الفاء عاطفة وماض والفاعل مستتر «لَها»
متعلقان بتمثل «بَشَراً»
مفعول به «سَوِيًّا»
صفة لبشرا.
(2/238)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 239
[سورة مريم (19) : الآيات 18 الى 22]
قالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمنِ مِنْكَ إِنْ كُنْتَ تَقِيًّا (18) قالَ إِنَّما أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلاماً زَكِيًّا (19) قالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا (20) قالَ كَذلِكِ قالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِنَّا وَكانَ أَمْراً مَقْضِيًّا (21) فَحَمَلَتْهُ فَانْتَبَذَتْ بِهِ مَكاناً قَصِيًّا (22)
«قالَتْ»
ماض مبني على الفتح والفاعل مستتر والجملة مستأنفة «إِنِّي»
إن واسمها والجملة مقول القول «أَعُوذُ»
مضارع والفاعل مستتر والجملة خبر «بِالرَّحْمنِ»
متعلقان بأعوذ «مِنْكَ»
متعلقان بأعوذ إن حرف شرط جازم «كُنْتَ»
ماض ناقص والتاء اسمها «تَقِيًّا»
خبر والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب وجملة جواب الشرط محذوفة «قالَ»
ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّما»
كافة ومكفوفة «أَنَا رَسُولُ»
مبتدأ وخبر «رَبِّكِ»
مضاف إليه والكاف مضاف إليه «لِأَهَبَ»
اللام للتعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والفاعل مستتر «لَكِ»
متعلقان بأهب «غُلاماً»
مفعول به «زَكِيًّا»
صفة «قالَتْ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَنَّى» اسم استفهام بمعنى كيف في محل نصب على الظرفية المكانية «يَكُونُ» مضارع ناقص «لِي» متعلقان بالخبر المقدم المحذوف «غُلامٌ» اسمها «وَلَمْ» الواو عاطفة لم حرف جزم «يَمْسَسْنِي» مضارع مجزوم بلم والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به «بَشَرٌ» فاعل والجملة معطوفة «وَلَمْ» الواو عاطفة لم حرف جزم «أَكُ» مضارع ناقص مجزوم بلم واسمها مستتر «بَغِيًّا» خبر «قالَ» ماض والفاعل مستتر «كَذلِكِ» متعلقان بخبر لمبتدأ محذوف تقديره الأمر كذلك والجملة مقول القول «قالَ رَبُّكِ» ماض وفاعله ومضاف إليه والجملة مستأنفة «هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ» الضمير المنفصل مبتدأ وهين خبره والجار والمجرور متعلقان بالخبر هين والجملة مقول القول «وَلِنَجْعَلَهُ» الواو استئنافية واللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة والفاعل مستتر والهاء مفعول به أول «آيَةً» مفعول به ثان «لِلنَّاسِ» متعلقان بصفة محذوفة من آية «وَرَحْمَةً» معطوف على آية «مِنَّا» من حرف جر ونا ضمير متصل في محل جر بحرف الجر ومتعلقان برحمة «وَكانَ» ماض ناقص واسمها مستتر «أَمْراً» خبرها «مَقْضِيًّا» صفة لأمر «فَحَمَلَتْهُ» الفاء استئنافية وماض والتاء للتأنيث والهاء مفعول به «فَانْتَبَذَتْ» الفاء عاطفة وماض والتاء للتأنيث «بِهِ» متعلقان بانتبذت والجملة معطوفة «مَكاناً» مفعول فيه «قَصِيًّا» صفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 23 الى 25]
فَأَجاءَهَا الْمَخاضُ إِلى جِذْعِ النَّخْلَةِ قالَتْ يا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هذا وَكُنْتُ نَسْياً مَنْسِيًّا (23) فَناداها مِنْ تَحْتِها أَلاَّ تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا (24) وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُساقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيًّا (25)
«فَأَجاءَهَا» الفاء عاطفة للتعقيب والهمزة للتعدية وماض والها مفعوله «الْمَخاضُ» فاعل والجملة معطوفة «إِلى جِذْعِ» متعلقان بجاء «النَّخْلَةِ» مضاف إليه «قالَتْ» ماض والتاء للتأنيث والفاعل مستتر
(2/239)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 240
«يا لَيْتَنِي» يا للنداء أو للتنبيه وليتني ليت حرف مشبه بالفعل والنون للوقاية والياء اسمها والجملة مقول القول «مِتُّ» ماض وفاعله والجملة خبر ليت «قَبْلَ» ظرف زمان «هذا» الها للتنبيه ذا اسم إشارة مضاف إليه «وَكُنْتُ» الواو عاطفة وماض ناقص والتاء اسمها «نَسْياً» خبر «مَنْسِيًّا» صفة لنسيا «فَناداها» الفاء عاطفة وماض مبني على الفتح المقدر على الألف والفاعل مستتر والها مفعول به «مِنْ تَحْتِها» متعلقان بالفعل ناداها «أن» تفسيرية «لا» ناهية جازمة «تَحْزَنِي» مضارع مجزوم بلا وعلامة جزمه حذف النون والياء فاعله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها تفسيرية «قَدْ» حرف تحقيق «جَعَلَ رَبُّكِ» ماض وفاعله والكاف مضاف إليه «تَحْتَكِ» ظرف مكان والكاف مضاف إليه «سَرِيًّا» مفعول به لجعل «وَهُزِّي» الواو عاطفة وأمر مبني على حذف النون والياء في محل رفع فاعل «إِلَيْكِ» متعلقان بهزي «بِجِذْعِ» الباء زائدة ومفعول به مجرور لفظا منصوب محلا «النَّخْلَةِ» مضاف إليه «تُساقِطْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب والفاعل مستتر «عَلَيْكِ» متعلقان بتساقط «رُطَباً» مفعول به «جَنِيًّا» صفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 26 الى 28]
فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيًّا (26) فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَها تَحْمِلُهُ قالُوا يا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيًّا (27) يا أُخْتَ هارُونَ ما كانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَما كانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا (28)
«فَكُلِي» الفاء الفصيحة أي إذا تم لك هذا كله كلي وفعل أمر مبني على حذف النون والياء في محل رفع فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «وَاشْرَبِي» فعل أمر معطوف على ما قبله «وَقَرِّي» فعل أمر معطوف على ما قبله وإعرابه مثله «عَيْناً» تمييز «فَإِمَّا» الفاء عاطفة وإما شرطية أدغمت نونها بما الزائدة «تَرَيِنَّ» مضارع مرفوع بثبوت النون والياء فاعل «مِنَ الْبَشَرِ»متعلقان بمحذوف حال «أَحَداً» مفعول به «فَقُولِي» الفاء رابطة لجواب الشرط وأمر مبني على حذف النون والياء ضمير في محل رفع فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «إِنِّي» إن حرف مشبه بالفعل والياء اسمها والجملة مقول القول «نَذَرْتُ» ماض مبني وفاعله والجملة خبر إن «لِلرَّحْمنِ» متعلقان بنذرت «صَوْماً» مفعول به «فَلَنْ» الفاء استئنافية ولن حرف ناصب «أُكَلِّمَ» مضارع منصوب بلن وفاعله مستتر «الْيَوْمَ» ظرف زمان متعلق بأكلم «إِنْسِيًّا» مفعول به «فَأَتَتْ» الفاء استئنافية وماض مبني على الفتح المقدر على الألف المحذوفة والتاء للتأنيث والفاعل مستتر «قَوْمَها» مفعول به والهاء مضاف إليه «تَحْمِلُهُ» مضارع مرفوع والفاعل مستتر والهاء مفعول به والجملة حال «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «يا مَرْيَمُ» اليا للنداء ومريم منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب على النداء والجملة مقول القول «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب القسم المحذوف وقد حرف تحقيق «جِئْتِ» ماض والتاء فاعل «شَيْئاً» مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب قم «فَرِيًّا» صفة
(2/240)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 241
لشيئا «يا أُخْتَ» يا أداة نداء أخت منادى مضاف منصوب على النداء «هارُونَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «ما كانَ أَبُوكِ» ما نافية وكان واسمها المرفوع بالواو لأنه من الأسماء الخمسة والكاف في محل جر بالإضافة «امْرَأَ» خبر والجملة مستأنفة «سَوْءٍ» مضاف إليه «وَما كانَتْ أُمُّكِ» الواو عاطفة وما نافية وكان واسمها والكاف في محل جر بالإضافة «بَغِيًّا» خبر والجملة معطوفة
[سورة مريم (19) : الآيات 29 الى 31]
فَأَشارَتْ إِلَيْهِ قالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا (29) قالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتانِيَ الْكِتابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا (30) وَجَعَلَنِي مُبارَكاً أَيْنَ ما كُنْتُ وَأَوْصانِي بِالصَّلاةِ وَالزَّكاةِ ما دُمْتُ حَيًّا (31)
«فَأَشارَتْ» الفاء استئنافية وماض والتاء للتأنيث والفاعل مستتر والجملة مستأنفة «إِلَيْهِ» متعلقان بأشارت «قالُوا» ماض والواو واو الجماعة فاعله والجملة مستأنفة «كَيْفَ» اسم استفهام في محل نصب حال «نُكَلِّمُ» مضارع مرفوع والفاعل مستتر «مَنْ» اسم موصول مفعول به «كانَ» كان واسمها ضمير مستتر «فِي الْمَهْدِ» متعلقان بحال محذوفة «صَبِيًّا» خبر كان والجملة صلة «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنِّي» إن واسمها «عَبْدُ» خبر إن والجملة مقول القول «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «آتانِيَ» ماض مبني على الفتح المقدر على الألف والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء في محل نصب مفعول به أول «الْكِتابَ» مفعول به ثان والجملة مقول القول «وَجَعَلَنِي» الواو عاطفة وماض والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء مفعول به «نَبِيًّا» مفعول به ثان والجملة معطوفة «وَجَعَلَنِي» الواو عاطفة وماض سبق إعرابه والياء مفعول به أول «مُبارَكاً» مفعول به ثان والجملة معطوفة «أَيْنَ ما» ظرف مكان منصوب متعلق بالفعل جعل «كُنْتُ» كان واسمها والجملة مضاف إليه «وَأَوْصانِي» الواو عاطفة وماض والفاعل مستتر والياء مفعول به والنون للوقاية «بِالصَّلاةِ» متعلقان بأوصاني «وَالزَّكاةِ» معطوفة على الصلاة والجملة مستأنفة «ما» مصدرية «دُمْتُ» ماض ناقص مبني على السكون والتاء في محل رفع اسمها «حَيًّا» خبرها والمصدر المؤول في محل نصب على الظرفية الزمانية.
[سورة مريم (19) : الآيات 32 الى 34]
وَبَرًّا بِوالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّاراً شَقِيًّا (32) وَالسَّلامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا (33) ذلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34)
«وَبَرًّا» الواو عاطفة وبرا معطوف على مباركا «بِوالِدَتِي» متعلقان ببرا والياء مضاف إليه «وَلَمْ يَجْعَلْنِي» الواو عاطفة ومضارع مجزوم بلم والنون للوقاية والياء مفعول به أول والفاعل مستتر «جَبَّاراً» مفعول به ثان «شَقِيًّا» صفة لجبارا والجملة معطوفة على ما سبق «وَالسَّلامُ» الواو عاطفة والسلام مبتدأ «عَلَيَّ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بولدت «وُلِدْتُ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والجملة مضاف إليه «وَيَوْمَ» الواو عاطفة وظرف زمان متعلق
(2/241)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 242
بأموت «أَمُوتُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «وَيَوْمَ أُبْعَثُ» إعرابه كإعراب يوم أموت «حَيًّا» حال «ذلِكَ» ذا اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «عِيسَى» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والجملة مستأنفة «ابْنُ» بدل من عيسى «مَرْيَمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والتأنيث «قَوْلَ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره قلت «الْحَقِّ» مضاف إليه «الَّذِي» اسم موصول في محل جر صفة للحق «فِيهِ» متعلقان بيمترون «يَمْتَرُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب.
[سورة مريم (19) : الآيات 35 الى 36]
ما كانَ لِلَّهِ أَنْ يَتَّخِذَ مِنْ وَلَدٍ سُبْحانَهُ إِذا قَضى أَمْراً فَإِنَّما يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (35) وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هذا صِراطٌ مُسْتَقِيمٌ (36)
«ما» نافية «كانَ» ماض ناقص «لِلَّهِ» متعلقان بالخبر المقدم والجملة مستأنفة «أَنْ» ناصبة «يَتَّخِذَ» مضارع منصوب بأن وفاعله مستتر وأن والفعل في تأويل مصدر في محل رفع اسم كان «مِنْ» حرف جر زائد «وَلَدٍ» اسم مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به ليتخذ «سُبْحانَهُ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره أسبح «إِذا» ظرف زمان لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه متعلق بجوابه «قَضى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «أَمْراً» مفعول به «فَإِنَّما» الفاء رابطة وإنما كافة ومكفوفة «يَقُولُ» مضارع مرفوع وفاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «لَهُ» متعلقان بيقول «كُنْ» أمر ناقص واسمه مستتر والخبر محذوف تقديره بشرا والجملة مقول القول «فَيَكُونُ» الفاء عاطفة ومضارع تام فاعله مستتر والجملة معطوفة «وَإِنَّ اللَّهَ» الواو استئنافية وأن ولفظ الجلالة اسمها «رَبِّي» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والياء مضاف إليه «وَرَبُّكُمْ» معطوف على ربي والكاف مضاف إليه «فَاعْبُدُوهُ» الفاء الفصيحة وأمر مبني على حذف النون والواو فاعله والهاء مفعول به والجملة معطوفة «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «صِراطٌ» خبر «مُسْتَقِيمٌ» صفة لصراط والجملة مستأنفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 37 الى 39]
فَاخْتَلَفَ الْأَحْزابُ مِنْ بَيْنِهِمْ فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ مَشْهَدِ يَوْمٍ عَظِيمٍ (37) أَسْمِعْ بِهِمْ وَأَبْصِرْ يَوْمَ يَأْتُونَنا لكِنِ الظَّالِمُونَ الْيَوْمَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (38) وَأَنْذِرْهُمْ يَوْمَ الْحَسْرَةِ إِذْ قُضِيَ الْأَمْرُ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ وَهُمْ لا يُؤْمِنُونَ (39)
«فَاخْتَلَفَ الْأَحْزابُ» الفاء استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «مِنْ بَيْنِهِمْ» متعلقان بحال محذوفة والهاء مضاف إليه «فَوَيْلٌ» الفاء عاطفة ومبتدأ وجاء الابتداء بالنكرة لأنها تتضمن معنى الدعاء «لِلَّذِينَ» اللام حرف جر واسم موصول في محل جر بحرف الجر متعلقان بالخبر المحذوف والجملة معطوفة «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «مِنْ مَشْهَدِ» متعلقان بويل
(2/242)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 243
«يَوْمٍ» مضاف إليه «عَظِيمٍ» صفة «أَسْمِعْ» ماض جاء على صيغة الأمر والجملة مستأنفة «بِهِمْ» الباء حرف جر زائد زيدت في الفاعل وجاء ضميره ضمير نصب لمناسبة الباء «وَأَبْصِرْ» معطوف على أسمع وإعرابه مثله «يَوْمَ» ظرف زمان «يَأْتُونَنا» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل ونا مفعول به «لكِنِ» مخففة من لكن لا عمل لها «الظَّالِمُونَ» مبتدأ مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم «الْيَوْمَ» ظرف زمان «فِي ضَلالٍ» متعلقان بالخبر المحذوف «مُبِينٍ» صفة والجملة مستأنفة «وَأَنْذِرْهُمْ» الواو استئنافية وأمر ومفعوله الأول وفاعله مستتر والجملة مستأنفة «يَوْمَ» مفعول به ثان «الْحَسْرَةِ» مضاف إليه «إِذْ» ظرف زمان متعلق بالحسرة «قُضِيَ الْأَمْرُ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعل والجملة مضاف إليه «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «فِي غَفْلَةٍ» متعلقان بالخبر المحذوف «وَهُمْ» إعرابها كسابقتها «لا يُؤْمِنُونَ» لا نافية ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة خبر.
[سورة مريم (19) : الآيات 40 الى 42]
إِنَّا نَحْنُ نَرِثُ الْأَرْضَ وَمَنْ عَلَيْها وَإِلَيْنا يُرْجَعُونَ (40) وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ إِبْراهِيمَ إِنَّهُ كانَ صِدِّيقاً نَبِيًّا (41) إِذْ قالَ لِأَبِيهِ يا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ ما لا يَسْمَعُ وَلا يُبْصِرُ وَلا يُغْنِي عَنْكَ شَيْئاً (42)
«إِنَّا» إن المشبهة بالفعل ونا المدغمة بها اسمها والجملة مستأنفة «نَحْنُ» مبتدأ والجملة خبر إنا «نَرِثُ» مضارع فاعله مستتر «الْأَرْضَ» مفعول به والجملة خبر نحن «وَمَنْ» الواو عاطفة ومن اسم موصول معطوف على الأرض «عَلَيْها» متعلقان بمحذوف صلة «وَإِلَيْنا» الواو عاطفة ومتعلقان بيرجعون «يُرْجَعُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة معطوفة «وَاذْكُرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر «إِبْراهِيمَ» مفعول به «إِنَّهُ» إن والهاء اسمها والجملة تعليلية لا محل لها «كانَ» ماض ناقص والجملة خبر إنه واسمها مستتر ، «صِدِّيقاً» خبر «نَبِيًّا» خبر ثان «إِذْ»
ظرف زمان متعلق بصديقا «قالَ»
ماض فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «لِأَبِيهِ»
متعلقان بقال والهاء مضاف إليه «يا»
أداة نداء «أَبَتِ»
منادى مضاف إلى الياء وعوض عنها بالتاء والجملة مقول القول «لِمَ»
اللام حرف جر وما اسم استفهام في محل جر حذف ألفها لدخول حرف الجر عليها متعلقان بتعبد «تَعْبُدُ»
مضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة مقول القول «ما»
اسم موصول في محل نصب مفعول به «لا»
نافية «يَسْمَعُ»
مضارع فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها «وَلا يُبْصِرُ»
إعرابها كسابقتها معطوف على يسمع «وَلا يُغْنِي»
إعرابها كسابقتها «عَنْكَ»
متعلقان بيغني «شَيْئاً»
مفعول به والجملة معطوفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 43 الى 45]
يا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ ما لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِراطاً سَوِيًّا (43) يا أَبَتِ لا تَعْبُدِ الشَّيْطانَ إِنَّ الشَّيْطانَ كانَ لِلرَّحْمنِ عَصِيًّا (44) يا أَبَتِ إِنِّي أَخافُ أَنْ يَمَسَّكَ عَذابٌ مِنَ الرَّحْمنِ فَتَكُونَ لِلشَّيْطانِ وَلِيًّا (45)
«يا أَبَتِ» مر إعرابها في الآية السابقة «إِنِّي» إن واسمها والجملة مقول القول «قَدْ» حرف تحقيق
(2/243)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 244
«جاءَنِي» ماض والنون للوقاية والياء مفعوله المقدم «مِنَ الْعِلْمِ» متعلقان بجاءني «ما» اسم موصول في محل رفع فاعل مؤخر «لَمْ» حرف جازم «يَأْتِكَ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والكاف مفعوله وفاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها «فَاتَّبِعْنِي» الفاء الفصيحة لأنها أفصحت عن شرط سابق والتقدير إن شئت الهداية فاتبعني والجملة معطوفة «أَهْدِكَ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب وعلامة جزمه حذف حرف العلة والكاف مفعوله الأول وفاعله مستتر «صِراطاً» مفعول به ثان «سَوِيًّا» صفة لصراطا «يا أَبَتِ» تقدم إعرابها في الآية السابقة «لا» ناهية «تَعْبُدِ» مضارع مجزوم وحرك بالكسر لالتقاء الساكنين وفاعله مستتر «الشَّيْطانَ» مفعوله به والجملة مقول القول «إِنَّ الشَّيْطانَ» إن واسمها والجملة مقول القول «كانَ» ماض ناقص والجملة خبر «لِلرَّحْمنِ» متعلقان بالخبر عصيا «عَصِيًّا» خبر «يا أَبَتِ» تقدم إعرابها «إِنِّي» إن والياء اسمها والجملة مقول القول «أَخافُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر إني «أَنْ» ناصبة «يَمَسَّكَ» مضارع منصوب بأن والكاف مفعوله «عَذابٌ» فاعل مؤخر «مِنَ الرَّحْمنِ» متعلقان بيمسك «فَتَكُونَ» الفاء عاطفة ومضارع ناقص واسمه محذوف تقديره أنت «لِلشَّيْطانِ» متعلقان بالخبر وليا «وَلِيًّا» خبر والجملة معطوفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 46 الى 47]
قالَ أَراغِبٌ أَنْتَ عَنْ آلِهَتِي يا إِبْراهِيمُ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ لَأَرْجُمَنَّكَ وَاهْجُرْنِي مَلِيًّا (46) قالَ سَلامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كانَ بِي حَفِيًّا (47)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَراغِبٌ» الهمزة للاستفهام وخبر مقدم وجاز الابتداء بالنكرة لأنها وقعت بعد الاستفهام «أَنْتَ» مبتدأ مؤخر والجملة مقول القول «عَنْ آلِهَتِي» متعلقان براغب والياء مضاف إليه «يا» أداة نداء «إِبْراهِيمُ» منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب مفعول به لأدعو المقدرة والجملة مقول القول «لَئِنْ» اللام الموطئة للقسم إن حرف شرط جازم «لَمْ» حرف جازم «تَنْتَهِ» مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه حذف حرف العلة والفاعل مستتر والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب «لَأَرْجُمَنَّكَ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل مستتر والكاف في محل نصب مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم وجواب الشرط محذوف «وَاهْجُرْنِي» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والنون للوقاية والياء مفعول به والجملة معطوفة «مَلِيًّا» ظرف زمان متعلقان باهجرني «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «سَلامٌ» مبتدأ وسوغ الابتداء به لمعنى الدعاء فيه «عَلَيْكَ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة مقول القول «سَأَسْتَغْفِرُ» السين للاستقبال ومضارع فاعله مستتر والجملة مقول القول «لَكَ» متعلقان بأستغفر «رَبِّي» مفعول به والياء مضاف إليه «إِنَّهُ» إن واسمها «كانَ» ماض ناقص وجملته خبر إنه «بِي» متعلقان بحفيا «حَفِيًّا» خبر كان.
[سورة مريم (19) : الآيات 48 الى 49]
وَأَعْتَزِلُكُمْ وَما تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَأَدْعُوا رَبِّي عَسى أَلاَّ أَكُونَ بِدُعاءِ رَبِّي شَقِيًّا (48) فَلَمَّا اعْتَزَلَهُمْ وَما يَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَهَبْنا لَهُ إِسْحاقَ وَيَعْقُوبَ وَكُلاًّ جَعَلْنا نَبِيًّا (49)
(2/244)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 245
«وَأَعْتَزِلُكُمْ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله والجملة معطوفة «وَما» الواو عاطفة واسم موصول معطوف على الكاف قبله «تَدْعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «مِنْ دُونِ» متعلقان بتدعون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «وَأَدْعُوا» الواو عاطفة ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الواو للثقل فاعله مستتر «رَبِّي» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة معطوفة «عَسى » فعل ماض ناقص من أفعال الرجاء واسمه محذوف «أَلَّا» أن ناصبة ولا نافية «أَكُونَ» مضارع ناقص منصوب بأن واسمه محذوف تقديره أنا «بِدُعاءِ» متعلقان بشقيا «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه «شَقِيًّا» خبر يكون والمصدر المؤول في محل نصب خبر عسى «فَلَمَّا» الفاء استئنافية ولما ظرفية شرطية غير جازمة «اعْتَزَلَهُمْ» ماض ومفعوله وفاعله مستتر والجملة مضاف إليه «وَما» الواو عاطفة وما اسم موصول معطوف على ما قبله «يَعْبُدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة «مِنْ دُونِ» متعلقان بيعبدون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «وَهَبْنا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «لَهُ» متعلقان بوهبنا «إِسْحاقَ» مفعول به «وَيَعْقُوبَ» معطوف على إسحق «وَكُلًّا» الواو عاطفة وكلا مفعول به أول لجعلنا «جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «نَبِيًّا» مفعول به ثان.
[سورة مريم (19) : الآيات 50 الى 53]
وَوَهَبْنا لَهُمْ مِنْ رَحْمَتِنا وَجَعَلْنا لَهُمْ لِسانَ صِدْقٍ عَلِيًّا (50) وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ مُوسى إِنَّهُ كانَ مُخْلَصاً وَكانَ رَسُولاً نَبِيًّا (51) وَنادَيْناهُ مِنْ جانِبِ الطُّورِ الْأَيْمَنِ وَقَرَّبْناهُ نَجِيًّا (52) وَوَهَبْنا لَهُ مِنْ رَحْمَتِنا أَخاهُ هارُونَ نَبِيًّا (53)
«وَوَهَبْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «لَهُمْ» متعلقان بوهبنا «مِنْ رَحْمَتِنا» متعلقان بوهبنا ونا مضاف إليه «وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «لَهُمْ» متعلقان بجعلنا «لِسانَ» مفعول به «صِدْقٍ» مضاف إليه «عَلِيًّا» صفة لسان «وَاذْكُرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر «مُوسى » مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية لا محل لها «كانَ» الواو عاطفة وماض ناقص «مُخْلَصاً» خبر كان والجملة خبر إنّ «وَكانَ» حرف عطف وماض ناقص اسمه محذوف والجملة معطوفة «رَسُولًا نَبِيًّا» خبران لكان «وَنادَيْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «مِنْ جانِبِ» متعلقان بناديناه «الطُّورِ» مضاف إليه «الْأَيْمَنِ» صفة «وَقَرَّبْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «نَجِيًّا» حال «وَوَهَبْنا» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «لَهُ» متعلقان بوهبنا «مِنْ رَحْمَتِنا» متعلقان بوهبنا ونا مضاف إليه «أَخاهُ» مفعول به منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة والهاء مضاف إليه «هارُونَ» بدل من أخاه «نَبِيًّا» حال.
(2/245)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 246
[سورة مريم (19) : الآيات 54 الى 57]
وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ إِسْماعِيلَ إِنَّهُ كانَ صادِقَ الْوَعْدِ وَكانَ رَسُولاً نَبِيًّا (54) وَكانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِالصَّلاةِ وَالزَّكاةِ وَكانَ عِنْدَ رَبِّهِ مَرْضِيًّا (55) وَاذْكُرْ فِي الْكِتابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كانَ صِدِّيقاً نَبِيًّا (56) وَرَفَعْناهُ مَكاناً عَلِيًّا (57)
«وَاذْكُرْ» الواو استئنافية وأمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر «إِسْماعِيلَ» مفعول به «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية «كانَ» ماض ناقص واسمها محذوف «صادِقَ» خبر كان والجملة خبر إنه «الْوَعْدِ» مضاف إليه «وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص واسمها محذوف «رَسُولًا نَبِيًّا» خبرا كان منصوبا والجملة معطوفة «وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص والجملة معطوفة «يَأْمُرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر كان «أَهْلَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بِالصَّلاةِ» متعلقان بيأمر «وَالزَّكاةِ» معطوف على الصلاة وهو مجرور مثله «وَكانَ» الواو عاطفة وماض ناقص والجملة معطوفة «عِنْدَ» ظرف مكان متعلق بمرضيا «رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «مَرْضِيًّا» خبر كان «وَاذْكُرْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «فِي الْكِتابِ» متعلقان باذكر «إِدْرِيسَ» مفعول به «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية «كانَ» ماض ناقص واسمها مستتر والجملة خبر إن «صِدِّيقاً» خبر كان «نَبِيًّا» خبر ثان لكان «وَرَفَعْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «مَكاناً» ظرف مكان متعلق برفعناه «عَلِيًّا» صفة لمكانا.
[سورة مريم (19) : آية 58]
أُولئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْراهِيمَ وَإِسْرائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنا وَاجْتَبَيْنا إِذا تُتْلى عَلَيْهِمْ آياتُ الرَّحْمنِ خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيًّا (58)
«أُولئِكَ» اسم إشارة مبتدأ والكاف للخطاب والجملة ابتدائية «الَّذِينَ» اسم موصول خبر «أَنْعَمَ اللَّهُ» ماض وفاعله والجملة صلة «عَلَيْهِمْ» متعلقان بأنعم «مِنَ النَّبِيِّينَ» متعلقان بحال محذوفة «مِنْ ذُرِّيَّةِ» جار ومجرور بدل من النبيين بإعادة الجار «آدَمَ» مضاف إليه مجرور بالكسرة لأنه ممنوع من الصرف «وَمِمَّنْ» الواو عاطفة ومن حرف جر مدغمة بمن الموصولة وهما معطوفان على ما قبلهما «حَمَلْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «مَعَ» ظرف متعلق بحملنا «نُوحٍ» مضاف إليه «وَمِنْ ذُرِّيَّةِ» معطوف على ما قبله «إِبْراهِيمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «وَإِسْرائِيلَ» معطوف على إبراهيم بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «وَمِمَّنْ» الواو عاطفة ومن حرف جر أدغمت بمن اسم الموصول ومعطوفان على ما سبق «هَدَيْنا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَاجْتَبَيْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «إِذا» ظرف يتضمن معنى الشرط وهي أداة شرط غير جازمة تتعلق بالجواب «تُتْلى » مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «عَلَيْهِمْ» متعلقان بتتلى «آياتُ» نائب فاعل «الرَّحْمنِ» مضاف إليه والجملة مضاف إليه «خَرُّوا» ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «سُجَّداً» حال «وَبُكِيًّا» معطوفة على سجدا
(2/246)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 247
[سورة مريم (19) : الآيات 59 الى 61]
فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضاعُوا الصَّلاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَواتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا (59) إِلاَّ مَنْ تابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صالِحاً فَأُولئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلا يُظْلَمُونَ شَيْئاً (60) جَنَّاتِ عَدْنٍ الَّتِي وَعَدَ الرَّحْمنُ عِبادَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّهُ كانَ وَعْدُهُ مَأْتِيًّا (61)
«فَخَلَفَ» الفاء عاطفة وماض «مِنْ بَعْدِهِمْ» متعلقان بخلف والهاء مضاف إليه «خَلْفٌ» فاعل والجملة معطوفة على ما سبق «أَضاعُوا» ماض مبني على الضم والواو فاعل والجملة في محل رفع صفة لخلف «الصَّلاةَ» مفعول به «وَاتَّبَعُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «الشَّهَواتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «فَسَوْفَ» الفاء عاطفة وسوف للاستقبال «يَلْقَوْنَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «غَيًّا» مفعول به وأصله غويا فأدغمت الواو في الياء «إِلَّا» أداة استثناء «مَنْ» اسم موصول منصوب على الاستثناء «تابَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «وَآمَنَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة بالواو «وَعَمِلَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة بالواو «صالِحاً» مفعول به «فَأُولئِكَ» الفاء عاطفة واسم الإشارة مبتدأ والكاف للخطاب والجملة معطوفة «يَدْخُلُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر المبتدأ «الْجَنَّةَ» مفعول به «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يُظْلَمُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة معطوفة «شَيْئاً» مفعول به ثان ليظلمون «جَنَّاتِ» بدل من الجنة في الآية السابقة منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «عَدْنٍ» مضاف إليه «الَّتِي» اسم موصول صفة لجنات «وَعَدَ الرَّحْمنُ» ماض وفاعله والجملة صلة «عِبادَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بِالْغَيْبِ» متعلقان بمحذوف حال «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية «كانَ وَعْدُهُ مَأْتِيًّا» كان واسمها وخبرها والهاء في وعده مضاف إليه والجملة خبر إنه.
[سورة مريم (19) : الآيات 62 الى 64]
لا يَسْمَعُونَ فِيها لَغْواً إِلاَّ سَلاماً وَلَهُمْ رِزْقُهُمْ فِيها بُكْرَةً وَعَشِيًّا (62) تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبادِنا مَنْ كانَ تَقِيًّا (63) وَما نَتَنَزَّلُ إِلاَّ بِأَمْرِ رَبِّكَ لَهُ ما بَيْنَ أَيْدِينا وَما خَلْفَنا وَما بَيْنَ ذلِكَ وَما كانَ رَبُّكَ نَسِيًّا (64)
«لا» نافية «يَسْمَعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «فِيها» متعلقان بحال محذوفة أي حالة كونهم في الجنة «لَغْواً» مفعول به «إِلَّا» أداة حصر «سَلاماً» بدل من لغوا «وَلَهُمْ» الواو عاطفة ومتعلقان بخبر مقدم محذوف «رِزْقُهُمْ» مبتدأ مؤخر والهاء مضاف إليه «فِيها» متعلقان بالخبر المحذوف «بُكْرَةً» ظرف زمان «وَعَشِيًّا» معطوف على بكرة «تِلْكَ» اسم إشارة مبتدأ واللام للبعد والكاف للخطاب «الْجَنَّةُ» خبر والجملة مستأنفة «الَّتِي» موصول صفة للجنة «نُورِثُ» مضارع فاعله مستتر «مِنْ عِبادِنا» متعلقان بنورث «مِنْ» اسم موصول مفعول به «كانَ» ماض ناقص واسمها محذوف «تَقِيًّا» خبر كان والجملة صلة الموصول «وَما» الواو استئنافية وما نافية «نَتَنَزَّلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة مستأنفة
(2/247)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 248
«إِلَّا» أداة حصر «بِأَمْرِ» متعلقان بنتنزل «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «ما» اسم موصول مبتدأ مؤخر «بَيْنَ» ظرف مكان متعلق بصلة الموصول المحذوفة «أَيْدِينا» مضاف إليه ونا مضاف إليه «وَما» الواو عاطفة وما موصولية معطوفة على ما السابقة «خَلْفَنا» ظرف مكان ونا مضاف إليه «وَما بَيْنَ» معطوف على ما سبق وإعرابه مثله «ذلِكَ» اسم الاشارة مضاف إليه واللام للبعد والكاف للخطاب «وَما» الواو استئنافية وما نافية «كانَ رَبُّكَ نَسِيًّا» كان واسمها وخبرها والكاف في ربك مضاف إليه والجملة مستأنفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 65 الى 67]
رَبُّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَما بَيْنَهُما فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا (65) وَيَقُولُ الْإِنْسانُ أَإِذا ما مِتُّ لَسَوْفَ أُخْرَجُ حَيًّا (66) أَوَ لا يَذْكُرُ الْإِنْسانُ أَنَّا خَلَقْناهُ مِنْ قَبْلُ وَلَمْ يَكُ شَيْئاً (67)
«رَبُّ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو أي اللّه «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «وَما» الواو عاطفة وما اسم موصول معطوف على ما قبله «بَيْنَهُما» ظرف مكان متعلق بصلة الموصول المحذوفة والهاء مضاف إليه «فَاعْبُدْهُ» الفاء الفصيحة وأمر ومفعوله وفاعله مستتر وسميت الفاء الفصيحة لأنها أفصحت عن شرط مقدر «وَاصْطَبِرْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «لِعِبادَتِهِ» متعلقان باصطبر «هَلْ» حرف استفهام «تَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر «لَهُ» متعلقان بتعلم «سَمِيًّا» مفعول به «وَيَقُولُ الْإِنْسانُ» الواو استئنافية ومضارع وفاعله والجملة مستأنفة «أَإِذا» الهمزة للاستفهام وإذا ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه «ما مِتُّ» ما زائدة وماض والتاء في محل رفع فاعل والجملة في محل جر مضاف إليه «لَسَوْفَ» اللام لام الابتداء وسوف للاستقبال «أُخْرَجُ» مضارع مبني للمجهول ونائب فاعله مستتر «حَيًّا» حال «أَوَلا» الهمزة للاستفهام والواو عاطفة ولا نافية «يَذْكُرُ الْإِنْسانُ» مضارع وفاعله والجملة مستأنفة «أَنَّا» أن المشبهة بالفعل ونا المدغمة بها اسمها والجملة في تأويل المصدر مفعول به «خَلَقْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة خبر أنا «مِنْ قَبْلُ» من حرف جر وقبل ظرف مبني على الضم في محل جر متعلقان بخلقناه «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم حرف جزم «يَكُ» مضارع ناقص مجزوم بالسكون المقدر على النون المحذوفة للتخفيف واسمها محذوف والجملة معطوفة «شَيْئاً» خبر يك.
[سورة مريم (19) : الآيات 68 الى 71]
فَوَ رَبِّكَ لَنَحْشُرَنَّهُمْ وَالشَّياطِينَ ثُمَّ لَنُحْضِرَنَّهُمْ حَوْلَ جَهَنَّمَ جِثِيًّا (68) ثُمَّ لَنَنْزِعَنَّ مِنْ كُلِّ شِيعَةٍ أَيُّهُمْ أَشَدُّ عَلَى الرَّحْمنِ عِتِيًّا (69) ثُمَّ لَنَحْنُ أَعْلَمُ بِالَّذِينَ هُمْ أَوْلى بِها صِلِيًّا (70) وَإِنْ مِنْكُمْ إِلاَّ وارِدُها كانَ عَلى رَبِّكَ حَتْماً مَقْضِيًّا (71)
«فَوَ رَبِّكَ» الفاء عاطفة والواو للقسم وربك اسم مجرور بواو القسم ومتعلقان بفعل محذوف تقديره أقسم «لَنَحْشُرَنَّهُمْ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة فاعله مستتر والهاء مفعول به «وَالشَّياطِينَ» الواو المعية والشياطين مفعول معه «ثُمَّ» حرف عطف
(2/248)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 249
«لَنُحْضِرَنَّهُمْ» اللام واقعة في جواب قسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة فاعله مستتر والجملة معطوفة «حَوْلَ» ظرف مكان متعلق بنحضرنهم «جَهَنَّمَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «جِثِيًّا» حال «ثُمَّ» عاطفة «لَنَنْزِعَنَّ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة فاعله مستتر «مِنْ كُلِّ» متعلقان بننزعن «شِيعَةٍ» مضاف إليه «أَيُّهُمْ» اسم موصول بمعنى الذي مفعول به «أَشَدُّ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو أشد «عَلَى الرَّحْمنِ» متعلقان بأشد «عِتِيًّا» تمييز «ثُمَّ» عاطفة «لَنَحْنُ» اللام واقعة في جواب القسم ونحن مبتدأ «أَعْلَمُ» خبر «بِالَّذِينَ» الباء حرف جر واسم الموصول في محل جر به متعلقان بأعلم «هُمْ» مبتدأ «أَوْلى » خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «بِها» متعلقان بأولى «صِلِيًّا» تمييز والجملة صلة الموصول «وَإِنْ» الواو عاطفة وإن نافية «مِنْكُمْ» متعلقان بصفة لمبتدأ محذوف تقديره أحد «إِلَّا» أداة حصر «وارِدُها» خبر والها مضاف إليه «كانَ» ماض ناقص واسمه مستتر «عَلى رَبِّكَ» متعلقان بحتما «حَتْماً» خبر «مَقْضِيًّا» صفة
[سورة مريم (19) : الآيات 72 الى 74]
ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ اتَّقَوْا وَنَذَرُ الظَّالِمِينَ فِيها جِثِيًّا (72) وَإِذا تُتْلى عَلَيْهِمْ آياتُنا بَيِّناتٍ قالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلَّذِينَ آمَنُوا أَيُّ الْفَرِيقَيْنِ خَيْرٌ مَقاماً وَأَحْسَنُ نَدِيًّا (73) وَكَمْ أَهْلَكْنا قَبْلَهُمْ مِنْ قَرْنٍ هُمْ أَحْسَنُ أَثاثاً وَرِءْياً (74)
«ثُمَّ» حرف عطف «نُنَجِّي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والفاعل مستتر «الَّذِينَ» اسم موصول مفعول به «اتَّقَوْا» ماض مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة لالتقاء الساكنين والواو فاعل والجملة صلة «وَنَذَرُ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «الظَّالِمِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «فِيها» متعلقان بجثيا «جِثِيًّا» حال «وَإِذا» الواو استئنافية وإذا ظرف لما يستقبل من الزمان متعلق بجوابه «تُتْلى » مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر «عَلَيْهِمْ» متعلقان بتتلى «آياتُنا» نائب فاعل ونا مضاف إليه والجملة مضاف إليه «بَيِّناتٍ» حال منصوبة بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «قالَ الَّذِينَ» ماض واسم الموصول فاعله والجملة لا محل لها جواب شرط غير جازم «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «لِلَّذِينَ» اسم الموصول في محل جر باللام ومتعلقان بقال «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «أَيُّ» اسم استفهام مبتدأ «الْفَرِيقَيْنِ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه مثنى «خَيْرٌ» خبر «مَقاماً» تمييز «وَأَحْسَنُ» معطوف على خير «نَدِيًّا» تمييز «وَكَمْ» الواو استئنافية وكم خبرية في محل نصب مفعول به لأهلكنا «أَهْلَكْنا» ماض وفاعله «قَبْلَهُمْ» ظرف زمان «مِنْ» حرف جر زائد «قَرْنٍ» اسم مجرور لفظا منصوب محلا تمييز «هُمْ أَحْسَنُ» مبتدأ وخبر والجملة صفة لقرن «أَثاثاً» تمييز «وَرِءْياً» معطوف على أثاثا
(2/249)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 250
[سورة مريم (19) : الآيات 75 الى 76]
قُلْ مَنْ كانَ فِي الضَّلالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمنُ مَدًّا حَتَّى إِذا رَأَوْا ما يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكاناً وَأَضْعَفُ جُنْداً (75) وَيَزِيدُ اللَّهُ الَّذِينَ اهْتَدَوْا هُدىً وَالْباقِياتُ الصَّالِحاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَواباً وَخَيْرٌ مَرَدًّا (76)
«قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «مَنْ» اسم شرط جازم مبتدأ «كانَ» ماض ناقص واسمه مستتر «فِي الضَّلالَةِ» متعلقان بخبر كان المحذوف «فَلْيَمْدُدْ» الفاء رابطة للجواب واللام لام الأمر ومضارع مجزوم بلام الأمر والجملة في محل جزم جواب الشرط «لَهُ» متعلقان بيمدد «الرَّحْمنُ» فاعل «مَدًّا» مفعول مطلق «حَتَّى» حرف غاية وجر «إِذا» ظرف لما يستقبل من الزمان متعلق بالجواب «رَأَوْا» ماض وفاعله والجملة في محل جر مضاف إليه «ما» اسم موصول مفعول به «يُوعَدُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة صلة «إِمَّا» حرف شرط وتفصيل «الْعَذابَ» بدل من ما «وَإِمَّا» الواو عاطفة وإما معطوفة على إما السابقة «السَّاعَةَ» بدل من ما «فَسَيَعْلَمُونَ» الفاء واقعة في جواب إما والسين للاستقبال ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «مَنْ» اسم موصول مفعول به «هُوَ شَرٌّ» مبتدأ وخبر والجملة صلة «مَكاناً» تمييز «وَأَضْعَفُ» معطوف على شر «جُنْداً» تمييز «وَيَزِيدُ اللَّهُ» الواو استئنافية ومضارع ولفظ الجلالة فاعله والجملة مستأنفة «الَّذِينَ» اسم موصول مفعول به أول «اهْتَدَوْا» ماض مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة لالتقاء الساكنين والواو فاعل والجملة صلة «هُدىً» مفعول به ثان ليزيد منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر «وَالْباقِياتُ» الواو استئنافية ومبتدأ مرفوع «الصَّالِحاتُ» صفة «خَيْرٌ» خبر والجملة مستأنفة «ثَواباً» تمييز «وَخَيْرٌ» معطوف على خير السابقة «مَرَدًّا» تمييز
[سورة مريم (19) : الآيات 77 الى 81]
أَفَرَأَيْتَ الَّذِي كَفَرَ بِآياتِنا وَقالَ لَأُوتَيَنَّ مالاً وَوَلَداً (77) أَطَّلَعَ الْغَيْبَ أَمِ اتَّخَذَ عِنْدَ الرَّحْمنِ عَهْداً (78) كَلاَّ سَنَكْتُبُ ما يَقُولُ وَنَمُدُّ لَهُ مِنَ الْعَذابِ مَدًّا (79) وَنَرِثُهُ ما يَقُولُ وَيَأْتِينا فَرْداً (80) وَاتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِيَكُونُوا لَهُمْ عِزًّا (81)
«أَفَرَأَيْتَ» الهمزة للاستفهام والفاء استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «الَّذِي» اسم موصول مفعول به «كَفَرَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «بِآياتِنا» متعلقان بكفر ونا مضاف إليه «وَقالَ» الواو عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «لَأُوتَيَنَّ» اللام واقعة في جواب القسم ومضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل مستتر وجملة القسم مقول القول «مالًا» مفعول به «وَوَلَداً» معطوف على مالا وجملة جواب القسم لا محل لها من الإعراب «أَطَّلَعَ» الهمزة للاستفهام وماض فاعله مستتر «الْغَيْبَ» مفعول به «أَمِ» حرف عطف «اتَّخَذَ» ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «عِنْدَ» ظرف مكان «الرَّحْمنِ» مضاف إليه «عَهْداً» مفعول به «كَلَّا» حرف ردع وزجر «سَنَكْتُبُ» السين
(2/250)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 251
للاستقبال ومضارع فاعله مستتر «ما» اسم موصول مفعول به «يَقُولُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَنَمُدُّ» الواو عاطفة ومضارع فاعله مستتر «لَهُ» متعلقان بنمد «مِنَ الْعَذابِ» متعلقان بمحذوف صفة لمدا «مَدًّا» مفعول مطلق «وَنَرِثُهُ» الواو عاطفة ومضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة معطوفة. «ما» موصولة مفعول به «يَقُولُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَيَأْتِينا» الواو عاطفة ومضارع ونا فاعله والجملة معطوفة «فَرْداً» حال «وَاتَّخَذُوا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة استئنافية «مِنْ دُونِ» متعلقان باتخذوا «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «آلِهَةً» مفعول به «لِيَكُونُوا» اللام لام التعليل ومضارع ناقص والواو اسمه «لَهُمْ» متعلقان بالخبر عزا «عِزًّا» خبر
[سورة مريم (19) : الآيات 82 الى 86]
كَلاَّ سَيَكْفُرُونَ بِعِبادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدًّا (82) أَلَمْ تَرَ أَنَّا أَرْسَلْنَا الشَّياطِينَ عَلَى الْكافِرِينَ تَؤُزُّهُمْ أَزًّا (83) فَلا تَعْجَلْ عَلَيْهِمْ إِنَّما نَعُدُّ لَهُمْ عَدًّا (84) يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمنِ وَفْداً (85) وَنَسُوقُ الْمُجْرِمِينَ إِلى جَهَنَّمَ وِرْداً (86)
«كَلَّا» حرف زجر «سَيَكْفُرُونَ» السين للاستقبال ومضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة ابتدائية «بِعِبادَتِهِمْ» متعلقان بيكفرون والهاء مضاف إليه «وَيَكُونُونَ» الواو عاطفة ومضارع ناقص والواو اسمها «عَلَيْهِمْ» متعلقان بضدا «ضِدا» خبر يكونون «أَلَمْ» الهمزة للاستفهام ولم حرف جازم «تَرَ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والفاعل مستتر والجملة ابتدائية «أَنَّا» مؤلفة من أن المشبهة بالفعل ونا المدغمة بها وهي اسمها «أَرْسَلْنَا» ماض وفاعله والجملة خبر أنا «الشَّياطِينَ» مفعول به «عَلَى الْكافِرِينَ» متعلقان بأرسلنا «تَؤُزُّهُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة حالية «أَزًّا» مفعول مطلق «فَلا» الفاء الفصيحة ولا ناهية «تَعْجَلْ» مضارع مجزوم بلا وفاعله مستتر «عَلَيْهِمْ» متعلقان بتعجل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «إِنَّما» كافة ومكفوفة «نَعُدُّ» مضارع فاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان بنعد «عَدًّا» مفعول مطلق «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بنحشر «نَحْشُرُ» مضارع فاعله مستتر «الْمُتَّقِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة مضاف إليه «إِلَى الرَّحْمنِ» متعلقان بنحشر «وَفْداً» حال «وَنَسُوقُ» الواو حرف عطف ومضارع فاعله مستتر «الْمُجْرِمِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «إِلى جَهَنَّمَ» متعلقان بنسوق وجهنم مجرورة بالفتحة لأنها ممنوعة من الصرف «وِرْداً» حال والجملة معطوفة.
[سورة مريم (19) : الآيات 87 الى 92]
لا يَمْلِكُونَ الشَّفاعَةَ إِلاَّ مَنِ اتَّخَذَ عِنْدَ الرَّحْمنِ عَهْداً (87) وَقالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمنُ وَلَداً (88) لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئاً إِدًّا (89) تَكادُ السَّماواتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ وَتَنْشَقُّ الْأَرْضُ وَتَخِرُّ الْجِبالُ هَدًّا (90) أَنْ دَعَوْا لِلرَّحْمنِ وَلَداً (91)
وَ ما يَنْبَغِي لِلرَّحْمنِ أَنْ يَتَّخِذَ وَلَداً (92)
(2/251)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 252
«لا» نافية «يَمْلِكُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة مستأنفة «الشَّفاعَةَ» مفعول به «إِلَّا» أداة استثناء «مَنِ» اسم موصول في محل نصب على الاستثناء «اتَّخَذَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «عِنْدَ» ظرف مكان متعلق باتخذ «الرَّحْمنِ» مضاف إليه «عَهْداً» مفعول به «وَقالُوا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «اتَّخَذَ الرَّحْمنُ» ماض وفاعله والجملة مقول القول «وَلَداً» مفعول به «لَقَدْ» اللام للقسم وقد حرف تحقيق «جِئْتُمْ» ماض وفاعله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب قسم «شَيْئاً» مفعول به «إِدًّا» صفة لشيئا «تَكادُ» مضارع ناقص «السَّماواتُ» اسمها «يَتَفَطَّرْنَ» مضارع مبني على السكون لاتصاله بنون النسوة والنون فاعل والجملة خبر تكاد «مِنْهُ» متعلقان بيتفطرن «وَتَنْشَقُّ الْأَرْضُ» الواو عاطفة ومضارع وفاعله والجملة معطوفة «وَتَخِرُّ الْجِبالُ» مضارع وفاعل «هَدًّا» حال «أَنْ» مصدرية «دَعَوْا» ماض مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة لالتقاء الساكنين وفتح ما قبلها للدلالة عليها «لِلرَّحْمنِ» متعلقان بدعوا «وَلَداً» مفعول به «وَما يَنْبَغِي» الواو استئنافية وما نافية ومضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل «لِلرَّحْمنِ» متعلقان بينبغي والجملة استئنافية «أَنْ» حرف ناصب «يَتَّخِذَ» مضارع منصوب بأن وفاعله مستتر والجملة في تأويل المصدر في محل رفع فاعل ينبغي «وَلَداً» مفعول به.
[سورة مريم (19) : الآيات 93 الى 98]
إِنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ إِلاَّ آتِي الرَّحْمنِ عَبْداً (93) لَقَدْ أَحْصاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدًّا (94) وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيامَةِ فَرْداً (95) إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا (96) فَإِنَّما يَسَّرْناهُ بِلِسانِكَ لِتُبَشِّرَ بِهِ الْمُتَّقِينَ وَتُنْذِرَ بِهِ قَوْماً لُدًّا (97)
وَ كَمْ أَهْلَكْنا قَبْلَهُمْ مِنْ قَرْنٍ هَلْ تُحِسُّ مِنْهُمْ مِنْ أَحَدٍ أَوْ تَسْمَعُ لَهُمْ رِكْزاً (98)
«إِنْ» حرف نفي لا عمل له «كُلُّ» مبتدأ «مَنْ» موصولية في محل جر مضاف إليه «فِي السَّماواتِ» متعلقان بمحذوف صلة «وَالْأَرْضِ» معطوف على السموات «إِلَّا» أداة حصر «آتِي» خبر كل مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والجملة الاسمية من المبتدأ والخبر ابتدائية «الرَّحْمنِ» مضاف إليه «عَبْداً» حال «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «أَحْصاهُمْ» ماض ومفعوله والفاعل مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب قسم «وَعَدَّهُمْ» معطوف على أحصاهم وإعرابه مثله «عَدًّا» مفعول مطلق «وَكُلُّهُمْ» الواو عاطفة وكل مبتدأ والهاء مضاف إليه «آتِيهِ» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بآتيه «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «فَرْداً» حال «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «الَّذِينَ» اسم موصول اسم إن والجملة مستأنفة «آمَنُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «وَعَمِلُوا» معطوف على آمنوا «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «سَيَجْعَلُ» السين للاستقبال ومضارع مرفوع «لَهُمُ» متعلقان بسيجعل «الرَّحْمنُ» فاعل «وُدًّا» مفعول به والجملة خبر إن «فَإِنَّما» الفاء استئنافية وإنما كافة ومكفوفة «يَسَّرْناهُ» مضارع وفاعله ومفعوله
(2/252)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 253
و الجملة مستأنفة «بِلِسانِكَ» متعلقان بيسرناه «لِتُبَشِّرَ» اللام لام التعليل ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل «بِهِ» متعلقان بتبشر «الْمُتَّقِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «وَتُنْذِرَ» معطوف على تبشر منصوب مثله وفاعله مستتر «بِهِ» متعلقان بتبشر «قَوْماً» مفعول به «لُدًّا» صفة لقوما. «وَكَمْ» الواو استئنافية وكم خبرية في محل نصب مفعول به مقدم لأهلكنا «أَهْلَكْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «قَبْلَهُمْ» ظرف زمان متعلق بأهلكنا والهاء مضاف إليه «مِنْ» حرف جر «قَرْنٍ» اسم مجرور تمييز كم. «هَلْ» حرف استفهام «تُحِسُّ» مضارع فاعله مستتر «مِنْهُمْ» متعلقان بحال محذوفة «مِنْ» حرف جر زائد «أَحَدٍ» اسم مجرور لفظا منصوب محلا مفعول به «أَوْ» حرف عطف «تَسْمَعُ» مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «لَهُمْ» متعلقان بتسمع «رِكْزاً» مفعول به.
(2/253)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 254
سورة طه
[سورة طه (20) : الآيات 1 الى 4]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
طه (1) ما أَنْزَلْنا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقى (2) إِلاَّ تَذْكِرَةً لِمَنْ يَخْشى (3) تَنْزِيلاً مِمَّنْ خَلَقَ الْأَرْضَ وَالسَّماواتِ الْعُلى (4)
«طه» من حروف القرآن المقطعة لا محل لها من الإعراب «ما» نافية «أَنْزَلْنا» ماض وفاعله وقرىء نزلنا «عَلَيْكَ» متعلقان بأنزلنا «الْقُرْآنَ» مفعول به والجملة ابتدائية «لِتَشْقى » اللام لام التعليل وتشقى مضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر والشقاء هنا بمعنى التعب وأن المضمرة وما بعدها في تأويل المصدر في محل جر باللام متعلقان بأنزلنا «إِلَّا» أداة حصر «تَذْكِرَةً» مفعول لأجله والاستثناء هنا منقطع «لِمَنْ» اللام حرف جر ومن اسم موصول متعلقان بتذكرة «يَخْشى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر وفاعله مستتر والجملة صلة «تَنْزِيلًا» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره نزلنا «مِمَّنْ» من حرف جر ومن اسم موصول متعلقان بتنزيلا «خَلَقَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «الْأَرْضَ» مفعول به «وَالسَّماواتِ» معطوف على الأرض وهو منصوب مثله وعلامة نصبه الكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم «الْعُلى » صفة السموات وهي منصوبة مثله بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر.
[سورة طه (20) : الآيات 5 الى 8]
الرَّحْمنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوى (5) لَهُ ما فِي السَّماواتِ وَما فِي الْأَرْضِ وَما بَيْنَهُما وَما تَحْتَ الثَّرى (6) وَإِنْ تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفى (7) اللَّهُ لا إِلهَ إِلاَّ هُوَ لَهُ الْأَسْماءُ الْحُسْنى (8)
«الرَّحْمنُ» مبتدأ «عَلَى الْعَرْشِ» متعلقان باستوى «اسْتَوى » ماض والجملة خبر المبتدأ «لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «ما» اسم موصول مبتدأ «فِي السَّماواتِ» متعلقان بصلة محذوفة «وَما فِي الْأَرْضِ» معطوف على ما في السموات «وَما بَيْنَهُما» معطوف على ما قبله «وَما تَحْتَ» الظرف متعلق بمحذوف صلة ما «الثَّرى » مضاف إليه مجرور «وَإِنْ» الواو استئنافية إن شرطية «تَجْهَرْ» فعل الشرط «بِالْقَوْلِ» متعلقان بتجهر والجملة ابتدائية «فَإِنَّهُ» الفاء رابطة للجواب وإن واسمها «يَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر إن «السِّرَّ» مفعول به «وَأَخْفى » معطوف على السر بالفتحة المقدرة «اللَّهُ» لفظ الجلالة مبتدأ «لا» نافية للجنس «إِلهَ» اسمها وخبرها محذوف تقديره موجود «إِلَّا» أداة حصر «هُوَ» ضمير منفصل في محل رفع بدل من الضمير المستكن المقدّر في الخبر المحذوف وجملة لا إله في محل رفع خبر المبتدأ «لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «الْأَسْماءُ» مبتدأ مؤخر «الْحُسْنى » صفة مرفوعة بالضمة المقدرة وجملة له الأسماء خبر ثان للمبتدأ.
[سورة طه (20) : الآيات 9 الى 13]
وَهَلْ أَتاكَ حَدِيثُ مُوسى (9) إِذْ رَأى ناراً فَقالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ ناراً لَعَلِّي آتِيكُمْ مِنْها بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدىً (10) فَلَمَّا أَتاها نُودِيَ يا مُوسى (11) إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوادِ الْمُقَدَّسِ طُوىً (12) وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِما يُوحى (13)
(2/254)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 255
«وَهَلْ» الواو استئنافية وهل حرف استفهام «أَتاكَ» ماض ومفعول به «حَدِيثُ» فاعل «مُوسى » مضاف إليه والجملة مستأنفة لا محل لها «إِذْ» ظرف متعلق بحديث «رَأى ناراً»
ماض ومفعول به والفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «فَقالَ» الفاء عاطفة والجملة معطوفة على جملة رأى «لِأَهْلِهِ» الجار ولمجرور متعلقان بقال والهاء مضاف إليه «امْكُثُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعله والألف للتفريق والجملة في محل نصب مقول القول «إِنِّي» إن واسمها «آنَسْتُ» ماض وفاعله والجملة خبر إن والجملة الاسمية تعليل للأمر «ناراً» مفعول به «لَعَلِّي» لعل واسمها «آتِيكُمْ» مضارع فاعله ضمير مستتر والكاف مفعول به والجملة خبر لعل في محل رفع «مِنْها» متعلقان بمحذوف حال من قبس «بِقَبَسٍ» متعلقان بالفعل «أَوْ» حرف عطف «أَجِدُ» مضارع فاعله مستتر «عَلَى النَّارِ» متعلقان بأجد «هُدىً» مفعول به «فَلَمَّا» الفاء عاطفة «لما» ظرف بمعنى حين «أَتاها» ماض ومفعوله والفاعل مستتر والجملة في محل جر بالإضافة «نُودِيَ» ماض مبني للمجهول ونائب الفاعل ضمير مستتر والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «يا مُوسى » يا أداة نداء وموسى منادى «إِنِّي» إن واسمها «أَنَا» مبتدأ «رَبُّكَ» خبر أنا والجملة خبر إني «فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ» الفاء الفصيحة وأمر ومفعوله والفاعل ضمير مستتر والجملة لا محل لها جواب شرط غير جازم «إِنَّكَ» إن واسمها «بِالْوادِ» متعلقان بالخبر «الْمُقَدَّسِ» صفة مجرورة «طُوىً» بدل أو عطف بيان وطوى اسم الوادي «وَأَنَا» الواو عاطفة وأنا مبتدأ «اخْتَرْتُكَ» ماض وفاعل ومفعول به والجملة خبر «فَاسْتَمِعْ» الفاء عاطفة استمع أمر فاعله ضمير مستتر «لِما» متعلقان باستمع «يُوحى » مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل ضمير مستتر والجملة لا محل لها لأنها صلة الموصول.
[سورة طه (20) : الآيات 14 الى 16]
إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لا إِلهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلاةَ لِذِكْرِي (14) إِنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ أَكادُ أُخْفِيها لِتُجْزى كُلُّ نَفْسٍ بِما تَسْعى (15) فَلا يَصُدَّنَّكَ عَنْها مَنْ لا يُؤْمِنُ بِها وَاتَّبَعَ هَواهُ فَتَرْدى (16)
«إِنَّنِي» إن واسمها «أَنَا» مبتدأ «اللَّهُ» لفظ الجلالة خبر والجملة خبر إن «لا» نافية للجنس «إِلهَ» اسمها مبني على الفتح والخبر محذوف تقديره موجود «إِلَّا» أداة حصر «أَنَا» بدل من الضمير المستكن المقدّر في الخبر «فَاعْبُدْنِي» الفاء الفصيحة وأمر فاعله مستتر والياء مفعول به والجملة لا محل لها وجملة لا إله إلا أنا خبر ثان وجملة «وَأَقِمِ الصَّلاةَ» معطوفة على فاعبدني «لِذِكْرِي» متعلقان بأقم «إِنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ» إن واسمها وخبرها والجملة ابتدائية «أَكادُ» فعل مضارع ناقص من أفعال المقاربة واسمها مستتر تقديره أنا والجملة خبر ثان «أُخْفِيها» الجملة خبر أكاد «لِتُجْزى » اللام للتعليل وتجزى مضارع مبني للمجهول «كُلُّ» نائب فاعل «نَفْسٍ» مضاف إليه والجملة في تأويل مصدر في محل جر بلام التعليل «بِما» متعلقان
(2/255)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 256
بفعل تجزى «تَسْعى » فعل مضارع فاعله مستتر والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها صلة «فَلا» الفاء الفصيحة لا ناهية «يَصُدَّنَّكَ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وهو في محل جزم بلا الناهية ونون التوكيد حرف لا محل له من الإعراب والكاف مفعول به «عَنْها» متعلقان بيصدنك «مَنْ» اسم موصول فاعل «لا يُؤْمِنُ» لا نافية يؤمن مضارع فاعله مستتر «بِها» متعلقان بالفعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها صلة موصول «وَاتَّبَعَ هَواهُ» الواو حرف عطف وماض فاعله مستتر وهواه مفعول به والهاء مضاف إليه «فَتَرْدى » الفاء فاء السببية وتردى مضارع منصوب بأن المضمرة بعد فاء السببية وفاعله ضمير مستتر
[سورة طه (20) : الآيات 17 الى 18]
وَما تِلْكَ بِيَمِينِكَ يا مُوسى (17) قالَ هِيَ عَصايَ أَتَوَكَّؤُا عَلَيْها وَأَهُشُّ بِها عَلى غَنَمِي وَلِيَ فِيها مَآرِبُ أُخْرى (18)
«وَما» الواو حرف استئناف «ما» اسم استفهام مبتدأ «تِلْكَ» اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب في محل رفع خبر «بِيَمِينِكَ» متعلقان بمحذوف حال من اسم الإشارة والجملة ابتدائية «يا مُوسى » يا للنداء وموسى منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب مفعول به لأدعو المقدرة وجملة النداء استئنافية وكذلك الجملة التي سبقتها ، «قالَ» فعل ماض فاعله مستتر «هِيَ عَصايَ» مبتدأ وخبر والياء في عصاي مضاف إليه والجملة مقول القول «أَتَوَكَّؤُا» و«أَهُشُّ» مضارعان فاعل كل منهما مستتر فيه وجملة أتوكأ حالية وجملة «أَهُشُّ» معطوفة عليها «عَلَيْها» متعلقان بأتوكأ «بِها» متعلقان بأهش وكذلك «عَلى غَنَمِي». «وَلِيَ» الواو عاطفة لي متعلقان بخبر مقدم للمبتدأ المؤخر «مَآرِبُ» و«فِيها» متعلقان بحال محذوف «أُخْرى » صفة لمآرب والجملة معطوفة على الجملة السابقة.
[سورة طه (20) : الآيات 19 الى 23]
قالَ أَلْقِها يا مُوسى (19) فَأَلْقاها فَإِذا هِيَ حَيَّةٌ تَسْعى (20) قالَ خُذْها وَلا تَخَفْ سَنُعِيدُها سِيرَتَهَا الْأُولى (21) وَاضْمُمْ يَدَكَ إِلى جَناحِكَ تَخْرُجْ بَيْضاءَ مِنْ غَيْرِ سُوءٍ آيَةً أُخْرى (22) لِنُرِيَكَ مِنْ آياتِنَا الْكُبْرى (23)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «أَلْقِها» أمر ومفعوله والفاعل مستتر والجملة مقول القول «يا مُوسى » جملة النداء مقول القول أيضا «فَأَلْقاها» الفاء عاطفة وماض ومفعوله وفاعله هو والجملة معطوفة «فَإِذا» الفاء عاطفة وإذا الفجائية ظرف زمان «هِيَ حَيَّةٌ» مبتدأ وخبر والجملة معطوفة «تَسْعى » مضارع فاعله مستتر والجملة صفة لحية «قالَ» الجملة مستأنفة «خُذْها» أمر ومفعوله وفاعله ضمير مستتر والجملة في محل نصب مفعول به لقال «وَلا تَخَفْ» الواو عاطفة ولا ناهية وتخف مضارع مجزوم بلا الناهية والجملة معطوفة «سَنُعِيدُها» مضارع ومفعوله وفاعله ضمير مستتر والجملة مقول القول «سِيرَتَهَا» منصوب بنزع الخافض التقدير إلى سيرتها والهاء مضاف إليه «الْأُولى » صفة لسيرتها مجرور بالكسرة المقدرة على الألف المقصورة
(2/256)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 257
«وَاضْمُمْ يَدَكَ» الجملة من الفعل وفاعله المستتر ومفعوله معطوفة «إِلى جَناحِكَ» متعلقان باضمم «تَخْرُجْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب وفاعله مستتر «بَيْضاءَ» حال «مِنْ غَيْرِ» متعلقان بيضاء «سُوءٍ» مضاف إليه «آيَةً» حال من فاعل تخرج المستتر «أُخْرى » صفة لآية «لِنُرِيَكَ» اللام لام التعليل والمضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل وفاعله مستتر والكاف مفعول به وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر باللام «مِنْ آياتِنَا» متعلقان بمحذوف حال من الكبرى «الْكُبْرى » مفعول به ثان ومعنى جناحك جانبك ومعنى «مِنْ غَيْرِ سُوءٍ» أي من غير قبح وفيه كناية عن البرص المرض المعروف أي أن اللّه أعطى لسيدنا موسى معجزة اليد فإذا أخرجها من تحت جناحه خرجت شديدة البياض من غير برص آية من الآيات التسع التي أعطاها اللّه لسيدنا موسى معجزات شاهدات على صدق رسالته.
[سورة طه (20) : الآيات 24 الى 32]
اذْهَبْ إِلى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغى (24) قالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي (25) وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي (26) وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِنْ لِسانِي (27) يَفْقَهُوا قَوْلِي (28)
وَ اجْعَلْ لِي وَزِيراً مِنْ أَهْلِي (29) هارُونَ أَخِي (30) اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي (31) وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي (32)
«اذْهَبْ» أمر فاعله مستتر «إِلى فِرْعَوْنَ» متعلقان باذهب والجملة مقول القول «إِنَّهُ» إن واسمها والجملة تعليلية لا محل لها من الإعراب «طَغى » الجملة خبر إن «قالَ رَبِّ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة رب منادى بأداة نداء محذوفة ورب منادى مضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة «اشْرَحْ» فعل دعاء فاعله مستتر «لِي» متعلقان باشرح «صَدْرِي» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة وما قبلها مقول القول «وَيَسِّرْ» الواو عاطفة ويسر فعل دعاء فاعله مستتر «لِي» متعلقان بيسر «أَمْرِي» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة معطوفة على جملة اشرح لي صدري «وَاحْلُلْ» الواو عاطفة احلل فعل دعاء فاعله مستتر «عُقْدَةً» مفعول به «مِنْ لِسانِي» متعلقان بمحذوف صفة لعقدة والجملة معطوفة على ما قبلها «يَفْقَهُوا» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب بحذف النون والواو فاعل «قَوْلِي» مفعول به والياء مضاف إليه «وَاجْعَلْ» الواو عاطفة واجعل فعل دعاء فاعله مستتر «لِي» متعلقان بمفعول به ثان «وَزِيراً» مفعول به أول «مِنْ أَهْلِي» متعلقان بصفة لوزيرا ، «هارُونَ» بدل من وزيرا «أَخِي» بدل من هارون «اشْدُدْ» فعل دعاء فاعله مستتر «بِهِ» متعلقان باشدد «أَزْرِي» مفعول به والياء مضاف إليه «وَأَشْرِكْهُ» الواو عاطفة وجملة أشركه معطوفة على اشدد «فِي أَمْرِي» متعلقان بأشركه.
[سورة طه (20) : الآيات 33 الى 36]
كَيْ نُسَبِّحَكَ كَثِيراً (33) وَنَذْكُرَكَ كَثِيراً (34) إِنَّكَ كُنْتَ بِنا بَصِيراً (35) قالَ قَدْ أُوتِيتَ سُؤْلَكَ يا مُوسى (36)
«كَيْ» حرف مصدري ونصب «نُسَبِّحَكَ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به والفعل منصوب بكي «كَثِيراً» صفة لمفعول مطلق تقديره تسبيحا كثيرا والجملة معطوفة «وَنَذْكُرَكَ كَثِيراً» الجملة معطوفة على
(2/257)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 258
ما قبلها «إِنَّكَ» إن واسمها «كُنْتَ» كان واسمها «بِنا» متعلقان ببصيرا «بَصِيراً» خبر كان والجملة في محل رفع خبر إن «قالَ» الجملة ابتدائية «قَدْ» حرف تحقيق «أُوتِيتَ» مضارع مبني للمجهول والتاء نائب الفاعل وهو المفعول الأول «سُؤْلَكَ» مفعول به ثان والكاف في محل جر مضاف إليه «يا مُوسى » يا أداة نداء موسى منادى مبني على الضم في محل نصب مفعول به لأدعو المقدرة
[سورة طه (20) : الآيات 37 الى 40]
وَلَقَدْ مَنَنَّا عَلَيْكَ مَرَّةً أُخْرى (37) إِذْ أَوْحَيْنا إِلى أُمِّكَ ما يُوحى (38) أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِي وَعَدُوٌّ لَهُ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلى عَيْنِي (39) إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلى مَنْ يَكْفُلُهُ فَرَجَعْناكَ إِلى أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُها وَلا تَحْزَنَ وَقَتَلْتَ نَفْساً فَنَجَّيْناكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُوناً فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلى قَدَرٍ يا مُوسى (40)
«وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «مَنَنَّا» ماض وفاعله «عَلَيْكَ» متعلقان بفعل مننا «مَرَّةً» مفعول مطلق «أُخْرى » صفة لمرة منصوبة بالفتحة المقدرة والجملة استئنافية «إِذْ» ظرف متعلق بمننا «أَوْحَيْنا» ماض وفاعله والجملة في محل جر بالإضافة «إِلى أُمِّكَ» متعلقان بأوحينا والكاف مضاف إليه «ما» اسم موصول مفعول به «يُوحى » مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر تقديره هو والجملة لا محل لها لأنها صلة الموصول «أَنِ» حرف تفسير لأن الوحي بمعنى القول «اقْذِفِيهِ» فعل أمر وفاعله ومفعوله «فِي التَّابُوتِ» متعلقان باقذفيه والجملة تفسيرية لا محل لها «فَاقْذِفِيهِ» الفاء عاطفة واقذفيه أمر وفاعله ومفعوله «فِي الْيَمِّ» متعلقان باقذفيه والجملة معطوفة «فَلْيُلْقِهِ» الفاء عاطفة واللام لام الأمر ويلقه مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والهاء مفعول به «الْيَمِّ» فاعل «بِالسَّاحِلِ» متعلقان بيلقه والجملة معطوفة «يَأْخُذْهُ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب والهاء مفعول به «عَدُوٌّ» فاعل «لِي» متعلقان بعدو «وَعَدُوٌّ» الواو عاطفة وعدو معطوف على ما قبله والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب «لَهُ» متعلقان بعدو. «وَأَلْقَيْتُ» الواو استئنافية «أَلْقَيْتُ» ماض وفاعله «عَلَيْكَ» متعلقان بالفعل «مَحَبَّةً» مفعول به «مِنِّي» متعلقان بمحذوف صفة لمحبة والجملة مستأنفة «لِتُصْنَعَ» الواو عاطفة واللام لام التعليل ومضارع مبني للمجهول منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل «عَلى عَيْنِي» متعلقان بتصنع والياء مضاف إليه والجملة معطوفة «إِذْ» ظرف متعلق بألقيت «تَمْشِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء «أُخْتُكَ» فاعل والكاف مضاف إليه والجملة مضاف إليه «فَتَقُولُ» الفاء عاطفة والجملة معطوفة على ما قبلها «هَلْ» حرف استفهام «أَدُلُّكُمْ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به «عَلى مَنْ» على حرف جر ومن اسم موصول وهما متعلقان بأدلكم «يَكْفُلُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة لا محل لها لأنها صلة الموصول «فَرَجَعْناكَ» الفاء حرف عطف ورجعناك ماض وفاعله ومفعوله «إِلى أُمِّكَ» متعلقان برجعناك والجملة معطوفة «كَيْ» حرف
(2/258)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 259
ناصب «تَقَرَّ» مضارع منصوب بكي «عَيْنُها» فاعله والهاء مضاف إليه «وَلا تَحْزَنَ» الواو عاطفة ولا ناهية ومضارع منصوب والجملة معطوفة على كي تقر. «وَقَتَلْتَ» الواو عاطفة وماض وفاعله «نَفْساً» مفعول به والجملة معطوفة «فَنَجَّيْناكَ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «مِنَ الْغَمِّ» متعلقان بنجيناك «وَفَتَنَّاكَ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «فُتُوناً» مفعول مطلق «فَلَبِثْتَ» الفاء عاطفة وماض وفاعله «سِنِينَ» ظرف زمان متعلق بلبثت «فِي أَهْلِ» متعلقان بلبثت «مَدْيَنَ» مضاف إليه ممنوع من الصرف مانعه العلمية والتأنيث. «ثُمَّ» حرف عطف «جِئْتَ» ماض وفاعله «عَلى قَدَرٍ» متعلقان بمحذوف حال من تاء الفاعل «يا» أداة نداء «مُوسى » منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب مفعول به لأدعو المقدرة.
[سورة طه (20) : الآيات 41 الى 42]
وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي (41) اذْهَبْ أَنْتَ وَأَخُوكَ بِآياتِي وَلا تَنِيا فِي ذِكْرِي (42)
«وَاصْطَنَعْتُكَ» ماض وفاعله ومفعوله «لِنَفْسِي» متعلقان باصطنعتك والجملة معطوفة «اذْهَبْ» فعل أمر فاعله مستتر «أَنْتَ» توكيد للفاعل المستتر والجملة استئنافية «وَ» حرف عطف «أَخُوكَ» عطف على الفاعل المستتر أنت والكاف مضاف إليه «بِآياتِي» الباء للمصاحبة متعلقان بمحذوف حال والياء مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَلا» الواو عاطفة «لا» ناهية «تَنِيا» مضارع مجزوم بلا بحذف النون والألف فاعل «فِي ذِكْرِي» متعلقان بتنيا والياء مضاف إليه والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 43 الى 45]
اذْهَبا إِلى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغى (43) فَقُولا لَهُ قَوْلاً لَيِّناً لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشى (44) قالا رَبَّنا إِنَّنا نَخافُ أَنْ يَفْرُطَ عَلَيْنا أَوْ أَنْ يَطْغى (45)
«اذْهَبا» أمر مبني على حذف النون والألف فاعل «إِلى فِرْعَوْنَ» متعلقان باذهبا والجملة ابتدائية «إِنَّهُ» إن واسمها «طَغى » ماض مبني على الفتح المقدر وفاعله مستتر والجملة خبر إن وجملة «إِنَّهُ طَغى » تعليلية «فَقُولا» الفاء عاطفة و«قَوْلًا» أمر مبني على حذف النون والألف فاعله «لَهُ» متعلقان بقولا «قَوْلًا» مفعول مطلق «لَيِّناً» صفة والجملة معطوفة «لَعَلَّهُ» لعل واسمها «يَتَذَكَّرُ» مضارع مرفوع فاعله مستتر والجملة خبر لعل «أَوْ» حرف عطف «يَخْشى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة وفاعله مستتر والجملة معطوفة «قالا» ماض وفاعله «رَبَّنا» منادى مضاف ونا في محل جر مضاف إليه وجملة النداء في محل نصب مقول القول «إِنَّنا» إن واسمها والجملة مقول القول «نَخافُ» مضارع فاعله مستتر والجملة في محل رفع خبر إن «أَنْ» حرف ناصب «يَفْرُطَ» مضارع منصوب بأن «عَلَيْنا» متعلقان بيفرط «أَوْ» حرف عطف «أَنْ» ناصبة «يَطْغى » مضارع منصوب والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 46 الى 47]
قالَ لا تَخافا إِنَّنِي مَعَكُما أَسْمَعُ وَأَرى (46) فَأْتِياهُ فَقُولا إِنَّا رَسُولا رَبِّكَ فَأَرْسِلْ مَعَنا بَنِي إِسْرائِيلَ وَلا تُعَذِّبْهُمْ قَدْ جِئْناكَ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكَ وَالسَّلامُ عَلى مَنِ اتَّبَعَ الْهُدى (47)
«قالَ» الجملة ابتدائية «لا» ناهية «تَخافا» مضارع مجزوم بحذف النون والألف فاعل والجملة في محل نصب
(2/259)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 260
مقول القول «إِنَّنِي» إن واسمها «مَعَكُما» ظرف مكان متعلق بالخبر والكاف مضاف إليه وما للتثنية والجملة تعليلية «أَسْمَعُ» مضارع فاعله مستتر والجملة في محل نصب حال «وَأَرى » الجملة معطوفة «فَأْتِياهُ» الفاء هي الفصيحة ائتياه أمر وفاعله ومفعوله والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «فَقُولا» الفاء عاطفة وقولا أمر وفاعله والجملة معطوفة «إِنَّا» إن واسمها «رَسُولا» خبر إن مرفوع بالألف لأنه مثنى والجملة في محل نصب مقول القول «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «فَأَرْسِلْ» الفاء هي الفصيحة أرسل أمر فاعله مستتر «مَعَنا» ظرف مكان متعلق بأرسل «بَنِي» مفعول به منصوب بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «إِسْرائِيلَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تُعَذِّبْهُمْ» مضارع مجزوم فاعله مستتر والهاء في محل نصب مفعول به والجملة معطوفة «قَدْ» حرف تحقيق «جِئْناكَ» ماض وفاعله ومفعوله «بِآيَةٍ» متعلقان بالفعل «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان بصفة آية وجملة قد جئناك حالية «وَ» الواو استئنافية «السَّلامُ» مبتدأ «عَلى مَنِ» الجار واسم الموصول متعلقان بالخبر والجملة استئنافية «اتَّبَعَ» ماض فاعله مستتر والجملة صلة «الْهُدى » مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر.
[سورة طه (20) : الآيات 48 الى 49]
إِنَّا قَدْ أُوحِيَ إِلَيْنا أَنَّ الْعَذابَ عَلى مَنْ كَذَّبَ وَتَوَلَّى (48) قالَ فَمَنْ رَبُّكُما يا مُوسى (49)
«إِنَّا» إن واسمها «قَدْ» حرف تحقيق «أُوحِيَ» مضارع مبني للمجهول والجملة خبر إن «إِلَيْنا» متعلقان بأوحي «أَنَّ الْعَذابَ» أن واسمها «عَلى مَنْ» حرف الجر واسم الموصول متعلقان بالخبر المحذوف «كَذَّبَ» ماض فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها صلة الموصول «وَتَوَلَّى» الواو عاطفة وتولى مضارع فاعله مستتر والجملة معطوفة «قالَ» الجملة استئنافية «فَمَنْ» الفاء العاطفة ومن اسم استفهام مبتدأ والجملة معطوفة «رَبُّكُما» خبر والكاف مضاف إليه والميم والألف للتثنية والجملة في محل نصب مقول القول «يا» أداة نداء «مُوسى » منادى والجملة في محل نصب مقول القول
[سورة طه (20) : الآيات 50 الى 52]
قالَ رَبُّنَا الَّذِي أَعْطى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدى (50) قالَ فَما بالُ الْقُرُونِ الْأُولى (51) قالَ عِلْمُها عِنْدَ رَبِّي فِي كِتابٍ لا يَضِلُّ رَبِّي وَلا يَنْسى (52)
«قالَ» الجملة ابتدائية «رَبُّنَا» مبتدأ ونا مضاف إليه والجملة مقول القول «الَّذِي» اسم موصول في محل رفع خبر «أَعْطى » الجملة لا محل لها لأنها صلة «كُلَّ» مفعول به أول «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «خَلْقَهُ» مفعول به ثان «ثُمَّ هَدى » الجملة معطوفة على أعطى «قالَ» الجملة مستأنفة «فَما» الفاء عاطفة «ما» اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «بالُ» خبر «الْقُرُونِ» مضاف إليه «الْأُولى » صفة مجرورة بالكسرة المقدرة وجملة فما بال إلخ في محل نصب مفعول به «قالَ» الجملة مستأنفة «عِلْمُها» مبتدأ والهاء مضاف إليه «عِنْدَ» ظرف مكان متعلق بالخبر «رَبِّي» مضاف إليه والياء مضاف إليه والجملة في محل نصب مقول القول «فِي كِتابٍ» متعلقان بالخبر
(2/260)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 261
أيضا «لا يَضِلُّ» لا نافية يضل مضارع «رَبِّي» فاعل والياء مضاف إليه «وَ» عاطفة «لا» نافية «يَنْسى » مضارع مرفوع بضمة مقدرة وفي الآية تنزيه الله تعالى عن الخطأ والنسيان وجملة «لا يَضِلُّ» إلخ .. مستأنفة وجملة «لا يَنْسى » معطوفة على لا يضل ومفعول ينسى محذوف.
[سورة طه (20) : الآيات 53 الى 55]
الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ مَهْداً وَسَلَكَ لَكُمْ فِيها سُبُلاً وَأَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ ماءً فَأَخْرَجْنا بِهِ أَزْواجاً مِنْ نَباتٍ شَتَّى (53) كُلُوا وَارْعَوْا أَنْعامَكُمْ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِأُولِي النُّهى (54) مِنْها خَلَقْناكُمْ وَفِيها نُعِيدُكُمْ وَمِنْها نُخْرِجُكُمْ تارَةً أُخْرى (55)
«الَّذِي» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو والجملة استئنافية «جَعَلَ» الجملة لا محل لها لأنها صلة الموصول «لَكُمُ» متعلقان بجعل «الْأَرْضَ» مفعول به أول «مَهْداً» مفعول به ثان «وَ» الواو عاطفة «سَلَكَ» الجملة معطوفة «لَكُمُ» متعلقان بالفعل قبله «فِيها» متعلقان بسلك «سُبُلًا» مفعول به «وَ» الواو عاطفة «أَنْزَلَ» الجملة معطوفة «مِنَ السَّماءِ» متعلقان بأنزل «ماءً» مفعول به «فَأَخْرَجْنا» الفاء عاطفة وأخرجنا ماض وفاعله «بِهِ» متعلقان بأخرجنا «أَزْواجاً» مفعول به «مِنْ نَباتٍ» متعلقان بصفة لأزواجا «شَتَّى» صفة لأزواجا وجملة أخرجنا إلخ معطوفة. «كُلُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة ابتدائية «وَ» الواو عاطفة «ارْعَوْا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل «أَنْعامَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» متعلقان بالخبر المقدم واللام للبعد والكاف للخطاب «لَآياتٍ» اللام المزحلقة وآيات اسم إن المؤخر منصوب بالكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم «لِأُولِي» متعلقان بمحذوف صفة لآيات «النُّهى » مضاف إليه وجملة «إِن َّ»
إلخ .. مستأنفة «مِنْها» متعلقان بخلقناكم «خَلَقْناكُمْ» ماض وفاعله ومفعوله «وَ» عاطفة «فِيها» متعلقان بنعيدكم «نُعِيدُكُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر «وَمِنْها» متعلقان بنخرجكم «نُخْرِجُكُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله نحن «تارَةً» ظرف زمان متعلق بنخرجكم «أُخْرى » صفة والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 56 الى 59]
وَلَقَدْ أَرَيْناهُ آياتِنا كُلَّها فَكَذَّبَ وَأَبى (56) قالَ أَجِئْتَنا لِتُخْرِجَنا مِنْ أَرْضِنا بِسِحْرِكَ يا مُوسى (57) فَلَنَأْتِيَنَّكَ بِسِحْرٍ مِثْلِهِ فَاجْعَلْ بَيْنَنا وَبَيْنَكَ مَوْعِداً لا نُخْلِفُهُ نَحْنُ وَلا أَنْتَ مَكاناً سُوىً (58) قالَ مَوْعِدُكُمْ يَوْمُ الزِّينَةِ وَأَنْ يُحْشَرَ النَّاسُ ضُحًى (59)
«وَلَقَدْ» الواو حرف جر وقسم وهي والمقسم به متعلقان بفعل القسم المحذوف ولقد اللام واقعة في جواب قسم محذوف «قد» حرف تحقيق «أَرَيْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله الأول «آياتِنا» مفعول به ثان ونا في محل جر مضاف إليه «كُلَّها» توكيد آيات منصوبة بالفتحة والهاء مضاف إليه «فَكَذَّبَ» الفاء عاطفة وكذب الجملة معطوفة على أريناه «وَأَبى » الجملة معطوفة والآيات التي أعطاها اللّه لسيدنا موسى تسع آيات هي : اليد والعصا والطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم والسنين ونقص الثمرات راجع
(2/261)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 262
تفسير الآية 101 من الإسراء في تفسير ابن كثير أو غيره من التفاسير. «قالَ» الجملة مستأنفة «أَجِئْتَنا» ماض وفاعل ومفعول به والجملة في محل نصب مفعول به لقال والهمزة للاستفهام الإنكاري «لِتُخْرِجَنا» اللام للتعليل وتخرجنا مضارع منصوب فاعله ضمير مستتر ونا في محل نصب مفعول به.
«مِنْ أَرْضِنا» متعلقان بتخرجنا ونا مضاف إليه والجملة المؤلفة من أن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر باللام وهما متعلقان بالفعل قبلهما «بِسِحْرِكَ» متعلقان بتخرجنا والكاف مضاف إليه «يا» أداة نداء «مُوسى » منادى «فَلَنَأْتِيَنَّكَ» الفاء الفصيحة واللام واقعة في جواب قسم مقدر نأتينك مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل ضمير مستتر والكاف في محل نصب مفعول به «بِسِحْرٍ» متعلقان بنأتينك «مِثْلِهِ» صفة والهاء مضاف إليه والجملة جواب القسم المحذوف «فَاجْعَلْ» الفاء عاطفة «اجعل» أمر فاعله مستتر «بَيْنَنا» ظرف زمان ونا مضاف إليه «وَبَيْنَكَ» معطوف على بيننا «مَوْعِداً» مفعول به أول لاجعل والجملة معطوفة «لا» نافية «نُخْلِفُهُ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة صفة لموعدا «نَحْنُ» توكيد للضمير المستتر في نخلفه «وَ» الواو عاطفة «لا» نافية «أَنْتَ» معطوف على الضمير المستتر في نخلفه «مَكاناً» مفعول به ثان «سُوىً» صفة مكانا منصوبة بالفتحة المقدرة أي وسطا «قالَ» الجملة مستأنفة «مَوْعِدُكُمْ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «يَوْمُ» خبر «الزِّينَةِ» مضاف إليه والجملة في محل نصب مقول القول «وَأَنْ» الواو عاطفة وأن حرف ناصب «يُحْشَرَ» مضارع مبني للمجهول منصوب «النَّاسُ» نائب فاعل «ضُحًى» ظرف زمان متعلق بيحشر والجملة معطوفة
[سورة طه (20) : الآيات 60 الى 61]
فَتَوَلَّى فِرْعَوْنُ فَجَمَعَ كَيْدَهُ ثُمَّ أَتى (60) قالَ لَهُمْ مُوسى وَيْلَكُمْ لا تَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ كَذِباً فَيُسْحِتَكُمْ بِعَذابٍ وَقَدْ خابَ مَنِ افْتَرى (61)
«فَتَوَلَّى» الفاء حرف عطف وماض «فِرْعَوْنُ» فاعل «فَجَمَعَ» ماض معطوف والفاعل مستتر «كَيْدَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «ثُمَّ» حرف عطف للتراخي «أَتى » ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة. «قالَ» الجملة استئنافية «لَهُمْ» متعلقان بقال «مُوسى » فاعل «وَيْلَكُمْ» مفعول مطلق لفعل محذوف أماته العرب وأبقوا مصدره والكاف مضاف إليه «لا» ناهية «تَفْتَرُوا» مضارع مجزوم بلا بحذف النون والواو فاعل «عَلَى اللَّهِ» لفظ الجلالة مجرور بعلى متعلقان بتفتروا «كَذِباً» مفعول به والجملة مقول القول «فَيُسْحِتَكُمْ» الفاء فاء السببية ومضارع منصوب بأن المضمرة بعد فاء السببية والفاعل مستتر والكاف مفعول به «بِعَذابٍ» متعلقان بيسحتكم «وَقَدْ» الواو حالية وقد حرف تحقيق وجملة «خابَ» في محل نصب على الحال «مَنِ» موصول فاعل خاب «افْتَرى » ماض فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها صلة.
[سورة طه (20) : الآيات 62 الى 64]
فَتَنازَعُوا أَمْرَهُمْ بَيْنَهُمْ وَأَسَرُّوا النَّجْوى (62) قالُوا إِنْ هذانِ لَساحِرانِ يُرِيدانِ أَنْ يُخْرِجاكُمْ مِنْ أَرْضِكُمْ بِسِحْرِهِما وَيَذْهَبا بِطَرِيقَتِكُمُ الْمُثْلى (63) فَأَجْمِعُوا كَيْدَكُمْ ثُمَّ ائْتُوا صَفًّا وَقَدْ أَفْلَحَ الْيَوْمَ مَنِ اسْتَعْلى (64)
(2/262)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 263
«فَتَنازَعُوا» الفاء عاطفة وماض مبني على الضم والواو فاعل «أَمْرَهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بَيْنَهُمْ» ظرف متعلق بمحذوف حال والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «وَأَسَرُّوا» الواو عاطفة والجملة معطوفة «النَّجْوى » مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة «قالُوا» الجملة مستأنفة «إِنْ» مخففة من إن الثقيلة لا عمل لها «هذانِ» اسم إشارة في محل رفع مبتدأ «لَساحِرانِ» اللام الفارقة وساحران خبر المبتدأ مرفوع بالألف والجملة في محل نصب مقول القول «يُرِيدانِ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة في محل رفع صفة لساحران «إِنْ» ناصبة «يُخْرِجاكُمْ» مضارع منصوب بحذف النون والألف فاعل والكاف مفعول به والجملة في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به ليريدان «مِنْ أَرْضِكُمْ» متعلقان بيخرجاكم والكاف مضاف إليه «بِسِحْرِهِما» متعلقان بالفعل قبلهما «وَيَذْهَبا» الواو عاطفة والجملة معطوفة على جملة يخرجاكم منصوبة مثلها «بِطَرِيقَتِكُمُ» متعلقان بيذهبا والكاف في محل جر مضاف إليه والميم للجمع «الْمُثْلى » صفة لطريقتكم مجرورة بالكسرة المقدرة «فَأَجْمِعُوا» الفاء الفصيحة أمر مبني على حذف النون والواو فاعل «كَيْدَكُمْ» مفعول به منصوب والكاف مضاف إليه والجملة لا محل لها لأنها وقعت في جواب شرط غير جازم التقدير إذا كان الأمر إلخ فأجمعوا «ثُمَّ» عاطفة «ائْتُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة معطوفة على ما قبلها «صَفًّا» حال منصوبة أي مصطفين «وَقَدْ» الواو حالية قد حرف تحقيق «أَفْلَحَ» ماض «الْيَوْمَ» ظرف زمان «مَنِ» اسم موصول في محل رفع فاعل والجملة حالية «اسْتَعْلى » ماض مبني على الفتح المقدر فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها صلة.
[سورة طه (20) : الآيات 65 الى 67]
قالُوا يا مُوسى إِمَّا أَنْ تُلْقِيَ وَإِمَّا أَنْ نَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَلْقى (65) قالَ بَلْ أَلْقُوا فَإِذا حِبالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّها تَسْعى (66) فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً مُوسى (67)
«قالُوا» الجملة ابتدائية «يا» أداة نداء «مُوسى » منادى والجملة في محل نصب مقول القول «إِمَّا» حرف شرط وتفصيل ومعناها هنا التخيير بتقدير فعل محذوف اختر «أَنْ» ناصبة «تُلْقِيَ» مضارع منصوب وفاعله مستتر وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به لفعل اختر المحذوف والتقدير اختر أحد الأمرين «وَ» عاطفة «إِمَّا» حرف شرط وتفصيل «أَنْ» ناصبة «نَكُونَ» مضارع ناقص والواو اسمها «أَوَّلَ» خبر نكون المنصوب والجملة معطوفة على ما قبلها «مَنْ» موصول في محل جر مضاف إليه «أَلْقى » الجملة لا محل لها لأنها صلة وأن وما بعدها في محل نصب مفعول به لفعل اختر المحذوف «قالَ» الجملة مستأنفة «بَلْ» حرف إضراب «أَلْقُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة مقول القول «فَإِذا» الفاء عاطفة وإذا الفجائية «حِبالُهُمْ» مبتدأ مرفوع والهاء مضاف إليه «وَ» عاطفة «عِصِيُّهُمْ» معطوفة على حبالهم والهاء مضاف إليه والجملة ابتدائية «يُخَيَّلُ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بضم آخره والجملة خبر المبتدأ والجملة الاسمية جر بالإضافة «إِلَيْهِ» متعلقان بيخيل «مِنْ سِحْرِهِمْ» متعلقان بيخيل والهاء مضاف إليه «أَنَّها» أن
(2/263)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 264
و اسمها وأن وما بعدها في تأويل مصدر نائب فاعل «تَسْعى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة وفاعله مستتر والجملة خبر أن «فَأَوْجَسَ» الفاء عاطفة والجملة من الفعل أوجس وفاعله معطوفة «فِي نَفْسِهِ» متعلقان بأوجس والهاء مضاف إليه «خِيفَةً» مفعول به «مُوسى » فاعل مؤخر.
[سورة طه (20) : الآيات 68 الى 70]
قُلْنا لا تَخَفْ إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعْلى (68) وَأَلْقِ ما فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ ما صَنَعُوا إِنَّما صَنَعُوا كَيْدُ ساحِرٍ وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتى (69) فَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سُجَّداً قالُوا آمَنَّا بِرَبِّ هارُونَ وَمُوسى (70)
«قُلْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لا» ناهية «تَخَفْ» مضارع مجزوم فاعله مستتر والجملة في محل نصب مفعول به لقلنا «إِنَّكَ» إن واسمها «أَنْتَ» توكيد للضمير «الْأَعْلى » خبر إن والجملة مستأنفة «وَ» عاطفة «أَلْقِ» أمر مبني على حذف حرف العلة فاعله مستتر والجملة مستأنفة «ما» اسم موصول محله النصب مفعول به «فِي يَمِينِكَ» متعلقان بمحذوف صلة ما والكاف مضاف إليه «تَلْقَفْ» مضارع مجزوم لأنه جواب الطلب فاعله مستتر «ما» اسم موصول مفعول به والجملة مستأنفة «صَنَعُوا» ماض وفاعله والجملة لا محل لها لأنها صلة «إن» حرف مشبه بالفعل «ما» الموصولية اسمها والجملة مستأنفة لا محل لها «صَنَعُوا» ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها «كَيْدُ» خبر إن «ساحِرٍ» مضاف إليه «وَلا» الواو حالية ولا نافية «يُفْلِحُ» مضارع «السَّاحِرُ» فاعل «حَيْثُ» ظرف مكان مبني على الضم متعلق بيفلح والجملة في محل نصب على الحال أو الواو عاطفة والجملة معطوفة «أَتى » ماض فاعله مستتر والجملة في محل جر مضاف إليه «فَأُلْقِيَ» الفاء عاطفة وألقي ماض مبني للمجهول «السَّحَرَةُ» نائب فاعل «سُجَّداً» حال والجملة معطوفة على جملة مقدرة هي ألقى موسى عصاه فألقي السحرة «قالُوا» ماض وفاعله والجملة في محل نصب حال أخرى من السحرة «آمَنَّا» ماض وفاعله والجملة في محل نصب مقول القول «بِرَبِّ» متعلقان بآمنا «هارُونَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف «وَمُوسى » معطوف بالواو مجرور مثله بالكسرة المقدرة على الألف المقصورة للتعذر
[سورة طه (20) : آية 71]
قالَ آمَنْتُمْ لَهُ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ إِنَّهُ لَكَبِيرُكُمُ الَّذِي عَلَّمَكُمُ السِّحْرَ فَلَأُقَطِّعَنَّ أَيْدِيَكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلافٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْلِ وَلَتَعْلَمُنَّ أَيُّنا أَشَدُّ عَذاباً وَأَبْقى (71)
«قالَ» الجملة مستأنفة «آمَنْتُمْ» ماض وفاعله والجملة مقول القول «لَهُ» متعلقان بآمنتم «قَبْلَ» ظرف زمان متعلق بآمنتم «أَنْ» ناصبة «آذَنَ» مضارع منصوب بأن فاعله مستتر «لَكُمْ» متعلقان بآذن وجملة أن آذن في تأويل مصدر في محل جر مضاف إليه «إِنَّهُ» إن واسمها «لَكَبِيرُكُمُ» اللام هي المزحلقة وكبيركم خبر إن والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «الَّذِي» موصول صفة في محل رفع «عَلَّمَكُمُ» ماض فاعله مستتر والكاف مفعول به أول «السِّحْرَ» مفعول به ثان والجملة صلة لا محل لها «فَلَأُقَطِّعَنَّ» الفاء الفصيحة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وأقطعن مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد
(2/264)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 265
الثقيلة والنون حرف لا محل له من الإعراب وفاعله مستتر «أَيْدِيَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «وَأَرْجُلَكُمْ» معطوف على ما قبله «مِنْ خِلافٍ» متعلقان بحال محذوفة والمعنى مختلفة والجملة لا محل لها «وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ» الواو عاطفة اللام واقعة في جواب القسم والمضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والفاعل مستتر والكاف في محل نصب مفعول به والجملة معطوفة «فِي جُذُوعِ» متعلقان بأصلبنكم «النَّخْلِ» مضاف إليه «وَلَتَعْلَمُنَّ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب القسم والفعل المضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النون المحذوفة لتوالي الأمثال لأنه من الأفعال الخمسة والواو المحذوفة لالتقاء الساكنين فاعل والنون نون التوكيد لا محل لها. «أَيُّنا» أي استفهامية في محل رفع مبتدأ ونا مضاف إليه «أَشَدُّ» خبر والجملة في محل نصب سدت مسد مفعولي تعلمن لأن الفعل علق بأي الاستفهامية. «عَذاباً» تمييز «وَأَبْقى » معطوف على أشد.
[سورة طه (20) : الآيات 72 الى 74]
قالُوا لَنْ نُؤْثِرَكَ عَلى ما جاءَنا مِنَ الْبَيِّناتِ وَالَّذِي فَطَرَنا فَاقْضِ ما أَنْتَ قاضٍ إِنَّما تَقْضِي هذِهِ الْحَياةَ الدُّنْيا (72) إِنَّا آمَنَّا بِرَبِّنا لِيَغْفِرَ لَنا خَطايانا وَما أَكْرَهْتَنا عَلَيْهِ مِنَ السِّحْرِ وَاللَّهُ خَيْرٌ وَأَبْقى (73) إِنَّهُ مَنْ يَأْتِ رَبَّهُ مُجْرِماً فَإِنَّ لَهُ جَهَنَّمَ لا يَمُوتُ فِيها وَلا يَحْيى (74)
«قالُوا» الجملة استئنافية «لَنْ» ناصبة «نُؤْثِرَكَ» مضارع منصوب وفاعله مستتر تقديره نحن والكاف مفعول به والجملة في محل نصب مقول القول «عَلى » حرف جر «ما» اسم موصول متعلقان بنؤثرك «جاءَنا» فعل ماض فاعله مستتر ونا مفعول به والجملة لا محل لها لأنها صلة «مِنَ الْبَيِّناتِ» متعلقان بمحذوف حال «وَالَّذِي» الواو حرف جر وقسم واسم الموصول في محل جر متعلقان بفعل اقسم المحذوف «فَطَرَنا» فعل ماض فاعله مستتر ونا مفعول به والجملة لا محل لها لأنها صلة موصول «فَاقْضِ» الفاء هي الفصيحة واقض أمر مبني على حذف حرف العلة وفاعله مستتر «ما» اسم موصول مفعول به «أَنْتَ» مبتدأ «قاضٍ» خبر مرفوع بالضمة المقدرة على الياء المحذوفة لأنه اسم منقوص والجملة صلة لا محل لها «إِنَّما» كافة ومكفوفة «تَقْضِي» مضارع فاعله مستتر «هذِهِ» اسم إشارة مفعول به «الْحَياةَ» بدل من اسم الإشارة «الدُّنْيا» صفة والجملة لا محل لها لأنها تعليلية «إِنَّا» إن واسمها «آمَنَّا» ماض وفاعله والجملة خبر إن «بِرَبِّنا» متعلقان بآمنا ونا مضاف إليه «لِيَغْفِرَ» اللام للتعليل والفعل المضارع منصوب بأن المضمرة بعد لام التعليل والفاعل مستتر وأن وما بعدها في محل جر باللام وهما متعلقان بآمنا «لَنا» متعلقان بيغفر «خَطايانا» مفعول به منصوب ونا في محل جر مضاف إليه «وَ» الواو عاطفة «ما» اسم موصول في محل نصب معطوف على خطايانا «أَكْرَهْتَنا» ماض وفاعله ومفعوله «عَلَيْهِ» متعلقان بأكرهتنا والجملة لا محل لها لأنها صلة «مِنَ السِّحْرِ» متعلقان بمحذوف حال «وَاللَّهُ خَيْرٌ» الواو عاطفة والمبتدأ والخبر جملة معطوفة «وَأَبْقى » معطوف على خير بالرفع. «إِنَّهُ» إن واسمها «مَنْ» اسم شرط
(2/265)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 266
جازم في محل رفع مبتدأ «يَأْتِ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة وفاعله مستتر وهو فعل الشرط «رَبَّهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «مُجْرِماً» حال وجملة من خبر إن وجملتا الشرط والجواب خبر من «فَإِنَّ» الفاء رابطة للجواب «إن» حرف مشبه بالفعل «لَهُ» متعلقان بالخبر المقدم «جَهَنَّمَ» اسمها المؤخر والجملة في محل جزم جواب الشرط واقترن الجواب بالفاء الرابطة للجواب لأن جملة الجواب جملة اسمية «لا يَمُوتُ» لا نافية والمضارع فاعله مستتر «فِيها» متعلقان بيموت والجملة حالية «وَلا يَحْيى » الواو عاطفة ولا نافية ويحيا مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على آخره والفاعل مستتر والجملة معطوفة
[سورة طه (20) : الآيات 75 الى 76]
وَمَنْ يَأْتِهِ مُؤْمِناً قَدْ عَمِلَ الصَّالِحاتِ فَأُولئِكَ لَهُمُ الدَّرَجاتُ الْعُلى (75) جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهارُ خالِدِينَ فِيها وَذلِكَ جَزاءُ مَنْ تَزَكَّى (76)
«وَمَنْ» الواو عاطفة ومن اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «يَأْتِهِ» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط بحذف حرف العلة والفاعل مستتر والهاء في محل نصب مفعول به وجملتا الشرط والجواب خبر «مُؤْمِناً» حال «قَدْ» حرف تحقيق «عَمِلَ» ماض فاعله مستتر «الصَّالِحاتِ» مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم والجملة صفة لمؤمنا «فَأُولئِكَ» الفاء رابطة للجواب أولئك مبتدأ «لَهُمُ» متعلقان بالخبر المقدم «الدَّرَجاتُ» مبتدأ مؤخر والجملة في محل رفع خبر أولئك وجملة أولئك في محل جزم جواب الشرط «الْعُلى » صفة الدرجات «جَنَّاتُ» بدل من الدرجات «عَدْنٍ» مضاف إليه «تَجْرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة «مِنْ تَحْتِهَا» متعلقان بتجري والهاء مضاف إليه «الْأَنْهارُ» فاعل «خالِدِينَ» حال منصوبة بالياء «فِيها» متعلقان بخالدين وجملة تجري صفة لجنات «وَ» عاطفة «ذلِكَ» اسم إشارة مبتدأ «جَزاءُ» خبر «مِنْ» اسم موصول مضاف إليه «تَزَكَّى» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها وجملة المبتدأ والخبر معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 77 الى 79]
وَلَقَدْ أَوْحَيْنا إِلى مُوسى أَنْ أَسْرِ بِعِبادِي فَاضْرِبْ لَهُمْ طَرِيقاً فِي الْبَحْرِ يَبَساً لا تَخافُ دَرَكاً وَلا تَخْشى (77) فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ بِجُنُودِهِ فَغَشِيَهُمْ مِنَ الْيَمِّ ما غَشِيَهُمْ (78) وَأَضَلَّ فِرْعَوْنُ قَوْمَهُ وَما هَدى (79)
«وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «أَوْحَيْنا» ماض وفاعله «إِلى مُوسى » متعلقان بأوحينا والجملة معطوفة «أَنْ» مفسرة «أَسْرِ» أمر مبني على حذف حرف العلة فاعله مستتر «بِعِبادِي» متعلقان بأسر والياء مضاف إليه والجملة لا محل لها لأنها مفسرة «فَاضْرِبْ» الفاء عاطفة والجملة معطوفة والمعنى اجعل «لَهُمْ» متعلقان باضرب وقاما مقام المفعول الثاني «طَرِيقاً» مفعول به أول «فِي الْبَحْرِ» صفة لطريقا «يَبَساً» صفة ثانية «لا تَخافُ» لا نافية والفعل المضارع فاعله مستتر «دَرَكاً» مفعول به والجملة استئنافية «وَلا تَخْشى » الجملة معطوفة «فَأَتْبَعَهُمْ» الفاء استئنافية وأتبعهم ماض والهاء مفعول به مقدم «فِرْعَوْنُ» فاعل مؤخر «بِجُنُودِهِ» متعلقان بحال محذوفة والجملة
(2/266)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 267
استئنافية «فَغَشِيَهُمْ» الفاء عاطفة غشيهم ماض والهاء مفعول به «مِنَ الْيَمِّ» متعلقان بالفعل «ما» اسم موصول محله رفع فاعل والجملة معطوفة «غَشِيَهُمْ» الجملة صلة لا محل لها «وَأَضَلَّ فِرْعَوْنُ» الواو عاطفة وماض وفاعله «قَوْمَهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «وَما» الواو عاطفة وما نافية «هَدى » ماض مبني على الفتح المقدر فاعله مستتر والجملة معطوفة
[سورة طه (20) : الآيات 80 الى 81]
يا بَنِي إِسْرائِيلَ قَدْ أَنْجَيْناكُمْ مِنْ عَدُوِّكُمْ وَواعَدْناكُمْ جانِبَ الطُّورِ الْأَيْمَنَ وَنَزَّلْنا عَلَيْكُمُ الْمَنَّ وَالسَّلْوى (80) كُلُوا مِنْ طَيِّباتِ ما رَزَقْناكُمْ وَلا تَطْغَوْا فِيهِ فَيَحِلَّ عَلَيْكُمْ غَضَبِي وَمَنْ يَحْلِلْ عَلَيْهِ غَضَبِي فَقَدْ هَوى (81)
«يا» أداة نداء «بَنِي» منادى منصوب بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم «إِسْرائِيلَ» مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف «قَدْ» حرف تحقيق «أَنْجَيْناكُمْ» ماض وفاعله ومفعوله «مِنْ عَدُوِّكُمْ» متعلقان بأنجيناكم والجملة ابتدائية «وَواعَدْناكُمْ» الواو عاطفة وماض وفاعل ومفعول به أول «جانِبَ» مفعول به ثان «الطُّورِ» مضاف إليه «الْأَيْمَنَ» صفة جانب والجملة معطوفة «وَنَزَّلْنا» الواو عاطفة ونزلنا ماض وفاعله «عَلَيْكُمُ» متعلقان بنزلنا «الْمَنَّ» مفعول به «وَالسَّلْوى » معطوف على المن والجملة معطوفة «كُلُوا» أمر وفاعله والألف للتفريق «مِنْ طَيِّباتِ» متعلقان بكلوا «ما» موصول في محل نصب مفعول به والجملة في محل نصب مفعول به لفعل محذوف تقديره قال .. إلخ «رَزَقْناكُمْ» ماض وفاعل ومفعول به والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَطْغَوْا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل «فِيهِ» متعلقان بتطغوا والجملة معطوفة «فَيَحِلَّ» الفاء فاء السببية ويحل مضارع منصوب بأن المضمرة بعد فاء السببية «عَلَيْكُمْ» متعلقان بيحل «غَضَبِي» فاعل مرفوع بالضمة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم والياء مضاف إليه «وَمَنْ» الواو عاطفة ومن شرطية في محل رفع مبتدأ «يَحْلِلْ» مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط «عَلَيْهِ» متعلقان بيحلل «غَضَبِي» فاعل والياء مضاف إليه والجملة معطوفة «فَقَدْ» الفاء رابطة للجواب وقد حرف تحقيق «هَوى » ماض مبني على الفتح المقدر فاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الشرط والجواب خبر المبتدأ.
[سورة طه (20) : الآيات 82 الى 84]
وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صالِحاً ثُمَّ اهْتَدى (82) وَما أَعْجَلَكَ عَنْ قَوْمِكَ يا مُوسى (83) قالَ هُمْ أُولاءِ عَلى أَثَرِي وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضى (84)
«وَإِنِّي» الواو عاطفة وإن واسمها «لَغَفَّارٌ» اللام لام المزحلقة غفار خبر «لِمَنْ» اللام حرف جر «من» اسم موصول «تابَ» الجملة لا محل لها لأنها صلة وجملة إني معطوفة «وَآمَنَ» الجملة معطوفة «وَعَمِلَ» ماض فاعله مستتر «صالِحاً» مفعول به والجملة معطوفة «ثُمَّ» حرف عطف «اهْتَدى » ماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «وَما» الواو استئنافية ما اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «أَعْجَلَكَ» ماض فاعله مستتر والكاف مفعول به
(2/267)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 268
و الجملة خبر «عَنْ قَوْمِكَ» متعلقان بأعجلك والكاف مضاف إليه «يا مُوسى » يا أداة نداء ومنادى «قالَ» الجملة مستأنفة «هُمْ» ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ «أُولاءِ» اسم إشارة خبر والجملة في محل نصب مقول القول «عَلى أَثَرِي» متعلقان بخبر ثان «وَعَجِلْتُ» الواو حالية عجلت ماض وفاعله والجملة معطوفة «إِلَيْكَ» متعلقان بعجلت «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة منصوب والياء مضاف إليه والجملة حالية «لِتَرْضى » اللام للتعليل والمضارع منصوب بأن المضمرة واللام وما بعدها متعلقان بترضى.
[سورة طه (20) : الآيات 85 الى 87]
قالَ فَإِنَّا قَدْ فَتَنَّا قَوْمَكَ مِنْ بَعْدِكَ وَأَضَلَّهُمُ السَّامِرِيُّ (85) فَرَجَعَ مُوسى إِلى قَوْمِهِ غَضْبانَ أَسِفاً قالَ يا قَوْمِ أَلَمْ يَعِدْكُمْ رَبُّكُمْ وَعْداً حَسَناً أَفَطالَ عَلَيْكُمُ الْعَهْدُ أَم ْ أَرَدْتُمْ أَنْ يَحِلَّ عَلَيْكُمْ غَضَبٌ مِنْ رَبِّكُمْ فَأَخْلَفْتُمْ مَوْعِدِي (86) قالُوا ما أَخْلَفْنا مَوْعِدَكَ بِمَلْكِنا وَلكِنَّا حُمِّلْنا أَوْزاراً مِنْ زِينَةِ الْقَوْمِ فَقَذَفْناها فَكَذلِكَ أَلْقَى السَّامِرِيُّ (87)
«قالَ» الجملة استئنافية «فَإِنَّا» الفاء زائدة إنا إن ونا واسمها والجملة مقول القول «قَدْ» حرف تحقيق «فَتَنَّا» ماض وفاعله «قَوْمَكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة خبر إن «مِنْ بَعْدِكَ» متعلقان بمحذوف حال من قومك «وَأَضَلَّهُمُ» الواو عاطفة وأضلهم ماض والهاء مفعول به «السَّامِرِيُّ» فاعل والجملة معطوفة. «فَرَجَعَ» الفاء استئنافية «رجع» ماض «مُوسى » فاعل «إِلى قَوْمِهِ» متعلقان برجع والهاء مضاف إليه «غَضْبانَ» حال «أَسِفاً» حال ثانية والجملة استئنافية «قالَ» الجملة مستأنفة «يا قَوْمِ» يا أداة نداء قوم منادى مضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة «أَلَمْ» الهمزة حرف استفهام للإنكار ولم جازمة «يَعِدْكُمْ» مضارع مجزوم والكاف مفعول به «رَبُّكُمْ» فاعل والكاف مضاف إليه «وَعْداً» مفعول مطلق «حَسَناً» صفة وجملة النداء والتي بعدها مقول القول «أَفَطالَ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة وطال ماض «عَلَيْكُمُ» متعلقان بطال «الْعَهْدُ» فاعل والجملة معطوفة «أَمْ» عاطفة «أَرَدْتُمْ» ماض وفاعل والجملة معطوفة «أَنْ» ناصبة «يَحِلَّ» مضارع منصوب «عَلَيْكُمُ» متعلقان بيحل «غَضَبٌ» فاعل «مِنْ رَبِّكُمْ» متعلقان بصفة من غضب وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به لأردتم «فَأَخْلَفْتُمْ» الفاء عاطفة أخلفتم ماض وفاعله «مَوْعِدِي» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة معطوفة. «قالُوا» الجملة مستأنفة «ما» نافية «أَخْلَفْنا» ماض وفاعله «مَوْعِدَكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه «بِمَلْكِنا» متعلقان بأخلفنا وبملكنا أي بقدرتنا والجملة مقول القول «وَلكِنَّا» الواو عاطفة لكن واسمها والجملة معطوفة «حُمِّلْنا» ماض مبني للمجهول ونا نائب فاعل والجملة خبر لكن «أَوْزاراً» مفعول به ثان لحملنا «مِنْ زِينَةِ» متعلقان بصفة من أوزارا «الْقَوْمِ» مضاف إليه «فَقَذَفْناها» الفاء عاطفة وفعل ماض وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة «فَكَذلِكَ» الفاء عاطفة والكاف حرف جر «ذا» اسم إشارة واللام للبعد والكاف للخطاب واسم الإشارة في محل جر بالكاف وهما متعلقان بمحذوف صفة لمصدر محذوف تقديره ألقى إلقاء كائنا إلخ «أَلْقَى السَّامِرِيُّ» ماض وفاعله والجملة معطوفة.
(2/268)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 269
[سورة طه (20) : الآيات 88 الى 90]
فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلاً جَسَداً لَهُ خُوارٌ فَقالُوا هذا إِلهُكُمْ وَإِلهُ مُوسى فَنَسِيَ (88) أَفَلا يَرَوْنَ أَلاَّ يَرْجِعُ إِلَيْهِمْ قَوْلاً وَلا يَمْلِكُ لَهُمْ ضَرًّا وَلا نَفْعاً (89) وَلَقَدْ قالَ لَهُمْ هارُونُ مِنْ قَبْلُ يا قَوْمِ إِنَّما فُتِنْتُمْ بِهِ وَإِنَّ رَبَّكُمُ الرَّحْمنُ فَاتَّبِعُونِي وَأَطِيعُوا أَمْرِي (90)
«فَأَخْرَجَ» الفاء عاطفة وأخرج ماض فاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان بأخرج «عِجْلًا» مفعول به «جَسَداً» بدل من عجلا والجملة معطوفة «لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «خُوارٌ» مبتدأ مؤخر والجملة صفة «فَقالُوا» الفاء عاطفة «قالوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «هذا» مبتدأ «إِلهُكُمْ» خبر والكاف مضاف إليه والجملة مقول القول «وَإِلهُ» معطوف على إلهكم «مُوسى » مضاف إليه «فَنَسِيَ» الفاء عاطفة وجملة نسي معطوفة «أَفَلا» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة ولا نافية «يَرَوْنَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «أن» مخففة من الثقيلة واسمها ضمير الشان تقديره أنه «لا» نافية «يَرْجِعُ» مضارع فاعله مستتر «إِلَيْهِمْ» متعلقان بيرجع «قَوْلًا» مفعول به وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به وجملة يرجع خبر أن «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يَمْلِكُ» مضارع فاعله مستتر «لَهُمْ» متعلقان بيملك «ضَرًّا وَلا نَفْعاً» ضرا مفعول به ونفعا معطوف عليه والجملة معطوفة «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام للقسم وقد حرف تحقيق «قالَ لَهُمْ هارُونُ» ماض وفاعل «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بقال والجملة لا محل لها لأنها جواب القسم «يا قَوْمِ» يا حرف نداء قوم منادى مضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة والجملة مقول القول «إِنَّما» كافة ومكفوفة «فُتِنْتُمْ» ماض مبني للمجهول والتاء نائب فاعل والميم علامة جمع الذكور «بِهِ» متعلقان بفتنتم والجملة مقول القول «وَإِنَّ رَبَّكُمُ» الواو عاطفة وإن واسمها والكاف مضاف إليه «الرَّحْمنُ» خبر والجملة معطوفة «فَاتَّبِعُونِي» الفاء هي الفصيحة اتبعوني أمر مبني على حذف النون والنون للوقاية والياء مفعول به «وَأَطِيعُوا» الجملة معطوفة «أَمْرِي» مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 91 الى 94]
قالُوا لَنْ نَبْرَحَ عَلَيْهِ عاكِفِينَ حَتَّى يَرْجِعَ إِلَيْنا مُوسى (91) قالَ يا هارُونُ ما مَنَعَكَ إِذْ رَأَيْتَهُمْ ضَلُّوا (92) أَلاَّ تَتَّبِعَنِ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي (93) قالَ يَا بْنَ أُمَّ لا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلا بِرَأْسِي إِنِّي خَشِيتُ أَنْ تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي (94)
«قالُوا» الجملة ابتدائية «لَنْ» ناصبة «نَبْرَحَ» مضارع ناقص منصوب بلن واسمه ضمير مستتر تقديره نحن «عَلَيْهِ» متعلقان بعاكفين «عاكِفِينَ» خبر نبرح والجملة مقول القول «حَتَّى» حرف غاية وجر «يَرْجِعَ» مضارع منصوب بأن المضمرة بعد حتى «إِلَيْنا» متعلقان بيرجع «مُوسى » فاعل ويرجع وأن المضمرة قبلها في تأويل مصدر في محل جر بحتى ومتعلقان بعاكفين «قالَ» الجملة مستأنفة «يا هارُونُ» يا أداة نداء
(2/269)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 270
و منادى والجملة في محل نصب مفعول به لقال «ما» اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «مَنَعَكَ» ماض فاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة خبر ما «إِذْ» ظرف متعلق بمنعك «رَأَيْتَهُمْ» ماض وفاعل ومفعول به والجملة في محل جر بالإضافة «ضَلُّوا» ماض وفاعل والجملة في محل نصب مفعول به ثان لرأيتهم على أنها قلبية «أن» حرف مصدري ونصب «لا» زائدة «تَتَّبِعَنِ» مضارع منصوب والنون للوقاية والفاعل مستتر والياء المحذوفة مفعول به وقرىء بإثبات الياء وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر بحرف جر مقدر من ومتعلقان بالفعل «أَفَعَصَيْتَ» الهمزة للاستفهام الإنكاري والفاء عاطفة وعصيت ماض وفاعله «أَمْرِي» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة معطوفة على جملة محذوفة مقدرة.الَ»
الجملة مستأنفة «يا» حرف نداء «بن أم» اسمان مركبان مبنيان على الفتح في محل نصب منادى »
ناهيةَأْخُذْ»
مضارع مجزوم فاعله مستترِلِحْيَتِي»
متعلقان بتأخذَ لا»
الواو عاطفة ولا ناهية دخلت على فعل محذوفِ رَأْسِي»
متعلقان بتأخذ وهو معطوف وجملة النداء وما بعدها مقول القولِ نِّي»
إن واسمها والجملة تعليليةَشِيتُ»
ماض وفاعله والجملة خبر إنَ نْ»
ناصبةَقُولَ»
مضارع منصوب فاعله مستتر والجملة خبرَرَّقْتَ»
ماض وفاعلهَ يْنَ»
ظرف مكانَ نِي»
مضاف إليه مجرور بالياءِسْرائِيلَ»
مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه ممنوع من الصرف والجملة مقول القولَ لَمْ»
الواو عاطفة ولم جازمةَرْقُبْ»
مضارع مجزوم بها وفاعله مستترَوْلِي»
مفعول به والياء مضاف إليه والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 95 الى 96]
قالَ فَما خَطْبُكَ يا سامِرِيُّ (95) قالَ بَصُرْتُ بِما لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُها وَكَذلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي (96)
«قالَ» الجملة مستأنفة «فَما» الفاء زائدة ما اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «خَطْبُكَ» خبر والكاف مضاف إليه «يا سامِرِيُّ» يا أداة نداء وسامري منادى مبني على الضم في محل نصب والجملة الاسمية والنداء في محل نصب مقول القول «قالَ» الجملة مستأنفة «بَصُرْتُ» ماض وفاعله «بِما» حرف الجر وما الموصولية متعلقان ببصرت والجملة مقول القول «لَمْ» جازمة «يَبْصُرُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة صلة لا محل لها «بِهِ» متعلقان بيبصروا «فَقَبَضْتُ» الفاء عاطفة وقبضت ماض وفاعله «قَبْضَةً» مفعول مطلق «مِنْ أَثَرِ» متعلقان بقبضت «الرَّسُولِ» مضاف إليه وأثر الرسول اثر حافر فرس سيدنا جبريل عليه السلام والجملة معطوفة «فَنَبَذْتُها» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «وَكَذلِكَ» الواو استئنافية والجار واسم الإشارة المجرور متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق محذوف تقديره سولت لي نفسي تسويلا كذلك التسويل إلخ «سَوَّلَتْ» فعل ماض والتاء للتأنيث «لِي» متعلقان بسولت «نَفْسِي» فاعل والياء مضاف إليه والجملة مستأنفة
(2/270)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 271
[سورة طه (20) : آية 97]
قالَ فَاذْهَبْ فَإِنَّ لَكَ فِي الْحَياةِ أَنْ تَقُولَ لا مِساسَ وَإِنَّ لَكَ مَوْعِداً لَنْ تُخْلَفَهُ وَانْظُرْ إِلى إِلهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ عاكِفاً لَنُحَرِّقَنَّهُ ثُمَّ لَنَنْسِفَنَّهُ فِي الْيَمِّ نَسْفاً (97)
«قالَ» الجملة مستأنفة «فَاذْهَبْ» الفاء عاطفة وفعل الأمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «فَإِنَّ» الفاء عاطفة وإن حرف مشبه بالفعل «لَكَ» متعلقان بالخبر «فِي الْحَياةِ» متعلقان بمحذوف حال «أَنْ» ناصبة «تَقُولَ» مضارع فاعله مستتر والمصدر المؤول في محل نصب اسم إن «لا» نافية للجنس «مِساسَ» اسم لا والخبر محذوف والجملة في محل نصب مقول القول ويقال إن السامري أصابه مرض يشبه النقرس يؤذيه كل شيء مسه وذلك عقوبة له في الدنيا «وَإِنَّ» الواو عاطفة وإن حرف مشبه بالفعل «لَكَ» متعلقان بالخبر المقدم «مَوْعِداً» اسمها المؤخر «لَنْ» ناصبة «تُخْلَفَهُ» مضارع مبني للمجهول منصوب ونائب الفاعل مستتر والهاء مفعول به والجملة في محل نصب صفة لموعدا «وَانْظُرْ» الواو عاطفة وانظر أمر فاعله مستتر «إِلى إِلهِكَ» متعلقان بانظر «الَّذِي» موصول في محل جر صفة والجملة معطوفة «ظَلْتَ» ماض ناقص أصله ظللت حذفت اللام للتخفيف والتاء اسمها «عَلَيْهِ» متعلقان بعاكفا «عاكِفاً» خبر والجملة صلة الموصول لا محل لها «لَنُحَرِّقَنَّهُ» اللام موطئة للقسم ونحرقنه مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة لا محل لها لأنها جواب القسم «ثُمَّ» حرف عطف «لَنَنْسِفَنَّهُ» الجملة معطوفة «فِي الْيَمِّ» متعلقان بالفعل قبلهما «نَسْفاً» مفعول مطلق.
[سورة طه (20) : الآيات 98 الى 100]
إِنَّما إِلهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لا إِلهَ إِلاَّ هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً (98) كَذلِكَ نَقُصُّ عَلَيْكَ مِنْ أَنْباءِ ما قَدْ سَبَقَ وَقَدْ آتَيْناكَ مِنْ لَدُنَّا ذِكْراً (99) مَنْ أَعْرَضَ عَنْهُ فَإِنَّهُ يَحْمِلُ يَوْمَ الْقِيامَةِ وِزْراً (100)
«إِنَّما» كافة ومكفوفة «إِلهُكُمُ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «اللَّهُ» لفظ الجلالة خبر والجملة استئنافية «الَّذِي» موصول في محل رفع صفة «لا» نافية للجنس «إِلهَ» اسمها والخبر محذوف تقديره موجود «إِلَّا» أداة حصر «هُوَ» بدل من الضمير المقدر في الخبر والجملة صلة لا محل لها «وَسِعَ» ماض فاعله مستتر «كُلَّ» مفعول به «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «عِلْماً» تمييز والجملة مستأنفة «كَذلِكَ» حرف الجر واسم الإشارة متعلقان بصفة لمفعول مطلق محذوف تقديره نقص عليك قصصا كائنا مثل الذي قصصناه عليك «نَقُصُّ» مضارع فاعله مستتر والجملة ابتدائية «عَلَيْكَ» متعلقان بنقص «مِنْ أَنْباءِ» متعلقان بالفعل نقص «ما» موصولية مضاف إليه «قَدْ سَبَقَ» الجملة صلة لا محل لها «وَقَدْ» الواو حالية قد حرف تحقيق «آتَيْناكَ» ماض وفاعل ومفعول به أول والجملة حالية «مِنْ لَدُنَّا» متعلقان بمحذوف حال من ذكرا «ذِكْراً» مفعول به ثان «مَنْ» اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ «أَعْرَضَ» ماض فاعله مستتر في محل جزم فعل الشرط «عَنْهُ» متعلقان بأعرض والجملة معطوفة «فَإِنَّهُ» الفاء رابطة وإن واسمها وجملة «يَحْمِلُ» خبرها وجملة فإنه في محل جزم جواب الشرط «يَوْمَ» ظرف زمان «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «وِزْراً» مفعول به وجملتا الشرط خبر من.
(2/271)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 272
[سورة طه (20) : الآيات 101 الى 104]
خالِدِينَ فِيهِ وَساءَ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيامَةِ حِمْلاً (101) يَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ وَنَحْشُرُ الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ زُرْقاً (102) يَتَخافَتُونَ بَيْنَهُمْ إِنْ لَبِثْتُمْ إِلاَّ عَشْراً (103) نَحْنُ أَعْلَمُ بِما يَقُولُونَ إِذْ يَقُولُ أَمْثَلُهُمْ طَرِيقَةً إِنْ لَبِثْتُمْ إِلاَّ يَوْماً (104)
«خالِدِينَ» حال منصوبة بالياء «فِيهِ» متعلقان بخالدين «وَساءَ» الواو عاطفة ساء ماض فاعله مستتر وساء من أفعال الذم «لَهُمْ» متعلقان بساء «يَوْمَ» ظرف زمان متعلق بحملا «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «حِمْلًا» تمييز والجملة معطوفة «يَوْمَ» بدل من يوم القيامة «يُنْفَخُ» مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة مضاف إليه «فِي الصُّورِ» متعلقان بينفخ «وَنَحْشُرُ» الواو عاطفة والفعل مضارع فاعله مستتر تقديره نحن «الْمُجْرِمِينَ» مفعول به والجملة معطوفة «يَوْمَئِذٍ» ظرف أضيف إلى ظرف متعلق بنحشر «زُرْقاً» حال أي من أثر العذاب «يَتَخافَتُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حال «بَيْنَهُمْ» ظرف متعلق بالفعل قبله «إِنْ» نافية «لَبِثْتُمْ» ماض وفاعله «إِلَّا» أداة حصر «عَشْراً» ظرف زمان متعلق بلبثتم والجملة في تأويل مصدر في محل نصب مفعول به لقول محذوف تقديره قائلين «نَحْنُ» مبتدأ «أَعْلَمُ» خبر «بِما» الجار واسم الموصول متعلقان بأعلم والجملة مستأنفة «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة لا محل لها «إِذْ» ظرف متعلق بأعلم «يَقُولُ» الجملة مضاف إليه «أَمْثَلُهُمْ» فاعل والهاء مضاف إليه «طَرِيقَةً» تمييز «إِنْ» نافية «لَبِثْتُمْ» ماض وفاعله «إِلَّا» أداة حصر «يَوْماً» ظرف متعلق بلبثتم
[سورة طه (20) : الآيات 105 الى 108]
وَيَسْئَلُونَكَ عَنِ الْجِبالِ فَقُلْ يَنْسِفُها رَبِّي نَسْفاً (105) فَيَذَرُها قاعاً صَفْصَفاً (106) لا تَرى فِيها عِوَجاً وَلا أَمْتاً (107) يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لا عِوَجَ لَهُ وَخَشَعَتِ الْأَصْواتُ لِلرَّحْمنِ فَلا تَسْمَعُ إِلاَّ هَمْساً (108)
«وَيَسْئَلُونَكَ» الواو استئنافية يسألون مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والكاف مفعول به والجملة استئنافية «عَنِ الْجِبالِ» متعلقان بالفعل «فَقُلْ» الفاء عاطفة وقل أمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «يَنْسِفُها» مضارع مرفوع والها في محل نصب مفعول به «رَبِّي» فاعل مؤخر والياء مضاف إليه «نَسْفاً» مفعول مطلق والجملة في محل نصب مقول القول «فَيَذَرُها» الفاء عاطفة والمضارع فاعله مستتر والها في محل نصب مفعول به والجملة معطوفة «قاعاً» حال «صَفْصَفاً» حال ثانية «لا» نافية «تَرى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة فاعله مستتر «فِيها» متعلقان بتري «عِوَجاً» مفعول به «وَلا» الواو عاطفة «لا» نافية «أَمْتاً» معطوف على عوجا «يَوْمَئِذٍ» يوم ظرف متعلق بيتبعون وإذ ظرف مضاف إليه «يَتَّبِعُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل «الدَّاعِيَ» مفعول به منصوب بالفتحة والجملة مضاف إليه «لا» نافية للجنس «عِوَجَ» اسم لا «لَهُ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة في محل نصب حال من الداعي «وَخَشَعَتِ» الواو استئنافية وفعل ماض والتاء للتأنيث «الْأَصْواتُ» فاعل «لِلرَّحْمنِ» متعلقان بخشعت والجملة استئنافية «فَلا» الفاء عاطفة «لا» نافية
(2/272)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 273
«تَسْمَعُ» مضارع فاعله مستتر «إِلَّا» أداة حصر «هَمْساً» مفعول به لتسمع والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 109 الى 111]
يَوْمَئِذٍ لا تَنْفَعُ الشَّفاعَةُ إِلاَّ مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمنُ وَرَضِيَ لَهُ قَوْلاً (109) يَعْلَمُ ما بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَما خَلْفَهُمْ وَلا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْماً (110) وَعَنَتِ الْوُجُوهُ لِلْحَيِّ الْقَيُّومِ وَقَدْ خابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْماً (111)
«يوم» ظرف متعلق بتنفع «إذ» ظرف مضاف إليه «لا» نافية «تَنْفَعُ الشَّفاعَةُ» مضارع وفاعله «إِلَّا» أداة حصر «مَنْ» اسم موصول مفعول به والجملة مضاف إليه «أَذِنَ» ماض «لَهُ» متعلقان بالفعل «الرَّحْمنُ» فاعل والجملة صلة لا محل لها «وَرَضِيَ» الجملة معطوفة «لَهُ» متعلقان برضي «قَوْلًا» مفعول به «يَعْلَمُ» مضارع مرفوع فاعله مستتر «ما» اسم موصول مفعول به «بَيْنَ» ظرف مكان متعلق بصلة محذوفة «أَيْدِيهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «وَما خَلْفَهُمْ» الجملة معطوفة «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يُحِيطُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة معطوفة «بِهِ» متعلقان بيحيطون «عِلْماً» مفعول به «وَعَنَتِ» الواو استئنافية وعنت ماض والتاء للتأنيث «الْوُجُوهُ» فاعل والجملة مستأنفة «لِلْحَيِّ» متعلقان بعنت «الْقَيُّومِ» صفة «وَقَدْ خابَ» الجملة حالية «مَنْ» اسم موصول فاعل «حَمَلَ» الجملة صلة لا محل لها «ظُلْماً» مفعول به.
[سورة طه (20) : الآيات 112 الى 113]
وَمَنْ يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحاتِ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلا يَخافُ ظُلْماً وَلا هَضْماً (112) وَكَذلِكَ أَنْزَلْناهُ قُرْآناً عَرَبِيًّا وَصَرَّفْنا فِيهِ مِنَ الْوَعِيدِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ أَوْ يُحْدِثُ لَهُمْ ذِكْراً (113)
«وَمَنْ» الواو حرف استئناف ومن اسم شرط جازم في محل رفع مبتدأ والجملة مستأنفة «يَعْمَلْ» مضارع فاعله مستتر ويعمل فعل الشرط «مِنَ الصَّالِحاتِ» متعلقان بيعمل «وَهُوَ مُؤْمِنٌ» الواو واو الحال ومبتدأ وخبر والجملة حالية «فَلا» الفاء رابطة للجواب لا نافية «يَخافُ» مضارع فاعله مستتر «ظُلْماً» مفعول به «وَلا هَضْماً» الواو عاطفة وهضما معطوف على ظلما والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الشرط خبر المبتدأ من «وَكَذلِكَ» الواو عاطفة والكاف حرف جر وذا اسم إشارة في محل جر واللام للبعد والكاف للخطاب متعلقان بمحذوف صفة مفعول مطلق تقديره أنزلناه إنزالا كائنا مثل إلخ.
«أَنْزَلْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله «قُرْآناً» حال «عَرَبِيًّا» صفة والجملة معطوفة «وَصَرَّفْنا» الواو عاطفة صرفنا ماض وفاعله «فِيهِ» متعلقان بصرفنا «مِنَ الْوَعِيدِ» الجار والمجرور صفة لمفعول به محذوف تقديره صرفنا وعيدا من الوعيد وجملة «صَرَّفْنا» معطوفة «لَعَلَّهُمْ» لعل واسمها «يَتَّقُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة خبر «أَوْ» عاطفة «يُحْدِثُ» مضارع فاعله مستتر يعود على القرآن «لَهُمْ» متعلقان بيحدث «ذِكْراً» مفعول به والجملة معطوفة
[سورة طه (20) : الآيات 114 الى 115]
فَتَعالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ وَلا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْماً (114) وَلَقَدْ عَهِدْنا إِلى آدَمَ مِنْ قَبْلُ فَنَسِيَ وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْماً (115)
(2/273)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 274
«فَتَعالَى» الفاء استئنافية تعالى ماض مبني على الفتح المقدر «اللَّهُ» لفظ الجلالة فاعل «الْمَلِكُ الْحَقُّ» صفتان مرفوعتان والجملة استئنافية «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَعْجَلْ» مضارع مجزوم بلا الناهية فاعله مستتر «بِالْقُرْآنِ» متعلقان بتعجل «مِنْ قَبْلِ» متعلقان بتعجل «أَنْ» ناصبة «يُقْضى » مضارع مبني للمجهول «إِلَيْكَ» متعلقان بيقضى «وَحْيُهُ» نائب فاعل والهاء مضاف إليه «وَقُلْ» الجملة معطوفة «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة وهو منصوب على النداء ومضاف إلى ياء المتكلم المحذوفة «زِدْنِي» فعل دعاء والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به أول «عِلْماً» مفعول به ثان وجملة النداء والتي بعدها مقول القول. «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام واقعة في جواب قسم محذوف وقد حرف تحقيق «عَهِدْنا» ماض وفاعله «إِلى آدَمَ» متعلقان بعهدنا «مِنْ» حرف جر قبل ظرف مبني على الضمة في محل جر متعلقان بعهدنا أو بمحذوف حال والجملة مستأنفة «فَنَسِيَ» الجملة معطوفة بالفاء «وَلَمْ نَجِدْ» الواو عاطفة ولم حرف جازم نجد مضارع مجزوم فاعله مستتر «لَهُ» متعلقان بنجد «عَزْماً» مفعول به والجملة معطوفة.
[سورة طه (20) : الآيات 116 الى 117]
وَإِذْ قُلْنا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبى (116) فَقُلْنا يا آدَمُ إِنَّ هذا عَدُوٌّ لَكَ وَلِزَوْجِكَ فَلا يُخْرِجَنَّكُما مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقى (117)
«وَإِذْ» الواو استئنافية إذ ظرف متعلق باذكر «قُلْنا» الجملة في محل جر مضاف إليه «لِلْمَلائِكَةِ» متعلقان بقلنا «اسْجُدُوا» أمر مبني على حذف النون والواو فاعل «لِآدَمَ» اللام حرف جر آدم مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف والجملة مقول القول «فَسَجَدُوا» الفاء عاطفة والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة استثناء «إِبْلِيسَ» مستثنى بإلا منصوب بالفتحة «أَبى » ماض مبني على الفتح المقدر فاعله مستتر والجملة في محل نصب حال. «فَقُلْنا» الفاء استئنافية وقلنا ماض وفاعل والجملة مستأنفة «يا آدَمُ» يا أداة نداء آدم منادى مفرد علم مبني على الضم في محل نصب مفعول به لأدعو «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة في محل نصب اسم إن «عَدُوٌّ» خبر «لَكَ» متعلقان بعدو «وَلِزَوْجِكَ» معطوف على ما قبله والكاف في محل جر بالإضافة والجملتان مقول القول «فَلا» الفاء عاطفة ولا ناهية «يُخْرِجَنَّكُما» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة في محل جزم بلا وفاعله مستتر والكاف في محل نصب مفعول به «مِنَ الْجَنَّةِ» متعلقان بيخرجنكما والجملة معطوفة «فَتَشْقى » الفاء فاء السببية وتشقى مضارع منصوب بأن المضمرة بعد فاء السببية وفاعله مستتر أن المضمرة والفعل في تأويل مصدر معطوف على ما قبله.
[سورة طه (20) : الآيات 118 الى 120]
إِنَّ لَكَ أَلاَّ تَجُوعَ فِيها وَلا تَعْرى (118) وَأَنَّكَ لا تَظْمَؤُا فِيها وَلا تَضْحى (119) فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطانُ قالَ يا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلى شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لا يَبْلى (120)
«إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «لَكَ» متعلقان بالخبر المقدم «إِنَّ» حرف ناصب «لا» نافية «تَجُوعَ» مضارع منصوب بأن «فِيها» متعلقان بتجوع والجملة من أن وما بعدها في تأويل مصدر في محل نصب اسم أن المؤخر «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «تَعْرى » معطوف على تجوع منصوب الفتحة المقدرة والجملة معطوفة
(2/274)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 275
«وَأَنَّكَ» الواو عاطفة وأن واسمها «لا تَظْمَؤُا» لا نافية تظمأ مضارع فاعله مستتر والجملة خبر أن وأن واسمها وخبرها في تأويل مصدر معطوف على ما قبله «فَوَسْوَسَ» الفاء عاطفة وسوس ماض «إِلَيْهِ» متعلقان بوسوس «الشَّيْطانُ» فاعل والجملة معطوفة «قالَ» الجملة تفسيرية لا محل لها «يا آدَمُ» يا أداة نداء وآدم منادى مبني على الضم والجملة مقول القول «هَلْ» حرف استفهام «أَدُلُّكَ» مضارع فاعله مستتر والكاف في محل نصب مفعول به «عَلى شَجَرَةِ» متعلقان بأدلك «الْخُلْدِ» مضاف إليه والجملة مقول القول «وَمُلْكٍ» الواو عاطفة ملك معطوف على شجرة الخلد «لا يَبْلى » لا نافية يبلى مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على آخره فاعله مستتر والجملة في محل جر صفة لملك.
[سورة طه (20) : الآيات 121 الى 123]
فَأَكَلا مِنْها فَبَدَتْ لَهُما سَوْآتُهُما وَطَفِقا يَخْصِفانِ عَلَيْهِما مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ وَعَصى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوى (121) ثُمَّ اجْتَباهُ رَبُّهُ فَتابَ عَلَيْهِ وَهَدى (122) قالَ اهْبِطا مِنْها جَمِيعاً بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ مِنِّي هُدىً فَمَنِ اتَّبَعَ هُدايَ فَلا يَضِلُّ وَلا يَشْقى (123)
«فَأَكَلا» الفاء استئنافية وأكلا ماض مبني على الفتح والألف فاعل «مِنْها» متعلقان بأكلا والجملة استئنافية «فَبَدَتْ» الفاء عاطفة وبدت ماض والتاء تاء التأنيث «لَهُما» متعلقان ببدت «سَوْآتُهُما» فاعل والهاء مضاف إليه والجملة معطوفة «وَطَفِقا» الواو حرف عطف طفق ماض ناقص والألف اسمه «يَخْصِفانِ» مضارع مرفوع بثبوت النون والألف فاعل والجملة خبر طفقا وجملة طفقا معطوفة «عَلَيْهِما» متعلقان بيخصفان «مِنْ وَرَقِ» متعلقان بيخصفان «الْجَنَّةِ» مضاف إليه «وَعَصى » الواو عاطفة عصى ماض مبني على الفتح المقدر «آدَمُ» فاعل «رَبَّهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «فَغَوى » الجملة معطوفة «ثُمَّ» عاطفة «اجْتَباهُ» ماض ومفعول به «رَبُّهُ» فاعل والهاء مضاف إليه «فَتابَ» الجملة معطوفة «عَلَيْهِ» متعلقان بتاب «وَهَدى » الجملة معطوفة بالواو «قالَ» الجملة مستأنفة «اهْبِطا» أمر مبني على حذف النون والألف فاعل «مِنْها» متعلقان باهبطا «جَمِيعاً» حال «بَعْضُكُمْ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «لِبَعْضٍ» متعلقان بعدو «عَدُوٌّ» خبر بعضكم والجملة في محل نصب على الحال «فَإِمَّا» الفاء عاطفة إما إن الشرطية وما زائدة «يَأْتِيَنَّكُمْ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة والكاف مفعول به «مِنِّي» متعلقان بيأتينكم «هُدىً» فاعل «فَمَنِ» الفاء رابطة للجواب «من» شرطية مبتدأ «اتَّبَعَ» فعل الشرط ماض في محل جزم فاعله مستتر «هُدايَ» مفعول به والياء مضاف إليه والجملة خبر المبتدأ «فَلا» الفاء رابطة للجواب ولا نافية «يَضِلُّ» مضارع فاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط «وَلا يَشْقى » الواو عاطفة ولا نافية والجملة معطوفة وجملة «فَمَنِ اتَّبَعَ» في محل جزم جواب إما.
[سورة طه (20) : الآيات 124 الى 125]
وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيامَةِ أَعْمى (124) قالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيراً (125)
(2/275)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 276
«وَمَنْ» الواو عاطفة ومن اسم شرط جازم مبتدأ «أَعْرَضَ» ماض في محل جزم فعل الشرط فاعله مستتر «عَنْ ذِكْرِي» متعلقان بأعرض «فَإِنَّ» الفاء رابطة للجواب إن حرف مشبه بالفعل «لَهُ» متعلقان بالخبر المقدم «مَعِيشَةً» اسمها المؤخر «ضَنْكاً» صفة والجملة في محل جزم جواب الشرط وجملتا الشرط والجواب خبر المبتدأ وجملة من .. إلخ معطوفة على جملة جواب الشرط المتقدم ومحلها الجزم مثلها «وَنَحْشُرُهُ» الواو استئنافية ونحشر مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة مستأنفة «يَوْمَ» ظرف زمان «الْقِيامَةِ» مضاف إليه والظرف متعلق بنحشره «أَعْمى » حال «قالَ» الجملة مستأنفة «رَبِّ» منادى بأداة نداء محذوفة ورب منادى منصوب لأنه مضاف لياء المتكلم المحذوفة «لِمَ» اللام حرف جر وما اسم استفهام حذفت ألفها للفرق بين الخبر والاستفهام في محل جر باللام متعلقان بحشرتني «حَشَرْتَنِي» ماض وفاعل ومفعول به والنون للوقاية وجملة النداء والتي بعدها مقول القول «أَعْمى » حال «وَقَدْ» الواو واو الحال وقد حرف تحقيق «كُنْتُ بَصِيراً» كان واسمها وخبرها والجملة في محل نصب على الحال.
[سورة طه (20) : الآيات 126 الى 127]
قالَ كَذلِكَ أَتَتْكَ آياتُنا فَنَسِيتَها وَكَذلِكَ الْيَوْمَ تُنْسى (126) وَكَذلِكَ نَجْزِي مَنْ أَسْرَفَ وَلَمْ يُؤْمِنْ بِآياتِ رَبِّهِ وَلَعَذابُ الْآخِرَةِ أَشَدُّ وَأَبْقى (127)
«قالَ» الجملة استئنافية «كَذلِكَ» الكاف حرف تشبيه وجر وذا اسم إشارة في محل جر بالكاف واللام للبعد والكاف للخطاب متعلقان بمحذوف خبر لمبتدأ محذوف تقديره الأمر كذلك «أَتَتْكَ» ماض والكاف مفعول به «آياتُنا» فاعل ونا مضاف إليه «فَنَسِيتَها» الفاء عاطفة وماض وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة «وَكَذلِكَ» الواو عاطفة والكاف حرف تشبيه وجر وذا اسم إشارة مجرور متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق «الْيَوْمَ» ظرف زمان «تُنْسى » مضارع مبني للمجهول ونائب فاعله مستتر والجملة في محل جر مضاف إليه «وَكَذلِكَ» الواو عاطفة كذلك متعلقان بمحذوف صفة لمفعول مطلق «نَجْزِي» مضارع فاعله مستتر «مَنْ» اسم موصول مفعول به والجملة معطوفة «أَسْرَفَ» ماض فاعله مستتر والجملة لا محل لها لأنها صلة موصول «وَلَمْ» الواو عاطفة ولم جازمة «يُؤْمِنْ» الجملة معطوفة على ما قبلها «بِآياتِ» متعلقان بيؤمن «رَبِّهِ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَلَعَذابُ» الواو حالية واللام لام الابتداء «عذاب» مبتدأ «الْآخِرَةِ» مضاف إليه «أَشَدُّ» خبر المبتدأ «وَأَبْقى » عطف على أشد وجملة المبتدأ والخبر حالية.
[سورة طه (20) : الآيات 128 الى 129]
أَفَلَمْ يَهْدِ لَهُمْ كَمْ أَهْلَكْنا قَبْلَهُمْ مِنَ الْقُرُونِ يَمْشُونَ فِي مَساكِنِهِمْ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآياتٍ لِأُولِي النُّهى (128) وَلَوْ لا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِنْ رَبِّكَ لَكانَ لِزاماً وَأَجَلٌ مُسَمًّى (129)
«أَفَلَمْ» الهمزة للاستفهام التوبيخي والفاء حرف عطف ولم حرف جازم «يَهْدِ» مضارع مجزوم بلم وفاعله المصدر المفهوم من أهلكنا «لَهُمْ» متعلقان بيهد «كَمْ» هي الخبرية في محل نصب مفعول به مقدم لأهلكنا «أَهْلَكْنا» ماض وفاعله «قَبْلَهُمْ» ظرف زمان والهاء مضاف إليه وجملة «أَهْلَكْنا» يجوز إعرابها فاعلا ليهد
(2/276)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 277
«مِنَ الْقُرُونِ» متعلقان بصفة لتمييز محذوف لكم الخبرية «يَمْشُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة حال من القرون «فِي مَساكِنِهِمْ» متعلقان بيمشون والهاء مضاف إليه «إِنَّ» حرف مشبه بالفعل «فِي ذلِكَ» حرف الجر واسم الإشارة متعلقان بمحذوف خبر مقدم «لَآياتٍ» اللام لام المزحلقة آيات اسم إن المؤخر منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم «لِأُولِي» متعلقان بصفة لآيات «النُّهى » مضاف إليه مجرور بالكسرة المقدرة والنهى العقول «وَلَوْ لا» الواو استئنافية لولا شرطية غير جازمة «كَلِمَةٌ» مبتدأ خبره محذوف وجوبا تقديره موجودة «سَبَقَتْ» الجملة صفة لكلمة «مِنْ رَبِّكَ» متعلقان بسبقت «لَكانَ» اللام واقعة في جواب لولا وكان الناقصة واسمها ضمير مستتر «لِزاماً» خبر كان «وَأَجَلٌ» الواو عاطفة وأجل معطوف على كلمة «مُسَمًّى» صفة أجل مرفوع بالضمة المقدرة وجملة لكان جواب لولا لا محل لها وجملة «لَوْ لا» .. إلخ مستأنفة.
[سورة طه (20) : الآيات 130 الى 131]
فَاصْبِرْ عَلى ما يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِها وَمِنْ آناءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرافَ النَّهارِ لَعَلَّكَ تَرْضى (130) وَلا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلى ما مَتَّعْنا بِهِ أَزْواجاً مِنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَياةِ الدُّنْيا لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَرِزْقُ رَبِّكَ خَيْرٌ وَأَبْقى (131)
«فَاصْبِرْ» الفاء حرف استئناف واصبر أمر فاعله مستتر والجملة استئنافية «عَلى » حرف جر «ما» موصول وهما متعلقان باصبر «يَقُولُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «وَسَبِّحْ» الواو عاطفة وسبح أمر فاعله مستتر والجملة معطوفة على اصبر «بِحَمْدِ» متعلقان بمحذوف حال أي وأنت حامد «رَبِّكَ» مضاف إليه «قَبْلَ» ظرف زمان «طُلُوعِ» مضاف إليه «الشَّمْسِ» مضاف إليه «وَقَبْلَ» معطوف على قبل «غُرُوبِها» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَمِنْ» الواو عاطفة ومن حرف جر «آناءِ» اسم مجرور متعلقان بسبح «اللَّيْلِ» مضاف إليه «فَسَبِّحْ» الفاء زائدة وسبح أمر فاعله مستتر والجملة معطوفة «وَأَطْرافَ» الواو عاطفة أطراف معطوف على ما قبل «النَّهارِ» مضاف إليه «لَعَلَّكَ» لعل واسمها «تَرْضى » مضارع مرفوع بالضمة المقدرة فاعله مستتر والجملة خبر لعل وجملة «لَعَلَّكَ تَرْضى ..» في محل نصب على الحال من فاعل سبح. «وَلا» الواو عاطفة ولا ناهية «تَمُدَّنَّ» مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة في محل جزم بلا الناهية والفاعل ضمير مستتر «عَيْنَيْكَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه مثنى والكاف مضاف إليه «إِلى » حرف جر «ما» موصول وهما متعلقان بتمدن والجملة معطوفة «مَتَّعْنا» ماض وفاعل «بِهِ» متعلقان بمتعنا «أَزْواجاً» مفعول به أول وأزواجا أي أصنافا «مِنْهُمْ» متعلقان بمحذوف صفة «زَهْرَةَ» مفعول به ثان لمتع وقد جاز ذلك لأن معنى متع أعطى. «الْحَياةِ» مضاف إليه «الدُّنْيا» صفة مجرورة بالكسرة المقدرة والجملة صلة «لِنَفْتِنَهُمْ» اللام لام التعليل نفتنهم مضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل والفاعل مستتر والهاء مفعول به واللام ومجرورها متعلقان بمتعنا «فِيهِ» متعلقان بنفتنهم «وَرِزْقُ» الواو واو الحال ورزق مبتدأ «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «خَيْرٌ» خبر «وَأَبْقى »
(2/277)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 278
الواو حرف عطف وأبقى معطوف على خير وهو مرفوع مثله بالضمة المقدرة على آخره منع من ظهورها التعذر وجملة المبتدأ والخبر في محل نصب على الحال.
[سورة طه (20) : الآيات 132 الى 133]
وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْها لا نَسْئَلُكَ رِزْقاً نَحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعاقِبَةُ لِلتَّقْوى (132) وَقالُوا لَوْ لا يَأْتِينا بِآيَةٍ مِنْ رَبِّهِ أَوَ لَمْ تَأْتِهِمْ بَيِّنَةُ ما فِي الصُّحُفِ الْأُولى (133)
«وَأْمُرْ» الواو عاطفة وأمر فاعله مستتر «أَهْلَكَ» مفعول به والكاف مضاف إليه والجملة معطوفة بالصلاة متعلقان بفعل وأمر «وَاصْطَبِرْ» الجملة معطوفة على وأمر «عَلَيْها» متعلقان باصطبر «لا نَسْئَلُكَ» لا نافية نسألك مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به أول «رِزْقاً» مفعول به ثان والجملة استئنافية «نَحْنُ» مبتدأ «نَرْزُقُكَ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعول به والجملة خبر «وَالْعاقِبَةُ» الواو استئنافية والعاقبة مبتدأ «لِلتَّقْوى » متعلقان بخبر محذوف والجملة مستأنفة والجملة السابقة كذلك «وَقالُوا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «لَوْ لا» حرف تحضيض «يَأْتِينا» مضارع فاعله مستتر ونا مفعول به «بِآيَةٍ» متعلقان بيأتينا «مِنْ رَبِّهِ» متعلقان بمحذوف صفة لآية والهاء مضاف إليه والجملة مقول القول «أَوَلَمْ» الهمزة للاستفهام والواو عاطفة على مقدر محذوف تقديره ألم تأتهم البينات تترى وألم تأتهم بصورة خاصة ما في الصحف الأولى «لَمْ» حرف جازم «تَأْتِهِمْ» مضارع مجزوم بحذف حرف العلة والهاء مفعول به «بَيِّنَةُ» فاعل «ما» موصول بدل أو مضاف إليه «فِي الصُّحُفِ» متعلقان بصلة محذوفة لاسم الموصول «الْأُولى » صفة للصحف مجرورة مثلها بالكسرة المقدرة على آخره.
[سورة طه (20) : الآيات 134 الى 135]
وَلَوْ أَنَّا أَهْلَكْناهُمْ بِعَذابٍ مِنْ قَبْلِهِ لَقالُوا رَبَّنا لَوْ لا أَرْسَلْتَ إِلَيْنا رَسُولاً فَنَتَّبِعَ آياتِكَ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَذِلَّ وَنَخْزى (134) قُلْ كُلٌّ مُتَرَبِّصٌ فَتَرَبَّصُوا فَسَتَعْلَمُونَ مَنْ أَصْحابُ الصِّراطِ السَّوِيِّ وَمَنِ اهْتَدى (135)
«وَلَوْ» الواو حرف استئناف ولو حرف شرط غير جازم «أَنَّا» أن ونا اسمها «أَهْلَكْناهُمْ» ماض وفاعل ومفعول به والجملة خبر أن وجملة «أَنَّا أَهْلَكْناهُمْ» استئنافية لا محل لها من الإعراب «بِعَذابٍ» متعلقان بأهلكناهم «مِنْ قَبْلِهِ» صفة لعذاب والهاء مضاف إليه «لَقالُوا» اللام واقعة في جواب لو وقالوا ماض وفاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «رَبَّنا» منادى بأداة نداء محذوفة وهو منصوب ونا مضاف إليه والجملة مقول القول «لَوْ لا» حرف تحضيض «أَرْسَلْتَ» ماض وفاعل «إِلَيْنا» متعلقان بأرسلت «رَسُولًا» مفعول به «فَنَتَّبِعَ» الفاء فاء السببية والمضارع منصوب بأن مضمرة بعد فاء السببية فاعله مستتر «آياتِكَ» مفعول به منصوب بالكسرة نيابة عن الفتحة لأنه جمع مؤنث سالم والكاف مضاف إليه «مِنْ قَبْلِ» متعلقان بنتبع «أَنْ» حرف ناصب «نَذِلَّ» مضارع منصوب بأن فاعله مستتر وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر مضاف إليه «وَنَخْزى » معطوف على نذل. «قُلْ» الجملة من فعل الأمر وفاعله مستأنفة «كُلٌّ» مبتدأ «مُتَرَبِّصٌ» خبر والجملة مقول القول «فَتَرَبَّصُوا» الفاء هي فاء الفصيحة تربصوا أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم تقديره إذا كان الأمر كذلك فتربصوا
(2/278)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 279
«فَسَتَعْلَمُونَ» الفاء استئنافية والمضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله والجملة مستأنفة «مَنْ» اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «أَصْحابُ» خبر من والجملة سدت مسد مفعولي فستعلمون «الصِّراطِ» مضاف إليه «السَّوِيِّ» صفة للصراط «وَمَنِ» الواو عاطفة ومن اسم استفهام في محل رفع مبتدأ «اهْتَدى » ماض فاعله مستتر والجملة في محل رفع خبر من وجملة «مَنِ اهْتَدى » معطوفة على من أصحاب.
(2/279)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 280
سورة الأنبياء
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 1 الى 3]
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُعْرِضُونَ (1) ما يَأْتِيهِمْ مِنْ ذِكْرٍ مِنْ رَبِّهِمْ مُحْدَثٍ إِلاَّ اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ (2) لاهِيَةً قُلُوبُهُمْ وَأَسَرُّوا النَّجْوَى الَّذِينَ ظَلَمُوا هَلْ هذا إِلاَّ بَشَرٌ مِثْلُكُمْ أَفَتَأْتُونَ السِّحْرَ وَأَنْتُمْ تُبْصِرُونَ (3)
«اقْتَرَبَ» ماض «لِلنَّاسِ» متعلقان باقترب «حِسابُهُمْ» فاعل والجملة مستأنفة «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «فِي غَفْلَةٍ» متعلقان بمعرضون «مُعْرِضُونَ» خبر والجملة حالية «ما» نافية «يَأْتِيهِمْ» مضارع ومفعوله «مِنْ» حرف جر زائد «ذِكْرٍ» اسم مجرور لفظا مرفوع محلا فاعل والجملة مستأنفة «مِنْ رَبِّهِمْ» متعلقان بصفة لذكر «مُحْدَثٍ» صفة ثانية «إِلَّا» أداة حصر «اسْتَمَعُوهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة حالية «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «يَلْعَبُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر هم وجملة المبتدأ والخبر في محل نصب على الحال «لاهِيَةً» حال من الواو في يلعبون «قُلُوبُهُمْ» فاعل لاهية «وَأَسَرُّوا» الواو عاطفة وأسروا ماض وفاعله «النَّجْوَى» مفعول به «الَّذِينَ» اسم موصول بدل من فاعل أسروا والجملة معطوفة «ظَلَمُوا» ماض وفاعل والجملة صلة «هَلْ» اسم استفهام «هذا» مبتدأ «إِلَّا» أداة حصر «بَشَرٌ» خبر «مِثْلُكُمْ» صفة والكاف مضاف إليه والجملة مستأنفة «أَفَتَأْتُونَ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة ومضارع وفاعله «السِّحْرَ» مفعول به والجملة مستأنفة «وَأَنْتُمْ» مبتدأ والواو حالية «تُبْصِرُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر المبتدأ والجملة الاسمية حالية.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 4 الى 5]
قالَ رَبِّي يَعْلَمُ الْقَوْلَ فِي السَّماءِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (4) بَلْ قالُوا أَضْغاثُ أَحْلامٍ بَلِ افْتَراهُ بَلْ هُوَ شاعِرٌ فَلْيَأْتِنا بِآيَةٍ كَما أُرْسِلَ الْأَوَّلُونَ (5)
«قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «رَبِّي» مبتدأ والياء مضاف إليه والجملة مقول القول «يَعْلَمُ» مضارع فاعله مستتر والجملة خبر المبتدأ «الْقَوْلَ» مفعول به «فِي السَّماءِ» متعلقان بمحذوف حال من القول «وَالْأَرْضِ» الواو عاطفة ومعطوفة على السماء «وَهُوَ» الواو عاطفة هو مبتدأ «السَّمِيعُ» خبر «الْعَلِيمُ» خبر ثان والجملة معطوفة «بَلْ» حرف إضراب «قالُوا» ماض وفاعله «أَضْغاثُ» خبر لمبتدأ محذوف والجملة مقول القول «أَحْلامٍ» مضاف إليه «بَلْ» حرف إضراب «افْتَراهُ» ماض ومفعوله والفاعل ضمير مستتر «بَلْ» حرف إضراب «هُوَ» ضمير في محل رفع مبتدأ «شاعِرٌ» خبر «فَلْيَأْتِنا» الفاء الفصيحة واللام للأمر ويأتنا مضارع مجزوم بحذف حرف العلة ونا مفعوله والفاعل مستتر «بِآيَةٍ» متعلقان بيأتنا والجملة لا محل لها لأنها جواب شرط غير جازم «كَما» ما موصولية ومتعلقان بمحذوف صفة لآية «أُرْسِلَ الْأَوَّلُونَ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعله المرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والجملة صلة لا محل لها.
(2/280)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 281
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 6 الى 9]
ما آمَنَتْ قَبْلَهُمْ مِنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْناها أَفَهُمْ يُؤْمِنُونَ (6) وَما أَرْسَلْنا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجالاً نُوحِي إِلَيْهِمْ فَسْئَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ (7) وَما جَعَلْناهُمْ جَسَداً لا يَأْكُلُونَ الطَّعامَ وَما كانُوا خالِدِينَ (8) ثُمَّ صَدَقْناهُمُ الْوَعْدَ فَأَنْجَيْناهُمْ وَمَنْ نَشاءُ وَأَهْلَكْنَا الْمُسْرِفِينَ (9)
«ما» نافية «آمَنَتْ» ماض والتاء للتأنيث والجملة مستأنفة «قَبْلَهُمْ» ظرف زمان «مِنْ» حرف جر زائد «قَرْيَةٍ» اسم مجرور لفظا مرفوع محلا فاعل «أَهْلَكْناها» ماض وفاعله ومفعوله والجملة صفة «أَفَهُمْ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة «هم» مبتدأ «يُؤْمِنُونَ» مضارع وفاعل والجملة خبر «وَما» الواو عاطفة وما نافية «أَرْسَلْنا» ماض وفاعل «قَبْلَكَ» ظرف زمان «إِلَّا» أداة حصر «رِجالًا» مفعول به «نُوحِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل والفاعل مستتر «إِلَيْهِمْ» جار ومجرور متعلقان بنوحي وجملة نوحي إليهم في محل نصب صفة لرجالا «فَسْئَلُوا» الفاء الفصيحة واسألوا أمر وفاعله «أَهْلَ» مفعول به «الذِّكْرِ» مضاف إليه. «إِنْ» شرطية «كُنْتُمْ» فعل ماض ناقص في محل جزم فعل الشرط والتاء اسمها «لا» نافية «تَعْلَمُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر كنتم وجواب الشرط محذوف دلت عليه الفاء الفصيحة «وَما» الواو عاطفة وما نافية «جَعَلْناهُمْ» ماض وفاعل ومفعول به أول «جَسَداً» مفعول به ثان «لا» نافية «يَأْكُلُونَ» مضارع وفاعله «الطَّعامَ» مفعول به والجملة في محل نصب صفة لجسد «وَما» الواو عاطفة ما نافية «كانُوا» ماض ناقص والواو اسمها «خالِدِينَ» خبرها منصوب بالياء والجملة معطوفة على يأكلون «ثُمَّ» حرف عطف «صَدَقْناهُمُ» فعل ماض وفاعله ومفعوله الأول «الْوَعْدَ» مفعول به ثان «فَأَنْجَيْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة «وَمَنْ» الواو عاطفة واسم موصول معطوف على هم «نَشاءُ» جملة نشاء صلة الموصول «وَأَهْلَكْنَا» الواو عاطفة وماض وفاعله «الْمُسْرِفِينَ» مفعول به والجملة معطوفة.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 10 الى 12]
لَقَدْ أَنْزَلْنا إِلَيْكُمْ كِتاباً فِيهِ ذِكْرُكُمْ أَفَلا تَعْقِلُونَ (10) وَكَمْ قَصَمْنا مِنْ قَرْيَةٍ كانَتْ ظالِمَةً وَأَنْشَأْنا بَعْدَها قَوْماً آخَرِينَ (11) فَلَمَّا أَحَسُّوا بَأْسَنا إِذا هُمْ مِنْها يَرْكُضُونَ (12)
«لَقَدْ» اللام جواب لقسم محذوف «قد» حرف تحقيق «أَنْزَلْنا» ماض وفاعله «إِلَيْكُمْ» متعلقان بأنزلنا «كِتاباً» مفعول به «فِيهِ» متعلقان بخبر مقدم «ذِكْرُكُمْ» مبتدأ مؤخر والجملة صفة لكتابا «أَفَلا» الهمزة للاستفهام الإنكاري والفاء عاطفة ولا نافية «تَعْقِلُونَ» مضارع والواو فاعله والجملة معطوفة «وَكَمْ» الواو عاطفة أو استئنافية «كَمْ» خبرية في محل نصب مفعول به مقدم لقصمنا «قَصَمْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «مِنْ قَرْيَةٍ» اسم مجرور تمييزكم «كانَتْ» ماض ناقص والتاء للتأنيث «ظالِمَةً» خبر كان والجملة صفة لقرية «وَأَنْشَأْنا» الواو عاطفة وماض وفاعل «بَعْدَها» ظرف متعلق بأنشأنا «قَوْماً» مفعول به «آخَرِينَ» صفة «فَلَمَّا» الفاء عاطفة ولما الحينية ظرف زمان «أَحَسُّوا» ماض وفاعله «بَأْسَنا»
(2/281)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 282
مفعول به «إِذا» الفجائية «هُمْ» مبتدأ «مِنْها» متعلقان بيركضون «يَرْكُضُونَ» مضارع وفاعله والجملة في محل رفع خبر هم.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 13 الى 16]
لا تَرْكُضُوا وَارْجِعُوا إِلى ما أُتْرِفْتُمْ فِيهِ وَمَساكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْئَلُونَ (13) قالُوا يا وَيْلَنا إِنَّا كُنَّا ظالِمِينَ (14) فَما زالَتْ تِلْكَ دَعْواهُمْ حَتَّى جَعَلْناهُمْ حَصِيداً خامِدِينَ (15) وَما خَلَقْنَا السَّماءَ وَالْأَرْضَ وَما بَيْنَهُما لاعِبِينَ (16)
«لا» ناهية «تَرْكُضُوا» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعل والجملة مقول القول لفعل محذوف «وَارْجِعُوا» الواو عاطفة «ارْجِعُوا» فعل أمر وفاعله والجملة معطوفة «إِلى ما» متعلقان بارجعوا «أُتْرِفْتُمْ» ماض مبني للمجهول ونائب فاعل والجملة صلة «فِيهِ» متعلقان بأترفتم «وَمَساكِنِكُمْ» الواو عاطفة ومساكنكم اسم معطوف والكاف مضاف إليه «لَعَلَّكُمْ» حرف مشبه بالفعل والكاف اسمها «تُسْئَلُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة خبر لعل «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «يا وَيْلَنا» يا أداة نداء «وَيْلَنا» منادى مضاف والجملة مقول القول «إِنَّا» حرف مشبه بالفعل ونا اسمها «كُنَّا ظالِمِينَ» كان واسمها وخبرها والجملة خبر إن «فَما زالَتْ» الفاء عاطفة وماض ناقص «تِلْكَ» اسم إشارة في محل رفع اسمها «دَعْواهُمْ» خبرها والهاء مضاف إليه والميم للجمع والجملة معطوفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «جَعَلْناهُمْ» ماض وفاعله ومفعول به أول «حَصِيداً» مفعول به ثان «خامِدِينَ» صفة لحصيدا «وَما» الواو عاطفة وما نافية «خَلَقْنَا» ماض وفاعله «السَّماءَ» مفعول به والجملة استئنافية «وَالْأَرْضَ» عطف على السماء «وَما» والواو عاطفة وما اسم موصول معطوف على ما قبله «بَيْنَهُما» ظرف مكان متعلق بمحذوف صلة الموصول «لاعِبِينَ» حال منصوبة بالياء لأنها جمع مذكر سالم.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 17 الى 20]
لَوْ أَرَدْنا أَنْ نَتَّخِذَ لَهْواً لاتَّخَذْناهُ مِنْ لَدُنَّا إِنْ كُنَّا فاعِلِينَ (17) بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْباطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذا هُوَ زاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ (18) وَلَهُ مَنْ فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ عِنْدَهُ لا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبادَتِهِ وَلا يَسْتَحْسِرُونَ (19) يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ وَالنَّهارَ لا يَفْتُرُونَ (20)
«لَوْ» شرطية غير جازمة «أَرَدْنا» ماض وفاعل «أَنْ» ناصبة «نَتَّخِذَ» مضارع منصوب والفاعل مستتر تقديره نحن «لَهْواً» مفعول به والجملة مفعول أردنا «لَاتَّخَذْناهُ» اللام واقعة في جواب لو «اتخذناه» ماض وفاعل ومفعول به أول ية «هُوَ» مبتدأ «زاهِقٌ» خبر «وَلَكُمُ» الواو عاطفة «لَكُمُ» متعلقان بخبر محذوف «الْوَيْلُ» مبتدأ مؤخر والجملة معطوفة «مِمَّا تَصِفُونَ» من حرف
(2/282)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 283
جر «ما» موصولية متعلقان بخبر ويل المحذوف «تَصِفُونَ» مضارع وفاعله والجملة صلة «وَلَهُ» الواو عاطفة «لَهُ» متعلقان بخبر مقدم «مَنْ» اسم موصول مبتدأ مؤخر «فِي السَّماواتِ» متعلقان بمحذوف صلة «وَالْأَرْضِ» معطوف «وَمَنْ» الواو عاطفة «مَنْ» اسم موصول معطوف على من في السموات «عِنْدَهُ» ظرف مكان متعلق بمحذوف صلة والهاء مضاف إليه «لا» نافية «يَسْتَكْبِرُونَ» مضارع وفاعله والجملة حالية «عَنْ عِبادَتِهِ» متعلقان بيستكبرون والهاء مضاف إليه «وَلا» الواو عاطفة لا نافية «يَسْتَحْسِرُونَ» مضارع وفاعله والجملة معطوفة «يُسَبِّحُونَ» مضارع وفاعله «اللَّيْلَ» ظرف زمان متعلق بيسبحون «وَالنَّهارَ» معطوف «لا» نافية «يَفْتُرُونَ» مضارع وفاعله والجملة حالية.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 21 الى 23]
أَمِ اتَّخَذُوا آلِهَةً مِنَ الْأَرْضِ هُمْ يُنْشِرُونَ (21) لَوْ كانَ فِيهِما آلِهَةٌ إِلاَّ اللَّهُ لَفَسَدَتا فَسُبْحانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ عَمَّا يَصِفُونَ (22) لا يُسْئَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْئَلُونَ (23)
«أَمِ» عاطفة «اتَّخَذُوا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «آلِهَةً» مفعول به «مِنَ الْأَرْضِ» متعلقان بصفة لآلهة «هُمْ» مبتدأ «يُنْشِرُونَ» مضارع وفاعله وجملة هم ينشرون صفة ثانية لآلهة «لَوْ» شرطية غير جازمة «كانَ» ماض ناقص «فِيهِما» متعلقان بخبر مقدم «آلِهَةٌ» اسمها مؤخر «إِلَّا اللَّهُ» بمعنى غير في محل رفع صفة مع لفظ الجلالة مضاف إليه «لَفَسَدَتا» اللام واقعة في جواب لو وماض والتاء تاء التأنيث والألف فاعل والجملة لا محل لها من الإعراب لأنها جواب شرط غير جازم «فَسُبْحانَ» الفاء عاطفة «سبحان» مفعول مطلق لفعل محذوف «اللَّهُ» لفظ الجلالة مضاف إليه «رَبِّ» بدل من اللّه «الْعَرْشِ» مضاف إليه «عَمَّا» عن وما الموصولية متعلقان بسبحان «يَصِفُونَ» مضارع وفاعله والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «لا» نافية «يُسْئَلُ» مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر «عَمَّا» متعلقان بيسأل «يَفْعَلُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة «وَهُمْ» الواو عاطفة أو حالية «هُمْ» مبتدأ «يُسْئَلُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل جملة يسألون خبر والجملة من المبتدأ والخبر معطوفة أو حالية.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 24 الى 27]
أَمِ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ آلِهَةً قُلْ هاتُوا بُرْهانَكُمْ هذا ذِكْرُ مَنْ مَعِيَ وَذِكْرُ مَنْ قَبْلِي بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ فَهُمْ مُعْرِضُونَ (24) وَما أَرْسَلْنا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلاَّ نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لا إِلهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدُونِ (25) وَقالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمنُ وَلَداً سُبْحانَهُ بَلْ عِبادٌ مُكْرَمُونَ (26) لا يَسْبِقُونَهُ بِالْقَوْلِ وَهُمْ بِأَمْرِهِ يَعْمَلُونَ (27)
«أَمِ» حرف عطف «اتَّخَذُوا» ماض وفاعله «مِنْ دُونِهِ» جار ومجرور في محل نصب مفعول به ثان لاتخذوا «آلِهَةً» مفعول به أول «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «هاتُوا» فعل أمر مبني على حذف النون وواو الجماعة فاعل «بُرْهانَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه والميم للجمع «هذا» الها للتنبيه وذا اسم إشارة مبتدأ «ذِكْرُ» خبر «مِنْ» اسم موصول مضاف إليه و«مَعِيَ» ظرف مكان متعلق بمحذوف صلة والياء مضاف
(2/283)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 284
إليه «وَذِكْرُ» عطف على ذكر الأولى «مِنْ» اسم موصول مضاف إليه «قَبْلِي» ظرف زمان متعلق بصلة الموصول والياء مضاف إليه «بَلْ» حرف إضراب «أَكْثَرُهُمْ» مبتدأ «لا» نافية «يَعْلَمُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر «الْحَقَّ» مفعول به «فَهُمْ» الفاء حرف تعليل وهم مبتدأ «مُعْرِضُونَ» خبر ، «وَما» الواو استئنافية وما نافية «أَرْسَلْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بمحذوف حال «مِنْ رَسُولٍ» من حرف جر زائد «رَسُولٍ» مجرور لفظا منصوب محلا على أنه مفعول به «إِلَّا» أداة حصر «نُوحِي» مضارع فاعله ضمير مستتر «إِلَيْهِ» متعلقان بنوحي «أَنَّهُ» حرف مشبه بالفعل والهاء اسمها «لا إِلهَ» لا نافية للجنس وإله اسمها والجملة خبر أنه «إِلَّا» أداة حصر «أَنَا» بدل من محل لا واسمها «فَاعْبُدُونِ» الفاء الفصيحة «اعبدون» فعل أمر مبني على حذف النون والنون للوقاية وفاعله ومفعوله الياء المحذوفة والجملة لا محل لها «وَقالُوا» الواو استئنافية «وَقالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «اتَّخَذَ الرَّحْمنُ» ماض وفاعله «وَلَداً» مفعول به والجملة مقول القول «سُبْحانَهُ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره سبح والجملة اعتراضية «بَلْ» حرف إضراب «عِبادٌ» خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم «مُكْرَمُونَ» صفة «لا» نافية «يَسْبِقُونَهُ» مضارع وفاعله ومفعوله والجملة صفة «بِالْقَوْلِ» متعلقان بيسبقونه «وَهُمْ» الواو عاطفة «هُمْ» مبتدأ «بِأَمْرِهِ» متعلقان بيعملون وجملة يعملون خبر هم وجملة «هُمْ بِأَمْرِهِ يَعْمَلُونَ» معطوفة على ما سبق.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 28 الى 29]
يَعْلَمُ ما بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَما خَلْفَهُمْ وَلا يَشْفَعُونَ إِلاَّ لِمَنِ ارْتَضى وَهُمْ مِنْ خَشْيَتِهِ مُشْفِقُونَ (28) وَمَنْ يَقُلْ مِنْهُمْ إِنِّي إِلهٌ مِنْ دُونِهِ فَذلِكَ نَجْزِيهِ جَهَنَّمَ كَذلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ (29)
«يَعْلَمُ» مضارع فاعله ضمير مستتر والجملة صفة لما سبق «ما» ما موصولية مفعول به «بَيْنَ» ظرف مكان متعلق بمحذوف صلة «أَيْدِيهِمْ» مضاف إليه «وَما خَلْفَهُمْ» الواو حرف عطف وما موصولية معطوفة على ما سبق «خَلْفَهُمْ» ظرف متعلق بالصلة والميم علامة الجمع والجملة معطوفة «وَلا» الواو عاطفة ولا نافية «يَشْفَعُونَ» مضارع وفاعله والجملة صفة «إِلَّا» أداة حصر «لِمَنِ» اللام حرف جر ومن اسم موصول ومتعلقان بيشفعون «ارْتَضى » ماض فاعله مستتر والجملة صلة الموصول «وَهُمْ» الواو عاطفة «هُمْ» مبتدأ «مِنْ خَشْيَتِهِ» متعلقان بمشفقون «مُشْفِقُونَ» خبر هم والجملة معطوفة على ما سبق «وَمَنْ» الواو عاطفة «مَنْ» اسم شرط مبتدأ «يَقُلْ» مضارع مجزوم فعل الشرط فاعله مستتر «مِنْهُمْ» متعلقان بحال محذوفة «إِنِّي إِلهٌ» إن واسمها وخبرها والجملة مقول القول «مِنْ دُونِهِ» متعلقان بالخبر «فَذلِكَ» الفاء رابطة لجواب الشرط «ذلك» مبتدأ والجملة في محل جزم جواب الشرط «نَجْزِيهِ» مضارع فاعله مستتر والهاء مفعول به والجملة خبر ذلك «جَهَنَّمَ» مفعول به ثان «كَذلِكَ» الكاف حرف جر واسم الإشارة في محل جر متعلقان بصفة لمفعول مطلق محذوف واللام للبعد والكاف للخطاب «نَجْزِي» مضارع فاعله محذوف «الظَّالِمِينَ» مفعول به وفعل الشرط وجوابه خبر المبتدأ من.
(2/284)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 285
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 30 الى 31]
أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّماواتِ وَالْأَرْضَ كانَتا رَتْقاً فَفَتَقْناهُما وَجَعَلْنا مِنَ الْماءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلا يُؤْمِنُونَ (30) وَجَعَلْنا فِي الْأَرْضِ رَواسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنا فِيها فِجاجاً سُبُلاً لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ (31)
«أَوَلَمْ» الهمزة للاستفهام والواو عاطفة «لَمْ» حرف نفي وجزم وقلب «يَرَ» مضارع «الَّذِينَ» فاعل «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «أَنَّ» حرف مشبه بالفعل «السَّماواتِ» اسمها «وَالْأَرْضَ» معطوف المصدر المؤول سد مسد مفعولي ير «كانَتا» ماض ناقص والألف اسمها «رَتْقاً» خبرها وجملة كانتا رتقا خبر أن «فَفَتَقْناهُما» الفاء عاطفة «فتقناهما» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على كانتا «وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «مِنَ الْماءِ» متعلقان بجعلنا «كُلَّ» مفعول به «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «حَيٍّ» صفة «أَفَلا» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة ولا نافية «يُؤْمِنُونَ» مضارع وفاعله «وَجَعَلْنا» الواو حرف عطف «جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «فِي الْأَرْضِ» متعلقان بمحذوف مفعول به ثان «رَواسِيَ» مفعول به أول «أَنْ» حرف ناصب «تَمِيدَ» مضارع منصوب بأن وأن وما بعدها في تأويل مصدر مفعول لأجله «بِهِمْ» متعلقان بتميد «وَجَعَلْنا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «فِيها» متعلقان بجعلنا «فِجاجاً» حال «سُبُلًا» مفعول به «لَعَلَّهُمْ» لعل حرف مشبه بالفعل والهاء اسمها «يَهْتَدُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر لعل.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 32 الى 34]
وَجَعَلْنَا السَّماءَ سَقْفاً مَحْفُوظاً وَهُمْ عَنْ آياتِها مُعْرِضُونَ (32) وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (33) وَما جَعَلْنا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخالِدُونَ (34)
«وَجَعَلْنَا» الواو عاطفة وماض وفاعله والجملة معطوفة «السَّماءَ» مفعول به أول «سَقْفاً» مفعول به ثان «مَحْفُوظاً» مفعول لأجله «وَهُمْ» الواو حالية وهم مبتدأ «عَنْ آياتِها» متعلقان بمعرضون «مُعْرِضُونَ» خبر هم والجملة حالية «وَهُوَ» الواو عاطفة «هُوَ» مبتدأ «الَّذِي» خبر هو «خَلَقَ» الجملة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب «اللَّيْلَ» مفعول به «وَالنَّهارَ» معطوف على الليل «وَالشَّمْسَ» معطوف «وَالْقَمَرَ» معطوف «كُلٌّ» مبتدأ «فِي فَلَكٍ» متعلقان بيسبحون وجملة المبتدأ والخبر حالية «يَسْبَحُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر كل «وَما» الواو عاطفة «ما» نافية «جَعَلْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «لِبَشَرٍ» متعلقان بمحذوف مفعول به ثان «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بمحذوف صفة لبشر «الْخُلْدَ» مفعول به أول «أَفَإِنْ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة وإن حرف شرط جازم «مِتَّ» ماض وفاعله والجملة معطوفة «فَهُمُ» الفاء رابطة للجواب «هم» مبتدأ «الْخالِدُونَ» خبر والجملة في محل جزم جواب الشرط.
(2/285)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 286
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 35 الى 38]
كُلُّ نَفْسٍ ذائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنا تُرْجَعُونَ (35) وَإِذا رَآكَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَتَّخِذُونَكَ إِلاَّ هُزُواً أَهذَا الَّذِي يَذْكُرُ آلِهَتَكُمْ وَهُمْ بِذِكْرِ الرَّحْمنِ هُمْ كافِرُونَ (36) خُلِقَ الْإِنْسانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آياتِي فَلا تَسْتَعْجِلُونِ (37) وَيَقُولُونَ مَتى هذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صادِقِينَ (38)
«كُلُّ» مبتدأ «نَفْسٍ» مضاف إليه «ذائِقَةُ» خبر والجملة ابتدائية «الْمَوْتِ» مضاف إليه «وَنَبْلُوكُمْ» الواو استئنافية «نَبْلُوكُمْ» مضارع فاعله مستتر والكاف مفعوله «بِالشَّرِّ» متعلقان بنبلوكم «وَالْخَيْرِ» معطوف على الشر والجملة مستأنفة «فِتْنَةً» مفعول لأجله «وَإِلَيْنا» الواو استئنافية والجار والمجرور متعلقان بترجعون «تُرْجَعُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة مستأنفة «وَإِذا» الواو استئنافية «إِذا» ظرفية شرطية «رَآكَ» ماض ومفعوله والجملة مضاف إليه «الَّذِينَ» اسم موصول فاعل «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «إِنْ» نافية «يَتَّخِذُونَكَ» مضارع وفاعله ومفعوله الأول «إِلَّا» أداة حصر «هُزُواً» مفعول به ثان «أَهذَا» الهمزة للاستفهام «هذَا» مبتدأ «الَّذِي» خبر «يَذْكُرُ» مضارع فاعله مستتر والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «آلِهَتَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه «وَهُمْ» الواو حالية «وَهُمْ» مبتدأ «بِذِكْرِ» متعلقان بكافرون «الرَّحْمنِ» مضاف إليه «هُمْ» تأكيد لهم الأولى «كافِرُونَ» خبرهم والجملة حالية «خُلِقَ» ماض مبني للمجهول «الْإِنْسانُ» نائب فاعل والجملة مستأنفة «مِنْ عَجَلٍ» متعلقان بخلق «سَأُرِيكُمْ» السين للاستقبال ومضارع فاعله مستتر ومفعوله الأول «آياتِي» مفعول به ثان والياء مضاف إليه والجملة مستأنفة «فَلا» الفاء عاطفة ولا ناهية «تَسْتَعْجِلُونِ» مضارع مجزوم بحذف النون والواو فاعله والنون للوقاية والياء المحذوفة مفعول به والجملة معطوفة «وَيَقُولُونَ» الواو استئنافية ومضارع وفاعله والجملة مستأنفة «مَتى » اسم استفهام في محل نصب على الظرفية متعلق بالخبر المقدم والجملة مقول القول «هذَا» مبتدأ مؤخر «الْوَعْدُ» بدل من هذا «إِنْ كُنْتُمْ» إن حرف شرط جازم «كُنْتُمْ» ماض ناقص واسمها «صادِقِينَ» خبر كان وجملة كنتم ابتدائية
لا محل لها وجواب الشرط محذوف.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 39 الى 40]
لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّها وَلا هُمْ يُنْظَرُونَ (40)
«لَوْ» شرطية غير جازمة «يَعْلَمُ» مضارع «الَّذِينَ» اسم موصول فاعل «كَفَرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «حِينَ» ظرف زمان «لا» نافية «يَكُفُّونَ» مضارع وفاعله والجملة صلة «عَنْ وُجُوهِهِمُ» متعلقان بيكفون والهاء مضاف إليه «النَّارَ» مفعول به «وَلا» الواو عاطفة لا نافية «عَنْ ظُهُورِهِمْ» متعلقان بيكفون «وَلا» الواو عاطفة «لا» نافية «هُمْ» مبتدأ «يُنْصَرُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة خبر «بَلْ» حرف إضراب وعطف «تَأْتِيهِمْ» مضارع فاعله مستتر «بَغْتَةً» حال «فَتَبْهَتُهُمْ» مضارع
(2/286)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 287
و مفعوله والفاعل مستتر والجملة معطوفة «فَلا» الفاء عاطفة لا نافية «يَسْتَطِيعُونَ» مضارع وفاعله «رَدَّها» مفعول به والهاء مضاف إليه «وَلا» الواو عاطفة «لا» نافية «هُمْ» مبتدأ «يُنْظَرُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة خبر وجملة المبتدأ والخبر معطوفة.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 41 الى 43]
وَلَقَدِ اسْتُهْزِئَ بِرُسُلٍ مِنْ قَبْلِكَ فَحاقَ بِالَّذِينَ سَخِرُوا مِنْهُمْ ما كانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُنَ (41) قُلْ مَنْ يَكْلَؤُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهارِ مِنَ الرَّحْمنِ بَلْ هُمْ عَنْ ذِكْرِ رَبِّهِمْ مُعْرِضُونَ (42) أَمْ لَهُمْ آلِهَةٌ تَمْنَعُهُمْ مِنْ دُونِنا لا يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَ أَنْفُسِهِمْ وَلا هُمْ مِنَّا يُصْحَبُونَ (43)
«وَلَقَدِ» الواو استئنافية «لَقَدِ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف «قد» حرف تحقيق «اسْتُهْزِئَ» ماض مبني للمجهول «بِرُسُلٍ» جار ومجرور بمقام نائب الفاعل «مِنْ قَبْلِكَ» متعلقان بصفة لرسل «فَحاقَ» الفاء عاطفة «حاق» ماض «بِالَّذِينَ» الباء حرف جر «الذين» اسم موصول متعلقان بحاق «سَخِرُوا» ماض وفاعله والجملة صلة الموصول «مِنْهُمْ» متعلقان بسخروا «ما» ما اسم موصول فاعل «كانُوا» ماض ناقص والواو اسمها «بِهِ» متعلقان بيستهزئون «يَسْتَهْزِؤُنَ» مضارع وفاعله والجملة في محل نصب خبر كانوا «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «مَنْ» مبتدأ «يَكْلَؤُكُمْ» مضارع ومفعوله والفاعل مستتر والجملة خبر وجملة المبتدأ والخبر مقول القول «بِاللَّيْلِ» متعلقان بيكلؤكم «وَالنَّهارِ» معطوف على الليل «مِنَ الرَّحْمنِ» متعلقان بيكلؤهم «بَلْ» حرف إضراب «هُمْ» مبتدأ «عَنْ ذِكْرِ» متعلقان بمعرضون «رَبِّهِمْ» مضاف إليه «مُعْرِضُونَ» خبر هم «أَمْ» حرف عطف «لَهُمْ» متعلقان بخبر مقدم «آلِهَةٌ» مبتدأ مؤخر «تَمْنَعُهُمْ» مضارع ومفعوله والفاعل مستتر «مِنْ دُونِنا» متعلقان بتمنعهم والجملة معطوفة «لا» نافية «يَسْتَطِيعُونَ» مضارع وفاعله «نَصْرَ» مفعول به والجملة مستأنفة «أَنْفُسِهِمْ» مضاف إليه والهاء مضاف إليه «وَلا» الواو استئنافية «لا» نافية «هُمْ» مبتدأ والجملة معطوفة «مِنَّا» متعلقان بيصحبون والجملة استئنافية «يُصْحَبُونَ» مضارع مبني للمجهول مرفوع بثبوت النون والواو نائب فاعل والجملة خبر.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 44 الى 46]
بَلْ مَتَّعْنا هؤُلاءِ وَآباءَهُمْ حَتَّى طالَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ أَفَلا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُها مِنْ أَطْرافِها أَفَهُمُ الْغالِبُونَ (44) قُلْ إِنَّما أُنْذِرُكُمْ بِالْوَحْيِ وَلا يَسْمَعُ الصُّمُّ الدُّعاءَ إِذا ما يُنْذَرُونَ (45) وَلَئِنْ مَسَّتْهُمْ نَفْحَةٌ مِنْ عَذابِ رَبِّكَ لَيَقُولُنَّ يا وَيْلَنا إِنَّا كُنَّا ظالِمِينَ (46)
«بَلْ» حرف إضراب «مَتَّعْنا» ماض وفاعله «هؤُلاءِ» الها للتنبيه أولاء اسم إشارة في محل نصب مفعول به «وَآباءَهُمْ» الواو عاطفة «آباءَهُمْ» معطوف على هؤلاء والهاء مضاف إليه والجملة مستأنفة «حَتَّى» حرف غاية وجر «طالَ» ماض «عَلَيْهِمُ» متعلقان بطال «الْعُمُرُ» فاعل «أَفَلا» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة «لا» نافية «يَرَوْنَ» مضارع وفاعله «أَنَّا» أن حرف مشبه بالفعل ونا اسمها وأصلها أننا فأدغمت النونان «نَأْتِي» مضارع والفاعل مستتر «الْأَرْضَ» مفعول به وأنّا وما بعدها سدت مسد مفعولي يرون
(2/287)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 288
«نَنْقُصُها» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر تقديره نحن «مِنْ أَطْرافِها» متعلقان بننقصها والجملة حالية «أَفَهُمُ» الهمزة للاستفهام والفاء حرف عطف «هم» مبتدأ «الْغالِبُونَ» خبر والجملة مستأنفة «قُلْ» أمر فاعله مستتر والجملة مستأنفة «إِنَّما» كافة ومكفوفة «أُنْذِرُكُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة مقول القول «بِالْوَحْيِ» متعلقان بأنذركم «وَلا» الواو عاطفة «لا» نافية «يَسْمَعُ» مضارع «الصُّمُّ» فاعل «الدُّعاءَ» مفعول به والجملة معطوفة «إِذا» ظرفية «ما» زائدة «يُنْذَرُونَ» مضارع مبني للمجهول والواو نائب فاعل والجملة مضاف إليه «وَلَئِنْ» الواو عاطفة «لَئِنْ» اللام موطئة للقسم «إن» حرف شرط جازم «مَسَّتْهُمْ» ماض ومفعوله وهو في محل جزم فعل الشرط «نَفْحَةٌ» فاعل «مِنْ عَذابِ» متعلقان بصفة من نفحة «رَبِّكَ» مضاف إليه والكاف مضاف إليه «لَيَقُولُنَّ» اللام واقعة في جواب القسم «يقولن» مضارع وحذفت الواو وهي الفاعل لالتقاء الساكنين «يا وَيْلَنا» يا للنداء أو للتنبيه «وَيْلَنا» مفعول مطلق لفعل مقدر «إِنَّا» إن واسمها وأصلها إننا «كُنَّا» كان واسمها والجملة مقول القول «ظالِمِينَ» خبر كنا والجملة خبر إن.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 47 الى 49]
وَنَضَعُ الْمَوازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيامَةِ فَلا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئاً وَإِنْ كانَ مِثْقالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنا بِها وَكَفى بِنا حاسِبِينَ (47) وَلَقَدْ آتَيْنا مُوسى وَهارُونَ الْفُرْقانَ وَضِياءً وَذِكْراً لِلْمُتَّقِينَ (48) الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَهُمْ مِنَ السَّاعَةِ مُشْفِقُونَ (49)
«وَنَضَعُ» الواو استئنافية ومضارع فاعله مستتر «الْمَوازِينَ» مفعول به «الْقِسْطَ» صفة «لِيَوْمِ» متعلقان بنضع «الْقِيامَةِ» مضاف إليه «فَلا» الفاء عاطفة «لا» نافية «تُظْلَمُ» مضارع مبني للمجهول «نَفْسٌ» نائب فاعل «شَيْئاً» مفعول مطلق والجملة معطوفة «وَإِنْ» الواو عاطفة إن شرطية «كانَ» ماض ناقص «مِثْقالَ» خبرها «حَبَّةٍ» مضاف إليه «مِنْ خَرْدَلٍ» متعلقان بصفة لحبة «أَتَيْنا» فعل ماض وفاعله والجملة جواب الشرط لا محل لها «بِها» متعلقان بأتينا «وَكَفى » الواو عاطفة وفعل ماض «بِنا» الباء حرف جر زائد ونا في محل رفع فاعل «حاسِبِينَ» تمييز «وَلَقَدْ» الواو استئنافية واللام واقعة في جواب قسم محذوف قد حرف تحقيق «آتَيْنا» ماض وفاعله «مُوسى » مفعول به أول «وَهارُونَ» معطوف على موسى «الْفُرْقانَ» مفعول به ثان «وَضِياءً» عطف على الفرقان «وَذِكْراً» معطوف «لِلْمُتَّقِينَ» متعلقان بذكرا «الَّذِينَ» صفة «يَخْشَوْنَ» مضارع وفاعله والجملة صلة «رَبَّهُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بِالْغَيْبِ» متعلقان بمحذوف حال من فاعل يخشون «وَهُمْ» الواو حالية «هُمْ» مبتدأ «مِنَ السَّاعَةِ» متعلقان بمشفقون «مُشْفِقُونَ» خبر هم والجملة حالية.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 50 الى 53]
وَهذا ذِكْرٌ مُبارَكٌ أَنْزَلْناهُ أَفَأَنْتُمْ لَهُ مُنْكِرُونَ (50) وَلَقَدْ آتَيْنا إِبْراهِيمَ رُشْدَهُ مِنْ قَبْلُ وَكُنَّا بِهِ عالِمِينَ (51) إِذْ قالَ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ ما هذِهِ التَّماثِيلُ الَّتِي أَنْتُمْ لَها عاكِفُونَ (52) قالُوا وَجَدْنا آباءَنا لَها عابِدِينَ (53)
«وَهذا» الواو استئنافية «هذا» مبتدأ «ذِكْرٌ» خبر والجملة مستأنفة «مُبارَكٌ» صفة «أَنْزَلْناهُ» فعل ماض وفاعل ومفعول به والجملة صفة «أَفَأَنْتُمْ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة «أنتم» مبتدأ «لَهُ» متعلقان بمنكرون
(2/288)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 289
«مُنْكِرُونَ» خبر أنتم والجملة استئنافية «وَلَقَدْ» الواو عاطفة واللام واقعة في جواب القسم «قد» حرف تحقيق «آتَيْنا» ماض وفاعله «إِبْراهِيمَ» مفعول به أول «رُشْدَهُ» مفعول به ثان «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بمحذوف حال «وَكُنَّا» الواو عاطفة وكان واسمها «بِهِ» متعلقان بعالمين «عالِمِينَ» خبر كنا والجملة معطوفة «إِذْ» ظرف متعلق بفعل محذوف اذكر «قالَ» ماض وفاعله محذوف والجملة مضاف إليه «لِأَبِيهِ» متعلقان بقال «وَقَوْمِهِ» معطوف على أبيه «ما» اسم استفهام مبتدأ «هذِهِ» الها للتنبيه «ذه» خبر والجملة مقول القول «التَّماثِيلُ» بدل من اسم الإشارة «الَّتِي» صفة للتماثيل «أَنْتُمْ» مبتدأ «لَها» متعلقان بعاكفون «عاكِفُونَ» خبر والجملة صلة الموصول لا محل لها. «قالُوا» ماض وفاعل والجملة مستأنفة «وَجَدْنا» ماض وفاعله «آباءَنا» مفعول به أول ونا مضاف إليه «لَها» متعلقان بعابدين «عابِدِينَ» مفعول به ثان والجملة مقول القول.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 54 الى 57]
قالَ لَقَدْ كُنْتُمْ أَنْتُمْ وَآباؤُكُمْ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (54) قالُوا أَجِئْتَنا بِالْحَقِّ أَمْ أَنْتَ مِنَ اللاَّعِبِينَ (55) قالَ بَلْ رَبُّكُمْ رَبُّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ الَّذِي فَطَرَهُنَّ وَأَنَا عَلى ذلِكُمْ مِنَ الشَّاهِدِينَ (56) وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنامَكُمْ بَعْدَ أَنْ تُوَلُّوا مُدْبِرِينَ (57)
«قالَ» ماض فاعله مستتر «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف «قد» حرف تحقيق «كُنْتُمْ» كان واسمها «أَنْتُمْ» توكيد «وَآباؤُكُمْ» عطف على اسم كان «فِي ضَلالٍ» متعلقان بالخبر المحذوف «مُبِينٍ» صفة والجملة مقول القول «قالُوا» ماض وفاعل والجملة استئنافية «أَجِئْتَنا» الهمزة للاستفهام «جِئْتَنا» فعل ماض وفاعل ومفعول به «بِالْحَقِّ» متعلقان بجئتنا والجملة مقول القول «أَمْ» حرف عطف «أَنْتَ» مبتدأ «مِنَ اللَّاعِبِينَ» متعلقان بخبر أنت والجملة معطوفة «قالَ» ماض وفاعله والجملة ابتدائية «بَلْ» حرف إضراب «رَبُّكُمْ» مبتدأ والكاف مضاف إليه «رَبُّ» خبر «السَّماواتِ» مضاف إليه «وَ» عاطفة «الْأَرْضِ» معطوفة على السموات والجملة في محل نصب مفعول به «الَّذِي» صفة لرب في محل رفع «فَطَرَهُنَّ» ماض ومفعوله والفاعل مستتر والجملة صلة الموصول لا محل لها «وَأَنَا» الواو عاطفة «أَنَا» مبتدأ «عَلى ذلِكُمْ» متعلقان بالشاهدين واللام للبعد والكاف للخطاب والجملة معطوفة «مِنَ الشَّاهِدِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف لها «أَصْنامَكُمْ» مفعول به والهاء مضاف إليه «بَعْدَ» ظرف متعلق بأكيدن «أَنْ» حرف ناصب «تُوَلُّوا» مضارع وفاعله «مُدْبِرِينَ» حال وأن تولوا في تأويل مصدر في محل جر مضاف إليه.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 58 الى 61]
فَجَعَلَهُمْ جُذاذاً إِلاَّ كَبِيراً لَهُمْ لَعَلَّهُمْ إِلَيْهِ يَرْجِعُونَ (58) قالُوا مَنْ فَعَلَ هذا بِآلِهَتِنا إِنَّهُ لَمِنَ الظَّالِمِينَ (59) قالُوا سَمِعْنا فَتًى يَذْكُرُهُمْ يُقالُ لَهُ إِبْراهِيمُ (60) قالُوا فَأْتُوا بِهِ عَلى أَعْيُنِ النَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَشْهَدُونَ (61)
(2/289)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 290
«فَجَعَلَهُمْ» الفاء عاطفة «جعلهم» ماض فاعله مستتر والهاء مفعول به أول «جُذاذاً» مفعول به ثان والجملة معطوفة «إِلَّا» أداة استثناء «كَبِيراً» مستثنى بإلا «لَهُمْ» متعلقان بمحذوف صفة كبيرا «لَعَلَّهُمْ» لعل واسمها «إِلَيْهِ» متعلقان بيرجعون وجملة «يَرْجِعُونَ» خبر لعل وجملة لعلهم مستأنفة «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «مَنْ» اسم استفهام مبتدأ «فَعَلَ» ماض فاعله مستتر والجملة خبر والمبتدأ والخبر مقول القول «هذا» مفعول به «بِآلِهَتِنا» متعلقان بالفعل «إِنَّهُ لَمِنَ الظَّالِمِينَ» إن واسمها واللام المزحلقة «من الظالمين» متعلقان بخبر إن والجملة مستأنفة «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «سَمِعْنا» ماض وفاعل والجملة مقول القول «فَتًى» مفعول به «يَذْكُرُهُمْ» مضارع ومفعوله والفاعل مستتر والجملة صفة لفتى «يُقالُ» مضارع مبني للمجهول «لَهُ» متعلقان بيقال «إِبْراهِيمُ» نائب فاعل «قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «فَأْتُوا» الفاء الفصيحة «أتوا» أمر وفاعله «بِهِ» متعلقان بفأتوا «عَلى أَعْيُنِ النَّاسِ» متعلقان بمحذوف حال «النَّاسِ» مضاف إليه «لَعَلَّهُمْ» لعل واسمها «يَشْهَدُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبر لعل وجملة لعل مستأنفة.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 62 الى 66]
قالُوا أَأَنْتَ فَعَلْتَ هذا بِآلِهَتِنا يا إِبْراهِيمُ (62) قالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هذا فَسْئَلُوهُمْ إِنْ كانُوا يَنْطِقُونَ (63) فَرَجَعُوا إِلى أَنْفُسِهِمْ فَقالُوا إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الظَّالِمُونَ (64) ثُمَّ نُكِسُوا عَلى رُؤُسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ ما هؤُلاءِ يَنْطِقُونَ (65) قالَ أَفَتَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ ما لا يَنْفَعُكُمْ شَيْئاً وَلا يَضُرُّكُمْ (66)
«قالُوا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «أَأَنْتَ» الهمزة للاستفهام وأنت مبتدأ «فَعَلْتَ» ماض وفاعله والجملة خبر وجملة «أَنْتَ فَعَلْتَ» مقول القول «هذا» مفعول به «بِآلِهَتِنا» متعلقان بفعلت «يا» حرف نداء «إِبْراهِيمُ» منادى مفرد علم في محل نصب «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة مستأنفة «بَلْ» حرف إضراب «فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ» ماض ومفعول به وفاعل مؤخر «هذا» صفة لكبيرهم «فَسْئَلُوهُمْ» الفاء الفصيحة «اسألوهم» أمر وفاعله ومفعول به «إِنْ» شرطية «كانُوا» ماض ناقص والجملة في محل جزم فعل الشرط والواو اسمها وجملة «يَنْطِقُونَ» خبرها وجواب الشرط محذوف «فَرَجَعُوا» الفاء عاطفة وماض والواو فاعله «إِلى أَنْفُسِهِمْ» متعلقان برجعوا «فَقالُوا» الفاء عاطفة والجملة معطوفة «إِنَّكُمْ» إن واسمها والجملة مقول القول «أَنْتُمُ» مبتدأ «الظَّالِمُونَ» خبر والجملة خبر إن «ثُمَّ» حرف عطف للتراخي «نُكِسُوا» ماض مبني للمجهول «و الواو» نائب فاعل والجملة معطوفة «عَلى رُؤُسِهِمْ» متعلقان بنكسوا «لَقَدْ» اللام واقعة في جواب قسم محذوف «قد» حرف تحقيق «عَلِمْتَ» ماض وفاعله «ما» نافية للجنس «هؤُلاءِ» الها للتنبيه «أولاء» اسمها «يَنْطِقُونَ» مضارع وفاعله والجملة خبرها «قالَ» ماض فاعله مستتر والجملة ابتدائية «أَفَتَعْبُدُونَ» الهمزة للاستفهام والفاء عاطفة ومضارع وفاعله والجملة مقول القول «مِنْ دُونِ»
(2/290)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 291
متعلقان بتعبدون «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «ما» اسم موصول في محل نصب مفعول به «لا» نافية «يَنْفَعُكُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة صلة «شَيْئاً» مفعول مطلق «وَلا» الواو عاطفة «لا» نافية «يَضُرُّكُمْ» مضارع ومفعوله وفاعله مستتر والجملة معطوفة.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 67 الى 70]
أُفٍّ لَكُمْ وَلِما تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَفَلا تَعْقِلُونَ (67) قالُوا حَرِّقُوهُ وَانْصُرُوا آلِهَتَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ فاعِلِينَ (68) قُلْنا يا نارُ كُونِي بَرْداً وَسَلاماً عَلى إِبْراهِيمَ (69) وَأَرادُوا بِهِ كَيْداً فَجَعَلْناهُمُ الْأَخْسَرِينَ (70)
«أُفٍّ» اسم فعل مضارع والجملة مستأنفة «لَكُمْ» متعلقان بحال محذوفة «وَلِما تَعْبُدُونَ» الواو عاطفة واللام حرف جر وما موصولية في محل جر معطوفان على لكم وجملة تعبدون صلة الموصول لا محل لها من الإعراب «مِنْ دُونِ» متعلقان بحال محذوفة «اللَّهِ» لفظ الجلالة مضاف إليه «أَفَلا» الهمزة للاستفهام الإنكاري والفاء عاطفة ولا نافية «تَعْقِلُونَ» الجملة مستأنفة. «قالُوا» الجملة مستأنفة «حَرِّقُوهُ» فعل أمر والواو فاعله والجملة في محل نصب مفعول به. «وَانْصُرُوا» الواو عاطفة والجملة معطوفة «آلِهَتَكُمْ» مفعول به والكاف مضاف إليه والميم للجمع «إِنْ» شرطية «كُنْتُمْ» كان واسمها «فاعِلِينَ» خبرها وكنتم فعل الشرط والجواب محذوف تقديره حرقوه وانصروا إلخ «قُلْنا» ماض وفاعله والجملة مستأنفة «يا» حرف نداء «نارُ» منادى نكرة مقصودة مبني على الضم في محل نصب «كُونِي بَرْداً» أمر ناقص واسمه وخبره «وَسَلاماً» معطوفة على بردا وجملة يا نار .. مقول القول «وَأَرادُوا بِهِ كَيْداً» الجملة من الفعل والفاعل والمفعول به معطوفة على قالوا وبه متعلقان بأرادوا «فَجَعَلْناهُمُ» فعل ماض وفاعل ومفعوله الأول والجملة معطوفة بالفاء «الْأَخْسَرِينَ» مفعول به ثان.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 71 الى 73]
وَنَجَّيْناهُ وَلُوطاً إِلَى الْأَرْضِ الَّتِي بارَكْنا فِيها لِلْعالَمِينَ (71) وَوَهَبْنا لَهُ إِسْحاقَ وَيَعْقُوبَ نافِلَةً وَكُلاًّ جَعَلْنا صالِحِينَ (72) وَجَعَلْناهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنا وَأَوْحَيْنا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْراتِ وَإِقامَ الصَّلاةِ وَإِيتاءَ الزَّكاةِ وَكانُوا لَنا عابِدِينَ (73)
«وَنَجَّيْناهُ» فعل ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على ما سبق «وَلُوطاً» معطوف على المفعول به من نجيناه «إِلَى الْأَرْضِ» متعلقان بالفعل المتقدم «الَّتِي» اسم موصول صفة في محل جر «بارَكْنا» فعل ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها من الإعراب «فِيها» متعلقان بباركنا «لِلْعالَمِينَ» اللام حرف جر والعالمين اسم مجرور بالياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم متعلقان بباركنا «وَ» الواو عاطفة «وَهَبْنا» فعل ماض وفاعله والجملة معطوفة على ما سبق «لَهُ» متعلقان بالفعل المتقدم «إِسْحاقَ» مفعول به منصوب «وَيَعْقُوبَ» معطوف على اسحق «نافِلَةً» حال من يعقوب. «وَكُلًّا» الواو عاطفة وكلا مفعول به أول مقدم لجعلنا «جَعَلْنا» فعل ماض وفاعله «صالِحِينَ» مفعول به ثان منصوب بالياء لأنه
(2/291)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 292
جمع مذكر سالم والجملة معطوفة على ما سبق «وَجَعَلْناهُمْ أَئِمَّةً» الواو عاطفة وفعل ماض وفاعله ومفعولاه والجملة معطوفة على ما سبق «يَهْدُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صفة لأئمة «بِأَمْرِنا» متعلقان بحال محذوفة «وَأَوْحَيْنا» الواو عاطفة وفعل ماض وفاعله والجملة معطوفة «إِلَيْهِمْ» متعلقان بالفعل المتقدم «فِعْلَ» مفعول به «الْخَيْراتِ» مضاف إليه «وَإِقامَ» معطوف على فعل «الصَّلاةِ» مضاف إليه «وَإِيتاءَ الزَّكاةِ» عطف على فعل والزكاة مضاف إليه «وَكانُوا لَنا عابِدِينَ» الواو عاطفة وكان واسمها وخبرها ولنا متعلقان بعابدين
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 74 الى 75]
وَلُوطاً آتَيْناهُ حُكْماً وَعِلْماً وَنَجَّيْناهُ مِنَ الْقَرْيَةِ الَّتِي كانَتْ تَعْمَلُ الْخَبائِثَ إِنَّهُمْ كانُوا قَوْمَ سَوْءٍ فاسِقِينَ (74) وَأَدْخَلْناهُ فِي رَحْمَتِنا إِنَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ (75)
«وَلُوطاً» الواو عاطفة ولوطا مفعول به لفعل محذوف يفسره المذكور «آتَيْناهُ» فعل ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة مفسرة لا محل لها من الإعراب «حُكْماً» مفعول به ثان لآتيناه «وَعِلْماً» معطوف على حكما «وَنَجَّيْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على ما سبق «مِنَ الْقَرْيَةِ» متعلقان بنجيناه «الَّتِي» اسم موصول محله صفة للقرية «كانَتْ» فعل ماض ناقص واسمها محذوف تقديره هي «تَعْمَلُ الْخَبائِثَ» مضارع فاعله محذوف ومفعول به والجملة خبر كان وجملة كانت صلة الموصول لا محل لها من الإعراب «إِنَّهُمْ» إن واسمها والجملة تعليلية لا محل لها «كانُوا» كان واسمها والجملة خبر إن «قَوْمَ» خبر كانوا «سَوْءٍ» مضاف إليه «فاسِقِينَ» صفة منصوبة بالياء «وَأَدْخَلْناهُ» الواو عاطفة وماض وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة على ما سبق «فِي رَحْمَتِنا» متعلقان بأدخلناه «إِنَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ» إن واسمها والجار والمجرور متعلقان بالخبر وجملة إن إلخ .. تعليلية لا محل لها من الإعراب.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 76 الى 77]
وَنُوحاً إِذْ نادى مِنْ قَبْلُ فَاسْتَجَبْنا لَهُ فَنَجَّيْناهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ (76) وَنَصَرْناهُ مِنَ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآياتِنا إِنَّهُمْ كانُوا قَوْمَ سَوْءٍ فَأَغْرَقْناهُمْ أَجْمَعِينَ (77)
«وَنُوحاً» الواو عاطفة ونوحا معطوف على لوطا «إِذْ» ظرف زمان «نادى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف المقصورة للتعذر فاعله محذوف تقديره هو والجملة مضاف إليه «مِنْ قَبْلُ» متعلقان بنادى وقبل ظرف مبني على الضم لقطعه عن الإضافة لفظا لا معنى «فَاسْتَجَبْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة بالفاء على ما سبق «لَهُ» متعلقان باستجبنا «فَنَجَّيْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على ما سبق «وَأَهْلَهُ» معطوف على مفعول نجيناه والهاء مضاف إليه «مِنَ الْكَرْبِ» متعلقان بنجيناه «الْعَظِيمِ» صفة للكرب «وَنَصَرْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله والجملة معطوفة على ما سبق «مِنَ الْقَوْمِ» متعلقان بنصرناه «الَّذِينَ» اسم موصول في محل جر صفة للقوم «كَذَّبُوا» ماض وفاعله والجملة صلة «بِآياتِنا» جار ومجرور متعلقان بكذبوا ونا مضاف إليه «إِنَّهُمْ» إن واسمها والميم للجمع والجملة تعليلية
(2/292)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 293
لا محل لها وجملة «كانُوا» خبر إن «قَوْمَ» خبر كانوا «سَوْءٍ» مضاف إليه «فَأَغْرَقْناهُمْ» الفاء عاطفة وجملة أغرقناهم من الفعل والفاعل والمفعول به معطوفة بالفاء «أَجْمَعِينَ» توكيد للهاء في أغرقناهم منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 78 الى 80]
وَداوُدَ وَسُلَيْمانَ إِذْ يَحْكُمانِ فِي الْحَرْثِ إِذْ نَفَشَتْ فِيهِ غَنَمُ الْقَوْمِ وَكُنَّا لِحُكْمِهِمْ شاهِدِينَ (78) فَفَهَّمْناها سُلَيْمانَ وَكُلاًّ آتَيْنا حُكْماً وَعِلْماً وَسَخَّرْنا مَعَ داوُدَ الْجِبالَ يُسَبِّحْنَ وَالطَّيْرَ وَكُنَّا فاعِلِينَ (79) وَعَلَّمْناهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَكُمْ لِتُحْصِنَكُمْ مِنْ بَأْسِكُمْ فَهَلْ أَنْتُمْ شاكِرُونَ (80)
«وَداوُدَ وَسُلَيْمانَ» معطوف على ونوحا «إِذْ يَحْكُمانِ» مضارع مرفوع بثبوت النون والألف فاعله والجملة في محل جر بالإضافة «فِي الْحَرْثِ» متعلقان بيحكمان «إِذْ» ظرف متعلق بالفعل السابق «نَفَشَتْ» ماض والتاء للتأنيث «فِيهِ» متعلقان بنفشت «غَنَمُ» فاعل «الْقَوْمِ» مضاف إليه «وَ» استئنافية «كُنَّا» كان واسمها «لِحُكْمِهِمْ» متعلقان بشاهدين والجملة مستأنفة «شاهِدِينَ» خبر منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «فَفَهَّمْناها سُلَيْمانَ» الفاء عاطفة وماض وفاعله ومفعولاه والجملة معطوفة على ما سبق «وَكُلًّا» الواو عاطفة ومفعول به أول لآتينا «آتَيْنا» فعل ماض وفاعله «حُكْماً» مفعول به ثان لآتينا «وَعِلْماً» معطوف على حكما والجملة معطوفة على ما سبق «وَسَخَّرْنا» الواو استئنافية وماض وفاعله والجملة مستأنفة «مَعَ» ظرف متعلق بسخرنا «داوُدَ» مضاف إليه ممنوع من الصرف «الْجِبالَ» مفعول به لسخرنا «يُسَبِّحْنَ» مضارع مبني على السكون لا تصاله بنون النسوة والنون فاعل والجملة حال من الجبال «وَالطَّيْرَ» معطوف على الجبال أو مفعول معه «وَكُنَّا» كان واسمها «فاعِلِينَ» خبر والجملة معطوفة. «وَعَلَّمْناهُ» ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة معطوفة «صَنْعَةَ» مفعول به ثان «لَبُوسٍ» مضاف إليه «لَكُمْ» متعلقان بمحذوف صفة لبوس «لِتُحْصِنَكُمْ» مضارع منصوب بأن مضمرة بعد لام التعليل فاعله مستتر والكاف مفعول به وأن وما بعدها في تأويل مصدر في محل جر متعلقان بعلمناه «مِنْ بَأْسِكُمْ» متعلقان بالفعل قبله «فَهَلْ أَنْتُمْ شاكِرُونَ» الفاء استئنافية وهل حرف استفهام وأنتم مبتدأ وشاكرون خبر والجملة مستأنفة
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 81 الى 82]
وَلِسُلَيْمانَ الرِّيحَ عاصِفَةً تَجْرِي بِأَمْرِهِ إِلى الْأَرْضِ الَّتِي بارَكْنا فِيها وَكُنَّا بِكُلِّ شَيْءٍ عالِمِينَ (81) وَمِنَ الشَّياطِينِ مَنْ يَغُوصُونَ لَهُ وَيَعْمَلُونَ عَمَلاً دُونَ ذلِكَ وَكُنَّا لَهُمْ حافِظِينَ (82)
«وَلِسُلَيْمانَ» الواو عاطفة والجار والمجرور متعلقان بفعل محذوف تقديره سخرنا «الرِّيحَ» مفعول به للفعل المحذوف «عاصِفَةً» حال من الريح «تَجْرِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل وفاعله مستتر والجملة حال ثانية «بِأَمْرِهِ» متعلقان بالفعل قبلهما «إِلى الْأَرْضِ» متعلقان بالفعل قبلهما «الَّتِي» اسم موصول
(2/293)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 294
محله جر صفة «بارَكْنا» ماض وفاعله والجملة صلة لا محل لها «فِيها» متعلقان بالفعل قبلهما «وَكُنَّا» كان واسمها والجملة معطوفة «بِكُلِّ» متعلقان بالخبر بعدهما «شَيْ ءٍ» مضاف إليه «عالِمِينَ» خبر منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم «وَمِنَ الشَّياطِينِ» متعلقان بفعل محذوف تقديره وسخرنا «مِنَ» اسم موصول في محل نصب مفعول به للفعل المحذوف سخرنا أو هي في محل رفع مبتدأ مؤخر ومن الشياطين متعلقان بخبر مقدم والجملة معطوفة على ما سبق «يَغُوصُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل والجملة صلة لا محل لها «لَهُ» متعلقان بالفعل السابق «وَيَعْمَلُونَ عَمَلًا» مضارع وفاعله ومفعوله المطلق والجملة معطوفة «دُونَ» ظرف متعلق بصفة لعملا «ذلِكَ» ذا اسم إشارة في محل جر مضاف إليه واللام للبعد والكاف للخطاب «وَكُنَّا» كان واسمها «لَهُمْ» متعلقان بحافظين «حافِظِينَ» خبر كنا المنصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة معطوفة
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 83 الى 85]
وَأَيُّوبَ إِذْ نادى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (83) فَاسْتَجَبْنا لَهُ فَكَشَفْنا ما بِهِ مِنْ ضُرٍّ وَآتَيْناهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُمْ مَعَهُمْ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنا وَذِكْرى لِلْعابِدِينَ (84) وَإِسْماعِيلَ وَإِدْرِيسَ وَذَا الْكِفْلِ كُلٌّ مِنَ الصَّابِرِينَ (85)
«وَأَيُّوبَ» الواو عاطفة وأيوب مفعول به لفعل محذوف تقديره اذكر «إِذْ» ظرف زمان متعلق بالفعل اذكر المحذوف «نادى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل مستتر وجملة نادى في محل جر مضاف إليه «رَبَّهُ» مفعول به لنادى والهاء مضاف إليه «أَنِّي» أن واسمها «مَسَّنِيَ» ماض والنون للوقاية والياء مفعول به مقدم «الضُّرُّ» فاعل مؤخر والجملة خبر أن «وَأَنْتَ أَرْحَمُ» الواو واو الحال ومبتدأ وخبر والجملة في محل نصب على الحال «الرَّاحِمِينَ» مضاف إليه «فَاسْتَجَبْنا» الفاء عاطفة واستجبنا ماض وفاعله والجملة معطوفة على ما سبق «لَهُ» متعلقان باستجبنا «فَكَشَفْنا» ماض وفاعله والجملة معطوفة «ما» موصولية في محل نصب مفعول به «بِهِ» متعلقان بصلة الموصول «وَآتَيْناهُ» فعل ماض وفاعله ومفعوله الأول والجملة معطوفة «أَهْلَهُ» مفعول به ثان والهاء مضاف إليه «وَمِثْلَهُمْ» معطوف على أهله «مَعَهُمْ» ظرف مكان متعلق بمحذوف حال والهاء مضاف إليه «رَحْمَةً» مفعول لأجله «مِنْ عِنْدِنا» متعلقان بصفة رحمة «وَذِكْرى » معطوف على رحمة «لِلْعابِدِينَ» متعلقان بذكرى «وَإِسْماعِيلَ وَإِدْرِيسَ وَذَا الْكِفْلِ» معطوف على ما ذكر من الأنبياء «وَإِسْماعِيلَ» مفعول به لفعل محذوف تقديره اذكر «كُلٌّ» مبتدأ «مِنَ الصَّابِرِينَ» متعلقان بالخبر المحذوف والجملة استئنافية.
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 86 الى 88]
وَأَدْخَلْناهُمْ فِي رَحْمَتِنا إِنَّهُمْ مِنَ الصَّالِحِينَ (86) وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغاضِباً فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنادى فِي الظُّلُماتِ أَنْ لا إِلهَ إِلاَّ أَنْتَ سُبْحانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ (87) فَاسْتَجَبْنا لَهُ وَنَجَّيْناهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ (88)
«وَأَدْخَلْناهُمْ» ماض وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة على ما سبق «فِي رَحْمَتِنا» متعلقان بالفعل
(2/294)
________________________________________
إعراب القرآن الكريم ، ج 2 ، ص : 295
«إِنَّهُمْ» إن واسمها «مِنَ الصَّالِحِينَ» متعلقان بخبر إن والجملة تعليلية لا محل لها من الإعراب «وَذَا النُّونِ» معطوف على من ذكر من الأنبياء أو ذا مفعول به لفعل اذكر منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة والنون معناه الحوت مضاف إليه «إِذْ» ظرف زمان متعلق بالفعل المقدر اذكر «ذَهَبَ» ماض فاعله مستتر والجملة مضاف إليه «مُغاضِباً» حال منصوبة من الفاعل المستتر «فَظَنَّ» الفاء عاطفة وماض فاعله مستتر والجملة معطوفة «أَنْ» مخففة من أن الثقيلة واسمها ضمير الشأن «لَنْ» حرف نفي ونصب واستقبال «نَقْدِرَ» مضارع منصوب بلن فاعله مستتر «عَلَيْهِ» متعلقان بنقدر وأن وما بعدها سدت مسد مفعولي ظن «فَنادى » ماض مبني على الفتح المقدر على الألف فاعله مستتر تقديره هو والجملة معطوفة بالفاء على ما سبق «فِي الظُّلُماتِ» متعلقان بنادى «أَنْ» حرف مشبه بالفعل مخفف من أن الثقيلة واسمها ضمير الشأن تقديره أنه «لا» نافية للجنس «إِلهَ» اسمها «إِلَّا» أداة حصر «الله» لفظ الجلالة بدل والجملة خبر أن «سُبْحانَكَ» مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره أسبح والكاف مضاف إليه والجملة مؤكدة للجملة السابقة «إِنِّي» إن واسمها «كُنْتُ» كان واسمها «مِنَ الظَّالِمِينَ» متعلقان بخبر كنت والجملة خبر إني وجملة إني تعليلية لا محل لها من الإعراب «فَاسْتَجَبْنا» فعل ماض وفاعله والجملة معطوفة على ما قبلها «لَهُ» متعلقان بالفعل «وَنَجَّيْناهُ» الجملة معطوفة «مِنَ الْغَمِّ» متعلقان بنجيناه «وَكَذلِكَ» الواو استئنافية والكاف حرف جر وذا اسم إشارة في محل جر متعلقان بمحذوف صفة مفعول مطلق واللام للبعد والكاف للخطاب «نُنْجِي» مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء للثقل فاعله مستتر «الْمُؤْمِنِينَ» مفعول به منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم والجملة مستأنفة
[سورة الأنبياء (21) : الآيات 89 الى 91]
وَزَكَرِيَّا إِذْ نادى رَبَّهُ رَبِّ لا تَذَرْنِي فَرْداً وَأَنْتَ خَيْرُ الْوارِثِينَ (89) فَاسْتَجَبْنا لَهُ وَوَهَبْنا لَهُ يَحْيى وَأَصْلَحْنا لَهُ زَوْجَهُ إِنَّهُمْ كانُوا يُسارِعُونَ فِي الْخَيْراتِ وَيَدْعُونَنا رَغَباً وَرَهَباً وَكانُوا لَنا خاشِعِينَ (90) وَالَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَها فَنَفَخْنا فِيها مِنْ رُوحِنا وَجَعَلْناها وَابْنَها آيَةً لِلْعالَمِينَ (91)
«وَزَكَرِيَّا» معطوف على ما سبق أو مفعول به لفعل اذكر المحذوف «إِذْ» ظرف زمان «نادى » ماض فاعله مستتر والجملة في محل جر مضاف إليه «رَبَّهُ» مفعول به والهاء مضاف إليه «رَبِّ» منادى منصوب حذف منه أداة النداء وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة تخفيفا وياء المتكلم المحذوفة مضاف إليه «لا» ناهية للدعاء «تَذَرْنِي» مضارع مجزوم والنون للوقاية والياء مفعول به «فَرْداً» حال منصوبة وما تقدم من الجمل في محل نصب مقول القول لفعل قال المحذوف تقديره قال رب إلخ «وَأَنْتَ خَيْرُ» الواو حالية ومبتدأ وخبر والجملة حالية «الْوارِثِينَ» مضاف إليه مجرور بالياء لأنه جمع مذكر سالم «فَاسْتَجَبْنا» الفاء استئنافية وفعل ماض وفاعله والجملة مستأنفة «لَهُ» متعلقان باستجبنا «وَوَهَبْنا» ماض وفاعله «لَهُ» متعلقان بوهبنا «يَحْيى » مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف والجملة معطوفة بالواو ومثلها «وَأَصْلَحْنا لَهُ زَوْجَهُ» «إِنَّهُمْ» إن واسمها
(2/295)

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s